إن المدرسة تعد بيتا ثانيا للطفل، فهو يقضي فيها عددا طويلا من الساعات مع أقرانه للدراسة واللعب. ومن المهم أن تتسم المدرسة بالنظافة والنظام للحفاظ على سلامة الطفل وصحته والحد من انتشار الأمراض والعدوى. واليوم نقدم لكم موضوع عن النظافة المدرسية وطرق الحفاظ عليها:
- تربية الطفل على الحفاظ على المرافق المختلفة حتى لو لم تكن منزله.
- تجنب السلوكيات السيئة مثل الكتابة على مقاعد الدراس.
- تعاون الطلاب في تنظيف الفصول



- الحث على النظافة ومكافأة النظيفين من الطلاب.