الامام ابن حجر العسقلاني رحمه اللهكان إمام أهل زمانه فى الحديث وشرح معان الحديث وكان ابن حجر يهتم جدا بملبسه وظاهره ويحب أن يرى الناس اثر نعمة الله عليه ( وأما بنعمة ربك فحدث ) فكنت ترى أثر النعيم واضحا من شدة بهائة وأناقة ونظافة ثيابة … وفى أحد الايام جاءه رجل يهودي فقير جدا يسأله سؤالا عجيبا جدا جدا
فقال هذا اليهودي : إن رسولكم ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يقول [ إن الدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر ] أليس كذلك يا ابن حجر ؟
فرد ابن حجر الذى يعرف الحديث ويحفظه بلى هكذا علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم …
فقال اليهودي وكيف هذا .. وأنت كما ترى كل من يراك يرى أثر النعيم عليك … وأنا كل من يرانى يرى أثر البؤس والشقاء والحاجة والفقر علىْ … فكيف بهذا يصح كلام نبيكم …؟ وأنت كما يرى الناس يا ابن حجر منعم كأنك فى جنة .. وأنا محروم كأنى فى سجن ؟ فانظر لرد ابن حجر رحمة الله ونفعنا الله بعلمه والعلماء العالملين به
فقال له ابن حجر صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم فالدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر
وما انا فيه الآن ليس نعيما إذا قورن بنعيم الجنة وما فيها … فما فى الدنيا يبلى ويفنى وما فى الآخرة باق لا يفنى .. فما فيه انا الآن يعتبر كسجن لأنى لا أنال ما فى الجنة من نعيم الآن .
أما أنت فحالك وبؤسك هذا يعتبر نعيم وجنة لك … لأنك حين ترى العذاب يوم القيامة .. ستدرك أنك مع فقرك وحاجتك هذه تتنعم فى الدنيا .. لأن عذاب الآخرة لا ينقطع ولا ينفذ وتقطع به الأمعاء وتصهر به الجلود ويسقون فيه الحميم ولا يخفف عنهم العذاب ولا يموتون فيها ولا يحيون .
وكما علمنا نبينا صلى الله عليه وآله وسلم [ الدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر ]
ويقول لنا ربنا سبحانه { وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ }


نبدة صغيرة عن الامام ابن حجر العسقلاني رحمه الله



احتل الحافظ ابن حجر العسقلاني مكانة مرموقة في تاريخ الفكر الإسلامي، وتعد مؤلفاته واحدة من أمهات الكتب والموسوعات العلمية التي تقوم عليها المكتبة الإسلامية، وابن حجر واحد من علماء المسلمين الموسوعيين الذين كتبوا في علوم الإسلام المختلفة، فنبغوا ووصلوا فيها إلى القمة.
والحمد لله رب العالمين



لامام ابن حجر العسقلاني رحمه الله 47.gif

ghlhl hfk p[v hgusrghkd vpli hggi