الكناية لها معنيان:معنى ظاهر في الجملة ومعنى خفي والمعنى الخفي هو المقصود وكلا المعنيين صحيح ومقبول.
أما في المجاز اللغوي فنحن نحتاج إلى علاقة بين المعنى الحقيقي للفظ المذكور في الجملة والمعنى الذي نريد الوصول إليه.
فإن كانت هذه الهلاقة هي المشابهة كان المجاز استعارة وإن كانت غير المشابهة كانت المجاز مرسلا.
مثال :عندما قال سيدنا يوسف:" إني أراني أعصر خمرا". ماذا قصد؟ هل الخمر يعصر؟كلا.وإنما قصد معنى آخر هو أنه يعصر العنب الذي يتحول إلى خمر فهو ذكر الخمر وقصد ماسيكون بعد هذا العصر وهذه العلاقة بين العنب والخمر هي اعتبار مايكون.



أما إذا قلت: هذا الرجل شرب بنت العنب.لن يجد السامع صعوبة في فهم قولي وسيعرف أني قصدت الخمر الذي يأتي من العنب وفي هذه الحالة المعنى المذكور في الجملة لم أقصده لذاته بل قصدت معنى آخر هو الخمر ويمكن أن يكون المعنى المذكور مقبولا أيضا لأن الخمر هي بنت العنب وبنت العنب هي الخمر.


hgtvr fdk hg;khdm , hgl[h.