ابعد الله عنا وعنكم الحزن، الحزن حالة يعبر عنها الإنسان إما بالعزلة أو البكاء أو الغضب أحياناً، أو بالكتابة، والتعبير عن الحزن بالكتابة هو هدف المقال، وهنا أطرح بعض الأشعار الحزينة، أترككم مع النص:
آآهـ يا كبر القهر لا صار ما باليد حيله..
والجروح من( القــرايب) والخطا مني وفيني!!ان نويت اشفي غليلي ما لقيت اية وسـيلهـ ..كيف ابلقى دام جرحــي سبته طعنه يميني؟!وان نوت تبكي عيوني صارت( الدمعــهـ ) بخيله!!يآكبرها لامن تجمـــع هم قلبـــي وهم عيــني..ياهمـــوماً بي تعدت حدهـا صارت ثقيلــهـ ..اخذي مني كم ســؤال ولو سمــحتي جاوبيني..ليه من بعد (الوفـــاء والطيــب) وفعولاً جليله ..من يدين اللي حشمته أول طعـــوني تجيني؟؟وليه لاضاق الفضــا في عيــن من خانه دخيله ..مالقيت الا (المــلامه) انتهيها وتبديني؟ياهمومي ياجــروحي يا صدى الروح العليله ..والله ان الـــظــلم قهره قيّد لسانـــي ويديني!!يوم قيل ناظر حسودك زاد في قوله وقيله ..ما طــرالي غير قولت آآآخ يا دنيــا ارحميني..ان تكلمت وحـــكيت وجبت برهاني ودليله ..ما تضــرر كود منهو قد لفانــي منتخيني!!وان سكــت وقلت هانــت هــم وسنيني تزيله ..اكتشفت ان (السنين) تزول والهم محتويني!!بس لجــل اللي انتخى في جد جــدي والقبيله ..والله اني لاشــرب المــر واتحــمل ما يجيني..ودام ما بالكون (صــدراً) ارتمي به واشتكيله ..ودام مابــه عين تقـــرى حزني اللي مبتليني!!ما لي الا بيت شـــعراً اذكــره في كل ليله ..لا انتهى جـــدال المعاتــب بين قلبي وبين عيني .....لملمت اشعاري واحرقت دفاتري وعلى ضوء الشموع ذرفت دموعي ..سقطت دمعتي على شمعتي لتعلن حينها ان حياتي اصبحت ظلام بدونك يا حبيبي ......يا عيوني لا تهابي الهوى فياويا شجوني لا تميتي لياليالو كنت اعلم ان في الحب اختصارلأختصرت كل الحروف الابجديةويلاه لو مات الغرام في مهجتيما عاد في الازمان حيا...

  • شكرا لانك احببتنى



ومن وجودك حرمتنىوبمنتهى الرقه تركتنىوبنفس الدقه ذبحتنىوبحنان المحب سلوتنىواحببت غيرى لاننىكان حبك كل مااهمنىشكرا لانك احببتنىفهجرتنـى فالمتنىفقتلت قلبى لا واللهبل قتلتنى...
أصبر ياقلبي وأنتظر خل الحزن مكتوم
كل المعاني تغيرت وأتضحت الصورهصار الصدق في هالزمن مثل الوفا معدومونفوسنا تجرحت والفرحة مكسورةكل المبادئ تنشري واللي معاه يسومحتي المشاعر ارخصت والكلمة مهدوره

auv p.dk