رقاصة عندها بغبغان، علطول يقولها ياسافلة، المهم زهقت منه، فحكت لصاحب المحل القصة!

فقالها طب سيبهولي يومين! فالراجل بقي يغلي ميه، ويقول للبغبغان: لوسمعت إنك شتمت المدام تاني هحطك فالميه دي وإنت صاحي

فرجعت الرقاصة قالت إيه الأخبار؟
قالها: تمام جربيه.
فقالت للبغبغان لوشفت...معايا راجل! هتقول إيه؟
قالها: أخوكي
قالتله: طب إتنين؟
قالها: أخوكي وأبوكي
قالتله: طب تلاتة ؟
قالها: أخوكي وأبوكي وجوزك!
قالتله: طب أربعة!
قاله: ياعم سخن الميه دي ولية سافلة ....

k;j pd,hkhj