التهاب الحلق والبلعوم واللوزتين والحنجرة

نظرا لان سبب هذه الالتهابات في الغالب مشترك وهو لسبب بكتيري او فيروسي فان علاجها بالاعشاب واحد وهو على النحو التالي : ان من افضل الطرق للتخلص من هذا النوع من الالتهابات وخصوصا في بدايتها هو ان نقوم بعصر نصف ليمونة متوسطة الحجم ثم نظيف اليها بعض الملح بحيث نخفف من حدتها ثم نقوم بعد ذلك بعمل غرغرة للفم وبلع الكمية ببطىء وعلى دفعات ومن الافضل ان لا نقوم بتناول الاطعمة او الشراب لمدة ساعة ثم يتناول المريض كوبا من منقوع الحلبة بعد الغرغرة بربع ساعة وتكرر هذا الامر مرتين يوميا ، اما اللذين لا يرغبون بتناول الحلبة فبامكانهم تناول البديل وهو منقوع نبات البابونج والغرغرة به فانه نافع باذن الله .

او استخدام خل التفاح وذلك باضافة ملعقة من الخل المذكور الى كوب من الماء والغرغرة به ، كما يفيد ايضا اضافة ملعقة من العسل الابيض الى الخل ، تناول منقوع ازهار الختمية وهي تنقع بمقدار ملعقة كبيرة من هذه الازهار في كوب من الماء المغلي لمدة ربع ساعة ثم تصفى وتشرب ثلاث مرات يوميا .



التهاب قنوات الرئتين الحاد والمزمن




ان هذا المرض فيروسي يؤدي الى التهاب البطانة المخاطية للقنوات الرئيسية الهواهية في الرئتين وغالبا ما يحدث هذا الالتهاب بعد او اثناء الاصابة بالانفلونزا والتهاب البلعوم ، والفرق الوحيد بين العدوى والمرض المزمن هو ان الاصابة الناتجة عن العدوى تزول خلال ايام ، اما المزمن فيستمر ويزداد سوء مع مرور الوقت مسببا انسداد القنوات الهوائية بواسطة المخاط مما يؤدي الى الالتهاب والانقباض في الصدر بشكل مستمر ومسموع من قبل المريض والمحيطين به .

ويعتمد الاطباء انه ليس هناك علاج فعال في القضاء على هذا المرض وذلك لان سبب هذا المرض فيروسي وفي العادة لا تؤثر المضادات الحيوية التي تؤخذ في مثل هذه الحالة على الفايروس ومع ذلك يلجأ الكثير من الاطباء الى اعطاء مضادات حيوية خاصة اذا رافق هذه الحالة وجود البلغم لكي يتمكنوا من معالجة اثر الاصابة بهذا الفايروس اذ ان التهاب القنوات الفيروسي يزيد من قابلية الرئتين بالتهاب جرئومي ، ولقد وفقنا الله للتوصل لخلطة عشبية طبيعية تعالج هذ المرض المزمن لطلب هذا العلاج او لمزيد من الاستفسار يمكنك الاتصال بمركز الخبراء

hgjihf hgpgr ,hgfgu,l ,hgg,.jdk ,hgpk[vm