حسن الخاتمة salam11.gif


لحمد لله رب العالمين يسمع دعاء الخلائق ويجيب

يغفر لمن استغفره ,, ويرحم من استرحمه ,, و يصلح المعيب

نحمده تبارك وتعالى ونسأله التنظيم لأحوالنا و الترتيب

ونعوذ بنور وجهه الكريم من الفساد و الإفساد والتخريب

وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله المقرب والحبيب

خلقٌهُ نعمة ,, ومبعثه رحمة ,, وشمس سنته لا تغيب

فصلِ اللهم عليه و على آلـه و صحبه و كل من انتسب إليه من بعيد أو قريب

أمــاآ بعد إخوتـي و أعزاآئي أعضاء و بالأخص قــراآء هذا الموضوع

اليـوم سأقدم لكم موضوع قيم ورائع

أتمنى من الله أن يُعجبـكمـ الموضوع


حسن الخاتمة bnQgwI.png


فإنَّ لخاتمة العبد في هذه الحياة الدنيا شأنٌ عظيم ,, وَخَطْرٌ جليل

وذلك لأنَّ ما بعدها متوقفٌ عليها ,, حيث يكون جزاء العبد وعاقبتُه بحسب خاتمته حُسْنًا أو سُوءًا

كما جاء في الحديث الصحيح :: {{ إنما الأعمال الخواتيم}}
• رواه البخاري وغيره•

ولأجل ذلك اشتدَّ قلق عباد الله الصالحين ,, وعظم إجلالهم لشأن الخاتمة

واستداموا الأعمال الصالحة وأكثروا التضرع إلى الله تعالى أن يثبتهم عليها إلى أن يلقوه

وسعوا لأن يمتثلوا وصيَّة الله لهم :: {{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ }}
•[آل عمران: 102]•

حسن الخاتمة uGeu9G.png




حسن الخاتمة هي: أن يُوفَّق العبد قبل موته للكَفِّ عما يغضب الرب سبحانه

والتوبة من الذنوب والمعاصي , والإقبال على الطاعات وأعمال الخير

ثم يكون موته بعد ذلك على هذه الحال الحسنة.

ومما يدل على هذا المعنى ما صحَّ عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

{{إذا أراد الله بعبده خيرًا استعمله}} ,قالوا : كيف يستعمله ؟!

قال :{{يوفِّقه لعمل صالح قبل موته}}

•رواه الإمام أحمد والترمذي وصححه الحاكم في المستدرك•

ولحسن الخاتمة علامات ,, منها :ما يعرفه العبد المُحتضر عند احتضاره

ومنها :ما يظهر للناس.


أما العلامة التي يظهر بها للعبد حُسنُ خاتمته فهي ما يُبشَّر به عند موته

من رضا الله تعالى واستحقاق كرامته تفضلاً منه تعالى

كما قال جلَّ وعلى:: {{إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ }}
•[فصلت: 30]•

وهذه البشارة تكون للمؤمنين عند احتضارهم ,, وفي قبورهم ,, وعند بعثهم من قبورهم.

ومما يدل على هذا أيضًا ::ما رواه البخاري ومسلم في •صحيحهما• عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت ::

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :: {{مَن أحب لقاء الله أحبَّ الله لقاءه ,, ومَن كره لقاء الله كره الله لقاءه»

فقلت :: يا نبي الله أكراهية الموت ,, فكلنا نكره الموت؟

قال::{{ليس كذلك ,, ولكن المؤمن إذا بُشِّر برحمة الله ورضوانه وجنَّته أحبَّ لقاء الله

وإن الكافر إذا بُشِّر بعذاب الله وسخطه كره لقاء الله وكره الله لقاءه}}.

وفي معنى هذا الحديث قال الإمام أبو عبيد القاسم ابن سلام ::

{{ليس وجهه عندي كراهة الموت وشدته ,, لأن هذا لا يكاد يخلو عنه أحد

ولكن المذموم من ذلك إيثار الدنيا والركون إليها ,, وكراهية أن يصير إلى الله والدار الآخرة}}

وقال :: {{ومما يبين ذلك أن الله تعالى عاب قومًا بحب الحياة فقال ::

((إِنَّ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا وَرَضُوا بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاطْمَأَنُّوا بِهَا ))
• [يونس: 7]•}}

وقال الخطابي ::{{معنى محبة العبد للقاء الله :: إيثاره الآخرة على الدنيا

فلا يحب استمرار الإقامة فيها ,, بل يستعد للارتحال عنها ,, والكراهية بضد ذلك}}.

وقال الإمام النووي رحمه الله ::

{{معنى الحديث:: أن المحبة والكراهية التي تعتبر شرعًا هي التي تقع عند النزع في الحالة التي لا تُقبل فيها التوبة

حيث ينكشف الحال للمحتضر ,, ويظهر له ما هو صائر إليه}} .


♥•♥•♥•♥









وأما علامات حسن الخاتمة فهي كثيرة ,, وقد تتبعها العلماء رحمهم الله باستقراء النصوص الواردة في ذلك

ونحن نورد هنا بعضًا منها ,, فمن ذلك ::


♥ النطق بالشهادتين عند الموت :: ودليله ما رواه الحاكم وغيره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال :: {{من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة}}.

♥ ومنها :: الموت برشح الجبين

أي :: يكون على جبينه عرق عند الموت.

لِمَا رواه بريدة بن الحصيب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :: {{موت المؤمن بعرق الجبين}}
•رواه أحمد والترمذي•

♥ ومنها :: الموت ليلة الجمعة أو نهارها.

لقوله صلى الله عليه وسلم ::{{ ما من مسلم يموت يوم الجمعة أو ليلة الجمعة إلا وقاه الله فتنة القبر}}
•رواه أحمد والترمذي•

♥ ومنها :: الاستشهاد في ساحة القتال في سبيل الله

أو موته غازيًا في سبيل الله ,, أو موته بمرض الطاعون أو بداء البدن كالاستسقاء ونحوه ,, أو موته غرقًا.

ودليل ما تقدَّم ما رواه مسلم في •صحيحه• عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال ::

{{ما تعدُّون الشهيد فيكم؟}} قالوا :: يا رسول الله من قُتِلَ في سبيل الله فهو شهيد

قال ::{{إن شهداء أُمَّتِي إذًا لقليل}} قالوا:: فمَنْ يا رسول الله ؟

قال :: {{مَنْ قُتِلَ في سبيل الله فهو شهيد ,, ومن مات في سبيل الله فهو شهيد

ومن مات في الطاعون فهو شهيد ,, ومن مات في البَطْن فهو شهيد ,, والغريق شهيد}}.

♥ ومنها :: الموت بسبب الهدم.

لما رواه البخاري ومسلم عنه عليه الصلاة و السلام قال ::

{{الشهداء خمسة :: المطعون ,, والمبطون ,, والغرق ,, وصاحب الهدم ,, والشهيد في سبيل الله }}.

♥ ومن علامات حسن الخاتمة :: وهو خاص بالنساء ::

موت المرأة في نفاسها بسبب ولدها أو وهي حاملٌ.

ومن أدلة ذلك ما رواه الإمام أحمد وغيره بسند صحيح عن عبادة بن الصامت أنه صلى الله عليه وسلم ::

أخبر عن الشهداء، فذكر منهم ::

{{والمرأة يقتلها ولدها جمعاء شهادة ,, يجرها ولدها بسرره إلى الجنة}}

يعني :: بحبل المشيمة الذي يقطع عنه.

♥ ومنها :: الموت بالحرق وذات الجنب.

ومن أدلته أنه صلى الله عليه وسلم عدَّد أصنافًا من الشهداء فذكر منهم الحريق

وصاحب ذات الجنب :: وهي وَرَمٌ حار يعرض في الغشاء المستبطن للأضلاع

والحديث •رواه أبو داود في سننه•

♥ ومنها :: الموت بداء السل، حيث أخبر عليه الصلاة والسلام أنه شهادة.

ومنها أيضًا :: ما دلَّ عليه ما رواه أبو داود والنسائي وغيرهما أنه صلى الله عليه وسلم قال ::

{{مَن قُتِل دون ماله فهو شهيد ,, ومَن قُتِل دون أهله فهو شهيد ,, ومَن قُتِل دون دينه فهو شهيد ,, ومَن قُتِل دون دمه فهو شهيد}}.

♥ ومنها: الموت رباطًا في سبيل الله .

لِما رواه مسلم عنه صلى الله الله وسلم أنه قال ::

{{رباط يوم وليلة خير من صيام شهر وقيامه ,, وإن مات جرى عليه عمله الذي كان يعمله

وأُجري عليه رزقه ,, وأمِنَ الفتَّان}}.

ومِنْ أسعد الناس بهذا الحديث رجال الأمن وحرس الحدود وبرًّا وبحرًا وجوًّا على اختلاف مواقعهم

إذا احتسبوا الأجر ووافتهم المنيَّة على ذلك.

♥ ومن علامات حُسن الخاتمة :: الموت على عمل صالح .

لقوله صلى الله عليه وسلم ::

{{مَن قال :: لا إله إلا الله ابتغاء وجه الله خُتم له بها دخل الجنة

ومَن صام يومًا ابتغاء وجه الله ختم له بها دخل الجنة

ومَن تصدَّق بصدقة ختم له بها دخل الجنة}}
•رواه الإمام أحمد وغيره•

فهذه نحو من عشرين علامة على حسن الخاتمة عُلمت باستقراء النصوص

وقد نبَّه إليها العلاَّمة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني في كتابه القيِّم "أحكام الجنائز".

واعلموا أن ظهور شيء من هذه العلامات أو وقوعها للميت ,, لا يلزم منه الجزمُ بأن صاحبها من أهل الجنة

ولكن يُستبشر له بذلك ,, كما أن عدم وقوع شيء منها للميت لا يلزم منه الحكم بأنه غير صالح أو نحو ذلك

فهذا كله من الغيب ,, ولكن يُرجى للمُحسن ,, ويُخَافُ على المسيء.

♥•♥•♥•♥


حسن الخاتمة kMgGHS.png


من أعظمها ,, أن يلزم الإنسان طاعة الله وتقواه

ورأس ذلك وأساس تحقيق التوحيد ,, والحذر من ارتكاب المحرَّمات

والمبادرة إلى التوبة مما تلطَّخ به المرء منها

وأعظم ذلك :: الشرك كبيره وصغيره.

يقول الربُّ جلَّ شأنه :: {{إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ }}
•[النساء: 48]•

♥ ومنها :: أن يلح المرء في دعاء الله تعالى أن يتوفاه على الإيمان والتقوى.

♥ ومنها :: أن يعمل الإنسان جهده وطاقته في إصلاح ظاهره وباطنه

وأن تكون نيَّته وقصده متوجهة لتحقيق ذلك

فقد جرت سنة الكريم سبحانه أن يوفِّق طالب الحق إليه ,, وأن يثبِّته عليه ,, وأن يختم له به.

♥•♥•♥•♥


حسن الخاتمة b6hOQo.png


اللهم اجعل خير أعمالنا خواتيمها، وخير أعمارنا أواخرها، وخير أيامنا يوم نلقاك فيه

اللهم وفِّقنا جميعًا لفعل الخيرات واجتناب المنكرات

و في الختام

أسأل الله أن يغفر لنا ما سلف وكان, وأن يجعلنا ممن إذا ذُكر تذكر, وإذا أذنب استغفر.








:37350_61210709477:





psk hgohjlm