أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



رواية دموع سوداء

دموع سودء في الليل الحالك كتب القلم المكسور على ضوء شموع تلهث وترتجف خوفا من الموت الهالك على طاولة ألفت عناقا بذاك الورق الصلب المتماسك فتبعثرت الكلمات هنا وهنالك



رواية دموع سوداء


النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    17
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي رواية دموع سوداء

     
    دموع سودء


    في الليل الحالك كتب القلم المكسور على ضوء شموع تلهث وترتجف خوفا من الموت الهالك على طاولة ألفت عناقا بذاك الورق الصلب المتماسك فتبعثرت الكلمات هنا وهنالك
    لتروي الحكاية
    "مارسي " فتاة بعمر الزهور قطفت من حديقة العمر 15 زهرتا من مدينة كانت تدعى "بيسان " ببلدة اسموها "فلسطين " وقد شاءت الأقدار أن تفتح هته الأخيرة عينيها على صور الرعب والدمار فما شهدت من طفولتها سوا مواقف القصف واالبيوت في انهيار ومواطن الألم والحسرة في عيون الصغار منذ نشأتها تعشق الحرية وتنبذ الاستعمار
    قد سارعت عجلة الحياة عمر الطفلة مضمار ذاك الزمان فنضجت قبل الأوان لطالما كانت جل تساؤلاتها حول الاستقلال ومامعنى السلام ؟ ولماذا العدوان وأين الأمان ؟ وهل صحيح أن الانسانية قد اختفت في هذا الزمان ؟ ومتى تنتهي كل هته الألام ..........
    فيقف الكل في وجم من تساؤلاتها ومالهم من جواب فالمرء في بيسان لا يدرك الخطأ من الصواب
    عاشت طفولة مضنية من املاق ومعاناة وبأس وعناء وشقاء فكل ما تملك األبسة رثة بالية ودمية أسمتها غالية
    فقدت أمها بتاريخ ميلادها فتوفيت وهي تهب الحياة لمارسي رغم أن الحياة في فلسطين لا تختلف كثيرا عن الجحيم ولعل الموت أرحم فيها من حياة يسودها الظلم والاستعمار والعدوان والفساد
    أما والدها فبعد أن أغتصب الصهاينة شهامته ورجولته الحقة أعتقل في السجن وتوفي فيه هو الأخر ليلاقي ربه وليذهب الى زوجته فقد طال غيابها عنه وزداد اشتياقها له
    فبقيت مارسي وحيدة حزينة في ذاك العالم الأسود
    وفي ذات يوم خيل اليها أن الشمس قد سطعت وان الغيوم قد انقشعت
    امسكت دميتها وقد وعدتها أن تذهب معها الى الحديقة في نزهة لأول مرة فلم يسبق لمارسي ان خرجت نزهة قط فلطالما أضلت السعادة الطريق الى قلبها ليتملكها الحزن والاحباط فيتربع في جوفها
    في الطريق ضمت مارسي دميتها وتمتمت في أذنيها قاءلتا : اه يا حبيبتي لو تدركين كم اشتقت الى عبق الزهور ولحن الطيور قالت كلماته تلك وقد تلألأت عيناها بالدموع فرفعت رأسها في شموخ كي لا تسقط دموعها ضمت دميتها وسارت

    سارت بخطى متئدة
    قلب محتضر
    بعيون تتلألأ رعبا وألما
    في حديقة المنفى
    على جثث الموتى
    في حضيرة الأسرى
    على ايقاع السلاسل والسوط تراقصت دقات قلبها فزعا
    وعلى دماء الأبرياء سبحت روحها عدما
    لطالما حلقت روحها في اعنان السماء وكادت ان تتربع في جوفها
    ثم ما تلبث أن تعود اليها بمشيئة ربانية كيف لا ؟
    وهي التي كبرت في مجزرة الأحلام
    وترعرعت بين الرماد والحطام
    فأغمضت عيون دميتها بيديها لتحميها من شبح الظلام وكابوس الألام
    فما رأته يزلزل كيان الانسان ويقشعر الأبدان
    فوقعت على الارض باكيتا شاكيتا ألم الزمان
    وما لشكواها مجيب سوا خالق الأكوان
    ان قطعو قلبي ومزقو روحي
    سرقو بسمتي من ثغر ربوعي
    دمرو حياتي وحطمو ضلوعي
    وكل ذنبي
    اني فليسطيني بكل فروعي
    قالت كلماتها المتقطعت تلك المترنمت بلحن الألم وغرقت في بحر دموع عميق متمسكتا بلعبتها وهي أخر ما تملك لتسند رأسها الى صخرة بجانب تلك المقبرة الفضيعة وتغرق في سبات عميق وبعد دقائق فتحت جفونها الصغيرة على صوت القصف وصرخ الصغار وقد حامت حولها لفائح النار نهضت من غفوتها في فزع وخيل اليها أنها ترى كابوسا أو أن أرواح الموتى في تلك المقبرة قد انزعجت لمجيئها فطاردتها تلك الاشباح الشرسة
    وبعد طيف سراب مديد أدركت ان ما تعيشه حقيقة في ذاك العالم البعيد
    ففي فليسطين يبهت الحسون ليتعالى صوت الأنين
    ولطيور شوق لسجيتها الحرة وحنين
    أما مارسي فقد عانت الألم لأعوام وسنين
    التفتت مارسي حولها التفاتة خاطفة فرأت دميتها وقد صارت رماذا فزداد حزنها ولهيب ضجرها فمضت في طريقها وحيدة حزينة




    حدقت بعيونها الى السماء فرات الغيوم تلبد صفو السماء والغروب يحجب الشمس عن ارواح أولئك الأبرياء
    مشت بخطوات متثاقلة لا تعرف سبيلا لمقصدها ولا مفر تحتمي به من فزعها وفجأة أقبل نحوها رجل ضخم بزيه العسكري
    رفعت رأسها لتواجه عيونها البريئة تلك العيون الشرسة فسألها بحدة : الى أين أنتاهبة يا صغيرة ؟
    فردت قائلتا : الى مكان ما
    الى مكان ما لا أجد فيه أثار وحشيتكم الى مكان يتجلى فيه النور ليخفي ظلام كيانكم الى مكان لم تستحوذو عليه بعد كما تقول سلطتكم الى مكان ما ذاك المكان الذي لم يلطخ بعد بطغيانكم
    فسحب سلاحه ووجهه نحوها وقد هددها بالقتل ان لم تكف عن هذا الكلام
    فقالت : أقتلني فالموت على تراب فليسطين أرحم من العيش تحت ظلم سلطتكم
    أقتلني فلم أعد أتحمل مدى طغيانكم ووحشيتكم حياتي لا تختلف كثيرا عن موتاي حياتي وعدمها سواء أنتم لا تعرفون معنى لرحمة ةلا للانسانية ووحشيتكم لا تعرف معنى العطف واللطف
    فلن أنكر عليك ذلك
    فأثرت كلماتها الصغيرة تلك في وجدان العسكري لتسقط دموعه فتبلل قدميها وتغسل تراب نعليها فطفق يروي : أنا الاخر لي أولاد وأفلاذ كبد بعمرك اشتاق اليهم ولا ارجو ان يكون والدهم مجرم
    ان الصهاينة سلطتهم لا ترحم اذهبي اذهبي ايتها الصغيرة
    توالله لانك أشجع مني أنت رفضت الظل واحتقرته وانا اقبلت نحوه ونحنيت له
    اذهبي هيا بسرعة لا تمزقي روحي اكثر مما فعلتي
    فغدت مارسي في طريقها شاردة تفكر في مصير بلدتها ةالدموع تنذرف من عيونها
    ..........يتبع


    v,hdm ]l,u s,]hx

    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: أسماء ملاك,LàmMìã,البحر الهادئ

  2. #2
    -•♥الادارة♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    المشاركات
    5,392
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    النهل من معين العلم
    هواياتي
    المطالعة-لعب كرة القدم
    شعاري
    احب لغيرك ماتحب لنفسك-من كان في حاجة أخيه كان الله في حا

    افتراضي رد: رواية دموع سوداء

    قصة جميلة
    وكلمات في القمة ومعانيها جليلة
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: رحمة عواشرية

  3. #3
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    العمر
    18
    المشاركات
    1,339
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    المطالعة , العزف على الكمان وركوب الخيل
    شعاري
    لا اله الا الله وان محمدا رسول الله

    افتراضي رد: رواية دموع سوداء

    أقتلني فالموت على تراب فليسطين أرحم من العيش تحت ظلم سلطتكم
    روعة انتظر الباقي على نار
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: رحمة عواشرية

  4. #4
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    17
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي * رواية دموع سوداء الجزء 2

    ...... وتستمر عقارب الساعة في الدوران وفي كل يوم يتعاقب فيه الليل والنهار تزداد مارسي حبا لبلادها وحقدا على الصهاينة فتنمو فيها روح الوطنية والقومية منذ نعومة اضافرها
    وبينما هي مشردة في شوارع بيسان تائهة في افكارها بخيوط النسيان واذاا بها تتلقى رسالة من سيد يدعى" أركان أديب "
    كتب فيها أنه كان في السجن مع والدها وقد اوصاه ان يرعاها حتى اخر نفس من انفاسه فشعرت مارسي ببعض السعادة وكأن الحياة ترد اليها من جديد فذهبت الى عنوان السيد أركان لتلتقي به فرحب بها أشد ترحيب وطلب منها أن تعتبره كاب ثاني لها ووعدها بأن يعمل على اسعادها ويعوضها سواد الأيام الخالية ضياءا يزيل كل احزانها كان السيد "اركان " يعيش في بيت هش مع اخاه الأكبر وهو أخر ما تبقى من عائلته الوديعة فلطالما شعرت مارسي بالسعادة بينهما
    فبعد ايام الضياع هاقد وجدت سند يحميها من صواعق الدنيا ولهيب الرعب في بيسان الا ان السيد اركان كان مطلوب من طرف الصهاينة وبعد فراره من السجن فقد حكموا عليه بالاعدام وحفاظا على حياته اظطر ان يأخذ مارسي ويقطن في بيت في ريف من ارياف مدينة
    "جنين "
    شعرت مارسي بالحسرة على وضع السيد اركان كما ازداد حنينها لبيسان وتمنت لو عادت اليها فهي مسقط رأسها وبها كبرت وفيها ترعرعت رغم كل ماعانته ولكن ليس كل ما يطلبه المرء يناله وعليها ان تصبر فلعل الله يبدل ايامها القادمة فرحا وسعادة
    تأثرت مارسي بشكل كبير بالأوضاع السائدة في بلدتها والتهبت انسانيتها فخرجت عن صمتها لتمسك قلمها الصغير وتكتب لنا اسوء مجازر الصهاينة في فليسطين وشدة وحشيتهم لتنقل لنا مع كل حرف دمعة صادقة نابعة من معاناة قلب محتضر
    ليصل صداها الى كل مكان ةالى ابعد الحدود
    فأخذت تروي عن معاناة شعب أبا الا أن يسود
    فلطالما كانت مارسي تحلم ان تكون كاتبة مميزة تزيل الظلام وتنشر السلام
    تمنت لو كانت في مكان ذاك القمر الجميل لتضيء دروب الاخرين دون ان تنتظر من أحد أن يرفع رأسه الى السماء ليشكرها على جميل صنعها
    فتلك هي مارسي فتاة ليست ككل الفتيات
    مارسي لا ترغب في فارس أحلامها
    ولا بمال يزين حياتها
    ولا بجمال يبهر من حولها
    كل ماتمنته مارسي ان يعيش العالم في امان ووئام
    كل ما تمنته مارسي ان تمحى الدموع وترتسم الابتسامات فتنتهي الألام
    ليتجسد رونق الأحلام
    ولكن أغتصبت أحلام الفتاة فبل نضجها فها هي ذي مطلوبه لدى محكمة الصهاينة بسبب كتاباتها ومؤلفاتها وهاهو ذا السيد اركان يجر الى قلعة الموت ليعدم
    فزداد ألم مارسي وقد فقدت أبا ثاني كان جزء من روحها المحطمة وقطعة من احلامها المبعثرة ليتلاشى اثره ويختفي عن الوجود فقد حلقت روحه في سماء الخلود في كل امان فستقر بجنان العدنان أما جسده فقد ظل جثة هامدة على الأرض كشرنقة من حرير

    أما طيفه فقد بقي يراود مارسي ليأبى النسيان في مخيلتها ويرفض الرحيل في حضن قلبها
    وماهي الا أيام حتى تصدر المحكمة في حق مارسي عقوبة وقف منشوراتها ومقالاتها وتهددها بالسجن المؤبد بعد ان صرحت بحقارة الصهاينة اللئام في عدة مؤلفات ومنشورات
    ورغم جرح الفتاة الا انها رشت على الجرح ملح وصبرت على غدر الزمان
    ومع مرور الأيام تفقد اخر ذرات صبرها لتعد نفسها بأن تنتقم من هؤلاء الظغاة وتثأر لوالديها ولكل من سالت دماءهم هدراا وظلما وعدت نفسها بأن تثأر لكل روح بريئة راحت ضحية جأش وبطش اولئك الأقذار وان تشفي غليل كل حاقد محتار
    فلتحقت بجبال الثوار لتدافع عن أرضها وتسرق حرية وطنها من كبد الأشرار
    وتستمر الحياة فتمر مارسي بمرحلة تتبدل فيها من فتاة القلم الى فتاة الذخيرة والسلاح
    في بدايه الأمر استغرق تعليم مارسي فنون القتال وقتا طويلا ولكنه ادلى بمفعوله

    فما لبثت ان اصبحت من ابرع المقاتلات واشجعهن بل حتى فاقت مهاراتها منافسيها من الرجال وأخذت مارسي تشن الحروب والمعارك ضد الصهاينة
    حرب تلو الاخرى
    فلطالما كاانت لها ارادة فولاذيه وعزيمة حديدية وتأرجحت معاركها بين النصر تارة والخسارة تارة اخرى
    لكن مارسي لم تفقد الامل وضلت متمسكتا بحلمها حتى النهاية
    وفي الفترات الاخيرة ازدادت مساندة الشعوب والمنظمات لفلسطين بعد أن ادركو وحشية الصهاينة وشدة طغيانهم فزاد هذا من اصرارها على الكفاح والنجاح

    .................. يتبع

  5. #5
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    17
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي رواية دموع سوداء الجزء3

    ويحكى أن الشتاء قد أقترب والغيوم قد لبدت السماء ففي أحدى المعارك أصيبت مارسي بجراح عديدة وخطيرة لكن تمسكها بالحياة
    من أجل فليسطين جعلها تقوى على مواجهة هته المصائب فسرعان ما شفيت لتعود الى أعمالها والى حروبها ضد العدو
    وقد استطاعت في فترة وجيزة أن تعقد عدة اتفاقيات ومعاهدات مع اسرائيل بعد أن ظهر الضعف الواضح في صفوف الاستعمار
    ورغم ان الحرب ليست لصالح اسرائيل الا انها خانت الاتفاقيات ونبذة المعاهدات فشنت مارسي حرب مصيرية بينها وبين اسرائيل
    اخذ جنود مارسي يحاربون بقوة وبعزم فقد ادركو أشد ادراك أن الحرية أعز ما يملك المرء وانها زهرة عطرة تقطف
    من كبد العدو لتسقى بدماء الشهدااء فتنمو وتكبر في بلادهم
    فتغلبو على الصهاينة واستطاعو ان يحصلو على استقلالهم وقد أشرقت أشعة الشمس السالطعة لتبدد الظلام
    وهاهم يحتفلون بستقلال فليسطين وبالنصر العظيم الذي حققوه
    ولكن سرعان ما غابت هته الشمس الساطعة فقد طعنت مارسي بخنجر االغدر اثناء هذا الاحتفال الضخم
    لتسقط كأخر شهيدة على ارض فليسطين لحرة
    وقبل ان تغادر الى جوار ربها رددت قائلتا :
    والأن قد جاز لي الموت على أرض بلادي
    وتحت ظلال فليسطين الحرة

    فليسطين يا لوعة الموت حين تحفه الزغاريد الباكيه
    يا صبر يا وجع يا حنين
    فليسطين يا اقصى المصلين على حواف الموت
    وبين ذكريات الذبح والصمود
    ويا زيتون الشهداء الملطخ بدماء من باع دمهم والاكفان
    حفاة على الجمر نسير وعلى الجمر امنياتنا تطير
    اشواك غرسها العدو في صدورنا منذ سنين
    ليرى نظلات العيون فأنبتت جراحا رويناها بالذاكرة
    رويناها في كل الانحاء
    رواية ألم وعناء
    نقول في مطلعها دموع سوداء

    النهاية

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    30
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر والانشاد والمطالعة
    شعاري
    الصداقة كنز لايفنى

    افتراضي رد: رواية دموع سوداء

    قصة من اروع مايكون

  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    30
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر والانشاد والمطالعة
    شعاري
    الصداقة كنز لايفنى

    افتراضي رد: رواية دموع سوداء الجزء3

    ننتظر المزيد من ابدعاتك

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. اي رواية احتلت قائمة افضل 100 رواية في العالم
    بواسطة cool whistle في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-06-2014, 19:34
  2. سحابة سوداء عابرة
    بواسطة امونة في المنتدى نبض الشعر والخواطر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 25-06-2014, 21:29
  3. عبايات سوداء روووووووووووعة
    بواسطة حنين ميمي في المنتدى أزياء و أناقة حواء
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-08-2013, 22:28
  4. احذية سوداء كعب عاااااااااااااالي
    بواسطة حنين ميمي في المنتدى أزياء و أناقة حواء
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 27-06-2013, 19:41

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •