أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



خطوات الى السعادة 19 ( الدعاء )

الدعاء الدعاء سمة العبودية، وروضة القلب، وجنة الدنيا، عبادة ميسورة مطلقة غير مقيدة بمكان ولا زمان ولا حال، هو عدو البلاء يُدافعه ويُعالجه ويمنع نزوله ويرفعه أو يُخففه إذا نزل،



خطوات الى السعادة 19 ( الدعاء )


النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    327
    الجنس
    ذكر

    افتراضي خطوات الى السعادة 19 ( الدعاء )

     
    الدعاء
    الدعاء سمة العبودية، وروضة القلب، وجنة الدنيا، عبادة ميسورة مطلقة غير مقيدة بمكان ولا زمان ولا حال، هو عدو البلاء يُدافعه ويُعالجه ويمنع نزوله ويرفعه أو يُخففه إذا نزل، يقول عمر بن الخطاب (رضي الله عنه): "أنا لا أحمل همَّ الإجابة فإذا ألهمت الدعاء فإن معه الإجابة"، الدعاء بإذن الله يكشف البلايا والمصائب، ويمنع وقوع العذاب والهلاك، وهو سلاح المؤمن، لا شيء من الأسباب أنفع ولا أبلغ في حصول المطلوب منه، ما استُجلبت النعم ولا استُدفعت النقم بمثله، به تُفرج الهموم وتزول الغموم، كفاه شرفاً قرب الله من عبده حال الدعاء {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} [البقرة: 186]. وأعجز الناس من عجز عن الدعاء.
    بالدعاء تسمو النفس، وتعلو الهمم، ويقطع الطمع عما في أيدي الخلق، هو سهام الليل يطلقه القانتون، وهو حبل ممدود بين السماء والأرض، فالجأ إلى الله في الطلب والتحصيل، وافزع إليه وحده في الدعاء واللجوء إليه والانكسار بين يديه، والأرزاق خزائن ومفاتيحها السؤال، وثق بأن خزائن الله ملأى ويديه سحَّاء الليل والنهار لا تغيضها نفقة، فادع وربك الأكرم، وألق نفسك بين يديه، وسلم الأمر كله إليه، واعزم المسألة، وعظِّم الرغبة، فما رد سائله ولا خاب طالبه، ومن نزلت به فاقة فأنزلها بالخلق لم تسد فاقته ومن أنزلها بالرب فنعم الرزاق هو، ومن ظن بربه خيراً أفاض عليه جزيل خيراته وأسبل عليه جميل تفضلاته، فلازمْ الطلب فالمعطي كريم، والكاشف قدير، ولا تستعجل الإجابة إذا دعوت، ولا تستبطئها إذا تأخرت، ومن يُكثر قرع الأبواب يُوشك أن يُفتح له. ومن حلت به نوائب الدهر وجأر إلى الله حماه {أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ أَءِِِِِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ}[النمل: 62]. ألقي يونس في بطن الحوت، وبالدعاء نُبذ بالعراء من غير أذى.



    وإذا تزخرف الناس بطيب الفراش فارفع أكف الضراعة إلى المولى في دجى الأسحار، فبدعوة تتقلب الأحوال، فالعقيم يولد له، والسقيم يُشفى، والفقير يرزق، والشقي يسعد، بدعوة واحدة أغرق أهل الأرض جميعهم إلا من شاء الله وهلك فرعون بدعوة موسى، قال سبحانه: {وَقَالَ مُوسَى رَبَّنَا إِنَّكَ آَتَيْتَ فِرْعَوْنَ وَمَلَأَهُ زِينَةً وَأَمْوَالًا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا رَبَّنَا لِيُضِلُّوا عَنْ سَبِيلِكَ رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُوا حَتَّى يَرَوُا الْعَذَابَ الْأَلِيمَ}[يونس: 88]. ووُهب ما وهب سليمان بغير حساب بسؤال ربه الوهاب، وشفى الله أيوب من مرضه بتضرعه {وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} [الأنبياء: 83]. فأكثر الدعاء لنفسك بالهداية والبعد عن الفتن والثبات على الدين وإصلاح نيتك وإخلاص عملك.

    o',hj hgn hgsuh]m 19 ( hg]uhx )

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. ; 08-04-2015 الساعة 23:32

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. خطوات الى السعادة 8 (من أراد السعادة فاليغتنم وقته فيما ينفعه و أعظم ذلك طلب العلم الشرعي)
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى منتدى الدعوة والإصلاح وتهذيب النفس
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 05-08-2015, 16:31
  2. خطوات الى السعادة 13 (من أسباب السعادة حضور دروس العلماء و احترامهم و عدم استعجال ثمرة الطلب)
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى منتدى الدعوة والإصلاح وتهذيب النفس
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-04-2015, 23:38
  3. خطوات الى السعادة 6 (من أبرز أسباب السعادة و دفع النكد حسن الظن بالله)
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى منتدى الدعوة والإصلاح وتهذيب النفس
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-03-2015, 23:40
  4. خطوات الى السعادة 5 (التوكل الصحيح سبيل السعادة الحق)
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى منتدى الدعوة والإصلاح وتهذيب النفس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 13-03-2015, 23:39
  5. خطوات إلى السعادة 1( تعريف السعادة، من الذي تصيبه السعادة)
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى منتدى الدعوة والإصلاح وتهذيب النفس
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-02-2015, 16:08

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •