النص:
لما احتضر ذو الأصبع دعا ابنه أسيدا،فقال له:يا بني إنّ أباك قد فني وهو حيّ،وعاش حتّى سئم العيش،وإني موصيك بما إنْ حفظتهُ (بلغْتَ) في قومك ما بَلَغْـتُـه،فاحفظ عنيّ.
ألنْ جانبك لقومك يحبوك،وتواضع لهم يرفعوك،وابسط لهم وجهك يطيعوك،ولا تستأثر عليهم بشيء يسوّدوك،وأكرم صغارهم كما تُكرم كبارهم يكرمْك كبارهم،ويكبر على مودّ تك صغارُهم. كما يحسن بك (أنْ تسْمح) بمالك،وأن تُعِزز جارك،وأنْ تُعينَ من استغاث بك.
وأسرع النهضة في الصريخ،فإنّ لك أجلا لا يعدوك،وصُن وجهكَ عن مسألة أحد شيئا،فبذلك يتمُ سُؤددك.
(ذو الأصبع العدواني بتصرف طفيف )
شرح الكلمات:
سئم: مل، ألن جانبك:سهل أخلاقك،الاستئثار:الاستبداد والأنانية،يسودوك:يجعلونك سيدا،تعزز:تحفظ ،تحترم ،الصريخ: المستغيث لا يعدوك: لا يتخطاك ،صن:احفظ،سؤددك:عزك ومجدك.


البناء الفكري: (06)
1- كانت لذي الأصبع مكانة في قومه،أين يظهر ذلك في النص؟ (1)
2- كم وصية أوصاها لولده؟وعن أيّ شئ نهاه؟ (2)
3- اجعل للنص عنوانا. (1)
4-هات ضدي الكلمتين الآتيتين(تواضع) لهم يرفعوك.(سئم ) العيش (2)
البناء الفني: (02)
1- استخرج من النّص طباقا. (1)
2- ما هو أسلوب النّص؟ (1)



البناء اللغوي: (04)
1-ما وظيفة الجمل الآتية(إعراب جمل):(بلغت) – (أن تسمح)؟ (2)
2 –حوّل إلى جمع المذكر ثمّ إلى المثنى المذكر ما تحته خط في النّص. (2)
الوضعية الإدماجية: (08)
هذا أبٌ يوصي ابنه كي يصبح عضوا نافعا في مجتمعه،فبماذا توصي أنت أيها التلميذ أخاك كي يتجنب التدخين؟
اكتب فقرة في ثمانية أسطر مستعملا الأسلوب الإنشائي،وموظفا بعض أدوات الشرط التي عرفتها.
موفقون إن شاء الله

hghojfhvhgehkd td hggym hguvfdm ggskm hgvhfum lj,s'