أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



الصديقة بنت الصديق

أم المؤمنین عائشة بنت أبي بكر الصدیق. كنّاھا الرسول الكریم بأم عبد الله. ولدت في مكة المكرمة بعد البعثة النبویة بأربع سنوات.. وأكثر نسائھ تلقیاً للعلم عنھ، وأعلم الناس بتعالیم



الصديقة بنت الصديق


النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1
    -•♥مشرفة قسم البكالوريا + علوم و ثقافة عامة♥•-
    تاريخ التسجيل
    Apr 2014
    المشاركات
    1,713
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة بكلية الطب
    هواياتي
    الرسم المطالعة الانشاد الشعر
    شعاري
    كل امل يحمل بين طياته غدا مشرقا

    افتراضي الصديقة بنت الصديق

     
    أم المؤمنین عائشة بنت أبي بكر الصدیق. كنّاھا الرسول
    الكریم بأم عبد الله.
    ولدت في مكة المكرمة بعد البعثة النبویة بأربع سنوات..
    وأكثر نسائھ تلقیاً للعلم عنھ، وأعلم الناس بتعالیم الإسلام.
    قال الزھري: (لو جُمع علم عائشة إلى علم جمیع أمھات
    المؤمنین وعلم جمیع النساء لكان علم عائشة أفضل).
    تزوجھا رسول الله صلى الله علیھ وسلم في شوّال من
    السنة الثانیة للھجرة وھي بنت تسع سنوات، وھي البكر
    الوحیدة بین زوجاتھ صلى الله علیھ وسلم، وھي زوجتھ في
    الدنیا والآخرة كما ثبت في الصحیح، وكانت أحب نسائھ
    إلیھ.. یلاعبھا ویداعبھا ویسابقھا ویُظھر لھا الحب، وذات
    یوم سأل عمرو بن العاص (رضي الله عنھ) النبي صلى الله
    علیھ وسلم: (أي الناس أحب إلیك یا رسول الله؟ قال:
    عائشة. قال: فمن الرجال؟ قال: أبوھا) متفق علیھ.
    وعندما مرض رسول الله صلى الله علیھ وسلم بعد عودتھ
    من حجة الوداع، وشعر بدنو الرحیل، استأذن زوجاتھ أن
    یمرّض في بیتھا، وبقي عندھا حتى توفاه الله ودُفن في
    حجرتھا، ثم دُفن بجانبھ والدھا أبو بكر الصدیق، ثم عمر
    بن الخطاب. وبعد وفاة الرسول الكریم كان الصحابة إذا
    تعسّرت علیھم مسألة في أمور الدین، یأتون إلیھا، لأنھا
    كانت أفقھ نساء الرسول وأكثرھن علماً، وكانت تحفظ من
    أشعار العرب وأخبارھم الشيء الكثیر.. اشتھرت بالفصاحة
    والبلاغة، وكثرة الصوم والتھجد والصدقات.
    تحدثنا أمنا (رضي الله عنھا) فتقول: "إن من نعم الله عليّ
    أن رسول الله صلى الله علیھ وسلم توفي في بیتي، وفي
    یومي وبین سَحْري ونحري، وأن الله جمع بین ریقي وریقھ
    عند موتھ، حین دخل عليَّ عبد الرحمن (أخي) وبیده
    السواك، وأنا مسندة رسول الله، فرأیتھ ینظر إلیھ وعرفت
    أنھ یحب السواك، فقلت: آخذه لك؟ فأشار برأسھ أن نعم.
    فتناولتھ فاشتد علیھ، فقلت: أُلِّینھ لك؟ فأشار برأسھ أن نعم.
    فقضمتھ ونفضتھ وطیبتھ، ثم دفعتھ إلیھ، فجمع الله بین
    ریقي وریقھ في آخر یوم من الدنیا وأول یوم من الآخرة).



    كانت (رضي الله عنھا) أكثر أمھات المؤمنین روایة
    للحدیث، روت عن الرسول الكریم 2210 منھا 316 في
    صحیح البخاري ومسلم.
    توفیت (رضي الله عنھا) لیلة الثلاثاء في السابع عشر من
    رمضان من السنة السابعة للھجرة, وأوصت أن تدفن
    بالبقیع لیلاً، فصلّى علیھا أبو ھریرة بعد صلاة الوتر، ونزل
    في قبرھا عبد الله وعروة (ابنا أختھا أسماء) والقاسم وعبد
    الله (ابنا أخیھا محمد) وعبد الله بن عبد الرحمن بن أبي
    بكر، وكان عمرھا سبعاً وستین سنة.
    رضي الله عنھا وأرضاھا، وجمعنا الله بھا في الفردوس

    الأعلى بإذنھ تعالى.

    hgw]drm fkj hgw]dr


  2. # ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    المشاركات
    Many
     

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. الصديق
    بواسطة الصياد الشههير جون في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 31-03-2014, 13:05
  2. الصديق ونصف الصديق !!!!!!!!!! حكمة رجل
    بواسطة زخات مطر في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-03-2014, 12:59
  3. فراق الصديقة
    بواسطة محبة الجزائر في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 27-01-2014, 12:59
  4. الصديقة
    بواسطة ★ﻧَجِمِـةُ اٌلِـمِـﻧَتْدّىْ♥ في المنتدى نبض الشعر والخواطر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-01-2014, 09:13

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •