في ظلمة كل ليل..............لي حياة جديدة ♥♥

في ظلمة كل ليل..............لي حياة جديدة ♥♥


النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    المعلومات الشخصية

    افتراضي في ظلمة كل ليل..............لي حياة جديدة ♥♥

    أرخى الليل ستائره .....و احتضن المدينة في ظلمة تبعث
    بالهدوء المرعب.. ،.ينتشر الناس إلى مساكنهم مرهقين من عمل النهار الشاق يجرون أجسادهم بتثاقل ......وآن أوان لقاء سلطان النوم.
    .صمت ثقيل تغرق فيه غرفتي
    ، وصوت زفيري يضيف نوتات لموسيقى الجو الراكد
    ، وأنا أسند رأسي لوسادتي وعيوني تحملق بالضوء الخافت الذي ينبعث من مصباح أبي القديم ..حزمه الضوئية تخترق هذه الظلمة القاتمة وتضيء بعضا من أجزاء الأثاث ....إذن فقد حان الوقت لركوب القارب والرحيل إلى جزيرتي . لا احد سيفسد صفوة تفكيري.....الجميع نيام وأنا ارتمي فوق سريري أشد الرحال تاركة هذا العالم المزدحم مفلتة منه.. انه العالم الذي لا يعرف الهدوء والطمأنينة ....أحدق بجدران غرفتي فلا أجد سوى السواد الأصم ...هه لا توجد أي قوة تستطيع أن تسلبني هذه النعمة .....ما من شخص يعكر مزاجي و ما من شخص أضيق ذرعا بفلسفاته .....ما من كائن يتسبب لي بمشكلة تؤرقني.....سوى السكون لا غير.......... أبحر يا عقلي فلا عاصفة قادمة....فتحيى أفكاري ككل ليلة وتنبض كما لم تنبض من قبل إن صداها يصل إلى بعيد...هذه الحياة التي أعيشها في مرارة قاتلة ...إلى متى سأصمد ضد الجحيم؟ يسمون الثأر كبرياء و الكراهية حل العيش...المصلحة حب والبطش والظلم قوة ..الغطرسة والتعنيف رجولة التعاون لإنهاء شخص من الوجود إخاء .....الشر طريق الرقي وأنا ارتمي صريعة التضارب المبهم....في بحثي عن إجابة .. أجد فجوة كبيرة توقف تساؤلاتي بعلامة تحذير ...كلما خطوت نحو الأمام يحاصرني العجب وكلما فكرت أكثر غرقت أكثر وفقدت الأمل في العثور على إجابة ....لا أحد يستطيع الرد عن أسئلتي "مجنونة تجري عكس التيار " لا بأس إن كان الجنون البحث عن أجوبة لكن ...هل بإمكاني المواصلة؟ إنني أطرح أسئلة أضخم مني ومن ما أستطيع إدراكه ربما ....سأريح نفسي من هذا الإرهاق النفسي وسألقي بسلاحي مستسلمة كعادتي..............وركبت القارب.وهو يشق بي أمواج البحر وقلب يرقص من السعادة سألقاهم...................... أحبائي .
    رسا زورقي على الشاطئ إن هده الجزيرة من صنع مشاعر قلبي وصفاء فكري .. سكانها أناس لم أجدهم في العالم الذي أعيش فيه ....المحبة والإخاء عندهم من مقومات الإنسانية ولا مكان في عقولهم للأفكار المخيفة...رجالهم يعتبرون الإخلاص والحب دعائم الرجولة الحقيقية ...فليس منهم رجل ظالم حقير فلا يمكن له أن يولد أصلا وأنى له ذلك ....لا تغادرهم الابتسامة يبكون جميعا لبكاء أحدهم ويفرحون لفرح أحدهم .معهم لا أحس بالوحشة....أجلس بينهم مرتاحة البال فلا ذئب يترصد حركاتي...ولا كائد يرسم خططا ماكرة للإيقاع بي .....يلامس جسدي نسيمها العليل ويلتصق بأهدابي رذاذ ماءها العذب....ففي عالمي يخيل لي أن كل قطرة ماء ملوثة بدم بشري‼.... للأسف هكذا علق بفكري مثل هذه الشوائب التي عجزت على التخلص منها ........أصغي باهتمام لكلامهم الموزون حتى صغارهم ولا تسمع لهم لغوا ، لكن السعادة لا تكتمل ....ففي كل يوم آتي مدركة أنني سأعود إلى عالمي الحقيقي....سأرجع بائسة.أقاتل المبهم وأجاهد حتى لا تتلوث أفكاري . كلي أمل ورجاء أن يسرع الليل باللحاق بي قبل أن يقهرني النهار....أستأنف حياة اليأس ولا زلت أدعو خالقي أن ينعم علي برحلة أطول إلى الجزيرة...أتطلع إلى وجوههم فتشع نقاء....عيونهم بحر من العطف ...قلوبهم قصائد تآخي وتعاون أقسموا على أنفسهم بها إلى آخر زفرة من حياتهم‼
    وحينما يصل الذي أمقته ...وتوشك الشمس على الظهور أمشي بخطوات متثاقلة وروحي وكياني لا زالا يتشبثان بالرفاق...ويقفون أمامي "لكن لما تعودين مادمت لا تريدين، هنا مكانك أنت منا ونحن منك؟ " حينها انبعثت إلى قلبي أنغام لحن جنائزي...الدموع تفيض بداخلي وتفور حتى تكاد تحبس أنفاسي .. أجل صحيح لا أريد العودة لكن موطني هناك ومهما حاولت لابد من الرجوع.....وعند استيقاظي سيكون هذا مجرد أضغاث أحلام لا غير ....
    أركب قاربي وسيل جارف من الدموع يحرقني ...صراخ قلبي يمزق أوصالي....ويجري الدم ساخنا في عروقي ....أليس علي الوقوف في أعلى مكان وإعلان الحرب ضدهم ؟لكني وحيدة أمام أسلحتهم إذا تفرس في وجهي أحدهم فليُقرأ عليّ السلام ...وحوش تتعطش للدماء ...عيونهم سهام مسممة ...المكر والخديعة يجريان مجرى دمهم ......إذن وككل مرة....لا تحاولي فلتقتلي هذه الأفكار إلى الأبد..
    أعيش في دوامة الله اعلم بنهايتها.....



    تناهى إلى سمعي صوت حشرجة قريبة..فتململت في فراشي..فتحت عيني إذ بأشعة الشمس تحرقني.....إذن فقد عدت للديار.
    إنه الصباح.
    جفت الأقلام وطُويت الصحف.

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: Prïncëss bëllä,SäŁsã BïL
    التعديل الأخير تم بواسطة المحاربة ; 22-03-2020 الساعة 17:40
    sonrie por la vida porque non merita le lacrime del tuo pianto ..und suche nach gluck indir ..you will find it cierto

  2. #2
    ♥•- الإدارة -•♥

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: في ظلمة كل ليل..............لي حياة جديدة ♥♥

    وا حسرتاه
    وا آاسفااه
    هذا ما نعيشه و نعايشه
    فمنذ و الى متى كنا و سنبقى على هذه الحال؟
    ااوالله ليس هذا ما وجدنا عليه أجدادنا
    انما سابقونا كانوا أسلم من السلم و أامن من الامن



    فأنى يعرفون ما نعرفه نحن و قد تعرضنا لغزو جيوش عظيمة من كل ما نكرهه
    إنما حسن الختاام ان نردد دوما
    الله معي.. الله معي... يا نفسي صبرا لا تجزعي
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: Prïncëss bëllä,SäŁsã BïL,المحاربة
    نتا #تقلب#الفيستا وأنا #نمحيك
    #مليستا وحدة #بوحدة


المواضيع المتشابهه

  1. ظلمة الحياة
    بواسطة لمعان المحيط و برودة القمر في المنتدى فرغ قلبك
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 24-05-2019, 16:42
  2. تاريخ شعار Google ومرحلة جديدة في حياة الشركة
    بواسطة ♥Mohamed Farouk♥ في المنتدى علوم و ثقافة عامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-02-2016, 20:21
  3. ليلة في ظلمة القبر ( قصة مُبكية )
    بواسطة ღ princesse ikrameღ في المنتدى منتدى القرآن الكريم والحديث الشريف
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 15-08-2015, 20:01
  4. بعد ظلمة الليل الطويل
    بواسطة النورس الحزين في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-09-2014, 20:26

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •