قائمة الاعضاء المشار اليهم


امتنان السنة ... اريدكم هنا

امتنان السنة ... اريدكم هنا


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21
  1. #1
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي امتنان السنة ... اريدكم هنا

    “أما آن للظلام أن ينجلي؟”

    كيف حالكم يا رفاق؟ كيف تمضي أيامكم؟ هل تستطيعون رؤية النور فيها؟ آمل أنكم وأحبتكم على مايرام.

    دائمًا ما أتذكر الأشخاص الذين مدّوا أيدي المساعدة في مرحلة ما. وأحمل الكثير من الدعاء لهم. دائمًا.. قبل بضعة أيام، كنت أمشي بدون أن أستمع لبودكاست على غير العادة، أتأمل الأيام الماضية ومامرّ فيها. أتأمل انقطاعي المؤقت عن بعض وسائل التواصل وعن أثرها في أنني لم أتحدث مع أحبتي منذ فترة. عن الأيام كيف غيرت وتغيرت وأحدثت الكثير مما لم يكن في الحسبان وأثره علي/على من أعرف وحتى على العالم. استرجعت بشكلٍ سريع أمورًا كثيرة، وشعرت بأنني افتقدت الكثير ممن أحب، وممن كان لهم أثرًا حسنًا علي. وأنّ رغم كل ما لم يحدث خلال السنة، فقد كان هناك أشخاص طيبون مرّوا، اليوم أو بالأمس أو قبل عدة سنين. وأنني بسبب الانقطاع تصلني رسائل من الرفاق ليطمئنوا، الرفاق الذين فعلًا أستشعر حبهم رغم المسافات والبعد. ليس البعد بصورة الكيلومترات فقط، وإنما حتى بالجسد، كيف أفرح/أحزن لهم ومعهم دون عناق؟ كيف أرى البعض بشكل شبه أسبوعي بدون حتى مصافحة؟
    كيف ؟


    جلست أستشعر في ظلامٍ لن أتحدث عنه اليوم وربما ليس غدًا، كل الأشخاص الذين مدّوا يدهم ليرونني ما يرونه فيني، كل الأشخاص الذين دلوني على أمر لم أكن أفقه فيه شيء، كل الأشخاص الذين شاركوا معي تجاربهم الخاصة جدًا لينقذونني من الغرق! كل الأشخاص الذين قلقوا حين تعبت مرة، والذين أستشعر بأنهم سيخوضون أي قتالٍ لأجلي. للذين وثقوا فيني حتى مع عدم يقيني بمقدرتي حينها، للذين عانقوا قلبي برسالة ود في غيابي، للذين يسألون عن حدث صار منذ مدة، للذين على الطريق شاهدوني مرة وأخبروني مالذي يمكن فعله من غير حتى سؤالٍ مني! للحب وللعلاقات الإنسانية، وللشعور الدافئ الذي يمنحنا إياه ود الآخرين. قد لا أستطيع أن أكون ممتنة للأحداث السيئة، للأمور العالقة، للأشياء التي توقفت. لكنني فعلًا ممتنة لكل رفيق كان على الدرب، للغرباء الذين يمدون يدهم لأي أحد، للذين يمنحونك الفرصة، وللذين يرون فيك فرصة أيضًا. لكل الذين أحبهم، ولكل الذين كانوا يومًا في الطريق، ممتنة!

    مؤمنة أنه كل هذا من فضل الله ورحمته وتسخيره. وأن لولاه لما كنا ولما صرنا. سعيدة بكل موظف/ـة احتجت للتعامل معها ولم أشعر بأنّ علي التودد بين كل كلمة وأخرى لأخفف من التأفف أو لتمنحني فرصة النظر في أمري كاملًا. للذين في عملهم يمنحونك ماتريد بوضوح وحب وإخلاص، للذين يتركونني محتارة أي دعاء ينبغي لي أن أدعي لهم. بكل شخص سألته واحتجت له، فحاول وعمل أو دلني بدون أن أشعر بثقل العالم على قلبي لأنني اضطريت للسؤال. للذين مازالوا يمنحنون الخير ويتوقعونه ويعملون كذلك. للذين يبادرون بفرصة أو بدون.

    أحبّ أن أشكر الآخرين مباشرة، وأن أدعو لهم كذلك. أحبّ أن يستشعر الآخر حجم مساعدته لي. وأحبّ أن أذكر أحبتي دائمًا بذلك، أظن وقبل أن تنتهي 2020 أنّنا نحتاج لأن نكتب رسائل امتنان لمن نحبّ. لمن كان بقربنا، وافتقدناه بحق. كأمرًا يعيد لنا شعورًا بالتوازن، وأننا مازلنا على تواصل، مازلنا محملين بشعور دفء العلاقات
    أخبروني لمن أنتم ممتنون ؟؟أكتبوا لي همساتكم أحب ان نتشارك أمتنان نهاية السنتة أهل الطموح .
    تحيات كاتبة ""




    "" همسات كاتبة ""

  2. #2
    -•♥ مشرفة قسم ازياء واناقة حواء +المجوهرات والاكسسوارات♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    “أما آن للظلام أن ينجلي؟”

    كيف حالكم يا رفاق؟ كيف تمضي أيامكم؟ هل تستطيعون رؤية النور فيها؟ آمل أنكم وأحبتكم على مايرام.

    دائمًا ما أتذكر الأشخاص الذين مدّوا أيدي المساعدة في مرحلة ما. وأحمل الكثير من الدعاء لهم. دائمًا.. قبل بضعة أيام، كنت أمشي بدون أن أستمع لبودكاست على غير العادة، أتأمل الأيام الماضية ومامرّ فيها. أتأمل انقطاعي المؤقت عن بعض وسائل التواصل وعن أثرها في أنني لم أتحدث مع أحبتي منذ فترة. عن الأيام كيف غيرت وتغيرت وأحدثت الكثير مما لم يكن في الحسبان وأثره علي/على من أعرف وحتى على العالم. استرجعت بشكلٍ سريع أمورًا كثيرة، وشعرت بأنني افتقدت الكثير ممن أحب، وممن كان لهم أثرًا حسنًا علي. وأنّ رغم كل ما لم يحدث خلال السنة، فقد كان هناك أشخاص طيبون مرّوا، اليوم أو بالأمس أو قبل عدة سنين. وأنني بسبب الانقطاع تصلني رسائل من الرفاق ليطمئنوا، الرفاق الذين فعلًا أستشعر حبهم رغم المسافات والبعد. ليس البعد بصورة الكيلومترات فقط، وإنما حتى بالجسد، كيف أفرح/أحزن لهم ومعهم دون عناق؟ كيف أرى البعض بشكل شبه أسبوعي بدون حتى مصافحة؟
    كيف ؟


    جلست أستشعر في ظلامٍ لن أتحدث عنه اليوم وربما ليس غدًا، كل الأشخاص الذين مدّوا يدهم ليرونني ما يرونه فيني، كل الأشخاص الذين دلوني على أمر لم أكن أفقه فيه شيء، كل الأشخاص الذين شاركوا معي تجاربهم الخاصة جدًا لينقذونني من الغرق! كل الأشخاص الذين قلقوا حين تعبت مرة، والذين أستشعر بأنهم سيخوضون أي قتالٍ لأجلي. للذين وثقوا فيني حتى مع عدم يقيني بمقدرتي حينها، للذين عانقوا قلبي برسالة ود في غيابي، للذين يسألون عن حدث صار منذ مدة، للذين على الطريق شاهدوني مرة وأخبروني مالذي يمكن فعله من غير حتى سؤالٍ مني! للحب وللعلاقات الإنسانية، وللشعور الدافئ الذي يمنحنا إياه ود الآخرين. قد لا أستطيع أن أكون ممتنة للأحداث السيئة، للأمور العالقة، للأشياء التي توقفت. لكنني فعلًا ممتنة لكل رفيق كان على الدرب، للغرباء الذين يمدون يدهم لأي أحد، للذين يمنحونك الفرصة، وللذين يرون فيك فرصة أيضًا. لكل الذين أحبهم، ولكل الذين كانوا يومًا في الطريق، ممتنة!

    مؤمنة أنه كل هذا من فضل الله ورحمته وتسخيره. وأن لولاه لما كنا ولما صرنا. سعيدة بكل موظف/ـة احتجت للتعامل معها ولم أشعر بأنّ علي التودد بين كل كلمة وأخرى لأخفف من التأفف أو لتمنحني فرصة النظر في أمري كاملًا. للذين في عملهم يمنحونك ماتريد بوضوح وحب وإخلاص، للذين يتركونني محتارة أي دعاء ينبغي لي أن أدعي لهم. بكل شخص سألته واحتجت له، فحاول وعمل أو دلني بدون أن أشعر بثقل العالم على قلبي لأنني اضطريت للسؤال. للذين مازالوا يمنحنون الخير ويتوقعونه ويعملون كذلك. للذين يبادرون بفرصة أو بدون.

    أحبّ أن أشكر الآخرين مباشرة، وأن أدعو لهم كذلك. أحبّ أن يستشعر الآخر حجم مساعدته لي. وأحبّ أن أذكر أحبتي دائمًا بذلك، أظن وقبل أن تنتهي 2020 أنّنا نحتاج لأن نكتب رسائل امتنان لمن نحبّ. لمن كان بقربنا، وافتقدناه بحق. كأمرًا يعيد لنا شعورًا بالتوازن، وأننا مازلنا على تواصل، مازلنا محملين بشعور دفء العلاقات
    أخبروني لمن أنتم ممتنون ؟؟أكتبوا لي همساتكم أحب ان نتشارك أمتنان نهاية السنتة أهل الطموح .
    تحيات كاتبة ""
    اولا شكرا على هذا الطرح المميز و الرائع
    ثانياانا ممتنة لبنتين رائعتين و مميزتين تعرفت عليهما في المنتدى اللتان جعلتهما اختين لي:
    صديقتيا العزيزتين .. رسالة شكر وامتنان أرسلها لكما لوقوفكما بجانبي دوماً، فلو غبتما عن ناظري يوماً فأنتما في القلب، أذكر أيام الشدائد حينما لم تفارقوني لحظة، بل كنتما خير عون، وسند، وناصح، ما أجمل تلك الأيام بكل ما فيها، فلقد كنتما كالسّكر الذي يذهب مرارة العيش، ويسلي النفس، ويشد من أزرها، سعادتي كبيرة بكما، ولن أتخلّى عنكما ما حييت .فكلمة شكراً ما تكفي والمعنى أكبر ما توفيه، لو بيدي العمر أعطيه أعبر له عن مدى شكري، إن قلت شكراً فشكري لن يوفيكما، حقاً سعيتما فكان السعي مشكوراً، إن جف حبري عن التعبير يكتبكما قلب به صفاء الحب تعبيرا، كلمة حب وتقدير وتحية وفاء واخلاص، تحية ملئها كل معاني الأخوة والصداقة، تحية من القلب إلى القلب، شكراً من كل قلبي.

    اليكي يا همسات كاتبة و اليكي يا كبريائي سر أنوثتي

    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: Princesse ikhlase,كبريائي سر انوثتي,همسات كاتبة
    التعديل الأخير تم بواسطة ميساكي ; 11-12-2020 الساعة 20:36

  3. #3
    -•♥ مشرف منتدى كل الرياضات ♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    “أما آن للظلام أن ينجلي؟”

    كيف حالكم يا رفاق؟ كيف تمضي أيامكم؟ هل تستطيعون رؤية النور فيها؟ آمل أنكم وأحبتكم على مايرام.

    دائمًا ما أتذكر الأشخاص الذين مدّوا أيدي المساعدة في مرحلة ما. وأحمل الكثير من الدعاء لهم. دائمًا.. قبل بضعة أيام، كنت أمشي بدون أن أستمع لبودكاست على غير العادة، أتأمل الأيام الماضية ومامرّ فيها. أتأمل انقطاعي المؤقت عن بعض وسائل التواصل وعن أثرها في أنني لم أتحدث مع أحبتي منذ فترة. عن الأيام كيف غيرت وتغيرت وأحدثت الكثير مما لم يكن في الحسبان وأثره علي/على من أعرف وحتى على العالم. استرجعت بشكلٍ سريع أمورًا كثيرة، وشعرت بأنني افتقدت الكثير ممن أحب، وممن كان لهم أثرًا حسنًا علي. وأنّ رغم كل ما لم يحدث خلال السنة، فقد كان هناك أشخاص طيبون مرّوا، اليوم أو بالأمس أو قبل عدة سنين. وأنني بسبب الانقطاع تصلني رسائل من الرفاق ليطمئنوا، الرفاق الذين فعلًا أستشعر حبهم رغم المسافات والبعد. ليس البعد بصورة الكيلومترات فقط، وإنما حتى بالجسد، كيف أفرح/أحزن لهم ومعهم دون عناق؟ كيف أرى البعض بشكل شبه أسبوعي بدون حتى مصافحة؟
    كيف ؟


    جلست أستشعر في ظلامٍ لن أتحدث عنه اليوم وربما ليس غدًا، كل الأشخاص الذين مدّوا يدهم ليرونني ما يرونه فيني، كل الأشخاص الذين دلوني على أمر لم أكن أفقه فيه شيء، كل الأشخاص الذين شاركوا معي تجاربهم الخاصة جدًا لينقذونني من الغرق! كل الأشخاص الذين قلقوا حين تعبت مرة، والذين أستشعر بأنهم سيخوضون أي قتالٍ لأجلي. للذين وثقوا فيني حتى مع عدم يقيني بمقدرتي حينها، للذين عانقوا قلبي برسالة ود في غيابي، للذين يسألون عن حدث صار منذ مدة، للذين على الطريق شاهدوني مرة وأخبروني مالذي يمكن فعله من غير حتى سؤالٍ مني! للحب وللعلاقات الإنسانية، وللشعور الدافئ الذي يمنحنا إياه ود الآخرين. قد لا أستطيع أن أكون ممتنة للأحداث السيئة، للأمور العالقة، للأشياء التي توقفت. لكنني فعلًا ممتنة لكل رفيق كان على الدرب، للغرباء الذين يمدون يدهم لأي أحد، للذين يمنحونك الفرصة، وللذين يرون فيك فرصة أيضًا. لكل الذين أحبهم، ولكل الذين كانوا يومًا في الطريق، ممتنة!

    مؤمنة أنه كل هذا من فضل الله ورحمته وتسخيره. وأن لولاه لما كنا ولما صرنا. سعيدة بكل موظف/ـة احتجت للتعامل معها ولم أشعر بأنّ علي التودد بين كل كلمة وأخرى لأخفف من التأفف أو لتمنحني فرصة النظر في أمري كاملًا. للذين في عملهم يمنحونك ماتريد بوضوح وحب وإخلاص، للذين يتركونني محتارة أي دعاء ينبغي لي أن أدعي لهم. بكل شخص سألته واحتجت له، فحاول وعمل أو دلني بدون أن أشعر بثقل العالم على قلبي لأنني اضطريت للسؤال. للذين مازالوا يمنحنون الخير ويتوقعونه ويعملون كذلك. للذين يبادرون بفرصة أو بدون.

    أحبّ أن أشكر الآخرين مباشرة، وأن أدعو لهم كذلك. أحبّ أن يستشعر الآخر حجم مساعدته لي. وأحبّ أن أذكر أحبتي دائمًا بذلك، أظن وقبل أن تنتهي 2020 أنّنا نحتاج لأن نكتب رسائل امتنان لمن نحبّ. لمن كان بقربنا، وافتقدناه بحق. كأمرًا يعيد لنا شعورًا بالتوازن، وأننا مازلنا على تواصل، مازلنا محملين بشعور دفء العلاقات
    أخبروني لمن أنتم ممتنون ؟؟أكتبوا لي همساتكم أحب ان نتشارك أمتنان نهاية السنتة أهل الطموح .
    تحيات كاتبة ""
    موضوع في القمة اختي مشكورة على مجهوداتك
    اشكر الجميع بدون استثناء لان لون اخترت فسوف يكونون كثيرين ولا يتعدون على الاصابع
    اقدم شكري وامتناني لكل من يسأل على حالتنا واخبارنا
    احبكم في الله اخواني واخواتي ممتن لكم ياعائلتي الثانية
    تحياتي ❤️❤️
    4 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: Princesse ikhlase,كبريائي سر انوثتي,ميساكي,همسات كاتبة

  4. #4
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسامة 47 مشاهدة المشاركة
    موضوع في القمة اختي مشكورة على مجهوداتك
    اشكر الجميع بدون استثناء لان لون اخترت فسوف يكونون كثيرين ولا يتعدون على الاصابع
    اقدم شكري وامتناني لكل من يسأل على حالتنا واخبارنا
    احبكم في الله اخواني واخواتي ممتن لكم ياعائلتي الثانية
    تحياتي ❤️❤️
    على الرحب والسعة
    أدام الله لك حب أحبتك وكل من يهتم لأمرك دون مقابل
    وأحبك الله الذي أحببتنا فيه استاذ أسامة
    دمت وفيا لعائلتك الثانية وكل التوفيق لك
    بداية سنة موفقة
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: كبريائي سر انوثتي,ميساكي



    "" همسات كاتبة ""

  5. #5
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميساكي مشاهدة المشاركة
    اولا شكرا على هذا الطرح المميز و الرائع
    ثانيا انا ممتنة لبنتين رائعتين و مميزتين تعرفت عليهما في المنتدى اللتان جعلتهما اختين لي:
    صديقتيا العزيزتين .. رسالة شكر وامتنان أرسلها لكما لوقوفكما بجانبي دوماً، فلو غبتما عن ناظري يوماً فأنتما في القلب، أذكر أيام الشدائد حينما لم تفارقوني لحظة، بل كنتما خير عون، وسند، وناصح، ما أجمل تلك الأيام بكل ما فيها، فلقد كنتما كالسّكر الذي يذهب مرارة العيش، ويسلي النفس، ويشد من أزرها، سعادتي كبيرة بكما، ولن أتخلّى عنكما ما حييت .فكلمة شكراً ما تكفي والمعنى أكبر ما توفيه، لو بيدي العمر أعطيه أعبر له عن مدى شكري، إن قلت شكراً فشكري لن يوفيكما، حقاً سعيتما فكان السعي مشكوراً، إن جف حبري عن التعبير يكتبكما قلب به صفاء الحب تعبيرا، كلمة حب وتقدير وتحية وفاء واخلاص، تحية ملئها كل معاني الأخوة والصداقة، تحية من القلب إلى القلب، شكراً من كل قلبي.

    اليكي يا همسات كاتبة و اليكي يا كبريائي سر أنوثتي

    فعلا أنا صغيرة جدا أمام كلماتك والله دمعت عيني وأنا أقرأ شكرك
    أدامني الله لك نهرا ينبع بالعطاء ودام حبنا في الله
    ساكون وفية لك فلا يمكنني أبدا أن أخون حب من أحبت روحي دون مقابل
    بداية سنة موفقة
    كل الخير لك دكتورتي الصغيرة
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: كبريائي سر انوثتي,ميساكي



    "" همسات كاتبة ""

  6. #6
    -•♥ مشرفة قسم ازياء واناقة حواء +المجوهرات والاكسسوارات♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    فعلا أنا صغيرة جدا أمام كلماتك والله دمعت عيني وأنا أقرأ شكرك
    أدامني الله لك نهرا ينبع بالعطاء ودام حبنا في الله
    ساكون وفية لك فلا يمكنني أبدا أن أخون حب من أحبت روحي دون مقابل
    بداية سنة موفقة
    كل الخير لك دكتورتي الصغيرة
    و لكي ايضا يا حبيبتي
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: كبريائي سر انوثتي,ميساكي,همسات كاتبة

  7. #7
    -•♥ مشرف الحوار المتمدن♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    “أما آن للظلام أن ينجلي؟”

    كيف حالكم يا رفاق؟ كيف تمضي أيامكم؟ هل تستطيعون رؤية النور فيها؟ آمل أنكم وأحبتكم على مايرام.

    دائمًا ما أتذكر الأشخاص الذين مدّوا أيدي المساعدة في مرحلة ما. وأحمل الكثير من الدعاء لهم. دائمًا.. قبل بضعة أيام، كنت أمشي بدون أن أستمع لبودكاست على غير العادة، أتأمل الأيام الماضية ومامرّ فيها. أتأمل انقطاعي المؤقت عن بعض وسائل التواصل وعن أثرها في أنني لم أتحدث مع أحبتي منذ فترة. عن الأيام كيف غيرت وتغيرت وأحدثت الكثير مما لم يكن في الحسبان وأثره علي/على من أعرف وحتى على العالم. استرجعت بشكلٍ سريع أمورًا كثيرة، وشعرت بأنني افتقدت الكثير ممن أحب، وممن كان لهم أثرًا حسنًا علي. وأنّ رغم كل ما لم يحدث خلال السنة، فقد كان هناك أشخاص طيبون مرّوا، اليوم أو بالأمس أو قبل عدة سنين. وأنني بسبب الانقطاع تصلني رسائل من الرفاق ليطمئنوا، الرفاق الذين فعلًا أستشعر حبهم رغم المسافات والبعد. ليس البعد بصورة الكيلومترات فقط، وإنما حتى بالجسد، كيف أفرح/أحزن لهم ومعهم دون عناق؟ كيف أرى البعض بشكل شبه أسبوعي بدون حتى مصافحة؟
    كيف ؟


    جلست أستشعر في ظلامٍ لن أتحدث عنه اليوم وربما ليس غدًا، كل الأشخاص الذين مدّوا يدهم ليرونني ما يرونه فيني، كل الأشخاص الذين دلوني على أمر لم أكن أفقه فيه شيء، كل الأشخاص الذين شاركوا معي تجاربهم الخاصة جدًا لينقذونني من الغرق! كل الأشخاص الذين قلقوا حين تعبت مرة، والذين أستشعر بأنهم سيخوضون أي قتالٍ لأجلي. للذين وثقوا فيني حتى مع عدم يقيني بمقدرتي حينها، للذين عانقوا قلبي برسالة ود في غيابي، للذين يسألون عن حدث صار منذ مدة، للذين على الطريق شاهدوني مرة وأخبروني مالذي يمكن فعله من غير حتى سؤالٍ مني! للحب وللعلاقات الإنسانية، وللشعور الدافئ الذي يمنحنا إياه ود الآخرين. قد لا أستطيع أن أكون ممتنة للأحداث السيئة، للأمور العالقة، للأشياء التي توقفت. لكنني فعلًا ممتنة لكل رفيق كان على الدرب، للغرباء الذين يمدون يدهم لأي أحد، للذين يمنحونك الفرصة، وللذين يرون فيك فرصة أيضًا. لكل الذين أحبهم، ولكل الذين كانوا يومًا في الطريق، ممتنة!

    مؤمنة أنه كل هذا من فضل الله ورحمته وتسخيره. وأن لولاه لما كنا ولما صرنا. سعيدة بكل موظف/ـة احتجت للتعامل معها ولم أشعر بأنّ علي التودد بين كل كلمة وأخرى لأخفف من التأفف أو لتمنحني فرصة النظر في أمري كاملًا. للذين في عملهم يمنحونك ماتريد بوضوح وحب وإخلاص، للذين يتركونني محتارة أي دعاء ينبغي لي أن أدعي لهم. بكل شخص سألته واحتجت له، فحاول وعمل أو دلني بدون أن أشعر بثقل العالم على قلبي لأنني اضطريت للسؤال. للذين مازالوا يمنحنون الخير ويتوقعونه ويعملون كذلك. للذين يبادرون بفرصة أو بدون.

    أحبّ أن أشكر الآخرين مباشرة، وأن أدعو لهم كذلك. أحبّ أن يستشعر الآخر حجم مساعدته لي. وأحبّ أن أذكر أحبتي دائمًا بذلك، أظن وقبل أن تنتهي 2020 أنّنا نحتاج لأن نكتب رسائل امتنان لمن نحبّ. لمن كان بقربنا، وافتقدناه بحق. كأمرًا يعيد لنا شعورًا بالتوازن، وأننا مازلنا على تواصل، مازلنا محملين بشعور دفء العلاقات
    أخبروني لمن أنتم ممتنون ؟؟أكتبوا لي همساتكم أحب ان نتشارك أمتنان نهاية السنتة أهل الطموح .
    تحيات كاتبة ""
    اتمنى سنة جديدة كلها نجاحات للمقبلين على الامتحانات والصحة والعافية.
    شكرا على الموضوع
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: كبريائي سر انوثتي

  8. #8
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fadi l مشاهدة المشاركة
    اتمنى سنة جديدة كلها نجاحات للمقبلين على الامتحانات والصحة والعافية.
    شكرا على الموضوع
    امين يا رب ولك بالمثل
    بداية سنة موفقة استاذ
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: fadi l,كبريائي سر انوثتي



    "" همسات كاتبة ""

  9. #9
    -•♥ مشرف الحوار المتمدن♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    امين يا رب ولك بالمثل
    بداية سنة موفقة استاذ
    امين
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: كبريائي سر انوثتي,همسات كاتبة

  10. #10
    -•♥ مشرف منتدى كل الرياضات ♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: امتنان السنة ... اريدكم هنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    على الرحب والسعة
    أدام الله لك حب أحبتك وكل من يهتم لأمرك دون مقابل
    وأحبك الله الذي أحببتنا فيه استاذ أسامة
    دمت وفيا لعائلتك الثانية وكل التوفيق لك
    بداية سنة موفقة
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات كاتبة مشاهدة المشاركة
    فعلا أنا صغيرة جدا أمام كلماتك والله دمعت عيني وأنا أقرأ شكرك
    أدامني الله لك نهرا ينبع بالعطاء ودام حبنا في الله
    ساكون وفية لك فلا يمكنني أبدا أن أخون حب من أحبت روحي دون مقابل
    بداية سنة موفقة
    كل الخير لك دكتورتي الصغيرة
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميساكي مشاهدة المشاركة
    و لكي ايضا يا حبيبتي
    تحياتي الخالصة اليكي اختي
    ربي يخليك ويوفقك وبداية سعيدة مليئة بالسعادة
    شكرا جزيلا
    تحياتي ❤️
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: Princesse ikhlase,كبريائي سر انوثتي

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ارجوكم اريدكم بسرعة البرق
    بواسطة الانسة هبوشة في المنتدى منتدى القرآن الكريم والحديث الشريف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-09-2019, 18:49
  2. فهرس شامل لمذكرات السنة السنة الخامسة ابتدائي جميع المواد
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى السنة الخامسة ابتدائي
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 01-12-2014, 18:03
  3. اريدكم ان تقولو ايهم الاصح.............
    بواسطة red flower في المنتدى الحوار المتمدن
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 16-07-2014, 18:29
  4. اريدكم هنا
    بواسطة alina في المنتدى قسم طلبات السنة الاولى ثانوي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-11-2013, 18:25
  5. توقيت نموذجي مقترح لدوام السنة الاولى و السنة الثانية ابتدائي
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى أرشيف التعليم الابتدائي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-06-2013, 20:33

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •