أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



قصص و عبر6

0148.gif اهلا بكم اخواني في الحلقة السادسة من سلسلة قصص و عبر اليوم انا اسف للتاخير لانني كنت منشغل بدراسة للامتحانات لا نطيل عليكم فهذه هي قصة اليوم



قصص و عبر6


النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    959
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب
    هواياتي
    المطالعة وكرة القدم
    شعاري
    nÖ oNe iS peRfeCt iN ThiS WorLd

    مميز قصص و عبر6

     
    قصص و عبر6 0148.gif
    اهلا بكم اخواني في الحلقة السادسة من سلسلة قصص و عبر اليوم انا اسف للتاخير لانني كنت منشغل بدراسة للامتحانات لا نطيل عليكم فهذه هي قصة اليوم
    في بيت متواضع البناء يطل على حقل القمح بلونه الخلاب وتلـُفه الأشجار، وبعض الورود التي تكسو المكان بجمالها يعيش خالد مع أسرته الصغيرة .
    تعود من أمه التلقين لآيات القرآن مع نطقه للحروف الأولى ، وأخذ يحاكي والديه بأداء الصلوات منذ تحركت أعضاؤه خارج مهده الصغير .
    على أعتاب المرحلة المتوسطة،بدأت أمه حصاد تعبها ، وحرصها عليه.. وفي ليلة أوت إلى الفراش ، بعد المعاناة من العمل بالمنزل طيلة النهار مع مراعاة واجبات خالد ومتطلباته .
    الوقت بعد منتصف الليل وقد استدعاها التعب للتقلب في فراشها وفي لحظتها شعرت بهمس أقدام خالد بصالة المنزل .
    نفض النوم نفسه من عينيها فتحت جفنيها على أقدام خالد وهو يدخل غرفته والوقت متأخر، طردت الخواطر المتزاحمة نومها : لماذا يقوم من نومه هذه الساعة، وما عهدتها عليه؟ آااه لقد كبر خالد لقد أفسد أصدقاء السوء ما تعبت من أجل ثباته عليه .
    ترى هل قام هذا الوقت المتأخر لمشاهدة التلفاز؟ ما عهدته مشاهدًا لمُحـرمات، ألا يمكن أن يكون أحد زملائه بالمدرسة أعطاه شريط فيديو ، وظن أن أنسب الأوقات لمشاهدته ونحن نيام ؟؟ .
    لا.. لا . إنه من المؤكد التليفون إنه على الأرجح سيتصل بـ... لا .

    خرجت الخواطر تدفع مشاعرها دفعـًا ، وما برد قـلبُها إلا بدمعات حزينة مفعـمة بالحب والخوف على ولدها خالد .
    أين حصاد السنوات من التوجيه والتربية، ترى هل قصرت معه ؟ هل يمكن أن يضيع كل ذلك في وقت قصير ، على غفلة منا ؟؟
    كل هذا الشعور وغيره تدفق في لحظات قصيرة ، تدفق وهو مشوب بالألم الذي اعتصر قلبها عندما ظنت أنها سترى ابنها في لحظة الضعف ، وما كانت تظن أن ترى ما تعيشه الآن .
    استجمعت قواها النفسية ، وسحبت جسدها المثقل من سريرها كتمت أنفاسها ، وأخذت خطوات قصيرة نحو غرفة خالد وقد أعياها التفكير : هل أفتح الباب عليه دون استئذان ؟؟ لا .. لقد عودته أدب الإسلام بالاستئذان .
    - هل أصـيح به بصوتٍ عالٍ ليعرف الجميع لوعتي وحسرتي ؟؟ لا . إنه الموقف الأصعب الذي أتعرض له .



    كل ذلك ورجلاها تقتربان من الباب استجمعت أنفاسَها، اقتربت من باب غرفة خالد فما شعرت إلا بيدها على مزلاج الباب وقد أصابتها رعشة استمدت قوتها من ضربات قلبها المتتابعة .
    نظرت فوجدت نظرها وقد استجمع أركان الغرفة كلها في لحظات أقدامها على عتبة الغرفة لا أثر لحركة بالغرفة النور خافت لم تشعـر إلا وهي تردد : الحمد لله.. الحمد لله..
    لقد وجدته فوق سجادته يصلي ركعتين قبل أن يؤذن المؤذن لصلاة الفجر.


    rww , ufv6

    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: بنت الأحرار

  2. #2
    ♥•- مشرف سابق -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2014
    العمر
    21
    المشاركات
    959
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب
    هواياتي
    المطالعة وكرة القدم
    شعاري
    nÖ oNe iS peRfeCt iN ThiS WorLd

    افتراضي رد: قصص و عبر6

    ولا رد

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    العمر
    16
    المشاركات
    301
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    تلميذة متوسط
    هواياتي
    الغوص في بحر العلم و اكتشاف الجديد
    شعاري
    مااجمل الانسان حين يزينه شيئان العلم و الاخلاق

    افتراضي رد: قصص و عبر6

    شكرا اخي موضوع مييز
    اكمل على هذا المنوال
    نحن في انتظار جديدك

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    العمر
    17
    المشاركات
    502
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    ادرس
    هواياتي
    احب الرسم و السباحة و التمثيل و الغناء
    شعاري
    القطرات القليلة تصنع جــدولاً

    افتراضي رد: قصص و عبر6

    روعة شكرا على مجهودك العطر

 

 

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •