قصة سيدنا نوح عليه السلام

قصة سيدنا نوح عليه السلام


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16
  1. #1
    -•♥ مشرفة قسم لغة الضاد♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي قصة سيدنا نوح عليه السلام

    قصة سيدنا نوح عليه السلام




    " ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما فأخذهم الطوفان وهم ظالمون"

    مرت أعوام على موت سيدنا آدم عليه السلام وتغيرت فى الأرض أشياء كثيرة ، عاد العصيان إلى الظهور مرة ثانية ، وكان البشر فى حاجة إلى رسول يعيدهم إلى سواء السبيل.

    وقد ولد سيدنا نوح عليه السلام بعد وفاه آدم بمائة وست وعشرين سنة - فيما ذكره ابن جرير - وعاش سيدنا نوح ألف سنة إلا خمسين عاما وقيل إن هذه السنين هى مدة رسالته.

    كان سيدنا نوح إذا استيقظ أو نام أو شرب أو أكل أو لبس ملابسه أو خرج أو دخل يشكر الله ويحمده ويذكر نعمته عليه ولهذا قال الله تعالى عن نوح } إنه كان عبداً شكوراُ" اختار الله عبده الشاكر وأرسله نبيا إلى قومه. خرج نوح عليه السلام على قومه وبدأ دعوته } يا قوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره إني أخاف عليكم عذاب يوم عظيم. "

    ظل سيدنا نوح يدعو قومه إلى عبادة الله ، لم يلق نبي من الأذى مثلما لقى سيدنا نوح عليه السلام من طول مدة إقامته وهو يدعو قومه إلى الإيمان بالله سبحانه وتعالى ، وكان قومه أشد عليه من الأمم السابقة واللاحقة كانوا أظلم الناس وأكثرهم تمردا وكفرا وعصيانا ، كذبه قومه وقالوا إنه مجنون ويقول ما لا يعقل ولا يؤمن به عاقل. وانهالوا عليه بالسب واللعن والتخويف وتشديد الوعيد. فقال نوح عليه السلام يارب إنى ضعيف لا أستطيع مقاومة هؤلاء فانتقم منهم وانتصر لدينك} كذبت قبلهم قوم نوح فكذبوا عبدنا وقالوا مجنون وازدجر فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر" ولكنه لم يجبرهم على الإيمان برسالته وهم كارهون ، ولما يئس نوح عليه السلام من صلاحهم وفلاحهم ورأى أنهم لا خير فيهم وتوصلوا إلى أذيته ومخالفته وتكذيبه بكل طريق من أفعال و أقوال. دعا عليهم دعوة غضب فلبى الله دعوته وأجاب طلبه } ونوحاً إذ نادى من قبل فاستجبنا له فنجيناه وأهله من الكرب العظيم. "

    مرت الأعوام ونوح يدعو قومه وكلما دعاهم إلى الله فروا منه ، وكلما دعاهم ليغفر الله لهم جعلوا أصابعهم فى آذانهم واستكبروا عن سماع الحق } فلم يزدهم دعائي إلا فرارا" ، حزن نوح على قومه حزناً شديداً.

    وجاء يوم أوحى الله إليه "أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن" ، وأوحى الله إليه ألا يحزن عليهم وأمره أن يصنع فلكاً } قال رب انصرني بما كذبون فأوحينا إليه أن أصنع الفلك بأعيننا ووحينا" أخبره الله تعالى أنه سيصنع هذه السفينة بعلم الله وتعليمه وعلى مرأى منه وطبقاً لتوجيهاته ومساعدة الملائكة ، وبدأ نوح يغرس الشجر ويزرعه ليصنع منه السفينة ، انتظر لسنوات ثم قطع ما زرعه وبدأ نجارته ، بدأ سيدنا نوح يبنى السفينة ، ويمر عليه الكفار فيرونه منهمكا فى صنع السفينة فيسخرون منه لعدم وجود أنهار قريبة أو بحار} ويصنع الفلك وكلما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه قال إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون" انتهى سيدنا نوح من صنع السفينة وجلس ينتظر أمر الله. أوحى الله إليه أنه إذا فار التنور كان هذا علامة على بدء الطوفان وأمره الله أن يحمل فى السفينة من كل حيوان وطير ووحش زوجين اثنين ، وبدأ الصعود إلى السفينة وصعد من آمن بنوح وكان عدد المؤمنين قليلا} حتى إذا جاء أمرنا وفار التنور قلنا احمل فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول ومن آمن وما آمن معه إلا قليل" لم تكن زوجة نوح مؤمنة به فلم تصعد وكانت أغلبية الناس غير مؤمنة هى الأخرى فلم تصعد.

    ارتفعت المياه من فتحات الأرض ولم تبق هناك فتحة فى الأرض إلا وخرج منها الماء ، وانهمرت من السماء أمطار غزيرة بكميات لم تر مثلها الأرض من قبل ، ارتفعت المياه أعلى من الناس تجاوزت قمم الأشجار وقمم الجبال وغطت سطح الأرض كله} ففتحنا أبواب السماء بماء منهمرہ وفجرنا الأرض عيونا فالتقى الماء على أمر قد قدرہ وحملناه على ذات ألواح ودسر."

    وفى بداية الطوفان نادى نوح ابنه قبل سير السفينة وقال له اركب معنا ولا تهلك نفسك بالغرق فتغرق مع الكافرين } يا بنى اركب معنا ولا تكن مع الكافرين" قال الابن سوف أصعد إلى رأس الجبل أتحصن به ، ظنا منه أن الماء لن تصل إلى قمم الجبال } قال سآوى إلى جبل يعصمني من الماء" وعاد نوح يقول له } قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين."شاءت رحمة الله أن يغرق الابن بعيدا عن عين الأب ، رحمة منه بالأب كي لا يشاهد مصرعه.

    واستمر الطوفان وكانت كل عين تطرف على الأرض قد هلكت غرقاً ، لم يعد باقيا من الحياة والأحياء غير السفينة التى تحمل المؤمنين ، واستمر الطوفان زمناُ لا نعرف مقداره ، ثم أمر الله سبحانه وتعالى السماء أن تمسك عن المطر وإلى الأرض أن تستقر وتبتلع الماء ، وأمر السفينة أن ترسو على الجودي ويقال إنه جبل فى العراق } وقيل يا أرض ابلعي ماءك ويا سماء أقلعي وغيض الماء وقضى الأمر واستوت على الجودي وقيل بعداً للقوم الظالمين

    بعد ذلك أمر الله نوحا عليه السلام أن يهبط من السفينة محاطا ببركة الله ورعايته } قيل يا نوح اهبط بسلام منا وبركات عليك وعلى أمم ممن معك.

    5 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: fadi l,Princesse ikhlase,كبريائي سر انوثتي,ميساكي,همسات كاتبة

  2. #2
    -•♥ الادارة ♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    مشكورة غاليتي


    4 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة,كبريائي سر انوثتي,ميساكي,همسات كاتبة
    أؤمن بأن الحياة بين يديك لن تــؤذي'يا رب ..

  3. #3
    -•♥ مشرفة قسم لغة الضاد♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Princesse ikhlase مشاهدة المشاركة
    مشكورة غاليتي

    لا شكر على واجب
    4 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: Princesse ikhlase,كبريائي سر انوثتي,ميساكي,همسات كاتبة

  4. #4
    -•♥مشرفة قسم الانمي العام+منبر حواء♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    دمت متألقة
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة,ميساكي,همسات كاتبة

  5. #5
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر+القصص والروايات♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    بارك الله فيك حبوبتي
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة,ميساكي

  6. #6
    -•♥ مشرف الحوار المتمدن♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة فتاة مشاهدة المشاركة
    قصة سيدنا نوح عليه السلام


    " ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما فأخذهم الطوفان وهم ظالمون"

    مرت أعوام على موت سيدنا آدم عليه السلام وتغيرت فى الأرض أشياء كثيرة ، عاد العصيان إلى الظهور مرة ثانية ، وكان البشر فى حاجة إلى رسول يعيدهم إلى سواء السبيل.

    وقد ولد سيدنا نوح عليه السلام بعد وفاه آدم بمائة وست وعشرين سنة - فيما ذكره ابن جرير - وعاش سيدنا نوح ألف سنة إلا خمسين عاما وقيل إن هذه السنين هى مدة رسالته.

    كان سيدنا نوح إذا استيقظ أو نام أو شرب أو أكل أو لبس ملابسه أو خرج أو دخل يشكر الله ويحمده ويذكر نعمته عليه ولهذا قال الله تعالى عن نوح } إنه كان عبداً شكوراُ" اختار الله عبده الشاكر وأرسله نبيا إلى قومه. خرج نوح عليه السلام على قومه وبدأ دعوته } يا قوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره إني أخاف عليكم عذاب يوم عظيم. "

    ظل سيدنا نوح يدعو قومه إلى عبادة الله ، لم يلق نبي من الأذى مثلما لقى سيدنا نوح عليه السلام من طول مدة إقامته وهو يدعو قومه إلى الإيمان بالله سبحانه وتعالى ، وكان قومه أشد عليه من الأمم السابقة واللاحقة كانوا أظلم الناس وأكثرهم تمردا وكفرا وعصيانا ، كذبه قومه وقالوا إنه مجنون ويقول ما لا يعقل ولا يؤمن به عاقل. وانهالوا عليه بالسب واللعن والتخويف وتشديد الوعيد. فقال نوح عليه السلام يارب إنى ضعيف لا أستطيع مقاومة هؤلاء فانتقم منهم وانتصر لدينك} كذبت قبلهم قوم نوح فكذبوا عبدنا وقالوا مجنون وازدجر فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر" ولكنه لم يجبرهم على الإيمان برسالته وهم كارهون ، ولما يئس نوح عليه السلام من صلاحهم وفلاحهم ورأى أنهم لا خير فيهم وتوصلوا إلى أذيته ومخالفته وتكذيبه بكل طريق من أفعال و أقوال. دعا عليهم دعوة غضب فلبى الله دعوته وأجاب طلبه } ونوحاً إذ نادى من قبل فاستجبنا له فنجيناه وأهله من الكرب العظيم. "

    مرت الأعوام ونوح يدعو قومه وكلما دعاهم إلى الله فروا منه ، وكلما دعاهم ليغفر الله لهم جعلوا أصابعهم فى آذانهم واستكبروا عن سماع الحق } فلم يزدهم دعائي إلا فرارا" ، حزن نوح على قومه حزناً شديداً.

    وجاء يوم أوحى الله إليه "أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن" ، وأوحى الله إليه ألا يحزن عليهم وأمره أن يصنع فلكاً } قال رب انصرني بما كذبون فأوحينا إليه أن أصنع الفلك بأعيننا ووحينا" أخبره الله تعالى أنه سيصنع هذه السفينة بعلم الله وتعليمه وعلى مرأى منه وطبقاً لتوجيهاته ومساعدة الملائكة ، وبدأ نوح يغرس الشجر ويزرعه ليصنع منه السفينة ، انتظر لسنوات ثم قطع ما زرعه وبدأ نجارته ، بدأ سيدنا نوح يبنى السفينة ، ويمر عليه الكفار فيرونه منهمكا فى صنع السفينة فيسخرون منه لعدم وجود أنهار قريبة أو بحار} ويصنع الفلك وكلما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه قال إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون" انتهى سيدنا نوح من صنع السفينة وجلس ينتظر أمر الله. أوحى الله إليه أنه إذا فار التنور كان هذا علامة على بدء الطوفان وأمره الله أن يحمل فى السفينة من كل حيوان وطير ووحش زوجين اثنين ، وبدأ الصعود إلى السفينة وصعد من آمن بنوح وكان عدد المؤمنين قليلا} حتى إذا جاء أمرنا وفار التنور قلنا احمل فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول ومن آمن وما آمن معه إلا قليل" لم تكن زوجة نوح مؤمنة به فلم تصعد وكانت أغلبية الناس غير مؤمنة هى الأخرى فلم تصعد.

    ارتفعت المياه من فتحات الأرض ولم تبق هناك فتحة فى الأرض إلا وخرج منها الماء ، وانهمرت من السماء أمطار غزيرة بكميات لم تر مثلها الأرض من قبل ، ارتفعت المياه أعلى من الناس تجاوزت قمم الأشجار وقمم الجبال وغطت سطح الأرض كله} ففتحنا أبواب السماء بماء منهمرہ وفجرنا الأرض عيونا فالتقى الماء على أمر قد قدرہ وحملناه على ذات ألواح ودسر."

    وفى بداية الطوفان نادى نوح ابنه قبل سير السفينة وقال له اركب معنا ولا تهلك نفسك بالغرق فتغرق مع الكافرين } يا بنى اركب معنا ولا تكن مع الكافرين" قال الابن سوف أصعد إلى رأس الجبل أتحصن به ، ظنا منه أن الماء لن تصل إلى قمم الجبال } قال سآوى إلى جبل يعصمني من الماء" وعاد نوح يقول له } قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين."شاءت رحمة الله أن يغرق الابن بعيدا عن عين الأب ، رحمة منه بالأب كي لا يشاهد مصرعه.

    واستمر الطوفان وكانت كل عين تطرف على الأرض قد هلكت غرقاً ، لم يعد باقيا من الحياة والأحياء غير السفينة التى تحمل المؤمنين ، واستمر الطوفان زمناُ لا نعرف مقداره ، ثم أمر الله سبحانه وتعالى السماء أن تمسك عن المطر وإلى الأرض أن تستقر وتبتلع الماء ، وأمر السفينة أن ترسو على الجودي ويقال إنه جبل فى العراق } وقيل يا أرض ابلعي ماءك ويا سماء أقلعي وغيض الماء وقضى الأمر واستوت على الجودي وقيل بعداً للقوم الظالمين

    بعد ذلك أمر الله نوحا عليه السلام أن يهبط من السفينة محاطا ببركة الله ورعايته } قيل يا نوح اهبط بسلام منا وبركات عليك وعلى أمم ممن معك.
    شكرا لك على الموضوع
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة,ميساكي

  7. #7

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة فتاة مشاهدة المشاركة
    قصة سيدنا نوح عليه السلام


    " ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما فأخذهم الطوفان وهم ظالمون"

    مرت أعوام على موت سيدنا آدم عليه السلام وتغيرت فى الأرض أشياء كثيرة ، عاد العصيان إلى الظهور مرة ثانية ، وكان البشر فى حاجة إلى رسول يعيدهم إلى سواء السبيل.

    وقد ولد سيدنا نوح عليه السلام بعد وفاه آدم بمائة وست وعشرين سنة - فيما ذكره ابن جرير - وعاش سيدنا نوح ألف سنة إلا خمسين عاما وقيل إن هذه السنين هى مدة رسالته.

    كان سيدنا نوح إذا استيقظ أو نام أو شرب أو أكل أو لبس ملابسه أو خرج أو دخل يشكر الله ويحمده ويذكر نعمته عليه ولهذا قال الله تعالى عن نوح } إنه كان عبداً شكوراُ" اختار الله عبده الشاكر وأرسله نبيا إلى قومه. خرج نوح عليه السلام على قومه وبدأ دعوته } يا قوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره إني أخاف عليكم عذاب يوم عظيم. "

    ظل سيدنا نوح يدعو قومه إلى عبادة الله ، لم يلق نبي من الأذى مثلما لقى سيدنا نوح عليه السلام من طول مدة إقامته وهو يدعو قومه إلى الإيمان بالله سبحانه وتعالى ، وكان قومه أشد عليه من الأمم السابقة واللاحقة كانوا أظلم الناس وأكثرهم تمردا وكفرا وعصيانا ، كذبه قومه وقالوا إنه مجنون ويقول ما لا يعقل ولا يؤمن به عاقل. وانهالوا عليه بالسب واللعن والتخويف وتشديد الوعيد. فقال نوح عليه السلام يارب إنى ضعيف لا أستطيع مقاومة هؤلاء فانتقم منهم وانتصر لدينك} كذبت قبلهم قوم نوح فكذبوا عبدنا وقالوا مجنون وازدجر فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر" ولكنه لم يجبرهم على الإيمان برسالته وهم كارهون ، ولما يئس نوح عليه السلام من صلاحهم وفلاحهم ورأى أنهم لا خير فيهم وتوصلوا إلى أذيته ومخالفته وتكذيبه بكل طريق من أفعال و أقوال. دعا عليهم دعوة غضب فلبى الله دعوته وأجاب طلبه } ونوحاً إذ نادى من قبل فاستجبنا له فنجيناه وأهله من الكرب العظيم. "

    مرت الأعوام ونوح يدعو قومه وكلما دعاهم إلى الله فروا منه ، وكلما دعاهم ليغفر الله لهم جعلوا أصابعهم فى آذانهم واستكبروا عن سماع الحق } فلم يزدهم دعائي إلا فرارا" ، حزن نوح على قومه حزناً شديداً.

    وجاء يوم أوحى الله إليه "أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن" ، وأوحى الله إليه ألا يحزن عليهم وأمره أن يصنع فلكاً } قال رب انصرني بما كذبون فأوحينا إليه أن أصنع الفلك بأعيننا ووحينا" أخبره الله تعالى أنه سيصنع هذه السفينة بعلم الله وتعليمه وعلى مرأى منه وطبقاً لتوجيهاته ومساعدة الملائكة ، وبدأ نوح يغرس الشجر ويزرعه ليصنع منه السفينة ، انتظر لسنوات ثم قطع ما زرعه وبدأ نجارته ، بدأ سيدنا نوح يبنى السفينة ، ويمر عليه الكفار فيرونه منهمكا فى صنع السفينة فيسخرون منه لعدم وجود أنهار قريبة أو بحار} ويصنع الفلك وكلما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه قال إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون" انتهى سيدنا نوح من صنع السفينة وجلس ينتظر أمر الله. أوحى الله إليه أنه إذا فار التنور كان هذا علامة على بدء الطوفان وأمره الله أن يحمل فى السفينة من كل حيوان وطير ووحش زوجين اثنين ، وبدأ الصعود إلى السفينة وصعد من آمن بنوح وكان عدد المؤمنين قليلا} حتى إذا جاء أمرنا وفار التنور قلنا احمل فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول ومن آمن وما آمن معه إلا قليل" لم تكن زوجة نوح مؤمنة به فلم تصعد وكانت أغلبية الناس غير مؤمنة هى الأخرى فلم تصعد.

    ارتفعت المياه من فتحات الأرض ولم تبق هناك فتحة فى الأرض إلا وخرج منها الماء ، وانهمرت من السماء أمطار غزيرة بكميات لم تر مثلها الأرض من قبل ، ارتفعت المياه أعلى من الناس تجاوزت قمم الأشجار وقمم الجبال وغطت سطح الأرض كله} ففتحنا أبواب السماء بماء منهمرہ وفجرنا الأرض عيونا فالتقى الماء على أمر قد قدرہ وحملناه على ذات ألواح ودسر."

    وفى بداية الطوفان نادى نوح ابنه قبل سير السفينة وقال له اركب معنا ولا تهلك نفسك بالغرق فتغرق مع الكافرين } يا بنى اركب معنا ولا تكن مع الكافرين" قال الابن سوف أصعد إلى رأس الجبل أتحصن به ، ظنا منه أن الماء لن تصل إلى قمم الجبال } قال سآوى إلى جبل يعصمني من الماء" وعاد نوح يقول له } قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين."شاءت رحمة الله أن يغرق الابن بعيدا عن عين الأب ، رحمة منه بالأب كي لا يشاهد مصرعه.

    واستمر الطوفان وكانت كل عين تطرف على الأرض قد هلكت غرقاً ، لم يعد باقيا من الحياة والأحياء غير السفينة التى تحمل المؤمنين ، واستمر الطوفان زمناُ لا نعرف مقداره ، ثم أمر الله سبحانه وتعالى السماء أن تمسك عن المطر وإلى الأرض أن تستقر وتبتلع الماء ، وأمر السفينة أن ترسو على الجودي ويقال إنه جبل فى العراق } وقيل يا أرض ابلعي ماءك ويا سماء أقلعي وغيض الماء وقضى الأمر واستوت على الجودي وقيل بعداً للقوم الظالمين

    بعد ذلك أمر الله نوحا عليه السلام أن يهبط من السفينة محاطا ببركة الله ورعايته } قيل يا نوح اهبط بسلام منا وبركات عليك وعلى أمم ممن معك.
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة

  8. #8

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    شكرا جزيلا لك
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة,ميساكي
    ]الامل طريقي في هده الحياة فمن اراد تحطيمي فانا له بالمرصاد

  9. #9

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    شكرا جزيلا لك
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة,ميساكي
    ]الامل طريقي في هده الحياة فمن اراد تحطيمي فانا له بالمرصاد

  10. #10
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    شكرا استاذة للطرح بوركت
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: براءة فتاة

  11. #11
    -•♥ مشرفة قسم لغة الضاد♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: قصة سيدنا نوح عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كبريائي سر انوثتي مشاهدة المشاركة
    دمت متألقة
    تسلمي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. بحث حول سيدنا نوح عليه السلام
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى WIKI طموحنا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-10-2014, 17:56
  2. بحث حول سيدنا إلياس عليه السلام
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى WIKI طموحنا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-10-2014, 16:32
  3. نسب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كاملاً "حتى سيدنا آدم عليه السلام"
    بواسطة IsSmàìl Sàhnounè في المنتدى منتدى السيرة النبوية و التاريخ الاسلامي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 07-05-2014, 22:30
  4. قصة سيدنا آدم (عليه السلام)
    بواسطة حكيمة موما في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-11-2013, 11:49
  5. قصة سيدنا آدم (عليه السلام)
    بواسطة حكيمة موما في المنتدى ركن القصص والمواعظ الدينية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-11-2013, 11:49

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •