الوجبة الغذائية الصحية icon.jpg الوجبة الغذائية الصحية

الوجبة الغذائية الصحية ar.png الوجبة الغذائية الصحية interest_grey.png



الوجبة الغذائية الصحية overview.jpgتَبدأُ الوجبةُ الصحِّية بالإكثار من الخضروات وبالتَّقليل من حصص البروتين والحبوب، بحيث يجري التَّخفيف من السُّعرات الحراريَّة مع الحصول على المزيد ممَّا يَحتاج إليه الجسمُ. ولكن يَنبَغي ألاَّ ننسى مشتقَّات الألبان، ويمكن أن تكونَ الشَّراب المُصاحب للطَّعام، لاسيَّما الأنواع الخالية من الدُّهون أو القَليلة الدُّهون.

  1. حاول أن يكونَ نصفُ الوجبة التي تأكلها من الخُضار والفواكه؛ فالخضارُ والفواكه غنيَّةٌ بالعناصر المغذِّية، ويمكن أن تُساعِدَ على تعزيز الصحَّة. ويُفضَّل أن يَختارَ الشخصُ الخضروات من جميع الألوان، الأحمر والبرتقالي والأخضر الدَّاكن، مثل الطَّماطم والبطاطس الحلوة والقرنبيط.
  2. أَضِف إلى طَبَقك البروتينَ الصِّرف. اختر الأطعمةَ البروتينيَّة، مثل لحم البقر الصِّرف (المَنـزوع الدُّهن) أو الدَّجاج أو البُقول أو الصُّويا. ويُفضَّل تناول الأطعمة البحريَّة مرَّتين بالأسبوع.
  3. أَدخِل الحبوبَ إلى طَعامك. حاول أن يكون نصفُ ما تتناوله من الحبوب من نَوع الحبوب الكامِلَة، حيث تؤمِّن الحبوبُ الكامِلَة الكثيرَ من العناصر المغذِّية، مثل الألياف.
  4. لا تنسَ مشتقَّات الألبان. أضف إلى طعامك كوباً من الحليب القليل أو الخالي من الدُّهن، فهو يؤمِّن من الكالسيوم والعَناصِر المغذِّية الأخرى ما يؤمِّنة الحليب الكامِل، لكن مع دهونٍ وسُعرات حراريَّة أقلَّ. ويُفضَّل حليبُ الصُّويا (شراب الصُّويا).
  5. تَجنَّب الإكثارَ من الدُّهون. إنَّ تناولَ صلصات اللحم أو أنواع المَرَق يعطي الكثير من الدُّهون والسُّعرات الحراريَّة أكثر من الأنواع الصحِّية من الطعام؛ فمثلاً، يعدُّ القرنبيطُ المبخَّر غذاءً رائعاً، لكن تَجنَّب إضافةَ صلصة الجبن إليه، ويمكن أن تضيفَ إليه الخلَّ أو اللَّيمون للنَّكهة.
  6. لا تتعجَّل في تناول الطَّعام. تذوَّق طعامَك، واستمتع بطعمه وقِوامِه، وحاول أن تستشعرَ مذاقَه، وكُل ببطء، فالأكل بسرعة يمكن أن يجعلكَ تأكل الكثير.
  7. قَلِّل من إجمالي كمِّية الطَّعام، وذلك بجعل طبقَ الوجبة الغذائيَّة صغيراً، بحيث يمكن الانتهاء من تَناوُل الطَّعام والشخصُ راضٍ عما أكله.
  8. اِعمَل على التحكُّم بما تأكله. حاول أن يكونَ معظمُ طعامك في المنـزل، بحيث تعرف نا تأكله بالضَّبط. ولكن، عندما تأكل خارجَ المنـزل، تحقَّق من المعلومات الغذائيَّة وقارِن بينها، ولتكن خياراتُك هي الأكثر قيمةً صحِّية، مثل الطَّعام المشوي بدلاً من المَقلي.
  9. جَرِّب الأطعمةَ الجديدة عليك، مثل العدس واللفت والمانجو، فقد تَستَسيغها وتروق لك مع ما فيها منافع غذائيَّة.
  10. إذا كنت تحبُّ السكَّريات، حاول أن تكونَ من الأشكال الصحِّية، مثل الفواكه الطَّازجة أو المطبوخة أو العَصائِر الطبيعيَّة.


hg,[fm hgy`hzdm hgwpdm