مساء الخير
* هي الحياة ! عجيب أمرها ، التعايش فيها تحكمه ثقافة الناس وقيمهم وقناعاتهم و اهتماماتهم المختلفة ، وهذا الأمر يتطلب منا اتخاذ قدوة حسنة للتأسي بها في مناحي الحياة . لا أرى للقدوة في البشر ثبات إلا قدوة واحدة هي شخص " رسول الله صلى الله عليه وسلم" ، الذي تركنا على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك.
قال الله تعالى: " لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا" الآية 21 من سورة الحزاب؟
اللهم اجعلنا أقرب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من غيره ، قدوتنا والنور الذي نهتدي به كلما حاصرتنا الفتن ، وتفرقت بنا السبل.
*كل يتخذ من مميز الناس قدوة له تلك قناعته لا ينازعه فيها أحد ، حتى وإن كان للبعض موقف مخالف إلا في الصحابة رضوان الله عليهم ، فهم كالنجوم بأيهم اقتدينا اهتدينا .
اللهم أرنا الحق حقا وازقنا اتباعه أرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه .



لكم كامل المودة .
القدوة الحسنة 6.jpg

hgr],m hgpskm