أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



حكاية نور

حكاية..نور تسرد لنا من بين طيات الماضي كنت اقف, بين قرعات, الطريق ذات يوم وأنظر الى تلك الدور التي انشأت جسور الؤد بين شعوب وقفت : أنظر إليه بتمعن



حكاية نور


النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    May 2014
    العمر
    17
    المشاركات
    2,554
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    قِرًآءة القرآن
    شعاري
    الدنيآ سآعًة اجعلهآ في طآعة

    افتراضي حكاية نور

     
    حكاية..نور
    تسرد لنا من بين طيات الماضي



    كنت اقف, بين قرعات, الطريق

    ذات يوم وأنظر الى تلك الدور التي
    انشأت جسور الؤد بين شعوب
    وقفت : أنظر إليه بتمعن فأذا بصوت الجرس يرن ويرن ويرن
    و أنصت إلى رنينه
    و كأن الهواء وقف أيضا وأنصت لشموخ تلك الرنات صاعدة وجعله تعبر برتياح وتجول في سماء الفلاح .

    وبدت أشخص الانظار على بوابة الدر كانت لحظة ،أنتظار ،
    ولكنها لم تلبث طويلا ،
    فقد أزععج السماء هتيف تلك الاصوات المتدافعه الى أبوابة
    فيالله ما أجمل تلك الحظة
    التي عادت بي
    إلى الوراء قليلا
    لا بل كثيرا
    عندما كانت السماء غائمة
    والارض بنسمات الريح غائره
    كانت بين تلك الاصوات الهائجة
    فتاة بين دموعها ثأئره بشهقات متصاعده
    كم عبرة ذقت من ملح عيناها الجارية
    ضباب وظلام
    وضياع وشتات
    قد أسرت بغدير عيناها بين الطرقات
    المتقاطعة
    كأنه تبحث عن نهر يدفع بها إلى الوراء إلى حيثما
    كانت و يداها صغيرتان تضم يدان أبيها الطيب الحنون

    ولكن سفينة الاقدار لم تجري كما أرادت بل جرت وجرت
    بين أنهار الحياة ووقفت بها بوسط محيطه المزعج بهمهماته
    ولكنها وقفت و
    بكت وأبكت من وقف وارد أن يطمئن لحالها

    صرخة بعبارات , ربما كانت لهم غريبة

    !! كيف لها أن تعبر عما يجول بخاطرها ؟؟
    و جسور العبور بينهم كانت ركيكة جدا ..
    لم يستطيعوا أن يجدوا

    أبرة يشكون بها الخيوط لكي تتضح لهم الرؤيا

    لم يجدوا سوى عينان غارقتان..
    تعبر عما يجول من حزن بداخلها
    و صرخات تتثأير كا البركان
    فقد لسعة بأذهانهم فكرة جنونها
    فتفرقوا عنها ...
    فزدادت رعبآ
    وسقطت...
    تضم الارض كأنه تريد منها أن تضمها..

    بداخلهــــــــــــا
    لكي!! تطفي رعشة أضلاعها ...
    وقلبها المتسارع بدقاته ..


    لم تجد شي سوى الدموع
    وعبرات مخنوقة بصرخ بداخلها..

    تردد ...
    أبي أين أنت الان؟




    أبي أين أنت الان؟


    لحظات وأ غمضة عيناها عن الحياة ...............


    قد لطف بها الرحمن


    من هذيانها المجنون ودقات قلبه المتقشعة من ذرات الامل ..

    ((وكان في قارعة الطريق قلب يتحرك بصاحبة لم يكن أقل من قلب تلك الفتاة بسخطها وجنونها

    فقد دب الرعب قلبه و تجراءة حروفه وعبرة عما يهول قلبه المتفطر
    ))

    وأنطق له كل من كان يعبر بجنون
    بجميع لغات المتكاسرة
    نعم رأينها هناك لقد ضننا بها الجنون
    وتركناهاا بحالته تفور
    لم نعلم بأنه للغتنا لا تجيد
    ...
    عادة بي ذاكرتي عندما سمعت ضحكات الاطفال بدار تعلو...
    من بعدها قد قررت الرحيل
    لكي لا تجرفني سفن ذكريات...كثيرآ

    p;hdm k,v


  2. #2
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    3,126
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    السياحة
    شعاري
    حلمي السامي

    افتراضي رد: حكاية نور

    بارك الله فيكي

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. *حكاية عصفور..
    بواسطة ميس الريم في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 26-07-2014, 00:56
  2. ::حكاية النسر::
    بواسطة manal montana في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-01-2014, 13:54
  3. حكاية قلم و ألم ..!!
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 18-09-2011, 20:05
  4. حكاية قلمين ..
    بواسطة كبرياء أنثى في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-05-2011, 19:03

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •