أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



رواية: قاطرة درب المجهول

رواية قاطرة درب المجهول مني اليكم تحية تفوح بعبق الزهور الى كل من مرّ وتناثرت نظراته وتاهت بين السطور سواء عندي أقرئتها ولم تكملها أو نسيتتها بين



رواية: قاطرة درب المجهول


النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    حصري رواية: قاطرة درب المجهول

     
    رواية: قاطرة درب المجهول 19a381a9.jpg


    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-182.gifرواية قاطرة درب المجهولرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-182.gif


    مني اليكم تحية تفوح بعبق الزهور

    الى كل من مرّ وتناثرت نظراته وتاهت بين السطور

    سواء عندي أقرئتها ولم تكملها

    أو نسيتتها بين زخات الفينات ،او مررت بهاولم تقرائها ..

    فاعلم أنها خلوّ من كل شيئ يهمك العلم به
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gif

    فقد تكون حكاية من نسج الخيال....

    قد تكون من واقع مرير،......

    قد تكون روتينا عاشه فمل عيشه الجميع

    لكن لن تكون نسيا منسيا ...
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gif
    وستتعاشقها الاذهان
    وتسقم منها النفوس
    وتخرّ هامدة الاجساد
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gif
    هنا ..
    لا
    ...بل هناك
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gif
    بدون وعي مني تلتقي افكاري

    على غير موعد ، تتمتم احداهما على الاخرى

    فلم تلبث حينا الاوتُسابق بعضها بعضا

    فتصل الى اللاّوصول ..الى أبعد مايراه الرائي..

    وتتدارى عن ناظري
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gif
    ها أنا الى أول نقطة بداية غادية

    من أول فكرة بادية

    وان بالكاد ألمح أوّلها

    فتراني أنساق الى أوسطها.....

    سحقا لها لكم ارهقتني...........

    حين خلت نفسي ملكتها

    أتراني أعود الى أول نقطة لأجد نفسي مابرحت مكاني البتة.

    وهكذا هي البداية في لحظة تخالها النهاية لكنها
    قيادة قاطرة درب المجهول.
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-138.gif




    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-190.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-190.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-190.gif
    بقلمي
    أختكم

    حنين الــــــرّوح
    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-190.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-190.gifرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-190.gif


    رواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-193.gifالبدايةرواية: قاطرة درب المجهول ashkal-mus-193.gif

    مال ميزان النهار وانحدرت الشمس الى مغربها مدغدغة السماء فاحمرت الاخرى خجلا ، وغدا

    الكل الى مؤواه وتعالت الأصوات كصوت العصافير المزدحمة على ابواب أعشاشها

    يسلبني الصياح ويجر مسامعي الى مكان ليس بالبعيد عن المدينة...

    الى القرية...قرية حقيرة تعجّ بالفقراء و البؤساء....

    حالهم لا يختلف كثيرا عن عائلة العم حفيظ، عائلة لطالما استظلت بظلال

    الفقر والعوز و الحرمان ....

    العم حفيظ كهل ، وان بدا للناظر شيخا في أرذل العمر ،

    هزيل الجسد يكسوه الشيب فان نظر اليك بعينيه الذابلتين وتقاسيم وجهه

    بتجاعيده البارزة ، قد يروي لك بهما حياة عاشهاولم تنصفه ، رغم ذلك تقاصمها

    مع زوجته الخالة رابحة ، امرأة في الاربعينيات ، بيضاء ممتلئة القدّ

    قوية البنية حسناء في سكوتها

    ولكن طوال اليوم لا تسمع لها الاّ صياحها ونحيبها ، تندب حضها ،وتفرغ جام

    غضبها على العم حفيظ واولادهم الاربعة

    لكن لوشُقَ صدرها لوجدت بداخله قلبا يلفح الوجوه لشدة بياضه وطيبته.

    تعالت الضحكات وصرخات اطفالهم ..و الخالة رابحة معصبة الرأس بخيمارها

    الاسود تمسك على تنورتها بقوة وتلطم بين الفينة و الاخرى وركيها

    تسير بحيرة في أرجاء المنزل وتنظر من الباب بين كل ثانية

    وأخرى وكأنها تبحث عن شيئ...وفجأة تصيح ..امجد ...

    اين امجد ..يا حياة الشؤم هذه..أُلطف بنا يا الله..

    تعالت اصواتها ككمل مرة وفي كل مرة يمتزج بصوت جيرانها.

    عسَُر الحال على العم حفيظ السقيم ،الذي بالكاد يستطيع الكلام

    مرمي في وسط بيت مهشم السقف، يتوسط فراشا رثًا ، لاحول ولا قوة له سوى

    الانتضار برأقفة الرحمان لحاله، يرمق الخالة رابحة بنظرات البؤس

    وهي في أوج غضبها ..وكأنه يريد ان يستفيق من هذا المنظر ، ومرّ على ذلك

    الوضع دقائق لا تُسْمع فيها لطم الامواج

    ولا تهب فيها اية نسمة ..ففزعت الخالة رابحة

    الى وشاحها اعتمرته وضربت باب الكوخ برجلها وخرجت تنظر
    الى آخر ملمحها علها ترى ابنها،

    وفي هذه اللحظات يقترب ابنها البكر أمجد ،كان لم يبلغ الرابعة عشر من عمره

    أسمرا رفيعا ، يسير بخطوات متثاقلة وكأنما شيئا اهلكه....

    يترنح بين اليمين والشمال يجر رجليه وكأنما هو يحاول أن يبقي حذائه الممزق تحته

    ليطئ به الارض ، لمح امه من بعيد أمام البيت فكشر على وجهه

    وتريث في مشيته وهو لاه يُردد النظر اليها، وفي كلّ مرة يقترب فيها

    كأنما هو يريد العودة ادراجه لما ينتظره من توبيخ

    فرحت الخالة رابحة لرؤية ابنها

    وسرعان ما امتزج بغضبها فأمسكته من اسماله البالية

    وجرته بقوة الى الداخل ...ادخل يا حظي العفن ادخل

    اين كنت طوال اليوم ....؟

    في هذه اللّحظات أمجد لا ينطق ببنت شفة بل لم يعد يشعر بشيئ من حوله

    وكأنه يريد ان يخفي يديه...

    طأطأ راسه وقد تلامست خصلات من شعره جفنيه ، ووالدته لاتزال تؤنبه وتصيح

    ..واقترنت صيحاتها باستغاثة يا رب ...يا رب..

    قام أمجد من مكانه وأخذ يعبث بجيوبه كأنه يبحث عن شيئ..

    نعم...كانت بعض الدراهم وضعها امام أمه وقال ...

    اليك هذه وسأجني بعضا منها لنشتري الدواء لوالدي ...

    في هذه اللحظات تتوقف الدقائق و الساعات

    ...خفقت القلوب ..جفت الصدور...

    لتخرّ من العين الدمعات

    ...سكون رهيب.. وَضْعٌ على غير العادة ..

    اسرعت الخالة رابحة الى ابنها وهي تقلب كفيه فوجدت بهما ضيرا ...

    ردودا وخدوشا لا تسُرّ الناظر..وكأنما كان ينقب الحجارة بكلتا يديه الناعميتين..

    فعلمت سبب غيابه..

    جلست وكأن نيران غضبها قد همدت ،

    نعم فقد اطفئتها دفقات اشجانها ، هي الآن تبكي حال

    زوجها وأطفالها المحرومين من ابسط الحقوق و الاشياء،

    سعت كل يوم جاهدة في البحث عن عمل لكنها لاتجني سوى المذلة والاهانة ..

    يئست لحالها وقنطت..

    العم حفيظ في هذه اللّحظة رأى ماقد جرى ..

    يرشق زوجته بوابل من نظرات الحصرة وهو الاجدر بالشفقة،

    فلا أكل و لا دواء لجسده الهزيل ذاك ،الاّ مايقدمه لهم بعض من المحسنين.

    أما الاطفال لا زالو يلهون لعلهم ناسين الجوع..ومتألمين لحالهم ، سائلين..لمذا ؟

    دون علمهم بأنهم يسألون..

    أدلى الليل ستاره الأسود العاتم ، خيّم السكون على البيت،

    وقت العشاء قد حان ، أمي اريد الاكل يصيح ......

    أحد الأولاد ذو الخمسة أعوام

    وكلمات مقرونة ببحة من الحزن ، امي اريد الأكل أنا جائع ........

    قالها الطفل ذو سبع اعوام..




    تليها صرخات وصيحات لطفلة لم تبلغ الثلاث اعوام بعد، لا يُسمع لها سوى بكاء

    متشنج وكحكحات متقاطعة..

    أما أمجد فقرر السكوت دون أن يتلفظ ببنت شفة ..يحدق بعينين ملؤهما الدموع

    الى حال والده المشفقة وحالة امه المزيرة التي لا تدري ماتصنع

    عدا بالذهاب و الاياب ،تحمل ذاك وتربت على كتف ذاك وتسكت الآخر

    أما الأب فهو في هدوء تام وسادته غرقى بالأشجان لا يرأف بحال جسده

    الهزيل وقلبه الضعيف...


    لم يبرح الحال عن حاله الا واندمس سكون غريب، نام الاطفال من شدة البكاء

    والجوع حينئذ غدت الخالة رابحة الى حاشية من البيت تعتبر

    كمطبخ تزدريها أوان اغلبها قديمة مهشمة

    فتحت علبة تحتوي بعض لقمات من الطعام وياله من طعام يفتح الشهية للصيام

    أخذته الى رب الاسرة السقيم بعد نوم اولادها لانه الاولى بأكله

    وحين رؤية الاب للطعام حدق بأولاده و الجوع يغازلهم ، ثم عاد وغطى

    رأسه وأبى أن يأكل شيئا ،فكان كأنه يتمتم بعبارات ليست بواضحة..

    ..جمدت الأم مكانها رفع أمجد رأسه وقد جف دمعه وان ضلّت عينيه محمرتين من

    أثر البكاء، تعتريه اسئلة جما ..الى متى يظل هذا الحال؟

    فزع الاطفال من شبح الجوع لأكل ذاك الطعام

    أما أمجد أبى الأكل فخاطبه والده وان نطقت كل حركته وأسارير وجه بما يعتلج صدره من ألم

    وهو شاحب اللّون وقد غزا الهزال جل عضلاته...

    قائلا وقلبه يعتصر رحمة وحنانا....
    لا تقنط من رحمة ربّك يا ولدي فان الله يرى..

    أخذت هذه الكلمات مستقرا في فؤاده

    فتناول رأس والده الدافئ ولثّمه وعاد ليغُط في نوم عميق..



    مضى الليل الاّ أقله ، ولم يتبقى الاّّ وتنفجر لمّة الظلام عن وجنتي الفجر

    ولا تزال الخالة رابحة ساهرة قلقة المضجع تطلب الراحة فلا تجدها

    وتهتف بالعون ولا تجد السبيل اليه..

    أحاسيس غريبة ..

    قلب مقبوض

    حيرة لا مفرّ منها تطوّق المكان

    قامت لتتحسس العم حفيظ ...وعلى حين غرّة اخترق صوت الخالة رابحة هذا السكون الشامل

    وأخذت تجري على غير هدى فانزلّت رجلها واتت هاوية

    حام حولها أولادها فأخت تلثم كلا منهم ....

    طرقات بالباب.. الجيران في ذهول يستشعرون سبب الصياح...

    أما أمجد....

    فكان يرثي ويعتصر دما على جثة ابيه الهامدة..محدقا به متذكرا حياة عاشها

    برفقته..كلماته التي لن ينساها وصورته التي لن تبرح ذاكرته..

    نعم فقد مات العم حفيظ واكتفى بأخذ اللاّ شيئ معه فقط رداءًا ابيض تحت التراب

    مُخلفا ورائه فوق ذاك التراب

    زوجته وأولاده في حرب دامية داخل
    قاطرة درب المجهول.



    v,hdm: rh'vm ]vf hgl[i,g

    التعديل الأخير تم بواسطة ~حنين الروح~ ; 20-08-2014 الساعة 16:40

  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    887
    الجنس
    أنثى
    شعاري
    ﻣَﻦ ﻳﺮﻳﺪُ ﺟﻤﺎﻻً ، ﻓﺎﻷﺧﻼﻕ ﺗﻜﻔﻴﻪ

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    طرحتِ ف أبدعتِ
    بين الكلماتِ تختاري الحروف بكل إتقان ...
    تصيغي لنا من الابداع كلمات تبهر من ينظر إليها ....
    دمتي ودام عطائكِ
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ~حنين الروح~,tasnime

  3. #3
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    17
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    رووووووووعة ايماان سلمت يمناااك دمتي مميزة غاليتي

  4. #4
    ♥•- مشرف أقسام الشعب الأدبية -•♥
    أستاذ في الأدب العربي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    339
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    أستاذلغة عربية تعليم الثانوي
    هواياتي
    الشعرو الادب الفرنسي والانجليزي
    شعاري
    إنما العلم بالتعلم، وإنما الحلم بالتحلم،

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    قرئتها كما قلت لكي كلمة كلمة.....جميل أعجبتني ...هناك الكثير ممن يعاني الفقر لكن له عزة نفس تمنعه من ان يحني رأسه أو يتذلل لأحد...ان يكون العشاء حجارة تغلي في الماء أرحم مليون مرة...من ذل يكون لغير الله ......لك الله أيها الفقير المؤمن
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: طالبة الجنان

  5. #5
    -•♥الادارة♥•-
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    3,116
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    طالب جامعي
    هواياتي
    كتابة الشعر والخواطر
    شعاري
    الصدق والإخلاص

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    السلام عليكم



    ماذا عساي ان اقول

    وهل اجد الكلمات بل حتى الحروف لأرد على هذه الرواية الذهبية


    قد ابدعت و تألقتي

    وقد تهت في قاطرة درب المجهول




    تقبلي مروري المتواضع وننتظر منك المزيد والمزيد
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: طالبة الجنان,~حنين الروح~

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,771
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    رائعة رائعة رائعة أختي حنين الروح والله

    ولكن هل هناك تكملة ؟؟

    ------------------

    اعود لمحتوى القصة، فارى انها اشتملت على اهم شيء ابحث عنه في كل قصة او رواية امر بها الا وهو الاطناب
    فالاطناب في نظري ضروري جدا في هكذا مواضع، لانه يسمح بتقريب الصورة للقارئ، و يجعل يعيش تصورات القصة و مداخلها و مخارجها جزءا بجزء
    و ارى انك قد نجحت في ذلك الى حد بعيد جدا
    جزاك الله خيرا
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ~حنين الروح~

  7. #7
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الافق الجميل مشاهدة المشاركة
    رائعة رائعة رائعة أختي حنين الروح والله

    ولكن هل هناك تكملة ؟؟

    ------------------

    اعود لمحتوى القصة، فارى انها اشتملت على اهم شيء ابحث عنه في كل قصة او رواية امر بها الا وهو الاطناب
    فالاطناب في نظري ضروري جدا في هكذا مواضع، لانه يسمح بتقريب الصورة للقارئ، و يجعل يعيش تصورات القصة و مداخلها و مخارجها جزءا بجزء
    و ارى انك قد نجحت في ذلك الى حد بعيد جدا
    جزاك الله خيرا

    ان شاء الله هناك تكملة أكيد
    وبالنسبة للاطناب فاردت ذلك لجعل القارئ يتخيل المواقف و الوضعيات ويعيش القصة وكأنه جالس
    يشاهد وما المشاهدة الا من حبك خياله
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: الافق الجميل,طالبة الجنان

  8. #8
    -•♥ مراقبة عامة♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    العمر
    21
    المشاركات
    6,056
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: رواية: قاطرة درب المجهول

    نريــد المزيد

    نريــد المزيد

    ايا إيمان كملي ما بدات الابداع فيه

    في الانتظااار
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ~حنين الروح~

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. اي رواية احتلت قائمة افضل 100 رواية في العالم
    بواسطة cool whistle في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-06-2014, 19:34
  2. اخلاق امتي طريق نحو المجهول
    بواسطة رحمة عواشرية في المنتدى من وحي القلم
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 30-04-2014, 19:07
  3. الاحساس المجهول
    بواسطة ​skeap driming في المنتدى نبض الشعر والخواطر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-01-2013, 20:55

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •