- تعريف : انفلونز الطيور
هو مرض فيروسي يصيب الطيور ( اغلب انواع الطيور ) الداجنة منها والبرية كما يمكن ان يصيب أنواع أخرى من الحيوانات كالخنزير .
ينتقل الى الإنسان عن طريق الطيور المصابة .
2- الفيروس المسبب :

هو فيروس من نوع الأنفلونزا فيروس A لذي ينتمي الى عائلة orthomyxo virus مشابه لفيروس الأنفلونزا البشرية ، وهو فيروس متحول يغير تركيبته بين فترة وأخرى مما يجعل عملية التطعيم ضده في أغلب الأحيان غير مجدية .
تحتوى تركيبته على كل انواع الهيما كلوتينين hemaglutinine من H1 إلى H15 وكل أنواع النور امنيداز Neuraminidase من N1 إلى N9 ، هذه الفيروسات تكون متواجدة عند الطيور دون أعراض الإصابة او قد تسبب اعراض خفيفة ، ولكن وحدها الفيروسات الحاملة لــH5 أو H7 قابلة للتحول لتصبح شديدة الخطورة وتسبب اعراض قاتله 100% عند الطيور وقادرة على الإنتقال إلى الإنسان.

3- نبذه تاريخية :

تم تعريف هذا المرض عند الطيور منذ بدايات القرن الماضي في مناطق جنوب شرق آسيا ، ولكن لم يقع التأكد من إمكانية وخطورة انتقاله للإنسان إلا في سنة 1997 عندما أصيب 18 شخصاً بفيروس انفلونزا الطيور من نوع (H5 N1 ) A في هونج كونج (18 حالة توفى منهم 6 ) في سنة 1999 تم اكتشاف حالتين بشريتين في هونج كونج وكذلك حالتين في سنة 2003 ، كما انه في نفس السنة 2003 في هولندا وقع اكتشاف 83 حالة إصابة بشرية بفيروس من نوع H7N7 مع وفاة حالة واحدة .

4- الوضعية الحالية :

حالياً ( بين يناير وفبراير 2004 ) ينتشر الفيروس (H5N1) بين الدجاج في البلدان الآسيوية التالية : كمبوديا ، تايلندا ، فيتنام ، كوريا الجنوبية ، اليابان والصين كما تم في هذه البلدان الإعلان على بعض الإصابات البشرية بهذا الفيروس.


5- العدوى عند الإنســان :
نتقل الفيروس الى الإنسان عن طريق الطيور المصابة بصفة مباشرة او غير مباشرة .
كيفية العــدوى : ينتقل الفيروس الى الإنسان عبر التنفس بواسطة مخلفات الطيور المصابة أو افرازات جهازها التنفسي وذلك بصفة مباشرة من الطيور ( حية أو ميته ) أو غير مباشرة ( الأماكن والأدوات الملوثة بمخلفات وإفرازات الطيور المصابة ).
كما يمكن أن ينتقل الفيروس عن طريق العين بالتعرض المباشر ( خصوصاً في المخابر ).
الى حد الآن لم تقع أي حالة عدوى من إنسان إلى إنسان.
من هم الأكثر عرضة للإصابة :
- العاملون في مزارع الدواجن ومنتجو الدجاج والطيور الداجنة .
- تجار وناقلوا الدواجن .
- البياطرة والفنيين العاملين في حقل الدواجن .
- العاملين في مخابر المهتمة بهذا الفيروس .

6- أعراض الإصابة بفيروس انفلونزا الطيور :
هي نفس أعراض الإنفلونزا الحادة.
- رشح .
- سعال
- احساس بالألتهاب في الأنف ومجرى الهواء.



- صعوبة في التنفس .
- ارتفاع حرارة الجسم.
- أوجاع في العضلات والمفاصل مصاحب لارتفاع الحرارة.
- احساس بالإعياء.

7- علاجه :لا يوجد علاج مباشر للإصابة بالفيروس ، ولكن العلاج يكون بعلاج الأعراض Symptomatic ومنع حدوث مضاعفات وتعكرات ،والحفاز على الوظائف الحياتية للجسم وتوازنه.

8- الوقاية :
- إجراءات عامة : التقيد بقواعد حفظ الصحة من حيث الحرص على نظافة اليدين والجسد والمحيط والحرص على نظافة الخضار والفواكه إضافة إلى عدم أكل لحوم الدواجن والبيض غير المطهوة جيداً ( غير مستوية ).
- عند الانتقال الى البلدات التي يوجد فيها المرض : عدم ارتياد مزارع وأسواق الدواجن والأماكن التي تتواجد فيها الطيور بكثرة .
- عدم استقالة دواجن او طيور ( مهما كان نوعها ) من البلدان التي ظهر فيها المرض .
- بالنسبة للمسعفين والعاملين بالميدان الطبي وميدان الإسعاف : استعمال الكمامات الواقية عند التعامل مع حالات الأمراض التنفسية ، وحالات أعراض الإنفلونزا.


fpe p,g hktg,k.h hg'd,v