أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



الإحسان في التعامل مع القرآن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بسم الله وبه نستعين .. * معنى الإحسان في اللغة: الاتقان معنى الإحسان في الشرع: أن تعبد الله كأنّك تراه فإن لم



الإحسان في التعامل مع القرآن


النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    -•♥مراقبة عامة+عضوة فضمن شرطة المنتدى + مشرفة منتدى القرآن الكريم - الحوار المتمدن♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    1,818
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة **استاذة مستقبلية**
    هواياتي
    الخواطر.المطالعة.كرة القدم....هي كثيرة هواياتي
    شعاري
    الانسان مخير فيما يعلم .مسير فيما لا يعلم

    افتراضي الإحسان في التعامل مع القرآن

     
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بسم الله وبه نستعين .. *

    معنى الإحسان في اللغة:
    الاتقان


    معنى الإحسان في الشرع:
    أن تعبد الله كأنّك تراه فإن لم تكن تراه فإنّه يراك .


    ماهو الإحسان في التعامل مع القرآن ؟
    أن نقرأ مُتقنين في القراءة وكأن الله يرى قلوبنا وقراءتنا .


    كوني مُتقِنة في تلاوتك للقرآن ... حتى تصلي إلى الإحسان
    أقرئي القران قراءة مُتقنة كأنكِ تري الله


    إذا قرأتي القرآن بإتقان ستصلين إلى ( الإحسان )
    فالإحسان أعلى مراتب الدين
    نسأل الله أن يوصلنا إلى مرتبة المُحسنين.

    :

    إذاً التلاوة وسيلة لغاية <التدبر
    والتدبر وسيلة لغاية< العبودية


    ماذا نفهم عن القرآن؟
    أنه بنفسه مُبارك

    وكيف آخذ البركة ؟
    بالتدبر

    وما وسيلة التدبر؟
    بالتلاوة

    {
    كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَاب} سورة ص

    فعندما نتدبر القرآن تنزل علينا البركــــــــــات ونصبح مُباركات بإذن الله .

    من أين نأتِ بركات القرآن وكيف تحصلين على بركاته؟
    بالتدبــــر




    :

    قال تعالى: {
    وَمَا يَعْقِلُهَا إِلاَّ الْعَالِمُون} العنكبوت
    حتى نكون علماء بالقرآن يجب أن نعقل الآيات


    وكيف نتأثر بالقرآن ونكون من المتدبرين:
    علينا اللجوء إلى الله وأن نجاهد أنفسنا على التدبر
    قال تعالى: {
    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِين} العنكبوت

    :

    أيتها المباركة:
    المفتاح الأعظم للتوفيق للقرآن وللتدبر هو الدعاء ثم الدعاء


    hgYpshk td hgjuhlg lu hgrvNk


  2. #2
    -•♥مراقبة عامة+عضوة فضمن شرطة المنتدى + مشرفة منتدى القرآن الكريم - الحوار المتمدن♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    1,818
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة **استاذة مستقبلية**
    هواياتي
    الخواطر.المطالعة.كرة القدم....هي كثيرة هواياتي
    شعاري
    الانسان مخير فيما يعلم .مسير فيما لا يعلم

    افتراضي رد: الإحسان في التعامل مع القرآن

    (( فالسير إلى الله من طريق الأسماء والصفات شأنه عجب وفتحه عجب
    صاحبه قد سيقت له السعادة وهو مستلق على فراشه من غير تعب ولا مكدود ولا مشتت
    عن وطنه ولا مشرد عن سكنه )) طريق الهجرتين
    :

    لا تكاد تخلو آية من كتاب الله إلا وفيها اسم من أسماء الله الحُسنى
    أو صفة من صفاته العُلى,
    فلا تتركي أي اسم من أسمائه الحُسنى إلا
    وتأملتيه وفهمتيه وتدبرتيه وعرفتي آثار هذا الاسم .
    :

    مثلا أسماء العظمة والكبرياء والمجد والجلال والهيبة
    ماذا تملأ القلب؟!

    انتظر اجابتكم يا رفقة القرآن

    لنتعاون ونتعلم أسماء الله الحُسنى حتى نكون
    من المُحسنين في التعامل مع القرآن ..

  3. #3
    -•♥مراقبة عامة+عضوة فضمن شرطة المنتدى + مشرفة منتدى القرآن الكريم - الحوار المتمدن♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    1,818
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة **استاذة مستقبلية**
    هواياتي
    الخواطر.المطالعة.كرة القدم....هي كثيرة هواياتي
    شعاري
    الانسان مخير فيما يعلم .مسير فيما لا يعلم

    افتراضي رد: الإحسان في التعامل مع القرآن

    الله
    وهو اسم عظيم من أسماء الله الحسنى،وهو أكثر أسماء الله الحسنى ورودًا في القرآن الكريم،فقد ورد في القرآن أكثر من ألفين ومائتي مرة،
    وهذا ما لم يقع لاسم آخر ،وقد افتتح الله جل وعلا به ثلاثًا وثلاثين آية.
    وذكر جماعة من أهل العلم أنه اسم الله الأعظم، الذي إذا دُعي به أجاب ،وإذا سُئل به أعطى، ولهذا الاسم خصائص وميزات اختصَّ بها.
    منها أنه الأصل لجميع أسماء الله الحسنى ،وسائر الأسماء مضافة إليه ، قال الله تعالى :{ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها }.
    وهو مستلزم لجميع معاني الأسماء الحسنى ،دالٌّ عليها بالإجمال ،
    والأسماء الحسنى تفصيل وتبيين لصفات الإلهية التي هي صفات الجلال والكمال والعظمة ،
    فهو الاسم الذي مرجع سائر أسماء الله الحسنى إليه، ومدار معانيها عليه.
    وأجمع وأحسن ما قيل في معناه ما ورد عن ابن عباس-رضي الله عنهما-،انه قال : (الله:ذو الألوهية والعبودية على خلقه أجمعين).
    رواه ابن جرير في (تفسيره).
    أي:الذي له أوصاف الجلال والكمال والعظمة التي استحق لأجلها أن يُؤله،وأن يُخص وحده بالذل والخضوع والانكسار له سبحانه

  4. #4
    -•♥مراقبة عامة+عضوة فضمن شرطة المنتدى + مشرفة منتدى القرآن الكريم - الحوار المتمدن♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    1,818
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة **استاذة مستقبلية**
    هواياتي
    الخواطر.المطالعة.كرة القدم....هي كثيرة هواياتي
    شعاري
    الانسان مخير فيما يعلم .مسير فيما لا يعلم

    افتراضي رد: الإحسان في التعامل مع القرآن

    خلق العقل للأنسان ليفكر به .أما أذا إستخدمته خطأ أو لم تستعمله أنت الغيت إنسانيتك
    الله أعطنا العقل لنتعرف على الخالق وبعد هذا كلفنا بعبادته. فنسعد بالله لأن عرفت الله وعشت معه.وأذا تكلمت عن الله تكلمت بطلاقة وبستمتاع
    طبيعة الناس واحدة والفرق بينهم بالعلم. والأنسان الجاهل ممكن يضر نفسه
    أسم الله القدوس
    ورد بالقران (الملك القدوس السلام...)..(يسبح لله ما في السموات والأرض الملك القدوس)
    القدوس... هو الطهارة .جبريل روح القدس أي طاهر في تبليغ الوحي .الملائكة تقدس الله أي تطهر نفسها لله لتكون في جوار الله
    الانسان لابد يطهر من الخارج والداخل ليسمح لك ترافق الأنبياء يوم القيامة
    القدوس...هو المنزه عن كل وصف من أوصاف الكمال البشري
    الأنسان كامل او ناقص ب( العلم او الارادة او الحقد او الكذب ) ولكن الله كامل عن الكمال الذي في نظرة الناس لله
    الله أكبر عن كل ما نعرف عن الله وأكبر من تصورنا في الله
    القدوس..هو المنزه عن كل وصف يدركه الحس او الخيال او التفكير
    عندما تمدح ملك في الدنيا تذكر الأيجبيات دون السيئات في حياته وهذا من الأدب معه
    القدوس... هو من تقدس عن الحاجات .نحن فقراء مع علمنا ومالنا.نحن بحاجة للماء والهواء ولمن يحبنا وهذا ملك الله
    القدوس ,,هو من تقدس عن مكان يحويه . وعن زمان يهلكه
    إنسان اومكان مقدس أي طاهر عفيف سليم الصدر
    القدوس..هو من قدس نفوس الأبرار عن المعاصي .ومن قدس قلوب أوليائه ( يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم )
    الأنسان مشغول بعمله وهموم الدنيا . ولكن قلب العابد يستهلك الدنيا لمعرفة الله ويحتكم للقيم
    القدوس..هو من طهر العابدين من حب الدنيا . لا تنقهر ولا تنزل لأحد وتوكل على الله هو كن فيكون
    من عرف القدوس طهر نفسه من الشهوات ويحرص أن يراه الله حيث أمره .وأن يفتقدك حين نهاك .ويطهر قلبه عن الغفلات .وعن كل ما يعيقة عن الله .وطهر سره عن ملاحظة الناس معه بل يهتم بملاحظة الله
    خيرك منك ..وشرك فيك
    يعاب عليك تشكو الرحيم الى الذي لا يرحم الناس
    كن قدوس .ولا تعظم مخلوق بعد الله . ولا تبالي بالذي تفقده في أمور الحياة (مرض او زوج سيءاو فقر)كل هذا من الله
    عيوب الجسد تنتهي عند الموت .ولكن أمراض القلب تبدأ عند الموت
    مثال سيء الخلق سوف ينال الحسرة .طهر لسانك من الغيبة ونظرك من المحرمات.طهر ظاهرك وعلى الله الباطن
    إن في الحسنة
    ضياء في الوجه ونور في القلب وسعة في الرزق وقوة في البدن ومحبة في قلوب الخلق
    نتمنى نكون منهم ..وأزهد عمن زاد عن قدر الضرورة

  5. #5
    -•♥مراقبة عامة+عضوة فضمن شرطة المنتدى + مشرفة منتدى القرآن الكريم - الحوار المتمدن♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    1,818
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة **استاذة مستقبلية**
    هواياتي
    الخواطر.المطالعة.كرة القدم....هي كثيرة هواياتي
    شعاري
    الانسان مخير فيما يعلم .مسير فيما لا يعلم

    افتراضي رد: الإحسان في التعامل مع القرآن

    المشاركة مفتوحة للجميع

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. كيف نحفط القرآن و نعالج نسيان القرآن
    بواسطة نقطة انعطاف في المنتدى ركن تحفيظ القراَن الكريم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-02-2015, 09:27
  2. مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 27-06-2014, 16:58
  3. الإحسان إلى الآخرين انشراح للصدر **
    بواسطة بنت الأحرار في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-01-2013, 13:30
  4. فن التعامل مع الناس
    بواسطة ياسمين88 في المنتدى علوم و ثقافة عامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29-10-2012, 15:49

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •