أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في هذا الموضوع انشاء الله أردت أن أضع مجموعة من القصص التربوية للأطفال قصص قصيرة لكنها مفيدة قصة الغراب والثعلب المكار



قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13
  1. #1
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

     
    قصص قصيرة ومفيدة - تربوية - np27-1.gif

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    قصص قصيرة ومفيدة - تربوية - 131-1.gif

    في هذا الموضوع انشاء الله أردت أن أضع مجموعة من القصص التربوية للأطفال

    قصص قصيرة لكنها مفيدة



    قصة الغراب والثعلب المكار

    في احد الايام وقف غراب اسود الريش،ذو منقار اصفر رفيع،وجسم ممتلئ،تبدو عليه علامات الطيبة



    وقف على شجرة عالية كثيرة الاغصان في وسط حديقة جميلة،اشجارها كثيفة،وارضها فسيحة خضراء تكثر فيها الطيور المغردة،و الزهور الملونة ،و قد و ضع في فمه قطعة جبن صفراء

    و في تلك الاثناء مر ثعلب رمادي الفراء،عيناه غائرتن،وفكه كبير،و اسنانه حاده،و جسمه نحيل من شدة الجوع،يبدو عليه المكر و الحيلة و الدهاء.

    اراد الثعلب خداع الغراب للحصول على قطعة الجبن؛ولأنه يعلم ان الشجرة عالية،وهو لا يستطيع الطيران للوصول الى الغراب،طلب منه ان يغني ليستمتع بصوته الجميل،وما ان فتح الغراب فاه حتى وقعت قطعة الجبن في فم الثعلب الذي جرى و هو يشعر بالفخر و الانتصار

    الدروس المستفاده

    ان الحرص واخذ الاحتياط واجب


    تتبع

    rww rwdvm ,ltd]m - jvf,dm -

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ شۉق آڸعمر♥,ilyes said

  2. # ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    المشاركات
    Many
     

  3. #2
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    قصة الضفادع والسباق

    في إحدى المرات كان يوجد مجموعة من الضفادع الصغيرة كانوا يشاركون في منافسة والهدف كان الوصول إلى قمة برج عالي. مجموعة من الجماهير تجمعوا لكي يتفرجوا على السباق ويشجعوا المتنافسين.

    وانطلقت لحظة البدء...بصراحة لا أحد من المتفرجين يعتقد أن الضفادع الصغيرة تستطيع أن تحقق إنجازا وتصل إلى قمة البرج.

    وكانت تنطلق من الجماهير عبارات مثل:

    " أوه، جدااااااااااااا صعبة... لن يستطيعوا أبدا الوصول إلى أعلى"

    أو "لا يوجد لديهم فرصة ... البرج عالي جداا"

    واحدا تلو الآخر، بعض الضفادع الصغيرة بدأت بالسقوط ما عدا هؤلاء الذين كانوا يتسلقون بسرعة إلى أعلى فأعلى ولكن الجماهير استمروا بالصراخ:

    "صعبة جداا! ... لا أحد سيفعلها ويصل إلى أعلى البرج"

    عدد أكبر من الضفادع الصغيرة بدأت تتعب وتستسلم ثم تسقط..ولكن أحدهم استمر في الصعود أعلى فأعلى..لم يكن الاستسلام واردا في قاموسه.

    في النهاية جميع الضفادع استسلمت ماعدا ضفدع واحد هو الذي وصل إلى القمة

    بطبيعة الحال جميع المشاركين أرادوا أن يعرفوا كيف استطاع أن يحقق ما عجز عنه الآخرون!!!

    أحد المتسابقين سأل الفائز: ما السر الذي جعله يفوز؟

    الحقيقة هي أن الفائز كان أصم لا يسمع

    الدروس المستفاده من القصه

    لا تستمع أبدا للأشخاص السلبيين واليائسين ، سوف يبعدونك عن أحلامك المحببة والأمنيات التي تحملها في قلبك.
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ شۉق آڸعمر♥,ilyes said

  4. #3
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    الارنب الكسلان

    كان هناك أرنب له بيت خشب وكان أمام الباب حجر –

    أرنوبة زوجة الأرنب قالت له تعالى نبعد الحجر من أمام الباب ولكن الأرنب رفض لأنه كان ينط ويجري فوقع الأرنب على الحجر ورجله انكسرت وضربت رأسه في الباب

    فقالت له أرنوبه فى كل مره يصطدم بالحجر ان يرفعه عن الطريق ولكنه يرفض

    وفي يوم أرنوبة زوجة الأرنب كانت تقوم بعمل فطيرة لكن الفطير لا يأكل إلا بالعسل والعسل عند الدبة وهي تسكن قريباً منهم

    وقالت أرنوبة للأرنب أأت بها معنا لتأكل فهي تحضر العسل ونحن الفطير

    ولكن الأرنب لم يذهب وقال وهو جالس كلام بصوت عال لتسمعه الدبة

    فذهبت الدبة لبيت الأرنب ومعها قدرة العسل والدبة كبيرة لم تشاهد الحجر فوقعت على الباب الخشب والشباك الخشب والبيت الخشب فيهدم البيت ويقع العسل

    الدروس المستفاده

    ان من جد وجد ومن زرع حصد

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ شۉق آڸعمر♥,ilyes said

  5. #4
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -


    قصة الفار الطماع

    كان فيه فأر شاهد فلاح عنده منزل ومخزن لوضع القمح

    فقال الفأر أنا أحب هذا المنزل وهذا المخزن ولكن هناك قطة في المخزن تحرسه

    – لكن الفأر يحب القمح فكر وجاء إلى المنزل الذي بناه الفلاح وقام بعمل سرداب تحت المخزن وجلس الفأر تحت السقف يفكر كيف يصل للقمح من غير ما يقع في يد القطة فوقع على أنفه حبة قمح ٍففرح الفأروقال الأرض فيها شق

    إن قمح المخزن يقع من الشق حبة حبة ومر يوم وقال بدلاًمن حبة حبة كل يوم نجعلها اثنين كل يوم فقرض الفأر خشب سقف المخزن وخرج من الفتحة حبتين حبتين

    وثالث يوم فكر الفأر وقال بدل من اثنين نجعلهم ثلاثة والفأر قرض الخشب ونزل ثلاثة

    فقال الفأر لماذا لا نجعلهم خمسة وسبعة وتسعة والفأر يقرض والفتحة تكبر

    ثم جلس الفأر ليستريح وأغمض عينيه ثم فتحها فوجد أمامه القطة التي نزلت من الفتحة الكبيرة التي صنعها – إن الفأر كان يريد شوال قمح فنزلت له قطة – الطمع نساه وجعله لا يفكر – كان يريد الهرب من القطة فلم يستطع – وقال الفأر للقطة قبل أن تأخذه أقول لك ثلاث كلمات :الله يجازي الطماع

    الدروس المستفاده من القصه

    ان الطمع يقل ما جمع


    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ شۉق آڸعمر♥,ilyes said

  6. #5
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    التفاحات الثلاث



    ســألت الــمعلمة طــالب الــصف الأول: لــو أعــطيتك تــفاحةوتـــفاحة وتـــفاحة، كـــم يــصبح عــدد الـــتفاحات لـــديك؟
    أجــاب الــطالببـــثقة: أربـــع تـــفاحات!

    كـــررت الــمعلمة الـــسؤال ظــنا مـــنها أنالــطفل لـــم يـــسمعها جـــيدا. فـــكر الــطفل قــليلا وأعـــاد الـــحسابعـــلى يـــديه الـــصغيرتين بـــاحثا عـــن إجـــابة أخــرى. ولــكنه لـــم يـــجدســوى نـــفس الإجـــابة فـــأجاب ...بـــتردد هـــذه الـــمرة: أربـــعة.

    ظــهر الإحـــباط عـــلى وجـــه الـــمعلمة ولـــكنها لـــمتـــيأس فـــسألته هـــذه الـــمرة عـــن الـــبرتقال حـــيث أنـــها تــعلمبـــحبه للـــبرتقال، قـــالت: لـــو أعـــطيتك بـــرتقالة وبـــرتقالةوبـــرتقالة، كـــم يـــصبح عـــدد الـــبرتقالات مـــعك؟
    أجـــاب الـــطفل: ثـــلاث بـــرتقالات..

    فـــتشجعت الـــمعلمة وســـألت الـــطالب مـــنجـــديد عـــن الـــتفاحات فــأجاب مـــجددا: أربـــع تـــفاحات!

    عـــندهاصـــرخت بـــوجهه: ولـــكن مـــا الـــفرق؟
    أجـــاب الــطفل بـــصوت الـــخائف: لانـــني أحـــمل واحـــدة مـــعي فـــي الـــحقيبة !
    ...
    عـــندما يـــعطيكاحــدهم اجـــابة تـــختلف عـــما تـــتوقعه
    أو تختلف عن توجهاتك ..
    فـــلاتـــحكم عـــلي انــها اجـــابة خـــاطئة.
    فلـــربما كـــانت هـــناك زاويــــةلـــم تـــأخذها بـــعين الاعـــتبار
    يــــجب عـــليك ان تـــصغي جـــيدا كـــيتـــفهم
    وألا تـــصغي وانـــت تـــحمل فـــكرة او انـــطباع مــــعد مـــسبقا
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ شۉق آڸعمر♥,ilyes said

  7. #6
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    959
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب
    هواياتي
    المطالعة وكرة القدم
    شعاري
    nÖ oNe iS peRfeCt iN ThiS WorLd

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -


    الله عليك اخي دائما متالق فقد متعتني بقصصك الرائعة فتقبل مروري
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: byby44,strange man

  8. #7
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    العمر
    19
    المشاركات
    1,973
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الاشعار
    شعاري
    النجاح

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: strange man

  9. #8
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    شكرا لكما على المرور

    لكما خالص الشكر والتقدير

  10. #9
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    الرجوع إلى الحق























  11. #10
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    2,316
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    Football and Sciences
    شعاري
    أشهد أن لا إله إلا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: قصص قصيرة ومفيدة - تربوية -

    المنديل السحري

    فلاَّح ميسور يعيش في حقله مع زوجته وأولاده الخمسة. وذات موسم انحبس المطر فحزن الفلاَّح
    وكان قد بذر الحب، فتوجَّه إلى حقله العطشان، ناظراً إلى الغيم، منشدا‏
    تعال يا مطر تعالْ‏
    كي تكبر البذورْ‏
    ونقطفَ الغلالْ‏
    تعال لتضحكَ الحقولْ‏

    وننشدَ الموّالْ‏
    مضت الغيوم.. غير آبهة بنداء الفلاّح، فزاد حزنه، واعتكف في بيته مهموماً حزينا
    اقتربت منه زوجته مواسية‏
    صلِّ على النَّبي يا رجل هوّن عليك مالك تصنع من الحبّة قبّة
    دعيني يا أمّ العيال الله يرضى عليكِ ولا تزيدي همّي
    طيّب إلى متى ستبقى جالساً هكذا تسند الحيطان قم اخرج اسعَ في مناكبها
    أسعى ألا ترين أنّ الأرض قد تشقّقت لكثرة العطش والحَبَّ الذي بذرته أكلته العصافير
    دعيني بالله عليكِ فأنا لم أعد أحتمل لكنّك إذا بقيت جالساً فسنموت
    جوعاً لم يبقَ لدينا حفنة طحين قم واقصد الكريم، فبلاد الله واسعة
    اقتنع الرّجل بكلام زوجته فحمل زاده وودّع أهله ثمّ مضى
    كانت هذه الرّحلة هي الأولى لـه لذا كابد مشقات وأهوالاً فأحياناً يظهر لـه وحش
    فيهجم عليه بعصاه الغليظة ويطرحه أرضا وأحياناً يعترضه جبل عال فيصعده وهكذا
    إلى أن وصل إلى قصر فخم تحيط به الأشجار وتعرّش على جدرانه الورود
    وما إن اقترب الفلاَّح من باب القصر، حتّى صاح به الحارس
    هيه أنت، إلى أين‏
    أريد أن أجتمع بصاحب القصر
    ماذا تريد أن تجتمع بالسلطان
    وسمع السلطان الجالس على الشرفة حوارهما، فأشار للحارس أن يُدخل الرجل وفور مثوله أمامه قال:‏
    السَّلام على جناب السّلطان
    وعليك السلام ماذا تريد‏
    أريد أن أعمل‏
    وما هي مهنتك
    فلاَّح أفهم بالزراعة ثمّ سرد له قصّته
    -إيه.. طيّب، اسمع ما سأقوله، أمّا العمل بالزراعة فهذا مالا أحتاجه، عندي مزارعون
    لكن إذا رغبت في تكسير الصخور فلا مانع الأرض مليئة بالصّخور وأنا أفكر باقتلاعها والاستفادة من مكانها
    موافق‏
    إذاً اتفقنا على الأمر الأوّل بقي الأمر الثاني
    ما هو
    الأجر أنا أدفع للعامل ديناراً ذهبياً كل أسبوع فهل يوافقك هذا المبلغ
    حكّ الفلاّح رأسه مفكراً قال
    عندي اقتراح ما رأيك أن تزن لي هذا المنديل في نهاية الأسبوع وتعطيني وزنه ذهباً
    وأخرج الفلاّح من جيبه منديلاً صغيراً مطرزاً بخيوط خضراء.‏
    وفور مشاهدة السلطان المنديل شرع يضحك حتّى كاد ينقلب من فوق كرسيّه الوثير ثمّ قال
    منـ.. منديل يا لك من رجل أبله وكم سيبلغ وزن هذه الخرقة أكيد أنّ وزنها لن يتجاوز وزن قرش من الفضّة ها ها ها أحمق مؤكد أنك أحمق
    بلع الفلاّح ريقه وقال
    يا سيّدي ما دام الرّبح سيكون في صالحك فلا تمانع أنا موافق حتّى لو كان وزنه وزنَ نصف قرش‏
    لمس السّلطان جدّية كلام الفلاّح فاستوى في جلسته وقال
    توكَّلنا على الله، هاك المطرقة وتلك الصّخور شمّر عن زنديك وابدأ العمل وبعد أسبوع لكل حادث حديث‏
    أمسك الفلاّح الفأس بزندين فولاذيين مشى باتجاه الصّخور بخطا واثقة نظر إليها نظرة المتحدِّي
    ثمّ وببسالة الباشق هوى عليها بمطرقته فتفتّتت تحت تأثير ضرباته العنيفة
    متحوّلة إلى حجارة صغيرة وكلّما نزَّ من جبينه عرق الجهد والتعب أخرج منديله الصّغير ومسحه.‏
    عَمِلَ الفلاّح بجدّ وتفانٍ، حتّى إنّه في تمام الأسبوع أتى على آخر صخرة، صحيح أنّ العرق تصبّب من جبينه كحبّات المطر، لكن ذلك لم يمنعه من المثابرة والعمل.‏
    انقضى أسبوع العمل، وحان موعد الحساب.‏
    عافاك الله أيُّها الفلاّح لقد عملت بإخلاص، هاتِ منديلك كي أزنه لك
    ناولـه الفلاّح منديله الرّطب وضعه في كفّة ووضع قرشاً فضيَّاً في الكفّة الأخرى
    فرجحت كفّة المنديل أمسك السلطان عدّة قروش وأضافها، فبقيت كفّة المنديل راجحة‏
    امتعض أزاح القروش الفضيّة ووضع ديناراً ذهبياً فبقيت النتيجة كما هي
    احتار طلب من الحاجب منديلاً غمسه في الماء ووضعه مكان منديل الفلاّح فرجحت‏
    كفّة الدّينار‏
    زَفَرَ نظر إلى الفلاّح غاضباً قال‏
    أفّما سرّ منديلك أهو مسحور ظننت أن الميزان خَرب لكن وزنه لمنديل الماء صحيح
    ابتسم الفلاّح
    وشرع السلطان يزن المنديل من جديد فوضع دينارين ذهبيين
    ثلاثة أربعة حتى وصل إلى العشرة حينها توازنت الكفّتان
    كاد السلطان يجن، ماذا يحدث أيعقل هذا عشرة عشرة دنانير
    نهض محموما أمسك بياقة الفلاّح وقال‏
    تكلّم أيُّها المعتوه اعترف من سحر لك هذا المنديل
    وبهدوء شديد أجابه الفلاّح‏
    -أصلح الله مولاي السلطان القصّة ليست قصّة سحر فأنا لا أؤمن به
    القصّة باختصار هي أنّ الرّجل عندما يعمل عملاً شريفاً يهدف من ورائه إلى اللقمة الطّاهرة
    ينزّ جبينه عرقاً هذا العرق يكون ثقيلاً أثقل من الماء بكثير
    هزَّ السلطان رأسه وابتسم راضياً قال‏
    سلّم الله فمك وبارك لك بمالك وجهدك وعرقك تفضل خذ دنانيرك العشرة واقصد أهلك غانما
    قصد الفلاّح أهله مسرورا وأخبرهم بما جرى ففرحوا وهللوا وتبدلت معيشتهم فنعموا ورفلوا‏
    وتوتة توتة خلصت الحتوتة‏
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ شۉق آڸعمر♥

 

 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. قصة قصيرة عن الحب الصادق , اجمل قصة قصيرة عن الحب الصادق
    بواسطة zayn_salma في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-01-2015, 20:50
  2. معلومات ثقافية عامة جميلة ومفيدة جدا
    بواسطة lola amora في المنتدى علوم و ثقافة عامة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 07-01-2015, 18:53
  3. خواطر منوعة راقية ومفيدة
    بواسطة كوريا الامل في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-10-2014, 19:30
  4. اجمل قصة قصيرة في العالم ، اروع قصة قصيرة بالعالم
    بواسطة ★ﻧَجِمِـةُ اٌلِـمِـﻧَتْدّىْ♥ في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 16-10-2014, 17:56
  5. ادخل ولن تندم ...قصة مثيرة ومفيدة
    بواسطة inas loussi في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-04-2014, 18:34

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •