قائمة الاعضاء المشار اليهم


~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 19 من 19
  1. #11

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ● Áwε$ØMε Mε ● مشاهدة المشاركة
    العفو حبيبتي



    آمل انه قد نال اعجابك ^w^
    نعم عجبني بزااااااااااف
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ● Áwε$ØMε Mε ●,Maneru



    • لا علاقة للنجاح بما تكسبه في الحياة أو تنجزه لنفسك، فالنجاح هو ما تفعله للآخرين.








  2. #12

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    واو هي طويلة بس بجنن


    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ● Áwε$ØMε Mε ●,Maneru



  3. #13

    المعلومات الشخصية

    مميز رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ● Áwε$ØMε Mε ● مشاهدة المشاركة

    ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~




    آهلا بعشـآق الروآيات
    كيفكم؟؟ إن شاء الله بخير
    في موضوعنآ هذا سنقدم لكم فصل مشترك~~
    فصل يجتمع فيه شخصيآت من الروآيتين
    ~ هل تستطعين إستبدآله بي يا ملآكي ~

    و

    ~ ليت الحيآة فآرقتني في ذلك اليوم ~
    لن نطيل عليكم كثيرًا..
    قراءة ممتعة




    بسبب ليون و ما فعله إشتعلت هونوكا غضبًا،،كانت تمشي مع أليكس الذي كان يحاول تهدأتها قدر المستطاع لكن بدون جدوى. أليكس: ((هياا،لم أعتدك سلبية هكذا! شخص مثل ليون أزعجك لهذه الدرجة؟! لا تهتمي به،،أنت تستطيعين تلقينه درسًا وقت ما أردت!!)) لم تجبه هونو و واصلت سيرها،،و هما يمشيان مرا على ثانوية بها لافتة كبيرة فوق بوابتهـآ،،كتب عليهـآ "المهرجان ثقافي الـ41 لثانوية هوريشيما" لما رآوها قال أليكس: ((لندخل،لربما نجد شيئًا مثيرًا يزيل إنزعاجك هذا)) هونوكا بغضب: ((لآ أريد)) أليكس: ((هياااا لندخل لن يطول الآمر كثيرًا سنتجول قليلا و نعود)) هونوكا: ((قلت لآ،،ليس لدي وقت لهذه السخآفآت)) أليكس: ((يا لك من عنيدة //سحبها من يدها و دخلا الثانوية ثم قال// سندخل تعني سندخل!!)) تنهدت هونوكا بملل و أفلتت يدها من أليكس و قالت: ((آآآه حسنًا،جولة سريعة و نعود،،أنا متعبة و أريد أن أرتاح!)).
    في الساحة كانت هناك بعض الأشكاك التي تبيع التاكوياكي و الياكسوبا،،أراد أليكس شراء البعض لكن هونو منعته و قالت: ((إتفقنا على أن نتجول لا أن نشتري التاكوياكي)) أليكس: ((حسنًا حسنًا لقد فهمت..إذًا لنذهب و نرى الأنشطة التي تقدمها الصفوف)) تجولا بين الأقسام قليلا و بعدها وجدا لافتة بها جميع الأنشطة التي قامت كل صفوف الثانوية،،بينما كانا يقرأنها لفت الصف 3-A إنتباه هونوكا،قالت لأليكس: ((هنآآ! لنذهب إلى هذا الصف!)) أليكس: ((همم؟ 3-A؟ ماذا يقدمون هآآ لنرى..بيت الرعب! ههههـ لهذا تردين الذهاب! حسنا هيا بنا)) كان بيت الرعب ذاك يستقبل الثنائيات كثيرًا و كان هناك طابور أمام المدخل،،أليكس: ((ماذا؟ ما كل هؤلاء الثنائيآت؟! هل بيت الرعب هذا بتلك الروعة؟)) هونوكا: ((لننتظر و نرى)) لم ينتظرا كثيرًا و دخلا البيت..كان المكان مظلمًا جدًا بينما هما يمشيان حتى توقف أليكس و بقي ينظر إلى المكان من حوله ثم إستدار لهونوكا و قال: ((نحن داخل متاهة!!!!)) هونوكا: ((تبا هذا صحيح! آه ألا تكفي الظلمة لوحدها!! لِما المتاهة؟)) أليكس: ((ههه هذا سيجعل الأمر مشوقًا أكثر..لنكمل السير..)) كانا يمشيآن بهدوء و فجأة و بدون سابق إنذار ظهر أمامهما غول نحيف جدًا كان وجهه مشوهًا تماما و جسده مملوء بالكدمات و مغطى بالدماء فزع أليكس عندما رآه أمامه فجأة لكنه أخفى فزعه عندما قالت هونوكا بملل: ((هـآه..ما المخيف في هذا الشيء -_- )) أكملوا المشي حتى شعروا بمرور شيء بجانب أقدامهم نظروا للأسفل فوجدوهم فئرانًا صرخت هونوكا و قفزت للخلف فقال أليكس: ((حقًا؟ تخافين الفئرا...)) و قبل أن ينهي كلامه صرخ..نظر للأسفل فوجد فتاة ممسكة قدمه،،كانت فتاة الأسطورة التي يُقال بأنها تخرج من البئر لتقتل الناس،،كانت بشرتها بيضاء شاحبة و لها هالات سوداء تحت عينيها و وجهها المملوء بالخدوش يظهر بالكاد بسبب شعرها الأسود الطويل المنسدل على وجهها و كانت ترتدي ثوبا أبيض طويل يصل لقدميها أمسكت أليكس من قدمه و قالت بصوت مرتجف و مرعب: ((لحم طري؟ هل أنت إنسان حيّ؟ آآه طعم الأحياء أفضل من الأموآت~~)) صرخت هونوكا و من دون أن تدرك قامت بركل تلك الفتاة و سحبت أليكس من يده و هربت بعيدًا...بعدما إبتعدا قليلاً بدأ أليكس يضحك و قال: ((هههه لم أتوقع أبدًا أن أراك خائفة ههه لو أنك رأيت تعابير وجهك)) هونوكا بخجل: ((أصمت..لم..لم أكن خائفة،،بل أنت من كنت مرتعبًا..لذا..أمسكتك و ركضت...لتهدأ...)) بقيّ يضحك حتى ظهر أمامهما شخص فجأة أو بالآحرى كآن شبحآ..شبحًآ مقطوع الرأس،،كـآن يحمل رأسه في يده وقف أمامهما و قال: ((أنتما...ألا يزال لديكما قلب ينبض؟ هذا جيد..أريد قلبًا و رأسًا جديدين...)) لما رأوه صرخا و هربا بأقصى ما يملكان..بقي الشبح مقطوع الرأس يتأملهما ثم قال: ((ذلك الفتى..أظن بأنني رأيته من قبل..لكن أين؟)) بعد قليل تذكره فركض وراءهما.. في ذلك الوقت توقف كل من أليكس و هونوكا عن الركض بعدما إبتعدا قليلا عن مكان ذلك الشبح..قالت هونوكا: ((أعترف،الشبح مقطوع الرأس ذاك أخافني!!)) أليكس: ((نفس الشيء معي..حسنا لا أريد أن أبقى هنا طويلاً لنخرج)) أكملا سيرهما ببطئ و فجأة أمسك أحد ما كتف أليكس فزع أليكس و إستدار ببطئ و وجد الشبح مقطوع الرأس يمسك كتفه بيده اليمنى بينما يحمل رأسه باليد اليسرى،،رفع وجهه إليه و قال: ((أيها الشاب...أريدك..أريد التحد...)) صرخت هونوكا و هربت تاركةً أليكس خلفها،،ظهر أمامها شخص من دون سابق إنذار،،كان لديه مظهر طبيب...لكن عينه اليسرى قد اقتلعت من مكانها و رقبته لم يكن فيها سوى العظام و كان متسخًا بالدماء من رأسه حتى قدميه..قال لهونوكا: ((أنت المريضة من الغرفة 201؟!! لماذا خرجتِ من غرفتكِ؟ أسرعي و عودي..حان وقت العملية الجراحية..)) صرخت هونوكا و بدون أن تنتبه صفعته و هربت،،لحق بها أليكس بعدما هرب من الشبح مقطوع الرأس..خرجا من البيت المسكون بوجوه شاحبة،،قالت هونوكا: ((لقد نلت كفايتي لنخرج من هذه الثانوية)) أليكس: ((لن أعارضك أبدًا..لنذهب)) .. فجأة أمسك شخص ما هونوكا من ملابسها إقشعر بدنها و إستدارت له فوجدته رأس الشبح مقطوع الرأس..كان الرأس فقط ما جاء إليهم هذه المرة،،صرخت هونو عندما رأته و قفزت للخلف خطوتين ثم قالت: ((ماذا تريد؟ لقد خرجنا من البيت المسكون،ألم نفعل؟)) الرأس: ((نعم نعم آسف شكرًا لزيارتكم بيتنا المسكون..على كلٍ أريد التحدث مع حبيبك لا غير)) هونو: ((حبيبـ.. //إلتفتت لأليكس و قالت// لا إنه ليس...)) تقدم أليكس و بقي ينظر إلى ذلك الشخص ثم قال: ((آآه فهمت الخدعة،أنت ترتدي كل شيء أسود لكي لا يظهر منك أي شيء في الظلام عدا رأسك و معك شخص يضع قناعًا أسودًا على رأسه و يلبس تلك الملابس الناصعة لكي لا يُرى رأسه في الظلام...بفف كيف لم أفكر في ذلك ؟ -_- على كلٍ،،لماذا أنت تلحق بنا أينما ذهبنا؟؟)) الرأس: ((فعلاً؟ ألم تتعرف عليّ يا أكاي؟ أنا رين..أوتسو..أقصد أياتو رين ألا تتذكر؟)) إتسعت عينا هونوكا عندما ذكر رين إسم أكاي و قالت له: ((مـ-من أين تعرف أكاي؟؟!)) رين: ((همم أعرفه منذ 6 سنوآت؟ لا بل 7 سنوآت! ألا تتذكر أكاي؟)) أليكس: ((آمم في الحقيقة أنا لست أكاي،أنا إبن خالته!)) رين: ((هيه؟ مــااااذااا؟؟! فعلاً؟ أنت تشبهه كثيرًا )) أليكس: ((نعم أسمع هذا كثيرًا،،على كلٍ كيف تعرفت عليه؟ لا أتذكر بأنه أخبرني عنك من قبل..)) رين: ((كما قلت سابقًا إلتقيت به منذ 7 سنوآت و ذلك عندما ذهبت في رحلة إلى كيوتو مع...عائلتي،،كنت ألعب الغميضة مع أشقائي و إلتقيت به صدفةً عندما كنت ذاهبًا لأختبئ،،إصطدمت به بينما كنت أركض و سقطت أرضًا..همم بالتفكير في الأمر كلانا سقط أرضًا،،كان يبدو حزينًا و سألته ما سبب حزنه ههه كنت فضوليًا جدًا،،لم يرد أن يخبرني سبب حزنه فطلبت منه أن يأتي و يلعب معنا ليخفف قليلاً عن نفسه لكنه رفض، لم ألقِ لرفضه بالاً و سحبته معي لنلعب مع بعضنا..أصبحنا أصدقاء لكننا لم نمضي ما يكفينا من الوقت معًا،،لأننا إفترقنا بعد 3 أيام لأنني عدت و عائلتي إلى الديار..و..على ما أتذكر..فقد طلب مني فعل شيئ ما فتعاهدنا أن نفعل كلانا ذاك الشيء عندما نلتقي مجددا في المستقبل ،،حتى أننا أحضرنا قطعتي قماش و كتبنا بها كلمات مفتاحية لا يفهمها سوانا و ذلك لنتذكر وعدنا،،ربطنا قطعتيّ القماش في معصمنا و ذهب كلٌ في طريقه..لكن..للآسف حدثت لي بعض الأمور و نسيت ماهية الوعد و فقدت قطعة القماش تلك..بعدما بذلت جهدي في الحفاظ عليها..)) أليكس: ((..هذا..هذا صحيح!! أتذكر بأن أكاي أخبرني بشيء كهذا..أخبرني منذ 5 سنوآت على ما أعتقد..)) هونو بغضب: ((كيف لك أن تنس شيئًا مهما كهذا..حتى أنك فقدت الشيء الوحيد الذي قد يوصلك للوعد)) رين بتأسف: ((لقد حدثت لي بعض الأمور...و فقدت كل شيء..ما باليد حيلة)) نظرت إليه بغضب ثم إستدارت و ذهبت..أليكس: ((...آسف..دائمًا ما يحدث لها هذا عندما يتكلم أحد ما عن أكاي)) رين: ((آآه آرى ذلك...)) بقيّ رين يحدق في أليكس ثم قال: ((هل أنت متأكد بأنك ليس أكاي؟ ربما تكون شقيقه التوأم و أنت لا تدري!)) أليكس: ((قلتها سابقًا أنا لست هو أنا إبن خالته -_- )) .
    كانت هونوكا تمشي بغضب فجأة اصتدمت بفتاة كانت تركض و هي تحمل الكريب فإستخت ملابسها..الفتاة: ((آآه يا إلهي يا لي من غبية..آسفة كنت آركض و لم أنتبه لك..آسفة آسفة فعلاً آسفة)) نظرت هونوكا إلى ثوبها ثم رفعت رأسها للفتاة و قالت: ((لا بأس هذا لا يهم)) الفتاة: ((يا إلهي..آسفة فعلا .. امم ااه نشاط صفي "مقهى النادلات" تعاليّ و سأعطيك بعض الكريب على حسابي كتعويض)) أرادت هونوكا رفض طلب تلك الفتاة لكنها أصرت على فعل ذلك لذا ذهبت معها إلى صفها..جلست في طاولة و إنتظرتها قليلا حتى عادت إليها و أعطتها الكريب..أرسلت هونوكا رسالة لأليكس قالت بأنها في الصف 2-D..كان أليكس قد غادر توا المنزل المسكون و كان متوجها للمخرج و لما قرأ رسالة هونوكا عاد لرين و سأله أين يقع الفصل 2-D فأجاب رين: ((أنت أيضًا ذاهب إليه؟ حسنا إنه نفس وجهتي الحالية لنذهب معًا)) أليكس: ((ماذا ألا تزال تتبعنا؟)) رين: ((تبعتكما لأنني ظننتك أكاي،،ليس لدي أي دافع الآن لأتبعكما بما أنك لست هو،،أنا ذاهب لذلك الفصل لأرى أميرتي بزي النادلة)) أليكس: ((آآه هكذا إذن..إذًا هيا بنا)) و ذهبا لذلك الصف.
    لما وصلا رحبت بهما سايوري فور ما دخلا قائلةً: ((آهلآ بكـ سيدي~~)) بقي رين ينظر فيها و هو منذهل فأنزلت رأسها و قالت: ((عرفت ذلك! أبدوا غريبة لهذا الزي أليس كذلك..إنه لا يلائمني..)) رين: ((لا لا،على العكس تماما إنه يليق بك..لقد زادك جمالاً)) أليكس -بهمس-: ((أهذه هي أميرتك التي تحدثت عنها؟)) رين: ((نعم،إنها أجمل من فتاتك أليس كذلك!)) ضحك أليكس و قال: ((هههه لا أستطيع مناقشتك في هذا الموضوع))..بعدها ذهب أليكس و جلس مع هونوكا و جلس رين في طاولة لوحده.

    بقيت هونوكا تحدق في رين لفترة بعدها قالت: ((الفضول يقتلني..أريد أن أعرف ما الذي حصل بين أكاي و هذا الشخص..)) أليكس: ((أكاي لم يخبرني الكثير عنه،،أخبرني فقط بأنه تعرف على صديق رائع و تعاهدا على شيء ما)) هونوكا: ((وعد..هـآ؟ أتساءل ماهيته..)) سمعت بعض الفتيات خلفها يتكلمن: ((آنظري آنظري رين-سينباي يبدوا رآآآئعًا)) ((نعم نعم حتى بزيه التنكري المخيف ذاك إنه جذاب)) ((آآه أريد الذهاب إلى البيت المسكون لكي يخيفني،،كياااا تخيلي طريقته السادية في الحديث كيااااا~~)) ((نعم فكرت في ذلك مسبقًا و ذهبت هناك،،لكن المكان مظلم و لم أعرف أي وحش كان سينباي)) ((هذا مؤسف،،لكن على الأقل رأيناه هنا بزيه هذا الآن)) ((هذا صحيح كياااا)). هونوكا: ((آرى بأنه شعبيّ جدًا)) نظرت من حولها فوجدت جميع أعين الزبونات اللواتي قدمن للمقهى على رين و بالنسبة للزبائن فقد كانوا ينظرون إلى فتاة كانت ترتدي زيّ النادلة و كانت تقدم الطلبات..و بعد قليل ذهبت تلك الفتاة و جلست في نفس الطاولة مع رين. هونوكا: ((هآه؟ هل تلك الفتاة أحد معجباته؟؟ هييه لديها الشجاعة لتذهب إليه و تتحدث معه)) أليكس: ((إنها حبيبته)) هونوكا: ((ماذا؟ و من أين عرفت ذلك)) أليكس: ((هو أخبرني منذ قليل)) هونوكا: ((آه..آرى ذلك...إنهما يلائمان بعضهما..)) أليكس -بدهشة-: ((ماذا؟!!! أنت تقولين شيئًا كهذا؟؟!)) هونو: ((ذكراني بأيامي مع أكاي...)) أليكس: ((..آآه..)) شعر أليكس بأن هونوكا تُجرح و هي ترى رين و سايوري و تتذكر أكاي في نفس الوقت فقال لها: ((إذًا...هل نذهب؟ بقينا هنا طويلاً)) كانت هونوكا شاردة لذا لم تجبه فقال: ((آووي هونوكا! هل تسمعينني؟؟!)) هونو: ((آآه؟ نعم..ماذا هناك؟)) أليكس: ((فعلاً؟ شردت؟ على كل حال لنذهب بقينا هنا أطول من اللازم)) هونوكا: ((...نعم..لنذهب..)) قبل خروجهما إستدارت هونو لرين و سايوري فرأت نفسها مع أكاي من خلالهما وضعت يدها على فمها و نزلت دمعة من عينها فسحبها أليكس من يدها و خرجا من الثانوية.

    في يوم الغد و بعد نهاية الدوام المدرسي ذهبت هونوكا إلى ثانوية هوريشيما و وقفت عند البوابة كان كل من يخرج من الثانوية يقول نفس الكلام: ((من هذه الفتاة؟)) ((لماذا أتت إلى هنا؟)) ((إنها جميلة جدًا)) ((ماذا تنتظر؟)) ،، بقيت واقفة هناك حتى خرج شخص ما من الثانوية..إنه رين..نادته لكنه لم يجبها و أكمل سيره فقالت في نفسها: ((لما لم يجبني؟ لقد كان صوتي مسموعًا أليس كذلك؟ هل يتعمد التصرف بأنانية؟)) تقدمت نحوه بسرعة و كانت ستمسك كتفه و إذا بأليكس يمسك يدها و قال: ((ما الذي تفعلينه هنا؟)) هونوكا: ((لا شيء،،أنا فقط...أريد الذهاب لمتجر فتح هنا حديثًا)) أليكس: ((آه حقًا؟ إذًا..آوه أنظري أليس هذا الشخص الذي كنت ستمسكين به هو رين؟)) هونوكا: ((هذا...)) قاطعها أليكس: ((..لا تحاولي أن تكذبي عليّ..أنت تريدين أن تعرفي ذلك الوعد الذي قطعه أكاي مع رين أليس كذالك؟)) أنزلت هونوكا رأسها و قالت: ((هذا..ليس من شأنك..)) أليكس: ((بل هو كذالك..)) رفعت هونوكا رأسها لتصرخ في وجه أليكس و فجأة وجدت تعابير وجهه جديّة للغاية..أم أن تلك..تعابير الغضب؟..لم تره يُظهر تعابيرًا مثل هذه من قبل فإكتفت بإفلات يدها و المغادرة..بقيّ أليكس يحدق بها و هي مغادرة.. شعر بأنه ظلمها قليلاً..إستدار لناحية الثانوية و قال: ((لكن لما منعتها..من مقابلة رين؟ فعلت ذلك من دون أن أنتبه..)) و بعد قليل أضاف: ((حسنًا سأعود في وقت لاحق معا لنكتشف ماهية ذلك الوعد)) خطى خطوة نحو الأمام و فجأة لمح شخصًا من بعيد..كان قد خرج توا من مدخل مبنى الثانوية..إنه..رين؟!! لكن كيف ذلك ألم يره قبل قليل خارج الثانوية؟ قال في نفسه: ((ماذا؟ لكن..كيف عاد إلى هناك بتلك السرعة؟ أنا لم أنتبه له حتى!! حسنًا هذا لا يهم الآن،،يجب أن ألحق بهونوكا..)) و ركض بعيدًا
    في تلك الأثناء كان رين قد خرج توا من الثانوية وضع حذائه في خزنته و سبق سايوري إلى المخرج،،رأى أليكس من بعيد ينظر إليه ثم ركض مسرعًا فقال: ((هآه؟ أليس ذلك...)) جاءت سايوري و قالت: ((أتيت~ آسفة على التأخير.. لنذهب)) كانا يتحدثان في طريق عودتهما ، سايوري: ((نييه نييه هل تعلم ماذا حدث اليوم؟ كنت في حصة الإنجليزية و كان الوضع مملاً جدًا و فجأة سمع صوت يوكيني في رأسي كان يتخاطر معي قال لي "فقط أصمت و أ..حـ..ـضر .. الدانـ..ـغو.." هاها قالها بصوت متقطع أظن بأنه كان نائمًا و تخاطر معي بدون أن يدرك..)) بقي صامتًا لفترة ثم قال: ((سايوري ألا تتذكرين شخصًا يدعى أكاي؟)) سايوري: ((ألم تكن تستمع إليّ عندما كنت أتحدث -_- و من هذا الأكاي؟ أنا لا أعرف أي شخص بهذا الإسم!)) رين: ((فعلاً؟ أتساءل كيف تذكرته بسرعة!)) سايوري: ((ماذا هناك؟ ألم تعد لنا جميع ذكرياتنا؟ أم أن هناك بعض الأشياء لا تزال مشوشة؟)) رين: ((لا أدري..لكنني متأكد بأني...حاولي التذكر...أكاي الذي إلتقينا به في كيوتو بينما كنا نلعب..حدث هذا قبل 7 سنوآت في رحلة مع كل من في الميتم..)) سايوري: ((قبل 7 سنوآت؟ أتمزح معي؟ كنت في العاشرة من عمري! أنا بالكاد أتذكر الأحداث التي عشناها في الميتم..آسفة لا أتذكر أكاي هذا أبدًا)) رين -بصوت منخفض- : ((هكذا إذًا .. حسنًا لا بأس..)) بعدها عادا إلى منازلهما
    بعدما وصلت سايوري لمنزلها،إرتاحت قليلاً بعدها أرادت الذهاب للمتجر لشراء بعض الأشياء..إرتدت معطفها و خرجت..إشترت ما كانت تريد و عادت،،كانت تمشي ببطئ .. لطالما عشقت المشي خارجًا في وقت الغروب تحت تلك السماء البرتقالية..أخذت طريقًا أخر للمنزل،الطريق الأطول..فجأة اصطدمت بشخصان كانا يركضان كانا شابًا و فتاة،،جرحت سايوري كف يدها عندما سقطت لأنها إحتكت بالأرض بقوة..فجأة أدركت أن هناك بعض الرجال يجرون وراء أولئك الإثنين،،قال أحد الرجال: ((معهما شخص آخر)) ((إنها فتاة! أظنها أحد أتباعهما)) ((أسرعوا لنلحق بهم)) قال ذلك الشاب الذي اصطدم بسايوري: ((تبا لهذا الوضع!)) و مد يده إلى سايوري و سحبها معه و ركضوا ثلاثتهم بأقصى سرعة.. سمعوا صوت القطار قادم فعبروا السكة الحديدية بسرعة و ما إن كان أولئك الرجال سيعبرون حتى مر القطار و منعهم من العبور و بالتالي فقدوا أثر سايوري و أولئك الإثنين..بعد ركض طويل و متعب توقفت سايوري و صرخت: ((ما بك بحق الجحيم؟ لما سحبتني بذلك الشكل و لما يركض أولئك الحمقى خلفنا؟)) الشاب: ((آسف آسف هذا خطأي اصطدمت بك و لم أنتبه)) الفتاة: ((أيها الآحمق أين السيارة؟ لما كنا نركض و نحن لدينا أداة أفضل للهرب!)) الشاب: ((نعم و هذا أيضًا خطأي..آسف..)) لم ترد سايوري أن تبقى طويلاً مع شخصين غريبين فإستدارت لتعود لمنزلها..فجأة أمسكها الشاب من يدها و قال: ((رأيت دماءً تقطر من يدك منذ قليل..هل جرحتيها؟)) ابعدت سايوري يدها و قالت: ((إنها بخير لم أجرحها)) أمسكت الفتاة يدها و قالت: ((أنا أيضا رأيت دمًا...ماذا؟ أين الجرح؟ توجد بعض أثار الدماء لكن..الجرح..إختفى..؟)) سايوري: ((...سبق و قلت لك لم أجرح)) ثم قالت في نفسها: ((شفيت جرحي بدون أن أدرك..على كل حال يجب أن أبتعد عن هذين الإثنين لا أشعر بالأمان معهما...)) فجأة سمعت صوت يوكيني في رأسها،قال لها: ((سايوري أين أنت؟ هل أنت بخير؟ واتت رين رؤيا،،رأى أنك تهربين من بعض الرجال لذا هرع ليبحث عنك!)) سايوري: ((لا تقلق أنا بخير..سأعود في الحال!)) رين: ((أين أنت الآن؟؟!)) سايوري: ((هيه؟ منذ متى و أنت تتخاطر معنا؟ على كل أنا أمام المتجر الذي بجانب السكة الحديدية في شارع هوكاشي)) رين: ((حسنا إبقي هناك،نحن قريبان من ذلك المكان..سنصل في دقائق)) سايوري: ((حسنا،،في إنتظاركما)) إستدارت سايوري لأولئك الإثنين لتجد الفتاة قد نزعت شعرًا مستعارًا و عدسات أعين زرقاء كانت تضعهما،سايوري -بدهشة-: (( ماا..؟)) خلع الشاب تنكره و قال: ((و ها قد كشفتِ هويتنا..)) لقد كانا هونوكا و أليكس،، هونوكا : ((حسنا بما رجال ليون شاهدونا بهذا التنكر منذ قليل فلا أظن بأنني سأعود إلى إرتداءه من جديد..)) أليكس: ((حسنا...هذا صحيح...))
    بقيت سايوري منصدمة..ما الذي يتفوهان به؟ هي لا تفهم أي شيء من كلامهما و زادت نسبة ظنها بأنهما شخصان غريبان و خطيران..و فجأة نظرت إلى أليكس و قالت له بدون أن تدرك: ((...أنت..تشبهه...أكاي؟)) صدمت هونوكا و قالت: ((حتى أنت تعرفينه؟!!)) سايوري-بصوت منخفض-: ((صحيح تذكرته! إنه أكاي الذي تحدث عنه رين سابقًا)) أليكس: ((لا أنا لست هو..لكن..هل يمكنني معرفة من أين تعرفت عليه؟)) سايوري: ((حسنًا كان ذلك قبل عدة سنوات..و ذلك عندما كنت في رحلة إلى كيوتو..إلتقنا به عندما كنا نلعب الغميضة)) هونوكا: ((هذا نفس ما قاله رين..لكن..ألست حبيبته؟ هو قال بأنه ذهب مع عائلته!)) سايوري -بتوتر-: ((آآه..ذلك...نحن...في الحقيقة..آه نعم..أنا و رين أصدقاء طفولة..و قد ذهبت معهم في رحلتهم إلى كيوتو...)) هونوكا: ((آه هكذا إذًا!)) و بعد قليل وصل رين و يوكيني لمكان سايوري فوجداها تتكلم مع شخصين غريبين..أسرع رين إليها،إحتضنها و قال: ((هل حدث لك مكروه ما؟ خفت عليك كثيرًا عندما رأيت ما رأيته!!)) سايوري: ((لا تقلق..لقد سبق و قلت لك..أنا بخير و لم يحدث أي شيء على الإطلاق..)) إستدار رين لهونوكا و أليكس بغضب و قال لهما: ((كيف تجرأن على إقحام سايوري في مشاكلكما؟)) كانا ينظران إليه و ليوكيني بأعين مستغربة،،قال أليكس: (("عندما رأيت ما رأيته" أنت تقول؟ هل رأيت ما حدث؟ كيف؟)) رين -في نفسه-: ((آآه تكلمت من دون أن أراعي من يقف من حولي،،يجب أن أجد حجة ما)) ثم قال: ((بطريقة أو بآخرى..)) يوكيني: ((حـ-حسنا لقد تأخر الوقت..رين،سايوري لنعد..)) رين/سايوري: ((هيا بنا)) إستداروا و عادوا إلى منازلهم..قالت هونوكا لأليكس: ((كيف علم؟ و متى أخبرته؟)) أليكس: ((ماذا؟)) هونوكا: ((ياوري تلك أو لا أدري ما إسمها..قالت لرين "سبق و قلت لك بأني بخير" هل كانت تلك زلة لسان؟ لأنني لم أرها تحمل هاتفها لتتكلم معه!)) أليكس: ((حادة الإنتباه كعادتك..لا أدري بشأن ذلك..ما شد إنتباهي هي أنها أيضا تعرف أكاي..)) هونوكا: ((لقد زادت رغبتي لمعرفة ما الذي يربط هؤلاء الأشخاص بأكاي..)) أليكس: ((نفس الشيء هنا!))
    في هذه الأثناء و بينما الإخوة أياتو يمشون لمنازلهم..قال يوكيني: ((ذلك الفتى منذ قليل..ذكرني بشخص ما..)) رين/سايوري -في نفس الوقت-: ((بأكاي؟)) يوكيني: ((...صحيح! إنه هو..الشخص صاحب الوعد الذي عقده مع رين...)) سايوري: ((أنت أيضًا تذكرته بسرعة..!!)) يوكيني: ((لا تقللي من قدرآتي على التذكر..)) رين: ((ألا تتذكر ما هو ذلك الوعد؟)) يوكيني: ((همم لا..لكنني أتذكر بأنما ربطتما قطعتيّ قماش بمعصميكما بها كلمات مفتاحية لتتذكروه إذا نسيتموه..)) رين: ((نعم..هذا هو الشيء الوحيد الذي أتذكره..ترى ماذا كان ذلك الوعد؟)) سايوري: ((ما رأيكما أن نبحث عنه معًا،،أنا حقًا أريد معرفته)) رين: ((و لما لا؟ غدًا إن أمكن سنحاول..)).
    في تلك الأثناء كان عاد أليكس و هونوكا إلى منزلهما..في طريق عودتهما إلتقيا بمايك فعاد ثلاثتهم معًا،،أثناء عودتهم أخبرت هونوكا كل شيء مما حدث لمايك فقال لها: ((رين أياتو تقولين؟ لا أظن بأني سمعت بهذا الإسم من قبل،،و لكن لما أنت متشوقة لمعرفة الوعد؟ ربما يكون شيئا تافها فبعد كل شيء لقد عقداه قبل 7 سنوآت كانا لا يزالان طفلين،،متأكد بأنه شيء طفوليّ)) هونوكا: ((حتى و إن كان شيئًا طفوليًا أكاي لم يستطع تحقيقه لذلك سأحققه بدلا عنه!)) مايك -بحزن-: ((...حسنا لن أجادلك في هذا،،إذن هل ستتحرون عنه؟ إذا كنتم ستفعلون سأنظم إليكما!)) أليكس: ((لكن الوحيد الذي قد يقودنا إليه هو رين،،و يبدو بأنه غاضب منا الآن بسبب ما حدث منذ قليل!)) مايك: ((هآ لما؟ ما الذي حدث؟)) أليكس في نفسه: ((آآه تبا لا أستطيع اخباره عن ليون)) ثم قال بصوت مسموع: ((ذلك..آمم..))قاطعه مايك: ((حسنا، لا يهم،عرفني على رين هذا غدًا و سأُسٙوي الأمر!))
    في يوم الغد خرج كل من رين،سايوري و يوكيني مع بعضهم البعض من الثانوية،،يوكيني: ((حسنا،أولاً لنسأل أشقاءنا لعلهم يعلمون شيئًا ما!)) سايوري: ((لما لم تتخاطر معهم ليلة أمس؟)) يوكيني: ((كنت متعبًا و نمت مبكرًا...و نسيت أن أسألهم...)) رين: ((آحمق)) يوكيني: ((أعرنا سكوتك أيها الغبي أنت من نسى الوعد في المقام الأول)) ضحك رين و قال: ((حسنا حسنا لقد فهمت جميعنا حمقى..توقف عن الـ..)) قبل أن ينهي حديثه إستدار بدهشة لأنه شعر بأن أحدًا ما قد لفّ ذراعه حول رقبته. رين: ((من أنت؟ و ماذا تريد؟)) فأجابه: ((لا يهم من أنا،،و ما أريده هو مساعدتك لي)) رين: ((هـآآ؟)) آتى أليكس و قال: ((وآآو هل هكذا ستسوي الأمر)) هونوكا: ((مارو الآبله)) رين: ((ماذا تفعلان هنا؟)) إلتفت لذلك الشخص و قال: ((و أنت،أتمزح معي؟ كيف سأساعد شخصًا لا أعرف حتى من يكون)) هونوكا: ((هذا صديقنا مايك..و أظن بأنك تعرف لما نحن هنا..)) سايوري: ((بسبب الوعد...هذا واضح..)) أليكس: ((إذًا؟)) رين: ((سأحاول تذكره و أخبركم به لاحقً)) هونو: ((لا أصدقك،أنت فقط ستتجاهلني كما فعلت من قبل!)) رين: ((أنا تجاهلتك؟ متى؟)) هونو: ((يوم أمس هنا عند مدخل الثانوية ناديتك و لم تجبني على الرغم من أنك لم تكن بعيدًا عني و صوتي كان مسموعًا أيضًا..)) رين: ((ذلك لم يحدث أبدًا..أظن بأن ذلك كان..)) قبل أن ينهي كلامه قال يوكيني: ((حسنا هذا لا يهم الآن..على كلٍ لدي سؤال..إذا كان أكاي صديقكم لما لا تسألونه مباشرة؟ أم أنه نسي الوعد أيضا؟ حتى و لو فعل، لما لم يأتي معكم؟)) أنزلت هونوكا رأسها و قالت بحزن: ((ذلك بسبب أن .. أكاي...)) وضع أليكس يده على كتف هونوكا ثم أكملت كلامها: ((أكاي قد فآرق الحيآة...ولهذا فكرت في أنه أراد تحقيق ذلك الوعد..و بما أنه لم يستطع..أريد أن أفعل ذلك بدلاً عنه!)) صُمد كل من رين و سايوري و يوكيني.. رين: ((ماذا؟...مات أنت تقولين؟)) وضعت سايوري يديها على فمها و قالت: ((مستحيل!!)) و إكتفى يوكيني بإنزال رأسه..بعدها بقليل قال رين: ((حسنا! لنعمل معًا لنكتشف ماهية وعدنا ذاك!)) هونو/أليكس/مايك: ((حسنًا)) يوكيني: ((إذًا...ماذا علينا أن نفعل أولاً؟)) سايوري: ((نسأل ساكوراي سينسي؟ أو ربما شيمي و توشيرو؟)) رين: ((لقد إلتقينا أكاي قبل 7 سنة مما يعني أنه كان عمر شيمي 8 سنوات و توشيرو 3 سنوآت،،على الأغلب لن يتذكرا،،لنسأل سينسي)) هونوكا: ((سينسي تقول؟ لكن ألم تذهب لتلك الرحلة مع عائلتك؟)) رين: ((آآه ذلك..لي صلة قرابة مع سينسي..)) فجأة جاءت فتاة إلى يوكيني و قالت: ((توموني-كن..تفضل لقد نسيت دفترك في الصف!)) يوكيني: ((آه..شكرًا..)) و بعدها توجهوا إلى منزل ساكوراي
    إقتربت هونوكا من أليكس و همست له: ((ألا تشعر بأن هناك شيئًا غريبًا بشأن هؤلاء الأشخاص؟)) أليكس: ((لا، لما؟)) هونو: ((أولا رين قال بأنه ذهب مع عائلته بعدها قالت سايوري بأنها ذهبت معه و هي ليست بأخته و إنما صديقة طفولته و ما قصة السينسي التي ذهبت معهم أيضا،،و ذلك اليوكيني،ظننته أخ رين الأصغر لكن الفتاة التي جاءت منذ قليل نادته بـ"توموني" و على ما أتذكر كنية رين أياتو و ليست توموني ألم تنتبه؟)) أليكس: ((هذا..صحيح!! لم أنتبه..ترى ما الذي يربطهم..)) لما وصلوا لمنزل ساكوراي سينسي دخلوا و حضرت لهم ساكوراي بعض الشآي..بعدها بدؤوا محادثتهم..سأل رين ساكوراي عن قطعة القماش تلك فقالت له أنها أرادت أن تخبأها له لتبقى سالمة لكنه رفض و أراد تخبأتها بنفسه و لم يرد إخبار أي أحد عن مكانها..كل ما تعرفه أنه لم يخبأه في مكان بعيد عن المنزل..

    خرجوا من منزل ساكوراي خائبين و بينما هم يتمشون ظهر يوكيو من العدم و من دون سابق إنذار وقف أمام رين و رفع ذراعيه لأعلى ثم أنزلهما ليضعهما على كتفيّ رين و قال: ((رين،هل تعلم ماذا يحصل في هذه الأثناء..في هذه اللحظة في هذه الثانية التي أكلمك فيها الآن؟؟!)) شعرت سايوري بشيء غريب عندما فعل يوكيو ذلك،، قال رين بتوتر مصطنع: ((ماذا يحدث؟؟! ...ما!.. لا تقل لي أن...)) يوكيو: ((هذا صحيح! في هذه الأثناء ... أنا أتكلم معك!!!)) صرخ رين: ((لااااا كنت أعرف!!! تبا لهذا!!) ثم ضحكا عاليًا ، يوكيني /و هو يخفي ضحكته/: ((ألا تملان من هذا المزاح السخيف؟)) يوكيو: ((آوه هيا يوكيني أنا أستطيع رؤية ضحكتك!! على كلٍ لما أنتم مجتمعون هنا و لم تقوموا بدعوتي؟)) نظر إلى هونو و البقية ثم قال: ((رين أيها اللئيم أحضرت أصدقاء جدد و نسيت شقيقك الوحيد!!)) رين: ((كنت سأناديك بعدما تنتهي من تمارين النادي)) يوكيو: ((نعم نعم أعلم ذلك بالفعل 3: )) هونوكا: ((أنت...تشبه رين كثيرًا)) يوكيو: ((هههه بالطبع، فبعد كل شيء أنا شقيقه التوأم!)) أليكس: ((إذًا كان أنت من نادته هونو يوم أمس)) يوكيو: ((هآآه؟)) هونو: ((آه فهمت الأن،لقد ظننتك رين! لهذا السبب لم تجبني عندما ناديتك!)) يوكيو: ((...همم نعم، أتذكر بأن شخصًا ما ناد رين عندما خرجت من الثانوية،،لكنني لم أهتم و أكمت طريقي..آسف لذلك!)) هونوكا: ((لا بأس)) مايك: ((وآآ توأم!! لطالما رغبت أن يكون لي أخ توأم..من منكما الأخ الأكبر؟)) نظر رين و يوكيو إلى بعضهما و قالا في نفس الوقت: ((و من يدري؟)) مايك: ((مآذآ؟ ألا تعرفآن؟؟ هذآ غريب)) سايوري //في نفسهآ//: ((بالحديث عن الأمر..كان عمر رين و يوكيو لما جُلبآ إلى الميتم عامًا أو أقل،،لذا هما لا يعلمان شيئًا عن ولادتهمآ و لا حتى يوم مولدهما،،هييه! الحقيقة هي أنه لا أحد فينا يعرف يوم مولده،،نحن نحتفل فقط باليوم الذي دخلنا في الميتم لأول مرة على أساس أنه يوم مولدنا)) رين: ((هييييه صحيح!!! لقد نسيت أن أسألك كليًا،يوكيو هل تتذكر شخصًا يدعى أكاي؟)) يوكيو: ((أكاي؟ بالطبع،،إنه الفتى الحزين من كيوتو)) صرخت هونوكا: ((حقًا؟ هل تتذكره؟ و الوعد؟ هل تتذكر الوعد الذي قطعه مع رين؟)) يوكيو: ((همم رين لم يرد إخبارنا عن ذلك الوعد،،فقد قال لنا بأننا سنكتشفه في النهاية و سيكون مفاجأة جميلة)) أليكس: ((هذا...هذا صحيح..أتذكر بأن أكاي قال لي نفس هذا الكلام سابقًا!!)) يوكيني: ((ماذا عن قطعة القماش هل تعرف أين خبأها رين؟)) يوكيو: ((قطعة القماش؟ آآه تلك! نعم أكيد فقد كنت أنا من أوحى لرين أين يخبأها)) رين: ((حقًا؟؟ إذًا كل ذلك الوقت و أنا أبحث و أحاول التذكر و في النهاية كان هناك طريقة أسهل،لما لم أسئلك منذ البداية - -" إذًا أين خبأته؟)) يوكيو: ((لقد وضعته في صندوق و دفنته في الحديقة الخلفية للميتم)) هونوكا في نفسهآ: ((ميتم؟)) رين: ((هذا..صحيح..لقد تذكرت الآن..)) سآيوري: ((إذًا الآن يجب أن نذهب إلى سآندآي؟)) أليكس: ((مهلاً مهلاً مهلاً، لم أعد أستوعب أي شيء..ما حكاية الميتم و الحديقة الخلفية؟ و لما علينا الذهاب إلى سآندآي؟)) رين: ((آه..آمم ذلك..)) يوكيني: ((أظن أنه يُفضل أن نكمل البحث لوحدنا الأن،،و سنخبركم بكل ما نجد)) هونوكا /بصوت منخفض/: ((تلك المرأة منذ قليل ساكوراي تلك..قالت أنك لم تخبأه في مكان بعيد عن منزلك..//إستدارت لرين و قالت// لا تخبرني..هل..أنتم يتامى؟ ألهذا لديكم صلة مع بعضكم على الرغم من إختلاف ملامحكم و كنياتكم؟)) مايك: ((ماذا؟)) بقي الأربعة صامتين كيف أدركت ذلك بسهولة.. بقو ينظرون إلى بعضهم البعض ثم قال رين: ((هههه لقد كشفتنا)) أليكس بصدمة: ((ماذا؟ حقا؟! لكن..كيف؟)) يوكيني: ((كيف؟ ماذا تقصد بكيف؟ كل ما في الأمر أننا كنا جميعًا في نفس الميتم و الأن كل منا وجد منزلا ترعرع فيه..)) مايك: ((لكن لما لم تستطيعوا تذكر ما حدث قبل 7 سنوآت؟)) يوكيو: ((حسنا لقد قلنا الكثير بالفعل..رين هل نذهب لسآندآي في علطة نهاية الأسبوع؟)) رين: ((لا بأس)) يوكيني/سايوري: ((سآتي أنا أيضًا)) هونو: ((أنا أيضا...أريد القدوم..)) أليكس: ((إذا كانت هونوكا ستذهب فسأذهب معها)) رين: ((حسنا من يرد القدوم فليأتي..)) ..
    في عطلة نهاية الأسبوع ذهب الجميع إلى سآندآي و توجهوا للميتم مباشرة لما وصلوا إليه صدم كل من أليكس،مايك و هونوكا، قال مايك: ((أهذا المكان هو منزلكم القديم؟؟! لما هو مهدم هكذا؟؟!)) سايوري: ((رجاءً ليست لنا نية للتحدث عن هذا الأمر...)) قالت هونوكا في نفسها: ((لا بد أنهم مروا بالكثير من المشاكل في صغرهم..)) أرشدهم يوكيو إلى المكان الذي دفن فيه رين الصندوق فحفروه و أخرجوا الصندوق،،فتحوه و وجدوا قطعة القماش في داخله... حملها رين ليقرأ ما كتب عليها إجتمع الكل حوله ليقرؤوا معه،،كتب فيها "التكتل الوردي المنعش" لم يفهم أي أحد ما المقصود من تلك الجملة الجميع إلا رين..الذي ضحك عاليًا عندما قرأها ثم قال: ((صحيح صحيح..لقد تذكرت كل شيء..)) هونوكا: ((حقًا؟ إذًا ماهو؟ ما هو الوعد؟؟!)) رين: ((آسف لكنني وعدت أكاي بأنني لن أخبر أحدًا حتى يحين الوقت..)) هونوكا: ((لا تمزح معي..أنا لم أقطع كل تلك المسافة من أجل لا شيء..أخبرني الآن..ما الذي تعاهدت عليه أنت و أكاي؟)) رين: ((إسمك هونوكا هـآ؟ هذا يعيد الذكريات..لقد أخبرني بأنه يحب فتاة إسمها هونوكا..هل كانت أنت؟)) هونوكا: ((ما...؟!! لما تقول هذا الأن؟!!)) رين: ((حسنا على ما أذكر قال لي أكاي بأن لديه 4 أصدقاء غاليين جدًا على قلبه أنهم أنتم الثلاثة صحيح؟ و من هو الرابع؟)) مايك: ((هل تقصد ماكي؟)) رين: ((نعم نعم أذكر هذا الإسم..حسنا ايتوو في أي شهر نحن الأن؟ فبراير؟ إذًا سأتصل بكم عندما يحين الوقت لذا تحملوا قليلاً)) هونوكا: ((لا تمزح معي أنا لن أنتظر أكثر من هذا!! أسرع و تكلم!!)) أمسك أليكس كتف هونوكا و قال: ((هونو توقفي،،ما يفعله رين الآن هو بالتأكيد ما كان يريد أكاي فعله..لذا لننتظر بصبر..)) كانت هونوكا غاضبة جدا لذا أفلتت يد أليكس و ذهبت لمحطة القطار لتعود إلى منزلها.
    يوكيو: ((رين حقا لقد أصبحتُ فضوليًا جدا ما هو الوعد؟)) رين: ((فبراير هـآ؟ لفد قطعنا ذلك الوعد في شهر فبراير أيضا ههه حسنا يجب أن نعود الى ناجازاكي الآن)) إتجه رين إلى المحطة و هو يبتسم تاركًا الجميع خلفه محتآرين و يتسآؤلون ما هو الوعد يا ترى؟
    مرّ على ذلك اليوم شهرين و دخل فصل الربيع ليلطف الجو بهواءه المنعش،،أرسل رين رسالة لأليكس طلب منه أن يجتمع الكل عند محطة القطار ليذهبوا إلى كيوتو ~المكان الذي إلتقى رين فيه بأكاي~ و قال بأن الوقت قد حان لكشف ماهية الوعد..حضر كل من ذهب سابقًا إلى سانداي لكن هذه المرة حضرت ماكي و شيمي و توشيرو أيضًا و توجهوا لمحطة القطار ،، سافروا إلى كيوتو و بقو يتبعون رين أينما يذهب،سألوه مرارًا و تكرارًا إلى أين يأخذهم لكنه لم يجبهم ذهبوا إلى متنزه كبير لكنهم لم يدخلوه بل بقو يمشون بالقرب من سياجه الغربيّ حتى وصلوا إلى صخرة كبيرة كانت تغلق الطريق،،صاحت هونوكا بغضب: ((ألا زلت تستهزء بنا لما أحضرتنا إلى هنا بحق الجحيم؟)) بقي رين يمشي حول تلك الصخر و يتأملها إلى أن وجد شيئًا محفورًا فيها .. لقد كان إسمه و إسم أكاي.. لما رأه قال: ((حسنا وجدت أسماءنا..إذًا إنه هنا تمامًا)) كان يحمل مجرفًا صغيرًا معه،، بدأ يحفر تمامًا تحت الإسمين..فوجد صندوقا نحاسيًا أخرجه و قال: ((في هذا الصندوق رسائل أو بالأحرى كبسولة زمنية وضعناها هنا أنا و أكاي منذ 7 سنوآت..و .. بما أنه ليس معنا..سأعطيها لهونوكا لتقرأها )) هونوكا: ((كبسولة؟)) فتحت الرسالة لتقرأ ما كتب فيها قالت ماكي: ((إقرئيها بصوت مسموع أريد أن أعرف ماذا كتب فيها)) أليكس: ((نعم..إفعلي ذلك..)) هونوكا: ((حسنا " ~التكتل الوردي المنعش~ هذه أول مرة أزور هذا المكان و أريد أن أرى شيئًا من أجمل ما قد تراه العين في هذا المكان،، هذا ما سمعته من سكان كيوتو،،قابلت رين إنه حقًا فتى رائع و عرفني على أشقاءه إنهم ممتعون جدًا أريد أن أعرفهم إلى هونوكا و مايك و ماكي و أليكس إن أمكن..لقد قطعت وعدًا مع رين أسميناه ~التكتل الوردي المنعش~ نقصد بالتكتل إجتماع الأصدقاء و بالوردي أشجار الساكورا و بالمنعش هواء الربيع،، فلقد أتيت كل هذه المسافة لأرى أشجار الساكورا في الربيع مع أصدقائي الأربعة و رين و إخوته الخمسة لنشاهد أجمل منظر في كيوتو ههه فأنا لا أريد إحتكار منظر كذاك لنفسي"...هذا كل ما كتبه.)) سقطت هونوكا على ركبتيها و نزلت الدموع من عينيّها و قالت: ((لطالما كان يحب مشاركة كل ما يحبه مع من يحبه...أكاي...إشتقت إليك..)) إحتضنت ماكي هونوكا و قالت: ((جميعنا إشتقنا إليه..لا تحزني هونوكا فنحن معك)) نزلت سايوري لمستوى هونوكا و أعطتها منديلاً و قالت لها: ((لا تبكي هونوكا،، أنا متأكدة أن أكاي سيحزن إن رأكِ هكذا أنا على يقين بأنه لا يحب الدموع التي تخفي ابتسامتك الجميلة..إبتسمي لأجل أكاي فقد أراد أن يريك منظر الساكورا لتبتهجي لا لتبكي!)) بقيت هونوكا تبكي في صمت إلى أن نزل أكاي لمستواها و مسح دمعتها و قال: ((إبتسمي...يا ملاكي)) إتسعت عينا هونوكا و رفعت رأسها لتجد أمامها أليكس لا أكاي نظرت حولها لتجد الجميع ينتظرها لتقف و ليحققوا وعد أكاي الذي لم يستطع تحقيقه وقفت و قالت: ((آسفة..آسفة..-مسحت دموعها و قالت- رين أرشدنا للمكان الذي أرادنا أكاي أن نراه)) رين: ((بكل سرور)) أرشدهم إليه و هناك سُحرت أعينهم من شدة جمال المكان..بدت لهم السماء وردية اللون و ذلك بسبب أوراق أزهار الساكورا المتطايرة في كل مكان و الأرض مفروشة باللون الأخضر و بعض العائلات تجلس هناك تحت الأشجار و تتأمل جمال الطبيعة نزلت دمعة من عين هونوكا و قالت في نفسها: ((ليتك كنت معنا أكاي،،لقد إكتشفت هذا المكان و أردت مشاركة هذا المنظر معنا و في النهاية أنت الوحيد الذي لم يشاهده..أكاي..ستبقى مكانتك محفورة في قلبي و لن أنساك مهما حدث))...
    .
    .
    .
    .
    هل تستطيعين إستبداله بي x ليت الحيآة فارقتني

    الجزء المشترك الخــآص

    ~ إنـتــهـــــى ~






    آمل أن يكون هذا الجزء قد نال إعجابكم
    مع تحيـآت المؤلفتين

    ● Áwε$ØMε Mε●
    و
    iman nin


    اريقاتووووووووووووووووووو جوجو سينباي
    انكي ملكة الابداع و يا الهي لا اقدر على الوصف
    انت ملاكي انت حياتي
    تحيا جوجو سينباي و رواياتها
    واااااااااااااااااااو
    احبك انت تجنني
    انها رواية اقراها بدون نهاية و لاامل
    انك الاروع
    اريقاتوووووووووو
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ● Áwε$ØMε Mε ●,Maneru
    التعديل الأخير تم بواسطة Maneru ; 04-03-2017 الساعة 09:50
    Chiro~Chan..~

  4. #14

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اريقاتووو ايمي تشان
    انت هونوكا
    اتخيلك مثلها شجاعة و لا تخاف اي شي و جميلة في ان واحد
    حقا انت تعرفين كيف تمزجين الاحداث مع جوجو سينباي
    انت رائعة
    نعم بتلك الروعة انت
    اراك ملاك في عيني
    اريقاتوووووو على الرواية الحلوة
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ● Áwε$ØMε Mε ●,iman san31,Maneru
    Chiro~Chan..~

  5. #15
    -•♥مشرفة قسم المانغا+ الانمي♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ユイちゃん مشاهدة المشاركة
    نعم
    نعم
    سينباي هي الاقوى
    انا احب سينباي
    بشددددددددة
    الاقوى؟
    ههههههه أشعر و كأنني سايتاما من الانمي one punch man
    هخعخهعخهع
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: eruchan,Maneru

  6. #16
    -•♥مشرفة قسم المانغا+ الانمي♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لحن الحياة ايما مشاهدة المشاركة
    واو هي طويلة بس بجنن
    نعم تعمدت جعلها طويلة
    لا بل كنت سأجعلها اطول مما هي عليه الان
    لكنني خفت ان تجدوها مملة اذا كانت طويلة للغاية لذا ازلت تلك الفكرة من رأسي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 凛ちゃん love live مشاهدة المشاركة
    اريقاتووووووووووووووووووو جوجو سينباي
    انكي ملكة الابداع و يا الهي لا اقدر على الوصف
    انت ملاكي انت حياتي
    تحيا جوجو سينباي و رواياتها
    واااااااااااااااااااو
    احبك انت تجنني
    انها رواية اقراها بدون نهاية و لاامل
    انك الاروع
    اريقاتوووووووووو
    اخجلتني يا فتاة
    هههه شكرا شكرا،،
    الآن فهمت شعور تشوبر عندما يمدحونه و يظهر ذلك الوجه السعيد خخخ
    سعيدة لأن الجزء اعجبك
    تحياتي~~
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: iman san31,Maneru

  7. #17

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 凛ちゃん love live مشاهدة المشاركة
    اريقاتووو ايمي تشان
    انت هونوكا
    اتخيلك مثلها شجاعة و لا تخاف اي شي و جميلة في ان واحد
    حقا انت تعرفين كيف تمزجين الاحداث مع جوجو سينباي
    انت رائعة
    نعم بتلك الروعة انت
    اراك ملاك في عيني
    اريقاتوووووو على الرواية الحلوة


    قوميناساي على الرد المتأخر لكن هادا وين شفت الرد الدي وضعتيه
    اه انا هونوكا خخخخ يمكنك قول شيء كهدا خخخخخخ امدح نفسي يالالسخف خخخخ
    شكرا شيرو حبيبتي انت الاروع
    سوكي ديسو ♥
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: iman san31,Maneru

  8. #18

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    this one was nice too :0
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ● Áwε$ØMε Mε ●

  9. #19
    -•♥مشرفة قسم المانغا+ الانمي♥•-

    المعلومات الشخصية

    افتراضي رد: ~ جزء مشترك || هل تستطيعين استبداله بي x ليت الحيآة فآرقتني || ~

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة JuSt GiRl مشاهدة المشاركة
    this one was nice too :0
    ikr xD
    old days :')




    He's gorgeous
    He's fabulous
    He's yellow
    ❤ He's my lovely Caesar



    ينادونني الطيفَ الأصفَر
    طيفٌ أصفرُ لطيف ❤❀

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

المواضيع المتشابهه

  1. روايتي الاولى/هل تستطيعين استبداله بي يا......ملاكي/
    بواسطة iman san31 في المنتدى قصص وروايات الانمي
    مشاركات: 289
    آخر مشاركة: 01-07-2020, 23:39
  2. روآيتي ~ ليت الحياة فآرقتني في ذلك اليوم ~
    بواسطة ● Áwε$ØMε Mε ● في المنتدى قصص وروايات الانمي
    مشاركات: 362
    آخر مشاركة: 16-03-2020, 18:53
  3. هل تستطيعين لبس مثل هذا الحذاء ؟
    بواسطة karima star في المنتدى أزياء و أناقة حواء
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 15-06-2014, 16:20
  4. هــلْ تَنْتهــِي الحيآة عنْدمــآ نُخْطِئْ ..!!
    بواسطة روآء الروح في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-12-2013, 23:11
  5. انشودة توآزن الحيآة رائعة لحمود الخضر
    بواسطة روآء الروح في المنتدى الصوتيات والمرئيات الاسلامية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 26-01-2012, 10:34

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •