أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح -الحلقة 7-الأمانة في الخشبة العجيبة-

الأمانة في الخشبة العجيبة عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنه ذكر رجلاً من بني إسرائيل سأل بعض بني إسرائيل أن



سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح -الحلقة 7-الأمانة في الخشبة العجيبة-


النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    327
    الجنس
    ذكر

    افتراضي سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح -الحلقة 7-الأمانة في الخشبة العجيبة-

     
    الأمانة في الخشبة العجيبة


    عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنه ذكر رجلاً من بني إسرائيل سأل بعض بني إسرائيل أن يسلفه (يقرضه) الف دينار .

    المقرض : أئتني بالشهداء أشهدهم .

    المقترض : كفى بالله شهيداً .

    المقرض : فإئتني بالكفيل .

    المقترض : كفى بالله كفيلا .

    المقرض : صدقت .

    (يدفع الرجل للمقترض الألف دينار إلى أجل مسمى ، فيخرج بها في البحر ، فإذا قضى حاجته ، التمس مركباً يركبها يقدم عليه للأجل الذي أجله ، فلم يجد مركباً ، فيأخذ خشبة فينقرها ، فيدخل فيها ألف دينار !! وصحيفة منه إلى صاحبه ، ثم يزجج موضعها (يسده) ثم يأتي بها إلى البحر) .

    المقترض (آسفاً) : اللهم إنك تعلم أني كنت تسلفت فلاناً (اقترضت منه) الف دينار ، فسألني كفيلاً ، فقلت ، كفى بالله كفيلا ، فرضي بك ، وسألنا شهيداً ، فقلت : كفى بالله شهيداً ، فرضي بك ، وإني جهدت (بذلت جهدي) أن أجد مركباً أبعث إليه الذي له ، فلم أقدر ، وإني استودعكها ؟ (أضعها أمانة عندك) .

    (يرمي المقترض بالخشبة في البحر حتى تلج فيها (تجري) ثم ينصرف وهو في ذلك يلتمس مركباً يخرج إلى بلده ، فيخرج الرجل الذي كان أسلفه ينظر ، لعل مركباً قد جاء بماله ، فإذا بالخشبة التي فيها المال !!

    فيأخذها لأهله حطباً .. فلما نشرها وجد المال والصحيفة !!! ثم يقدم الذي كان أسلفه فيأتي بالألف دينار من جديد .

    المقترض : والله ما زلت جاهداً في طلب مركب لأتيك بمالك ، فما وجدت مركباً قبل الذي أتيت فيه .

    المقرض : هل كنت بعثت إلى بشئ .

    المقترض : أخبرك أني لم أجد مركباً قبل الذي جئت فيه .

    المقرض : فإن الله قد أدى عنك الذي بعثت في الخشبة .


    فانصرف بالألف الدينار راشداً .

    من فوائد القصة :

    1- القرض الحسن مشروع والمقرض له أجر عظيم .

    2- مشروعية كتابة الدين ، ووقت أدائه ، والإشهاد عليه حفظاً للحقوق .

    3- للمقرض أن يأخذ رهناً ، أو كفيلاً من المستقرض ليحفظ حقه من الضياع .




    4) لصاحب الدين أن يرضى ممن عليه الدين بشهادة الله وكفالته ، اذا لم يجد شهداء ، أو كفيلاً .

    5- على المسلم أن يأخذ بالأسباب ويتوكل على الله عملاً بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أعقلها وتوكل) .

    فالمقترض ينقر الخشبة ، ويضع الدنانير فيها ، ويسدها ، ثم يدعو الله متوكلاً عليه .

    6- من رضي بالله شهيداً ، أو كفيلاً كفاه ، وحفظ لـه حقه فالمقترض حينما رضي بالله شهيداً وكفيلاً رد عليه ماله .

    7- على المسلم العاقل ألا يكتفي بالأسباب الغيبية وحدها ، بل يأخذ بالأسباب الحسية ، فالمقترض لم يكتف بما أرسله للمقرض في الخشبة ، بل أتى بالدنانير من جديد حينما وجد سفينة تحمله إلى صاحب الدين ، ولكن المقرض أخبره بأن الله أدى عنه بما أرسله في الخشبة .

    8- على المقترض أن يبذل جهده ويسلك كل السبل لوفاء دينه في وقته المحدد .

    9- إذا أحسن المسلم النية وفقه الله لأداء دينه .

    10- أداء الحقوق ، ووفاء الدين واجب ، لا يجوز تأخيره ، إذا لم يوفه في الدنيا ، فسوف يدفعه يوم القيامة من حسناته ، وربما كان سبباً في دخوله النار .

    sgsgm lk f]hzu hgrww hgkf,d hgwpdp -hgpgrm 7-hgHlhkm td hgoafm hgu[dfm-


  2. #2

    افتراضي رد: سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح -الحلقة 7-الأمانة في الخشبة العجيبة-

    موضوع جميل جدا الله يعطيك العافية انها قصص جميلة جدا وممتعة جدا حيث ان قصص اطفال يحب ان يستمع اليها الاطفال والكبار ايضا حيث ان بها العديد من الحكم مثل هذه القصة الجميلة
    يروى ان احد اليهود مرّ على قرية مسلمة واراد ان يلقي “بشبهات” على علمائها
    ولكنه قبل بلوغ القرية وجد راعي أغنام مسلم فقال اليهودي في نفسه دعني أبدء بهذا (الراعي الجاهل)
    وأشككه في دينه الإسلام،

    فأظهر اليهودي للراعي أنه مسلم وعابر طريق وبعد الجلوس معه بعض الوقت
    قال له اليهودي:
    ألا ترى أننا كمسلمين نجد في حفظ القران مشقة شديدة لأنه يتكون من ثلاثين جزءً؟
    وفيه آيات كثيرة متشابه فلماذا لا نحذف المتشابه منها؟
    لأنها بلا فائدة وإنما تكرار للكلام فقط
    ثم أردف اليهودي قوله وهو يبتسم ابتسامات ماكرة وبعد ذلك الحذف ستقل عدد أجزاء القران وسيسهل علينا حفظه ومراجعته؟ .
    كل هذا الوقت والراعي يستمع بإنصات لليهودي فلما فرغ وانتهى قال الراعي لليهودي:
    كلامك يا هذا جميل ومقنع. !
    ((فسر اليهودي الخبيث وفرح فرحة شديدة لظنه ان الراعي سقط في حباله))
    ولكن الأعرابي أكمل بقوله:
    لكن لدي سؤال:
    أليس في جسدك أنت أشياء متشابهه لا فائدة منها مثل يدين اثنتين / وقدمين / وإذنين / وعينين / ومنخرين؟
    فلماذا لا نقطع هذه الزيادات المتشابهة ليخف وزنك ويستفيد جسمك مما تأكل بدل أن يذهب غذائك لأشياء في جسدك متشابه؟ كما أنك سترتاح من حمل أشياء متشابه في جسدك لا فائدة من تكرارها. !
    هنا قام اليهودي فورًا وحزم متاعه وهو مسوّد الوجه عائد من طريقه يجر أذيال الحسرة والخيبة وهو يقول: ألجمني رد وفكر راعي أغنامهم فكيف بردّ علمائهم.
    اللهم فقّهنا في الدين وثبتنا وجميع المسلمين على الحق حتى نلقاك.

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح - الحلقة 3 -
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى ركن القصص والمواعظ الدينية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-04-2017, 03:09
  2. سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح - الحلقة 6 -(جرة الذهب)
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى ركن القصص والمواعظ الدينية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-04-2017, 01:03
  3. سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح - الحلقة 2 -
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى ركن القصص والمواعظ الدينية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 01-04-2017, 23:02
  4. سلسلة من بدائع القصص النبوي الصحيح - الحلقة 1 -
    بواسطة أبو ليث بن محمد الجزائري. في المنتدى ركن القصص والمواعظ الدينية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-02-2015, 20:47

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •