كيف نتعامل مع الدواء:

من المعروف أنه ليس من السهل علي الإطلاق إعطاء الدواء للطفل الصغير‏,‏ فغالبا مايكره الطفل ـ خاصة الرضيع ـ طعم الدواء‏,‏ فيلفظه للخارج‏,‏ أو يرفض بلعه‏..‏ ومن هنا نجد أن العديد من أدوية الطفل تأتي علي شكل سائل أو شراب لأنها أسهل في البلع بالمقارنة مع الأنواع الأخري للدواء مثل الحبوب‏.‏

وهناك عدة نقاط ونصائح اقدمها للأمهات عند إعطاء أطفالهن الدواء كما يلي‏:‏

‏*‏ عند إعطاء الطفل الدواء السائل ينبغي علي الأم ألا تستخدم أدوات المائدة العادية‏,‏ وملاعق الشاي لأنها ليست مقاييس دقيقة‏,‏ ويفضل استخدام أدوات القياس المناسبة‏,‏ والتي غالبا ماتكون مع أدوية الأطفال‏,‏ حيث تساعد الطفل علي تناول الكمية المناسبة للدواء‏,‏ ومن هذه الأدوات نذكر‏:‏

‏*‏ الحقن والقطارات‏:‏ لمساعدة الطفل الرضيع في تناول الدواء‏,‏ وعلي الأم أن تقوم بسكب الدواء مابين لسان الطفل وزاوية فمه‏,‏ حيث يسهل بلعه وتجنب سكبه إلي الخلف في حلق الطفل مما قد يعرضه للقيء‏,‏ ولفظ الدواء خارج الفم‏.‏

‏*‏ ملاعق الجرعة‏:‏تكون هذه الأدوية مفيدة للأطفال ممن هم أكبر في السن لقدرتهم علي شرب الدواء دون أدني مشاكل‏.‏

‏*‏ فناجين الدواء‏:‏ وهذه غالبا ماتأتي علي شكل أكواب مصاحبة للأدوية السائلة الخاصة بالبرد والأنفلوانزا‏.‏

‏*‏ اقرئي التعليمات قبل فتح علبة الدواء‏,‏ وقبل أن تعطي طفلك الجرعة الدوائية‏,‏ حيث إن هذا العمل الروتيني يجعل طفلك في مأمن من الأخطار الدوائية‏.‏

‏*‏ استخدمي إضاءة جيدة في حالة إعطائه الدواء‏,‏ حيث إن الظلام يزيد من خطر تناول دواء بالخطأ‏.‏

‏*‏ إذا رفض طفلك الرضيع طعم الدواء فيمكنك إضافة القليل من السكر أو العصير لجعل طعمه أفضل‏,‏ ولكن لاتخلطي الدواء مع الحليب أو مع طعام طفلك حيث إنه قد لايتناوله كاملا‏,‏ أو قد يستقر الدواء في القاع فلايستفيد منه‏.‏

‏*‏ راقبي أطفالك إذا كانوا كبارآ بما يكفي لكيلا يتناولوا الدواء بأنفسهم‏,‏ ولاتدعيهم يتناولونه بمفردهم‏,‏ وقبل استخدام أي دواء تأكدي دائما من سلامة علبة الدواء وعدم وجود أي خلل فيها‏.‏

‏*‏ كوني متأكدة من أن طبيب الأطفال لديه علم بأن طفلك يتناول أكثر من دواء في المرة الواحدة‏.‏

‏*‏ تجنبي القيام بتحويلات حسابية للمقاييس‏,‏ فإذا ذكرت الإرشادات ملعقتي شاي من الدواء ولديك فنجان خاص للجرعات الدوائية فلاتستخدميه‏,‏ والتزمي بأدوات القياس المناسبة‏.‏

‏*‏ لاتلعبي دور الطبيب‏,‏ ولاتقومي بزيادة الجرعة لأن طفلك يبدو أكثر إرهاقا‏..‏

ايضا اطلبي من طبيبك أن يعطيك أكبر قدر ممكن من المعلومات عن هذه الأدوية: إسأليه مثلاً إذا كان لها أية آثار جانبية، أو إذا كان يجب الامتناع عن تناول بعض الأطعمة، أو إذا كان ثمة تدابير خاصة يجب اتخاذها في فترة تناول الدواء.



في أغلب الأحيان يتعاون طفلك معك، ولكن قد تواجهك مواقف يتوجب فيها إعطاء الدواء لطفل يرفض أخذه. ومن الضروري أن يتناول الطفل الدواء عندما يكون مريضاً. أعتقد أن هذه هي إحدى الحالات التي يبرر فيها استخدام الترهيب. كوني صارمة دون أن تبدي قسوة أو خشونة ولا تعاقبي أبداً طفلك إذا تمنع عن أخذ الدواء. وفي كثير من الأحيان يقاوم الطفل تناول الدواء جسدياً، وفي هذه الحالة لابد من الحزم.

من الصعب إعطاء الدواء للأطفال الصغار لأنهم كثيرو الحركة لذا فقد يكون عليك طلب المساعدة من أحد البالغين أو من الأخ أو الأخت الأكبر سناً. ضعي طفلك بحيث يكون رأسه مرتفعاً قليلاً ـ لا تبقي الطفل أبداً ممدداً عندما تعطيه الدواء لأنه قد يتنشقه داخل رئتيه.

ايضا من الوسائل المفيدة هى وضع الدواء فى البراد فيبرد وهكذا لا يشعر الطفل بطعمه الغير جيد بسبب البروده ويفضل بعد استشاره الصيدلى اولا ..

طريقة استعمال القطاره :

1-إحملي طفلك على باطن ذراعك. فإذا لم يفتح فمه افتحيه بلطف بالضغط قليلاً على ذقنه. وإذا لزم الأمر اطلبي من أحد القيام بذلك واشفطي كمية الدواء اللازمة في القطارة.
2 ـ ضعي القطارة في زاوية فم الطفل ودعي الدواء يسيل بلطف.

استعمال أنبوب الدواء:
ضعي كمية الدواء اللازمة في الأنبوب ، واحملي الطفل كما شرحنا سابقاً. ضعي طرف الأنبوب على شفته السفلى واتركي السائل يسيل ببطء.

إعطاء الأدوية والأقراص للأطفال الكبار:

لا يمانع الأطفال عموماً في أخذ الدواء، وإنما يرغبون في الغالب أخذ الدواء بأنفسهم لا أن تعطيه لهم بنفسك. تجدين أسفله لائحة ببضع نصائح قد تساعدك إذا كان طفلك صعباً. فمثلاً يمكنك سحق الحبوب ومزجها مع المربى، كما يمكن مزج الأدوية أحياناً مع الشراب المفضل للطفل لكن لا يجب كسر الكبسولات.

نصائح لإعطاء الدواء:

إعطاء الدواء إلى الأطفال الصغار:




ـ اطلبي مساعدة شخص آخر كبيراً كان أم صغيراً.
ـ إذا لم يكن بالإمكان الاستعانة بأحد، لفي شرشفاً حول ذراعي طفلك لمنعه من التحرك ولإبقائه ثابتاً.كما يمكن استعمال مقعد طعام الطفل أو عربته بعد ربط الاحزمة .
- ضعي قليلاً فقط من الدواء في فمه في كل جرعة.
ـ إذا بصق طفلك الدواء إلى الخارج اطلبي من شخص آخر أن يبقي فمه مفتوحاً بينما تسكبين الدواء في مؤخرة فمه ثم اغلقي فمه ثانية بإحكام وهدوء.
- إذا رفض الطفل هذه الوسائل فحاولى استعمال البيبرون وضعى فيها جرعة الدواء بحيث يرضعها الطفل واتبعى هذابجرعة ماء لتفرغ ماعلق بها من دواء.


إعطاء الدواء للأطفال الكبار:
ـ اقترحي على طفلك أن يغلق منخره بإصبعيه أثناء إعطائه الدواء وذلك حتى لا يتحسس طعمه.
ـ لا تغلقي بالقوة أنف طفلك حتى لا ينشق بعض الدواء.
ـ امزجي الدواء السائل مع سائر لزج كالعسل مثلاً.
ـ لا تضيفي الدواء السائل إلى الشراب حتى لا يعلق في قعر الكأس أو في جوانبه فلا تعرفي إن كان الطفل قد ابتلع الجرعة المطلوبة.
ـ أكدي لطفلك بأنك حضرت له شرابه المفضل ليزيل طعم الدواء، حتى ولو كنت لا ترغبين في أن يتناول طفلك هذا الشراب مراراً.
ـ ساعدي طفلك في تنظيف أسنانه بعد تناول الدواء حتى لا يعلق فيها شيء منه.


وأخيرا‏:‏ علي الرغم من أن معظم أدوية الأطفال ذات طعم جيد ومقبول‏,‏ فعليك أن تتجنبي إطلاق لقب حلوي عليها‏,‏ فهذا قد يدفع الطفل لأن يقرر تناولها بنفسه‏. دون ان تعرفى انتى بذلك




],hx hg'tg K ;dt kjuhlg lu hg'tg Hekhx jkh,gi