الدم عبارة عن خليط مؤلف من الخلايا والبلازما. يقوم القلب بضخ الدم عبر الشرايين والشعيرات الدموية والأوردة لتوفير الأوكسجين والغذاء لجميع خلايا الجسم. بالإضافة إلى حمله الفضلات لتطرح خارج الجسم لاحقاً. يحوي جسم الإنسان البالغ ما يقارب 5 ليتر من الدم وهو ما يشكل قرابة 7-8% من وزن الجسم. تبلغ نسبة البلازما 2.75-3 ليتر تقريباً من إجمالي الدم والباقي هو الجزء الخلوي.



تؤلف البلازما الجزء السائل من الدم وتطفو فيها خلايا الدم مثل خلايا الدم الحمراء. بالإضافة إلى احتوائها على الالكتروليتات والمواد الغذائية والفيتامينات (الممتصة من الأمعاء أو المنتجة من قبل الجسم) والهرمونات وعوامل التخثر والعديد من البروتينات مثل الألبومين والغلوبولينات المناعية (عبارة عن أجسام مضادة لمحاربة العدوى). تقوم البلازما بتوزيع جميع المواد التي تحتويها في جميع أنحاء الجسم.

يتكون الجزء الخلوي من الدم من خلايا الدم الحمراء (كريات الدم الحمراء)، خلايا الدم البيضاء (كريات الدم البيضاء) والصفيحات الدموية. تحمل كريات الدم الحمراء الأوكسجين من الرئتين، بينما تساعد كريات الدم البيضاء في الدفاع عن الجسم من العدوى ويستخدم الجسم الصفيحات في عملية التخثر. تتشكل جميع خلايا الدم في نقي (نخاع) العظم Bone Marrow. فبالنسبة للأطفال تقوم معظم العظام لديهم بإنتاج الدم، ولكن مع تقدم العمر يقل الإنتاج ويقتصر على عدد معين من العظام.

يسمى نقي العظم المنتج للخلايا الدموية بنشاط بالنقي الأحمر، بينما يسمى النقي الذي لم يعد ينتج الخلايا بالنقي الأصفر. وتسمى العملية التي يقوم من خلالها الجسم بإنتاج الدم بعملية تكون الدم “hematopoiese”. كما وتأتي جميع خلايا الدم (كريات الدم الحمراء، والبيضاء، والصفيحات الدموية) من نوع من الخلايا يدعى بالخلايا الجذعية المكونة للدم la cellule souche hématopoïétique pluripotente، والتي لها القدرة على تشكيل أي نوع من خلايا الدم المختلفة بالإضافة إلى إنتاج نفسها. تشكل هذه الخلايا لاحقاً نوع من الخلايا الجذعية التي تقوم بإنتاج أنواع محددة من خلايا الدم.


fpe p,g hg]l h, hgshzg hg]l,d