زواج المطلقات في الإسلام بين الأمس واليوم.

زواج المطلقات في الإسلام بين الأمس واليوم.


النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Aug 2018
    المشاركات
    339
    الجنس
    ذكر
    الوظيفة
    أستاذ
    الهوايةŠ
    المطالعة

    هام زواج المطلقات في الإسلام بين الأمس واليوم.

    زواج ﺍﻟﻤﻄﻠﻘﺎﺕ ﻓﻲ ﺍﻹﺳﻼﻡ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﺔ ﻳﺘﻮﻓﻰ ﻋﻨﻬﺎ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺃﻭ ﺗﻄﻠﻖ ، ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ ﻳﺘﺴﺎﺑﻘﻮﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﺑﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺭﻋﺎﻳﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﺑﺎﺏ ﺍﻹﺣﺘﺮﺍﻡ ﻭﺍﻹﻛﺮﺍﻡ ﻭﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻒ ﻟﻬﺎ •
    ﻓﻨﺠﺪ ﺇﺫﺍ ﺗﺼﻔﺤﻨﺎ ﺳﻴﺮﺗﻬﻢ ﺻﺤﺎﺑﻴﺔ ﺗﺰﻭﺟﺖ ﺑﺄﺭﺑﻊ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ ، ﺻﺤﺎﺑﻰ ﺗﻠﻮ ﺍﻻﺧﺮ . ﻭﺑﺜﻼﺛﺔ ﻭﻟﻢ ﻳﻨﻈﺮ ﺍﻟﻴﻬﺎ ﻭﻣﺜﻴﻼﺗﻬﺎ ﺑﻌﻴﻦ ﺍﻟﻤﻌﺎﻳﺮﺓ ﺃﻭ ﺍﻹﻧﺘﻘﺎﺹ !!
    ﻓﻬﺬﻩ ﻋﺎﺗﻜﺔ ، ﺗﺰﻭﺟﻬﺎ ﺍﺑﻦ ﺃﺑﻲ ﺑﻜﺮ ﺍﻟﺼﺪﻳﻖ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﺒﻪ ﻭﻳﺤﺒﻬﺎ ﺣﺒﺎً ﻻ ﻳﻮﺻﻒ ﺛﻢ ﻣﺎﺕ ﻋﻨﻬﺎ ﺷﻬﻴﺪﺍ ، ﻓﺒﺎﺩﺭ ﺑﺎﻟﺰﻭﺍﺝ ﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﻔﺎﺭﻭﻕ ﻋﻤﺮ ﺛﻢ ﻣﺎﺕ ﻋﻨﻬﺎ ﺷﻬﻴﺪﺍ ، ﻓﺒﺎﺩﺭ ﺑﺈﻛﺮﺍﻣﻬﺎ ﻭﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﻣﻨﻬﺎ ﺣﻮﺍﺭﻯ ﺍﻟﻨﺒﻰ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻟﺰﺑﻴﺮ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻌﻮﺍﻡ ﻓﻘﺘﻞ ﺷﻬﻴﺪﺍ ﻓﻠﻢ ﻳﻘﻮﻟﻮﺍ ﻋﻠﻴﻬﺎ .... ‏( ﺟﻼﺑﺔ ﺍﻟﻤﺼﺎﺋﺐ ﻋﻠﻰ ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﺎ ‏) !! ﺇﻧﻤﺎ ﻗﺎﻟﻮﺍ ...: ‏
    ( ﻣﻦ ﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﺸﻬﺎﺩﺓ ﻓﻌﻠﻴﻪ ﺑﻌﺎﺗﻜﻪ ‏) !
    ﻭﻟﺘﺘﺼﻔﺤﻮﺍ ﻣﻌﻰ ﻗﺼﺔ
    ﺃﺳﻤﺎﺀ ﺑﻨﺖ ﻋﻤﻴﺲ ﻭﺯﻭﺟﻬﺎ ﺍﻷﺧﻴﺮ ﺳﻴﺪ ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ ﻭﺍﻟﻔﺮﺳﺎﻥ ﻋﻠﻲ ﺑﻦ ﺃﺑﻰ ﻃﺎﻟﺐ ﻭﻫﻮ ﻳﻼﻋﺐ ﺃﺑﻨﺎﺀﻫﺎ ﻣﻦ ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﺎ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﻴﻦ ﻭﻳﺴﻤﻊ ﻛﻼﻣﻬﺎ ﺍﻟﻌﺬﺏ ﻓﻴﻬﻢ ﻷﻭﻻﺩﻫﺎ ﻓﻴﺒﺘﺴﻢ ﻭﻻ ﻳﻐﺎﺭ ﻭﻳﻘﻮﻝ ﻟﻮ ﺗﻜﻠﻤﺖ ﻓﻴﻬﻢ ﺑﻐﻴﺮ ﻫﺬﺍ ﻟﺰﺟﺮﺗﻚ ﻓﻬﻢ ﺃﺻﺤﺎﺑﻰ !! •
    ﻟﻢ ﻧﺴﻤﻊ ﻳﻮﻣﺎ ﺃﻥ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﺰﻭﺟﺖ ﺇﺗﻬﻤﻬﺎ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﺑﺨﻴﺎﻧﻪ ﺫﻛﺮﻯ ﺯﻭﺟﻬﺎ !! • ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﻧﻔﺴﻪ ﻟﻢ ﻳﺘﺰﻭﺝ ﺑﻜﺮﺍ ﺳﻮﻯ ﺃﻣﻨﺎ ﻋﺎﺋﺸﺔ ﻓﻘﻂ •
    ﻭﻧﺴﺘﻐﺮﺏ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻧﺠﺪ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﺇﺫﺍ ﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﻣﻤﻦ ﺳﺒﻖ ﻟﻬﺎ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﻳﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺣﻘﻮﻗﻬﺎ ﻭﻛﺄﻧﻬﺎ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻣﺴﺘﻌﻤﻠﺔ •



    ﻫﺬﺍ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺇﺟﺮﺍﻡ ﻓﻰ ﺣﻖ ﺍﻟﻤﺮﺃﻩ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﺔ .. ﻓﺈﻧﻪ ﻳﺸﻌﺮ ﺑﺎﻟﺨﻮﻑ ﻣﻨﻬﺎ ،، ﺃﻭ ﻳﺘﺄﺫﻯ ﻣﻦ ﻓﻜﺮﺓ ﺯﻭﺍﺟﻬﺎ ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ ،، ﻭﻫﺬﺍ ﺇﻥ ﺩﻝ ﻋﻠﻰ ﺷﻰﺀ ﻓﻼ ﻳﺪﻝ ﺇﻻ ﻋﻠﻰ ﻋﺪﻡ ﺛﻘﺔ ﺑﺮﺟﻮﻟﺘﻪ ﻭﺷﺨﺼﻪ ﻭﻗﻠﻪ ﺣﻴﻠﺘﻪ ﺑﻞ ﻭﺇﻧﻌﺪﺍﻡ ﻛﻞ ﻣﺎﺳﺒﻖ !!
    ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﺔ ﺍﻟﺘﻰ ﻟﻢ ﺗﻨﺠﺢ ﻓﻰ ﺣﻴﺎﺗﻬﺎ ﺃﻭ ﺗﺮﻣﻠﺖ ﻟﻴﺴﺖ ﺷﺮﻃﺎ ﻓﺎﺷﻠﺔ !!
    ﺇﻱ ﻭﺭﺑﻲ ... - ﺗﻠﻚ ﺍﻷﺧﺖ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﺰﻟﺖ ﺑﻬﺎ ﻣﺼﻴﺒﺔ ﺍﻟﻄﻼﻕ ﻭﺃﺻﺎﺑﻬﺎ ﺍﻟﺨﻮﻑ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ ﻭﻣﺎ ﻓﻴﻪ ﻣﻦ ﺁﻻﻡ ، ﻧﻘﻮﻝ ﻟﻬﺎ ‏( ﻟَﺎ ﺗَﺪْﺭِﻱ ﻟَﻌَﻞَّ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﻳُﺤْﺪِﺙُ ﺑَﻌْﺪَ ﺫَﻟِﻚَ ﺃَﻣْﺮﺍً ‏) ﻟﻌﻞ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻔﺮﺍﻕ ﺳﻌﺎﺩﺓ ﻭﻫﻨﺎﺀ ، ﻟﻌﻞ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺰﻭﺝ .... ﺯﻭﺝ ﺃﺻﻠﺢ ﻣﻨﻪ ﻭﺃﺣﺴﻦ ﻣﻨﻪ ، ﻭﻟﻌﻞ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ ﺗﺤﻤﻞ ﻓﻲ ﻃﻴﺎﺗﻬﺎ ﺃﻓﺮﺍﺡ ﻭﺁﻣﺎﻝ . ــ ﻳﺘﻮﺟﺐ ﻋﻠﻴﻨﺎ ، ﺃﻥ ﻧﺤﺎﻓﻆ ﻋﻠﻴﻬﻦ ﻭﻧﺤﺎﻭﻝ ﺃﻥ ﻧﻌﻮﺿﻬﻦ ﻋﻦ ﺧﺴﺎﺭﺍﺗﻬﻦ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ ﻭﺍﻟﻤﻌﻨﻮﻳﺔ ﻭﺃﻥ ﻧﺤﻤﻴﻬﻦ ﻣﻦ ﻛﻼﺏ ﻭﺣﺜﺎﻻﺕ ﺍﻟﺒﺸﺮ ﻣﻤﻦ ﻳﻨﻈﺮ ﺇﻟﻴﻬﻦ ﺑﺴﻮﺀ.
    ...منقول للأمانة...

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو أمامة الباهلي ; 15-05-2019 الساعة 02:12

المواضيع المتشابهه

  1. صريح جدا -القابلات بين الأمس واليوم- العدد الرابع
    بواسطة عابرُ سبيل في المنتدى الحوار المتمدن
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 25-07-2018, 19:17
  2. الحرب الإلكترونية بين الأمس واليوم
    بواسطة ღ princesse ikrameღ في المنتدى الحوار المتمدن
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-06-2016, 12:16
  3. زواج الجيك ليس كأي زواج (حفلات زواج غير عادية )
    بواسطة ♥Mohamed Farouk♥ في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-03-2016, 20:21
  4. الأصدقاء .. بين الأمس واليوم ...
    بواسطة الأثر الجميل في المنتدى الحوار المتمدن
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 19-12-2014, 18:17
  5. مابين الأمس واليوم
    بواسطة عابرُ سبيل في المنتدى نبض الشعر والخواطر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-10-2014, 20:39

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •