أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

:37350_71210705370: هاذا الركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية التي تساعد على فهم وتحليل الشخصية فأرجو أن افيدكم به الإسقاط (projectio) مفهوم نفسي قدمه فرويد،



ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية


صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 37
  1. #1
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    حصري ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

     
    ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية 37350_71210705370.gi





    هاذا الركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية
    التي تساعد على فهم وتحليل الشخصية
    فأرجو أن افيدكم به



    ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية 12989352301604.gif







    الإسقاط (projectio) مفهوم نفسي قدمه فرويد، ويعد أحد المفاهيم المحورية في نظرية التحليل النفسي، وهو آلية (مكانيزم) دفاعية لاشعورية يلجأ إليها الفرد تخفيفاً من وطأة القلق الناتج عن مخاوف وشهوات وعدوانات غير مشروعة أو مقبولة من المجتمع أو من الانا الاعلى. تقدم الاختبارات الإسقاطية منبهات غامضة (والغموض مقصود بحد ذاته) للفرد تسمح بإظهار مكونات اللاشعور إلى الخارج، معبرة عن نفسها في صورة استجابات تقبل تأويلات وتفسيرات للشخصية ككل

    .

    تعد الطرق الإسقاطية (projective techniques) من الوسائل الهامة
    والتي لقيت قبولا واسعا لدى علماء النفس الإكلينيكي وعلماء نفس الشخصية،هذا وبالرغم من إثارتها للكثير من الجدل بين علماء النفس فمنهم من يؤديها ويتحمس لها،معترفا بقيمتها وفوائدها في نواحي التشخيص الإكلينيكي ،بينما يقف البعض الآخر من علماء النفس في جهة معارضة، حيث يتهم هذه الطرق بعدم الموضوعية ودخول الذاتية فيها..
    وبالرغم من هذا وذاك تبقى الاختبارات الإسقاطية ذات مكانة واسعة عند قياس الشخصية وفي المجال الإكلينيكي،

    اصطلاحا:
    يشير مصطلح الاختبارات الاسقاطية إلى بعض الوسائل غير المباشرة التي يقوم السيكولوجي بتصميمها لدراسة الشخصية،والتي بواسطتها يمكن الكشف عن شخصية الفرد نتيجة ما تهيؤه من مادة حية مناسبة يسقط عليها الفرد حاجاته ودوافعه ومدركاته ورغباته ومشاعره وتغيراته الخاصة بشكل لا شعوري.
    ( سعيد حسن الغزة. ص 228.سنة 2001 )

    فالاختبارات الإسقاطية هي تقنيات-لا نفسية قياسية-ولكنها تحدد موقف نفسي دلالي عند المفحوص الذي يستلم لحكم متخيل انطلاقا من مادة مبهمة غير مبنية جيدا.
    يعرف (غنيم 1975) الاختبارات الاسقاطية على أنها وسيلة غير مباشرة للكشف عن شخصية الفرد، ولمادة الاختبار من الخصائص المتميزة ما يجعلها مناسبة لأن يسقط عليها الفرد حاجته ودوافعه ورغباته وتفسيراته الخاصة دون أن يفطن لما يقوم به من تفريغ وجداني.
    وتجدر الإشارة إلى أن مفهوم الإسقاط في الاختبارات الاسقاطية يختلف عن معناه لدى (فرويد) فهو لا يتضمن بالضرورة عمليات لا شعورية فالاختبار الذي يتيح التعبير عن عالمه غالبا ما يؤدي إلى أن يعبر الفرد بمادة شعورية عن الخبرات والميول المعروفة للشخص.


    أنواع الاختبارات الإسقاطية :

    إن أشهر هذه التقسيمات ذلك الذي قدمه لورانس فرانك ( franl.l ) حيث اتخذ نوع نمط الاستجابة التي نحصل عليها من الفرد أساسا لهذا التقسيم حيث قسمها إلى خمسة أنواع
    1- الطرق التكوينية/التنظيمية constructive méthode
    2-الطرق البنائية/الإنشائية constitutive méthode
    3-الطرق التفسيرية/التأويلية interpretive méthode
    4-الطرق التطهيرية التفريغية التنفسيةchatartic méthode
    5-الطرق التحريفية/الانعكاسية réflective méthode



    وفيما يلي نبذة عن كل منها :
    1- التكوينية : ويعبر عنها أحيانا بالترابطية، حيث يطلب فيها من الفرد أن يفترض شيئا عن التكون والتنظيم على العادة المعروضة عليها ( كاختبار روشاخ )
    2- البنائية : وهي تتطلب من الفرد أن يرتب مادة متكونة متشكلة ذات معنى خاص ومحدد كالقطع الخشبية لبناء منزل أو اللعب الصغيرة ومثال ذلك اختبار كوينفلد الموازيكي ( الفسيفسائي )، حيث يطلب من المفحوص أن يرتب الأجزاء المختلفة الألوان والأشكال في صورة نماذج .

    3- التفسيرية: أو طريقة الإكمال وتقوم على أساس تقديم موقفا أو عملا المفحوص يستجيب إليه عن طريق القيام بنشاط مبدع يعبر فيه عن مشاعره وأفكاره وآماله واختبارات تفهم الموضوع TAT خير مثال على ذلك،حيث يطلب من المفحوص أن يرى صورة وأن يبتدع حكاية أو قصة مثيرة عن المنظر المرسوم.
    4- الطرق التطهيرية: أو طرق التداعي لا تقتصر هذه الطرق على كشف العمليات الذاتية لدى الفرد بل تعين أيضا على التخفيف الانفعالي وكثير من أنواع اللعب العلاجي للأطفال يشتمل على ناحيتي التخلص من الإنفعلات والتعبير عنها،فإلقاء الحجارة على الدمى يمكن أن يتيح للطفل الفرصة للتعبير عن عدوانيته بشكل مباح ( لا يلام أو يعاقب عليه) إضافة إلى أنه يكشف عن مصدر القلق عند الطفل.
    5- الانعكاسية التعبيرية: وهي التي تلقى فيها طريقة استخدام المادة ضوءا على الموضوع التي يستخدمه،إن طريقة الاستخدام للمادة سواء أكانت لفظية أو غير لفظية تمدنا بوسيلة للكشف عن شخصية الفرد،ذلك أن كل منا يستعمل اللغة بأسلوبه الخاص وله تعبيراته الخاصة وبنغمة صوتية خاصة فجميعنا يستخدم الحروف الهجائية في الكتابة، ومع ذلك فلكل منا طريقته الخاصة في الكتابة من حيث حجم الحروف والمسافة والانتظام أو عدم الانتظام أو غير ذلك.


    ويضيف الكاتب قائلا أنه:يمكن تقسيم الاختبارات الإسقاطية على أساس نوع –المادة المثير-وذلك نظرا لتداخل الأنواع السابقة من جهة ولتسهيل أمر تناولها ودراستها من جهة أخرى إلى
    1-الاختبارات المادة المثير فيها صورا (بصرية) كاختبار روشاخ واختبارات تفهم الموضوع TAT و CAT واختبار نبدر جشطلت البصري الحركي واختبار زوندي.
    2-اختبارات المادة المثير فيها أدوات ( إسقاطات تعبيرية) كاختبارات رسم المنزل والشجرة واختبارات إسقاط اللعب، كما يمكن تقسيمها من حيث نمط تفسير تناول المفحوص المنبه إلى ما يلي :
    1- تفسير الأداء بالشكل وليس المضمون كاختبار الروشاخ الذي يحاول تقديم نمط متكامل للشخصية ككل.
    2- الاهتمام بمضمون الأفكار والخيالات التي يسقطها المفحوص على المنبه كاختبارات تفهم الموضوع
    المرجع
    سعيد حسني العزة، الإرشاد النفسي أساليبه وفنياته، عمان، دار الثقافة، للنشر والتوزيع، الطبعة الأولى،2001.



    v;k ohw f;g hghojfhvhj hghsrh'dm

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: طالبة الجنان,الافق الجميل
    التعديل الأخير تم بواسطة ~حنين الروح~ ; 14-01-2014 الساعة 16:57

  2. # ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    المشاركات
    Many
     

  3. #2
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    أول اختبار معنا هو اختبار ~الرورشاخ ~

    رغم صعوبته الانه يعد من بين أهم الاختبارات الاسقاطية
    في تحليل الشخصية
    وقد يتطلب وقتا لفهمه من أجل العمل به

    ﺍﻟﺒﺩﺍﻴﺎﺕ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻭﺘﻁﻭﺭ ﺍﻟﺘﻜﻨﻴﻙ

    ﻴﺭﺠﻊ ﺃﺴﺎﺱ ﺘﻜﻨﻴﻙ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﺇﻟﻰ ﻤﺤﺎﻭﻻﺕ ﻋﺩﺩ ﻤﻥ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺨﻼل ﺍﻟﻨﺼﻑ ﺍﻟﺜﺎﻨﻲ ﻤﻥ
    ﺍﻟﻘﺭﻥ ﺍﻟﺘﺎﺴﻊ ﻋﺸﺭ ﻭﺒﺩﺍﻴﺎﺕ ﺍﻟﻘﺭﻥ ﺍﻟﻌﺸﺭﻴﻥ ﺍﻟﻤﺅﻜﺩﺓ ﻷﻫﻤﻴﺔ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺒﻘﻊ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﻜﻤﺅﺸﺭ ﻟﻠﻘﺩﺭﺓ
    ﺍﻟﻤﻌﺭﻓﻴﺔ ﻭﺍﻟﺘﺩﺍﻋﻲ ﻭﺍﻟﺨﻴﺎل ﺍﻟﺒﺼﺭﻱ ﻭ ﺍﻟﺴﻤﺎﺕ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ. ﺇﻻ ﺃﻥ ﺒﺩﺍﻴﺔ ﺍﻟﺘﻜﻨﻴﻙ ﻜﻁﺭﻴﻘﺔ ﻟﻠﺘﻘﻭﻴﻡ
    ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ ﻟﻡ ﺘﺘﻀﺢ ﺒﺸﻜل ﻤﻨﺎﺴﺏ ﺇﻻ ﻓﻴﻤﺎ ﺒﻌﺩ ﻭﺘﺤﺩﻴﺩﺍ ﻋﻠﻰ ﻴﺩ ﺍﻟﻁﺒﻴﺏ ﺍﻷﻟﻤﺎﻨﻲ ﻫﺭﻤﺎﻥ ﺭﻭﺭﺸﺎﺥ
    Hermann Rorschach، ﺤﻴﺙ ﻗﺩﻡ ﻓﻲ ﻋﺎﻡ 1921 ﻭﺒﻌﺩ ﺴﻨﻭﺍﺕ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﺤﺙ ﻭﺍﻟﺘﻁﻭﻴﺭ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺒﻘﻊ
    ﺍﻟﺤﺒﺭ ﺒﺸﻜل ﻤﻜﻥ ﺍﻟﻤﻌﺎﻟﺠﻴﻥ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﻔﺎﺩﺓ ﻤﻨﻪ ﺒﺸﻜل ﺠﻴﺩ، ﻭ ﺫﻟﻙ ﻓﻲ ﻜﺘﺎﺒﻪ ﺍﻟﻭﺤﻴﺩ ﺒﺎﻟﻠﻐﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻨﻴﺔ
    "ﺍﻟﺘﺸﺨﻴﺹ ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ Psychodiagnosis) Psychodiagnostik)". ﻭﻤﻊ ﺃﻥ ﺍﻟﻘﺩﺭ ﻟﻡ ﻴﻤﻬﻠﻪ ﻟﻴﺭﻯ ﻨﺠﺎﺡ
    ﺍﻟﻤﻘﻴﺎﺱ ﺤﻴﺙ ﺘﻭﻓﻲ ﻋﺎﻡ 1922ﻋﻥ ﻋﻤﺭ ﻻ ﻴﺘﺠﺎﻭﺯ 38 ﻋﺎﻤﺎ، ﻓﻘﺩ ﺍﺴﺘﻜﻤل ﺍﻭﺒﺭﻫﻭﻟﺯﺭ Oberholzer
    ﻨﺸﺭ ﻨﺘﺎﺌﺞ ﺃﺒﺤﺎﺙ ﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺸﺎﺭﻙ ﻓﻴﻬﺎ ﺸﺨﺼﻴﺎ، ﻜﻤﺎ ﺘﺭﺠﻤﺕ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻨﺘﺎﺌﺞ ﺇﻟﻰ ﺍﻹﻨﺠﻠﻴﺯﻴﺔ ﻋﺎﻡ
    .1924
    ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻭﻻﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺩﺓ ﻗﺩﻡ ﻟﻴﻔﻲ Levy ﻭ ﺒﻴﻙ Beck ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﺒﻌﺩ ﺃﻥ ﺘﺩﺭﺒﺎ ﻋﻠﻰ ﻴﺩ
    ﺍﻭﺒﺭﻫﻭﻟﺯﺭ. ﺤﻴﺙ ﻗﺎﻤﺎ ﻭﻤﻌﺎﻭﻨﻴﻬﻤﺎ ﺒﺠﻬﻭﺩ ﺃﺜﻤﺭﺕ ﻋﻥ ﻤﺠﻤﻭﻋﺔ ﻤﻥ ﺍﻷﺒﺤﺎﺙ ﻭ ﺩﻟﻴل ﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ
    ﻴﺘﻜﻭﻥ ﻤﻥ ﺜﻼﺜﺔ ﻤﺠﻠﺩﺍﺕ. ﻜﻤﺎ ﺘﻡ ﺘﻁﻭﻴﺭ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻋﻠﻰ ﻴﺩ ﻜﻠﻭﺒﻔﺭ Klopfer، ﺤﻴﺙ ﻗﺎﻡ ﺒﺎﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﻤﻊ
    ﺩﻴﻔﺩ ﺴﻭﻥ Davidson ﺒﺈﻋﺩﺍﺩ ﺩﻟﻴل ﻤﺨﺘﺼﺭ ﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ. ﻜﻤﺎ ﺃﺴﺱ ﻓﻲ ﻋﺎﻡ 1936 ﻤﺠﻠﺔ ﺨﺎﺼﺔ
    ﺒﻨﺸﺭ ﺍﻷﺒﺤﺎﺙ ﺍﻟﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺎﻻﺨﺘﺒﺎﺭ Rorschach Research Exchange. ﻭﻓﻲ 1939 ﺘﻡ ﺇﻨﺸﺎﺀ "ﻤﻌﻬﺩ
    ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ" ﻜﻤﺅﺴﺴﺔ ﻟﻤﺭﺍﻗﺒﺔ ﺍﻟﺒﺤﻭﺙ ﺍﻟﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺎﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻭﺍﻟﺘﺩﺭﻴﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻤﻪ. ﻭﻓﻲ ﻋﺎﻡ 1948
    ﺘﻡ ﺘﺤﻭﻴل ﺍﻟﻤﻌﻬﺩ ﺇﻟﻰ "ﺠﻤﻌﻴﺔ ﻟﻠﺘﻜﻨﻴﻜﻴﺎﺕ ﺍﻹﺴﻘﺎﻁﻴﺔ Society for Projective Techniques"، ﻜﻤﺎ ﺘﻡ
    ﺘﺤﻭل ﺍﺴﻡ ﺍﻟﻤﺠﻠﺔ ﺇﻟﻰ "ﻤﺠﻠﺔ ﺍﻟﺘﻜﻨﻴﻜﺎﺕ ﺍﻹﺴﻘﺎﻁﻴﺔ Journal of Projective Techniques".





    ﻭﺼﻑ ﺘﻜﻨﻴﻙ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ: ﺒﻘﻊ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﺍﻟﻌﺸﺭ ﺍﻟﻤﻌﻴﺎﺭﻴﺔ

    ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻤﻥ ﻋﺸﺭ ﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺘﺤﺘﻭﻱ ﻜل ﻤﻨﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺒﻘﻌﺔ ﻤﺸﺎﺒﻬﺔ ﻟﺒﻘﻌﺔ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﺍﻟﻤﺘﻨﺎﻅﺭﺓ
    ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ ﺘﻘﺭﻴﺒﺎ، ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺨﻤﺱ ﻤﻨﻬﺎ ﻤﻥ ﺍﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﻋﻠﻰ ﺩﺭﺠﺎﺕ ﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل
    ﻭﺍﻟﺘﻼﺯﻡ ﺘﻌﺭﻑ ﺒﺎﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺍﻟﻼﻟﻭﻨﻴﺔ، ﻓﻲ ﺤﻴﻥ ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺨﻤﺱ ﺍﻷﺨﺭﻯ ﻤﻥ ﻨﻔﺱ ﺍﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺇﻀﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ
    ﺃﻟﻭﺍﻥ ﺃﺨﺭﻯ ﻭ ﺫﻟﻙ ﺃﻴﻀﺎ ﻋﻠﻰ ﺩﺭﺠﺎﺕ ﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﻭﺍﻟﺘﻼﺯﻡ ﻭﺘﻌﺭﻑ ﺒﺎﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺍﻟﻠﻭﻨﻴﺔ. ﻭﻓﻴﻤﺎ
    ﻴﻠﻲ ﺍﻟﻭﺼﻑ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻠﺒﻁﺎﻗﺎﺕ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ (I):



    ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻤﻥ ﺜﻼﺜﺔ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﺃﺴﺎﺴﻴﺔ ﻟﻭﻨﺕ
    ﺒﺎﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ، ﺍﺜﻨﺎﻥ ﻤﻨﻬﻤﺎ ﺠﺎﻨﺒﻴﺎﻥ ﻤﺘﻨﺎﻅﺭﺍﻥ، ﻭﺜﺎﻟﺙ
    ﻭﺴﻁﻲ، ﺇﻀﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﺭﺒﻌﺔ ﻓﺭﺍﻏﺎﺕ ﺒﻴﻀﺎﺀ ﺩﺍﺨﻠﻴﺔ ﻭ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﻨﻘﺎﻁ
    ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﺨﺎﺭﺝ ﺍﻹﻁﺎﺭ. ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻐﺎﻟﺏ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﻜﺎﺌﻨﺎﺕ ﻤﺠﻨﺤﺔ ﻭﺼﻭﺭ ﺒﺸﺭﻴﺔ، ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻔﺎﻫﻴﻡ ﺘﺸﺭﻴﺤﻴﺔ
    ﺨﺎﺼﺔ ﺒﻴﻥ ﺍﻟﻤﻨﺸﻐﻠﻴﻥ ﺒﺄﺠﺴﺎﻤﻬﻡ. ﻜﻤﺎ ﻴﺴﺘﺜﻴﺭ ﺇﻁﺎﺭﻫﺎ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﻤﻔﺎﻫﻴﻡ ﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺒﺭﻭﻓﻴل ﺍﻟﻭﺠﻪ. ﺃﻤﺎ
    ﺍﻟﻨﻘﺎﻁ ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﻭﺍﻟﻔﺭﺍﻏﺎﺕ ﻓﻬﻲ ﺍﻗل ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺓ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ

    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺜﺎﻨﻴﺔ (II):

    ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻤﻥ ﻤﺴﺎﺤﺘﻴﻥ ﻜﺒﻴﺭﺘﻴﻥ ﻟﻭﻨﺕ
    ﺒﺎﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﻭﺒﻌﺽ ﺍﻟﻨﻘﺎﻁ ﺍﻟﺤﻤﺭﺍﺀ ﺍﻟﻤﺘﺩﺍﺨﻠﺔ
    ﻤﻌﻬﻤﺎ، ﻜﻤﺎ ﻴﺭﺘﺒﻁ ﺒﻬﻤﺎ ﻤﻥ ﺍﻷﻋﻠﻰ ﻭﺍﻷﺴﻔل ﺜﻼﺙ ﺒﻘﻊ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ
    ﺍﻷﺤﻤﺭ ﺍﻟﺯﺍﻫﻲ. ﻭ ﻜﻨﺘﻴﺠﺔ ﻟﻬﺫﺍ ﺍﻟﺘﻤﺎﻴﺯ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻐﺎﻟﺏ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺘﻌﺘﻤﺩ ﻋﻠﻰ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﻜﺒﻴﺭﺓ ﺒﺩﻻ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻜﻜل. ﻓﻌﻠﻰ
    ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺒﻌﺽ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ ﻜﺎﻟﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﻭﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﻓﻭﻗﻬﺎ
    ﻭﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ ﺍﻟﺤﻤﺭﺍﺀ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺠﻨﺴﻴﺔ ﻟﺩﻯ ﺍﻟﺒﻌﺽ، ﻜﻤﺎ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﺼﻭﺭ ﺁﺩﻤﻴﺔ ﺃﻭ
    ﺤﻴﻭﺍﻨﻴﺔ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺤﺭﻜﺔ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ (III):

    ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻤﻥ ﻤﺴﺎﺤﺘﻴﻥ ﻟﻭﻨﺕ ﺒﺎﻟﻠﻭﻨﻴﻥ
    ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ، ﺘﺭﺘﺒﻁﺎﻥ ﺒﺠﺯﺀ ﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻓﺘﺢ، ﻴﻘﻊ ﺒﻴﻨﻬﻤﺎ ﺒﻘﻌﺘﻴﻥ
    ﻭﻓﻭﻗﻬﻤﺎ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ ﺒﻘﻌﺘﻴﻥ ﻟﻭﻨﺕ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻷﺤﻤﺭ. ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ
    ﻤﻨﻔﺼﻠﺔ ﺒﺸﻜل ﺍﻜﺒﺭ ﻤﻘﺎﺭﻨﺔ ﺒﺎﻟﺒﻁﺎﻗﺘﻴﻥ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺘﻴﻥ. ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ
    ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﻓﻴﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﺩﺓ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺼﻭﺭ ﺒﺸﺭﻴﺔ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ
    ﺤﺭﻜﺔ. ﺘﻭﺤﻲ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﺍﻟﻭﺴﻁﻰ ﻟﻠﺒﻌﺽ ﺒﺭﺒﻁﺔ ﻋﻨﻕ ﺃﻭ ﻓﺭﺍﺸﺔ. ﺃﻤﺎ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﻭﺍﻟﺤﻤﺭﺍﺀ ﻓﻨﺎﺩﺭﺍ
    ﻤﺎ ﺘﺴﺘﺨﺩﻡ ﻓﻲ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻭﺍﺤﺩﺓ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺭﺍﺒﻌﺔ (IV):

    ﺘﺘﺴﻡ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺒﺎﻟﺘﻤﺎﺴﻙ ﻭﻜﺜﺎﻓﺔ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﻟﻭﻨﺕ
    ﺒﺎﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ، ﻭﻟﺫﺍ ﻓﻬﻲ ﻤﻨﻔﺭﺓ ﻟﻜﺜﻴﺭ ﻤﻥ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ. ﻴﺭﻯ ﺍﻟﺒﻌﺽ ﻓﻴﻬﺎ ﻤﻤﻥ ﻴﺭﻜﺯﻭﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺼﻭﺭ ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ
    ﻤﺨﻠﻭﻗﺎﺕ ﻏﺭﻴﺒﺔ ﻭﻤﺘﻭﺤﺸﺔ ﻤﻤﺎ ﺩﻓﻊ ﺇﻟﻰ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻫﺎ ﺭﻤﺯ ﻟﻠﺴﻠﻁﺔ
    ﺍﻷﺒﻭﻴﺔ ﻭﺘﺴﻤﻴﺘﻬﺎ ﺒﺒﻁﺎﻗﺔ (ﺍﻷﺏ). ﺘﺩﻓﻊ ﻁﺒﻴﻌﺔ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﻓﻴﻬﺎ ﺒﺎﻟﺒﻌﺽ
    ﺇﻟﻰ ﺭﻭﻴﺘﻬﺎ ﻜﻔﺭﺍﺀ ﺃﻭ ﺴﺠﺎﺩﺓ. ﺃﻴﻀﺎﻕ ﻴﺭﻯ ﺍﻟﺒﻌﺽ ﻤﻤﻥ ﻴﺭﻜﺯﻭﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﻓﻲ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﻫﺫﻩ
    ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﺃﺸﻴﺎﺀ ﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻤﺜل ﺭﺅﻴﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﻨﻬﺎ ﺃﺤﺫﻴﺔ ﻁﻭﻴﻠﺔ ﺍﻟﻌﻨﻕ، ﺃﻭ ﺭﺅﻴﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ
    ﺍﻟﻌﻠﻭﻴﺔ ﻜﺜﻌﺎﺒﻴﻥ ﺃﻭ ﺍﻤﺭﺃﺓ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﻏﻁﺱ. ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺭﺅﻴﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﻭﺴﻁﻰ ﻜﺭﻤﻭﺯ ﺠﻨﺴﻴﺔ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺨﺎﻤﺴﺔ (V):





    ﺘﺘﺴﻡ ﺨﻁﻭﻁ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺒﻭﻀﻭﺡ ﺍﻟﺘﺤﺩﻴﺩ ﻭﻟﺫﺍ
    ﻓﻬﻲ ﺴﻬﻠﺔ ﻟﻠﻐﺎﻟﺒﻴﺔ، ﺇﻻ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻟﻐﺎﻟﺏ ﻓﻴﻬﺎ ﻴﺅﺩﻱ ﺇﻟﻰ
    ﺍﻀﻁﺭﺍﺏ ﺍﻟﺒﻌﺽ. ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻤﺘﻌﺩﺩﺓ ﻏﺎﻟﺒﻴﺘﻬﺎ ﻜﻠﻴﻪ
    "ﺨﻔﺎﺵ ﻤﺜﻼ"، ﻭ ﻗﻠﺔ ﻤﻨﻬﺎ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺠﺯﺌﻴﺔ (ﺭﺅﻭﺱ ﺤﻴﻭﺍﻨﺎﺕ،
    ﺴﻴﻘﺎﻥ..).
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺴﺎﺩﺴﺔ (VI):







    ﺘﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ.
    ﻴﺴﺎﻋﺩ ﻟﻭﻨﻬﺎ ﻭﺘﺭﻜﻴﺒﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺓ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻜﻠﻴﺔ ﺃﻭ ﺠﺯﺌﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺤﺩ
    ﺴﻭﺍﺀ. ﻓﻌﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل، ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﺩﺭﻙ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻴﺔ ﻭﺍﻟﺴﻔﻠﻴﺔ
    ﻜﺄﺠﺯﺍﺀ ﻤﺴﺘﻘﻠﺔ، ﻭﻤﻥ ﺫﻟﻙ ﺇﺩﺭﺍﻙ ﻜﺜﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ ﻟﻠﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ
    ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻜﺭﻤﺯ ﻟﻸﻋﻀﺎﺀ ﺍﻟﺠﻨﺴﻴﺔ ﺍﻟﺫﻜﺭﻴﺔ ﺒﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻙ ﺇﺩﺭﺍﻜﻪ
    ﻜﻌﻤﻭﺩ ﺃﻭ ﺤﺎﻤل (ﺭﻤﺯ ﺠﻨﺴﻲ)، ﻭﻟﺫﺍ ﺘﻌﺭﻑ ﺒﺒﻁﺎﻗﺔ (ﺍﻟﺠﻨﺱ). ﻴﺅﺩﻱ ﺍﺭﺘﺒﺎﻁ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﺒﺎﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ
    ﺘﺭﻤﺯ ﻟﻠﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﺠﻨﺴﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻀﻁﺭﺍﺏ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺴﺎﺒﻌﺔ (VII):

    ﻴﻐﻠﺏ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻓﻴﻤﺎ ﻋﺩﺍ
    ﺒﻘﻌﺔ ﺴﻭﺩﺍﺀ ﺼﻐﻴﺭﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ. ﻴﻭﺤﻲ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺇﻟﻰ ﺠﺎﻨﺏ
    ﺸﻜﻠﻬﺎ ﻟﻜﺜﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ ﺒﺎﻷﻋﻀﺎﺀ ﺍﻟﺘﻨﺎﺴﻠﻴﺔ ﻟﻸﻨﺜﻰ، ﻭﻟﻬﺫﺍ
    ﺘﻌﺭﻑ ﺒﺒﻁﺎﻗﺔ (ﺍﻷﻡ). ﻴﺩﺭﻙ ﻜﺜﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻷﻁﻔﺎل ﺒﻴﻥ ﺴﻥ 4 ﻭ 8
    ﺴﻨﻭﺍﺕ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﻤﻨﻬﺎ ﻜﻤﻨﺯل ﻴﺨﺭﺝ ﻤﻨﻪ ﺩﺨﺎﻥ، ﻤﻤﺎ ﻴﺅﻜﺩ
    ﺭﻤﺯﻴﺘﻬﺎ ﻟﻸﻡ. ﻜﻤﺎ ﻭﺠﺩ ﺃﻥ ﺤﺩﻭﺩ ﺍﻟﺠﺯﺌﻴﻥ ﺍﻟﻌﻠﻭﻴﻴﻥ ﺘﻭﺤﻲ ﺒﺄﺸﻜﺎل ﺇﻨﺎﺙ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻤﺎ ﺘﻭﺤﻲ ﺒﺄﺸﻜﺎل
    ﺍﻟﺫﻜﻭﺭ. ﺇﻀﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﺫﻟﻙ ﻴﻤﻜﻥ ﻟﺒﻘﻌﺔ ﺃﻥ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻋﻥ ﺼﻭﺭ ﺒﺸﺭﻴﺔ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺤﺭﻜﺔ ﺨﺎﺼﺔ
    ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﻗﻠﺏ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ، ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺘﺘﻌﻠﻕ ﺒﺎﻟﺴﺤﺏ ﻭﺍﻟﺩﺨﺎﻥ ﻭﺍﻟﺨﺭﺍﺌﻁ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺜﺎﻤﻨﺔ (VIII):

    ﺘﺤﺘﻭﻱ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻋﻠﻰ ﺒﻘﻌﺔ ﻤﻠﻭﻨﻪ ﺒﺄﻟﻭﺍﻥ ﻓﺎﺘﺤﺔ ﻤﻨﻁﻔﺌﺔ ﺘﻤﻴل
    ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺼﻐﺭ ﻭﺍﻟﺘﻤﺎﺴﻙ. ﺘﺤﺘﻭﻱ ﻋﻠﻰ ﻋﺩﺩ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺓ
    ﻭﺍﻟﻤﺘﻤﺎﻴﺯﺓ ﺒﺸﻜل ﻭﺍﻀﺢ ﻤﻤﺎ ﻴﻀﻌﻑ ﻗﺩﺭﺘﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺓ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻜﻠﻴﺔ. ﻴﺭﻯ ﻜﺜﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻷﻓﺭﺍﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻴﻴﻥ ﺼﻭﺭ
    ﻟﺤﻴﻭﺍﻨﺎﺕ ﻤﺘﺤﺭﻜﺔ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺘﺎﺴﻌﺔ ( IX ):

    ﺘﺤﺘﻭﻱ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻋﻠﻰ ﺒﻘﻌﺔ ﻜﺒﻴﺭﺓ ﻨﺴﺒﻴﺎ ﻏﺎﻤﻀﺔ ﺍﻟﺘﺤﺩﻴﺩ ﻟﺘﺩﺍﺨل
    ﺍﻷﻟﻭﺍﻥ ﻭﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﻓﻴﻬﺎ، ﻜﻤﺎ ﻻ ﺘﺘﻀﺢ ﻓﻴﻬﺎ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﺼﻐﻴﺭﺓ ﻤﺤﺩﺩﺓ.
    ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺴﻤﺎﺕ ﺘﺠﻌﻠﻬﺎ ﺍﻜﺜﺭ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺘﻌﺭﻀﺎ ﻟﻠﺭﻓﺽ ﺤﻴﺙ ﻴﺠﺩ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺼﻌﻭﺒﺔ ﻓﻲ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻜﻠﻴﺔ ﺃﻭ ﺠﺯﺌﻴﺔ ﻋﻠﻴﻬﺎ. ﻭﻜﻨﺘﻴﺠﺔ
    ﻟﺫﻟﻙ ﺘﺘﻨﻭﻉ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺒﺸﻜل ﻜﺒﻴﺭ، ﻭﻟﻌل ﻤﻥ
    ﺃﻜﺜﺭﻫﺎ ﺸﻴﻭﻋﺎ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺒﺴﺎﺤﺭﺍﺕ ﻟﻠﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ، ﺃﻭ ﺒﺭﺃﺱ ﺇﻨﺴﺎﻥ ﻟﻠﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻴﺔ
    ﺍﻟﺴﻔﻠﻴﺔ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻴﺔ، ﺃﻭ ﺍﻨﻔﺠﺎﺭ ﻋﻨﺩ ﻗﻠﺏ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﻌﺎﺸﺭﺓ ( X ):

    ﺘﺒﺩﻭ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻜﻠﻭﺤﺔ ﻓﻨﺎﻥ ﻤﻠﻴﺌﺔ ﺒﺎﻷﻟﻭﺍﻥ
    ﺍﻟﻤﻭﺯﻋﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﻤﺘﻌﺩﺩﺓ ﻤﻨﻔﺼﻠﺔ، ﻭﻟﻬﺫﺍ ﻴﺠﺩ ﻏﺎﻟﺒﻴﺔ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ ﺼﻌﻭﺒﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻌﺎﻤل ﻤﻊ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻜﻭﺤﺩﺓ ﻭﺍﺤﺩﺓ ﻓﻴﻤﺎ ﻋﺩ
    ﺘﻠﻙ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻤﺜل "ﻟﻭﺤﺔ ﻟﻔﻨﺎﻥ ﺃﻭ ﻤﻨﻅﺭ ﺘﺤﺕ ﺍﻟﻤﺎﺀ". ﺘﺴﺎﻋﺩ
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻋﻠﻰ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻋﻥ ﺍﻟﺤﻴﻭﺍﻥ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺤﺭﻜﺔ. ﻜﻤﺎ ﺃﻨﻬﺎ
    ﻨﺎﺩﺭﺍ ﻤﺎ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺘﺭﺘﺒﻁ ﺒﺎﻟﺼﻭﺭ ﺍﻟﺒﺸﺭﻴﺔ ﻓﻴﻤﺎ ﻋﺩ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺎﺕ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻴﺔ ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ.
    ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ "ﺜﻌﺒﺎﻥ ﺍﺨﻀﺭ (ﺃﻭ ﺩﻭﺩﺓ ﺨﻀﺭﺍﺀ) ﻟﻠﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﺨﻀﺭﺍﺀ ﺍﻟﻤﺎﺌﻠﺔ ﻟﻼﺴﺘﻁﺎﻟﺔ ﻓﻲ

    ﺍﻷﺴﻔل ﺃﻭ ﺴﺭﻁﺎﻨﺎﺕ ﻟﻠﺒﻘﻊ ﺍﻟﺯﺭﻗﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ، ﺃﻭ ﺭﺃﺱ ﺃﺭﻨﺏ ﻟﻠﺠﺯﺀ ﺍﻟﺼﻐﻴﺭ ﺒﻴﻥ ﺍﻟﺜﻌﺎﺒﻴﻥ".
    ﺘﻘﻭﻴﻡ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ: ﻨﻅﺭﻴﺔ ﻭﻁﺭﻴﻘﺔ
    ﺘﻘﺩﻴﻡ
    ﻴﻘﻭﻡ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻋﻠﻰ ﺃﺴﺎﺱ ﺍﻓﺘﺭﺍﺽ ﺍﻟﻌﻼﻗﺔ ﺒﻴﻥ ﺍﻹﺩﺭﺍﻙ ﻭﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ، ﺤﻴﺙ ﻴﻌﻜﺱ
    ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻟﺒﻘﻊ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﻁﺒﻴﻌﺔ ﻭﻅﺎﺌﻔﻪ ﺍﻟﺴﺎﻴﻜﻭﻟﻭﺠﻴﺔ، ﻭﺫﻟﻙ ﻤﻥ ﺨﻼل ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺓ ﺍﻟﺒﻘﻊ ﺒﻐﻤﻭﻀﻬﺎ
    ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺤﺎﺠﺎﺕ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻭﺨﺒﺭﺍﺘﻪ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺔ ﻭﺃﺴﺎﻟﻴﺒﻪ ﺍﻟﻤﻌﺘﺎﺩﺓ ﻟﻼﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻟﻠﻤﺜﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ،
    ﺫﻟﻙ ﺃﻥ ﺍﻟﺒﻘﻊ ﻟﻴﺴﺕ ﻤﻭﻀﻭﻋﺎﺕ ﻤﻘﻨﻨﺔ ﺍﺠﺘﻤﺎﻋﻴﺎ ﺘﺴﺘﻭﺠﺏ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻤﺤﺩﺩﺓ ﺃﻭ ﻤﻘﺒﻭﻟﺔ ﺜﻘﺎﻓﻴﺎ. ﻭﻋﻠﻰ
    ﻫﺫﺍ ﺍﻷﺴﺎﺱ ﻓﺎﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻴﻜﺸﻑ ﻋﻥ ﺴﻤﺎﺕ ﺍﻟﺸﺨﺹ ﺍﻟﻭﺠﺩﺍﻨﻴﺔ ﻭﺍﻟﺴﻠﻭﻜﻴﺔ ﻏﻴﺭ ﺍﻟﻤﺘﻌﻠﻤﺔ. ﻭﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ
    ﺃﻥ ﺫﻟﻙ ﻴﺅﺩﻱ ﺇﻟﻰ ﻀﻌﻑ ﺍﻻﺭﺘﺒﺎﻁ ﺒﻴﻥ ﺍﻟﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﻤﺘﻭﻗﻊ ﻜﺎﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻭﺍﻟﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﻔﻌﻠﻲ
    ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻑ ﺍﻟﺤﻴﺎﺘﻴﺔ، ﻓﺎﻨﻪ ﻻ ﻴﻘﻠل ﻤﻥ ﻗﻴﻤﺔ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻹﻜﻠﻴﻨﻴﻜﻴﺔ ﻜﻭﻨﻪ ﻻ ﻴﻬﺩﻑ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﻨﺒﺅ ﺒﺎﻟﺴﻠﻭﻙ
    ﺒﻁﺭﻴﻘﺔ ﺠﺯﺌﻴﺔ ﺒل ﺇﻟﻰ ﻭﺼﻑ ﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﺒﺸﻜل ﻜﻠﻲ ﻟﻪ ﻗﻴﻤﺘﻪ ﺍﻹﻜﻠﻴﻨﻴﻜﻴﺔ ﻟﻔﻬﻡ ﺍﻟﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﻤﻼﺤﻅ
    ﻟﻤﺎ ﻴﻘﺩﻤﻪ ﻟﻠﻤﻌﺎﻟﺞ ﻤﻥ ﻤﻌﻠﻭﻤﺎﺕ ﻀﺭﻭﺭﻴﺔ ﺘﻤﺱ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻷﻜﺜﺭ ﻋﻤﻘﺎ، ﻤﻤﺎ ﻴﻌﻨﻲ ﻤﺴﺎﻋﺩﺓ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻋﻠﻰ
    ﺘﺤﻘﻴﻕ ﺘﻜﻴﻑ ﺍﻓﻀل ﻭﺍﻜﺜﺭ ﺼﺤﻴﺔ.

    ﺍﻟﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﻤﻼﺤﻅ
    ﻴﻨﺼﺏ ﺍﻟﻌﻤل ﻓﻲ ﻋﻠﻡ ﺍﻟﻨﻔﺱ ﻋﻠﻰ ﺩﺭﺍﺴﺔ ﻋﻴﻨﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺴﻠﻭﻜﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﻤﺜﻠﺔ ﻟﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﺸﺨﺹ ﺍﻟﻌﺎﻡ،
    ﺫﻟﻙ ﺃﻥ ﺍﻟﺴﻤﺎﺕ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻟﻠﺴﻠﻭﻙ ﻻ ﺘﺨﺘﻠﻑ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻑ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻤﺎ ﻟﻡ ﻴﺤﺩﺙ ﻋﺎﻤل ﻤﺅﺜﺭ. ﻭﻴﻤﺜل
    ﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺨﻼل ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻋﻴﻨﺔ ﻟﺴﻠﻭﻜﻪ ﺍﻟﻜﻠﻲ، ﻤﻤﺎ ﻴﻌﻨﻲ ﺇﻤﻜﺎﻨﻴﺔ ﺩﺭﺍﺴﺘﻪ ﻤﻥ ﺨﻼل ﻤﻼﺤﻅﺔ
    ﺍﺘﺠﺎﻩ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻨﺤﻭ ﺘﻜﻨﻴﻙ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻭﺃﻴﻀﺎ ﻨﺤﻭ ﺍﻟﻤﺨﺘﺒﺭ، ﻭﻗﺩﺭﺘﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻤل ﻭﻤﺎ ﻴﺒﺫﻟﻪ ﻤﻥ ﺠﻬﺩ
    ﻟﺫﻟﻙ ﻭﻤﻘﺩﺍﺭ ﻨﺸﺎﻁﻪ ﺍﻟﺒﺩﻨﻲ، ﻭﺃﻴﻀﺎ ﻤﻥ ﺨﻼل ﻤﻼﺤﻅﺔ ﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺘﻪ ﻭﺘﺭﺩﺩﺍﺘﻪ ﻭﺃﺴﺌﻠﺘﻪ ﻭﺘﻌﺠﺒﺎﺘﻪ. ﻫﺫﺍ ﻴﻌﻨﻲ
    ﺃﻥ ﺍﻟﺘﻔﺴﻴﺭ ﺍﻟﻤﺒﺩﺌﻲ ﻟﻠﺭﻭﺸﺎﺥ ﻴﺄﺘﻲ ﻤﻥ ﻤﻼﺤﻅﺔ ﺍﻟﺴﻠﻭﻙ ﺍﻟﻜﻠﻲ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ ﺨﻼل ﻓﺘﺭﺓ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ، ﻭﺇﻥ
    ﺍﻋﺘﻤﺩ ﺍﻟﺘﻔﺴﻴﺭ ﺍﻟﻨﻬﺎﺌﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﻟﻔﻌﻠﻴﺔ ﻟﻤﺎﺩﺓ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻭ ﺍﻟﻭﻗﺕ ﺍﻟﺫﻱ ﻴﺴﺘﻐﺭﻗﻪ
    ﻟﺘﻘﺩﻴﻤﻬﺎ
    ﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﻜﺸﻔﻬﺎ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ
    ﻴﺴﺎﻋﺩ ﺘﻜﻨﻴﻙ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻋﻠﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﻁﺒﻴﻌﺔ ﻭﻤﺴﺘﻭﻯ ﺒﻌﺽ ﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ
    ﻭﺘﺸﻤل ﺍﻟﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﻤﻌﺭﻓﻴﺔ ﻭﺍﻟﻌﻘﻠﻴﺔ Cognitive and Intellectual Aspects، ﻭﺍﻟﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﻭﺠﺩﺍﻨﻴﺔ
    ﻴﻠﻲ ﻭﻓﻴﻤﺎ . Ego Functioning ﺍﻷﻨﺎ ﻭﻓﺎﻋﻠﻴﺔ ،Affective or Emotional Aspects ﻭﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ
    ﺘﻔﺼﻴل ﺫﻟﻙ.
    ﺍﻟﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﻤﻌﺭﻓﻴﺔ ﻭ ﺍﻟﻌﻘﻠﻴﺔ:
    · ﻤﺴﺘﻭﻯ ﺍﻟﻘﺩﺭﺓ ﺍﻟﻌﻘﻠﻴﺔ ﻭﻓﺎﻋﻠﻴﺘﻬﺎ Intellectual Status and Functioning: (ﻫل ﻫﻲ ﻋﺎﻟﻴﺔ، ﺃﻡ
    ﻤﺘﻭﺴﻁﺔ، ﺃﻡ ﻀﻌﻴﻔﺔ، ﺃﻡ ﻤﺘﺫﺒﺫﺒﺔ؟).
    · ﻨﻤﻁ (ﺃﺴﻠﻭﺏ) ﺍﻟﻤﻌﺎﻟﺠﺔ Manner of Approach: (ﻫل ﻫﻭ ﻤﻨﻁﻘﻲ ﺃﻡ
    ﻏﻴﺭ ﻤﻨﻁﻘﻲ؛ ﻤﻨﻬﺠﻲ ﺃﻡ
    ﻏﻴﺭ ﻤﻨﻬﺠﻲ؛ ﺍﺴﺘﺩﻻﻟﻲ ﺃﻡ ﺍﺴﺘﻘﺭﺍﺌﻲ؟).
    · ﻗﻭﺓ ﺍﻟﻤﻼﺤﻅﺔ Power of Observation: (ﻫل ﻴﻤﻴل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺇﻟﻰ ﻤﻼﺤﻅ ﺍﻟﻌﻤﻭﻤﻴﺎﺕ ﺃﻡ ﺇﻟﻰ
    ﻤﻼﺤﻅﺔ ﺍﻟﺠﺯﺌﻴﺎﺕ؛ ﻫل ﻴﺭﻜﺯ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﺯﺌﻴﺎﺕ ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﻭ ﻏﻴﺭ ﺍﻟﻤﺄﻟﻭﻓﺔ ﺃﻡ ﺍﻨﻪ ﻴﺭﻜﺯ ﻋﻠﻰ
    ﺍﻟﺠﺯﺌﻴﺎﺕ ﺍﻟﺸﺎﺌﻊ ﺍﺨﺘﻴﺎﺭﻫﺎ؟)
    · ﺃﺼﺎﻟﺔ ﺍﻟﺘﻔﻜﻴﺭ Originality of Thinking: ( ﻫل ﻫﻭ ﻗﺎﺩﺭ، ﻫل ﻫﻭ ﺍﺒﺘﻜﺎﺭﻱ، ﻫل ﻫﻭ ﺨﻴﺎﻟﻲ ﺃﻡ
    ﻭﺍﻗﻌﻲ؟).
    · ﺍﻹﻨﺘﺎﺠﻴﺔ Productivity: (ﻫل ﻫﻭ ﻤﻨﺘﺞ ﺃﻡ ﻻ، ﻫل ﺇﻨﺘﺎﺠﻪ ﺜﺭﻱ، ﻫل ﻴﻨﺘﺞ ﺒﺴﻬﻭﻟﺔ؟).
    · ﻤﺩﻯ ﺍﺘﺴﺎﻉ ﺍﻻﻫﺘﻤﺎﻤﺎﺕ Breadth of Interests : (ﻫل ﺍﻫﺘﻤﺎﻤﺎﺘﻪ ﻤﺘﺴﻌﺔ ﺃﻡ ﻀﻴﻘﺔ، ﻫل ﻫﻲ ﺜﺭﻴﺔ
    ﺃﻡ ﺴﻁﺤﻴﺔ؟ ﻫل ﻫﻲ ﻓﻲ ﻤﺠﺎل ﻭﺍﺤﺩ ﺃﻡ ﻓﻲ ﻋﺩﺓ ﻤﺠﺎﻻﺕ، ﻫل ﻟﻪ ﺍﻫﺘﻤﺎﻤﺎﺕ ﺨﺎﺼﺔ ﺘﻌﻜﺱ ﺘﺤﻴﺯ
    ﺍﻨﻔﻌﺎﻟﻲ؟).

    ﺍﻟﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﻭﺠﺩﺍﻨﻴﺔ ﺃﻭ ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ:
    · ﺍﻟﻨﻐﻤﺔ ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﻌﺎﻤﺔ General Emotional Tone: (ﻫل ﺘﺘﺴﻡ ﺭﺩﻭﺩ ﺃﻓﻌﺎل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ
    ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ ﺒﺎﻟﺘﻠﻘﺎﺌﻴﺔ، ﺍﻻﻜﺘﺌﺎﺒﻴﺔ، ﺍﻟﻘﻠﻕ، ﺍﻻﻨﺴﺤﺎﺒﻴﺔ، ﺍﻟﻌﺩﻭﺍﻨﻴﺔ،.. ﺍﻟﺦ؟).
    · ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺭ ﻨﺤﻭ ﺍﻟﺫﺍﺕ Feelings about self: (ﻫل ﻫﻲ ﺇﻴﺠﺎﺒﻴﺔ ﺃﻡ ﺴﻠﺒﻴﺔ؟).
    · ﺍﻟﺘﺠﺎﻭﺏ ﻤﻊ ﺍﻟﻨﺎﺱ Responsiveness to People: (ﻫل ﻫﻭ ﺇﻴﺠﺎﺒﻲ ﺃﻡ ﺴﻠﺒﻲ ﻭﺍﻨﺴﺤﺎﺒﻲ ﻓﻲ
    ﻋﻼﻗﺘﻪ ﺍﻻﺠﺘﻤﺎﻋﻴﺔ؟).
    · ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻟﻠﻀﻐﻭﻁ ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ Reaction to Emotional Stress: (ﻫل ﻴﺘﺴﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﺎﻟﻤﻭﺍﺠﻬﺔ
    ﺃﻡ ﺃﻨﻪ ﺴﺭﻴﻊ ﺍﻻﻨﻬﻴﺎﺭ ﻓﻲ ﻤﻭﺍﺠﻬﺔ ﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻑ ﺍﻟﻀﺎﻏﻁﺔ؟).
    · ﻀﺒﻁ ﺍﻟﻨﺯﻋﺎﺕ ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ Control of Emotional Impulses (ﻤﺎ ﻤﺩﻯ ﻗﺩﺭﺓ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻠﻰ
    ﻀﺒﻁ ﻨﺯﻋﺎﺘﻪ ﻭﺩﻭﺍﻓﻌﻪ، ﻭﻤﺎ ﻤﺩﻯ ﻗﺩﺭﺘﻪ ﻋﻠﻰ ﺘﺄﺠﻴل ﺍﻹﺸﺒﺎﻉ؟).

    ﺠﻭﺍﻨﺏ ﻓﺎﻋﻠﻴﺔ ﺍﻷﻨﺎ:
    · ﻗﻭﺓ ﺍﻷﻨﺎ Ego Strength: (ﻤﺎ ﻤﺩﻯ ﻗﺩﺭﺓ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻋﻠﻰ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﻭﺍﻗﻊ، ﻭ ﻤﺎ ﻤﺩﻯ ﻭﻀﻭﺡ ﻤﺩﺭﻜﺎﺘﻪ،
    ﻭ ﻤﺎ ﻤﺩﻯ ﺘﻘﺩﻴﺭﻩ ﻟﺫﺍﺘﻪ ﻭﺜﻘﺘﻪ ﺒﻬﺎ؟).
    · ﻤﺠﺎﻻﺕ ﺍﻟﺼﺭﺍﻉ Conflict Areas: (ﻤﺎ ﻁﺒﻴﻌﺔ ﻭﻤﺎ ﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﺼﺭﺍﻋﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﻌﺎﻨﻲ ﻤﻨﻬﺎ ﺍﻟﻔﺭﺩ؟
    ﻫل ﻫﻲ ﺼﺭﺍﻋﺎﺕ ﺠﻨﺴﻴﺔ، ﺼﺭﺍﻋﺎﺕ ﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺎﻟﺴﻠﻁﺔ، ﺃﻡ ﺒﺎﻻﻋﺘﻤﺎﺩﻴﺔ ﻭﺍﻟﺘﻭﺍﻜل ﺍﻟﺴﻠﺒﻲ، ﺃﻡ
    ﺒﻤﻔﻬﻭﻡ ﻭﺘﺄﻜﻴﺩ ﺍﻟﺫﺍﺕ…. ﺍﻟﺦ ؟).
    · ﺍﻟﺩﻓﺎﻋﺎﺕ Defenses: (ﻤﺎ ﺍﻟﺩﻓﻌﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﻨﺘﻬﺠﻬﺎ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ؟ ﻜﺒﺕ، ﻗﻤﻊ، ﺇﻨﻜﺎﺭ.ﺍﻟﺦ؟).

    ﻤﺸﻜﻼﺕ ﺍﻟﺼﺩﻕ
    ﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ ﺍﻟﻘﻴﻤﺔ ﺍﻹﻜﻠﻴﻨﻴﻜﻴﺔ ﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻓﺎﻥ ﺍﻟﺒﻌﺽ ﻴﻌﻴﺏ ﻀﻌﻑ ﺼﺩﻗﻪ ﻤﻥ ﺍﻟﻨﺎﺤﻴﺔ
    ﺍﻹﺤﺼﺎﺌﻴﺔ. ﻭﻴﺭﺠﻊ ﺫﻟﻙ ﺇﻟﻰ ﺍﺨﺘﻼﻓﻪ ﻋﻥ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻷﺨﺭﻯ (ﻏﻴﺭ ﺍﻹﺴﻘﺎﻁﻴﺔ) ﺍﻟﺘﻲ ﺘﻌﺘﻤﺩ
    ﻋﻠﻰ ﻭﻀﻊ ﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ ﻋﻠﻰ ﻤﺘﺼل Continuum ﻭﺍﺤﺩ ﻓﻲ ﻓﺎﻋﻠﻴﺔ ﻭﺍﺤﺩﺓ ﺃﻭ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ ﺨﻼل
    ﺘﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻜﺎﻟﻤﻔﺭﺩﺍﺕ ﺍﻟﻠﻐﻭﻴﺔ ﻭﺍﺴﺘﺭﺠﺎﻉ ﺍﻷﺭﻗﺎﻡ ﻭﻏﻴﺭ ﺫﻟﻙ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﺘﻐﻴﺭﺍﺕ. ﻓﻌﻠﻰ
    ﺍﻟﻌﻜﺱ ﻤﻥ ﺫﻟﻙ ﺘﻌﻤل ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭﺍﺕ ﺍﻹﺴﻘﺎﻁﻴﺔ ﻭﻤﻨﻬﺎ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻋﻠﻰ ﻭﺼﻑ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﻤﻥ ﺨﻼل
    ﻭﺼﻑ ﺍﻟﻁﺒﻴﻌﺔ ﺍﻟﺩﻴﻨﺎﻤﻴﻜﻴﺔ ﻟﻠﻭﻅﺎﺌﻑ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻌﻼﻗﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺒﺎﺩﻟﺔ، ﻭﻟﺫﺍ ﻓﺎﻥ ﻤﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﻻ ﻴﻬﺘﻡ
    ﺒﺘﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﻌﻨﺎﺼﺭ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﺒل ﺒﺘﻜﺎﻤﻠﻬﺎ ﺃﻭ ﻜﻠﻴﺘﻬﺎ. ﻭﻟﺘﺤﻘﻴﻕ ﺍﻟﻐﺭﺽ ﻓﺎﻥ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﺘﻜﻨﻴﻙ ﻻ ﻴﻌﺘﻤﺩ ﻋﻠﻰ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻤﺤﺩﺩﺓ ﻤﺜل ﺨﻁﺄ/ﺼﺤﻴﺢ، ﺤﻴﺙ ﺘﺘﻴﺢ ﺍﻷﺩﺍﺓ ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺩﻴﺩ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻜﻤﺎ ﻫﻭ
    ﺍﻟﺤﺎل ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺎﺒﻼﺕ ﻏﻴﺭ ﺍﻟﻤﻭﺠﻬﺔ ﻭﺍﻻﺴﺘﺒﻴﺎﻨﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺘﻭﺤﺔ، ﻤﻤﺎ ﻴﺠﻌل ﻤﻨﻪ ﻁﺭﻴﻘﺔ ﻟﺘﺼﻨﻴﻑ ﻭﺘﻔﺴﻴﺭ
    ﺠﻭﺍﻨﺏ ﻤﺤﺩﺩﺓ ﻤﻥ ﻫﺫﻩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ. ﻜل ﻫﺫﺍ ﻴﻤﺜل ﻤﺸﻜﻠﺔ ﻤﻥ ﻤﺸﻜﻼﺕ ﺍﻟﺼﺩﻕ ﺒﻤﻌﻨﺎﻩ ﺍﻟﻤﺄﻟﻭﻑ، ﺇﻻ ﺃﻥ
    ﻟﻪ ﻗﻴﻤﺘﻪ ﺍﻹﻜﻠﻴﻨﻴﻜﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﺩﻓﻊ ﺇﻟﻰ ﺘﺠﺎﻫل ﺫﻟﻙ، ﺃﻭ ﻀﺭﻭﺭﺓ ﺍﻟﺒﺤﺙ ﻋﻥ ﺃﺴﺎﻟﻴﺏ ﺃﺨﺭﻯ ﻟﻠﺤﻜﻡ ﻋﻠﻰ
    ﺼﺩﻗﻪ.
    ﺇﺠﺭﺍﺀﺍﺕ ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ

    ﺍﻹﻋﺩﺍﺩ ﻟﻼﺨﺘﺒﺎﺭ
    ﺠﻭ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ:

    ﻴﺠﺏ ﺃﻥ ﻴﻜﻭﻥ ﺠﻭ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻤﺭﻴﺤﺎ ﻴﺩﻋﻭ ﺇﻟﻰ ﺍﻻﺴﺘﺭﺨﺎﺀ ﻭﻴﻤﻜﻥ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻓﻲ ﻨﻔﺱ ﺍﻟﻭﻗﺕ ﻤﻥ
    ﻀﺒﻁ ﻭﻤﻼﺤﻅﺔ ﺍﻟﻤﺘﻐﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ. ﻜﻤﺎ ﻴﺘﻭﺠﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻤﺭﺍﻋﺎﺓ ﺍﻟﻤﺘﻐﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﺼﺎﺤﺒﺔ ﻹﺠﺭﺍﺀ
    ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻋﻨﺩ ﺘﻔﺴﻴﺭ ﻨﺘﺎﺌﺠﻪ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﻋﺩﻡ ﺘﻭﻓﻴﺭ ﺍﻟﺠﻭ ﺍﻟﻤﺜﺎﻟﻲ.

    ﺍﻟﺠﻠﺴﺔ:
    ﻟﺘﺤﻘﻴﻕ ﺃﻫﺩﺍﻑ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻻﺒﺩ ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﻭﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻤﻥ ﺭﺅﻴﺔ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺒﺸﻜل ﻭﺍﻀﺢ، ﻜﻤﺎ ﻻﺒﺩ
    ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﻤﻥ ﺭﺅﻴﺔ ﺘﻌﺒﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ ﻭﺭﺩﻭﺩ ﺃﻓﻌﺎﻟﻪ ﺍﻟﺴﻠﻭﻜﻴﺔ. ﻭﻟﺫﻟﻙ ﻴﻔﻀل ﺠﻠﻭﺱ
    ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺇﻟﻰ ﺠﺎﻨﺏ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻤﺘﺄﺨﺭﺍ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺨﻠﻑ ﻗﻠﻴﻼ ﻭﺒﺎﻟﺩﺭﺠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺘﻌﻴﻕ ﺍﻟﺭﺼﺩ ﺍﻟﺩﻗﻴﻕ ﻟﻤﺎ
    ﻴﻘﻭﻡ ﺒﻪ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ. ﻭﻤﻊ ﺫﻟﻙ ﻓﺎﻥ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻤﻜﻥ ﺍﺨﺘﻴﺎﺭ ﺃﻱ ﺠﻠﺴﺔ ﺘﺭﻴﺢ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺸﺭﻴﻁﺔ ﺃﻥ ﺘﺴﻤﺢ
    ﺒﺭﺼﺩ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﻭﺍﻨﻔﻌﺎﻻﺘﻪ ﺃﺜﻨﺎﺀ ﺃﺩﺍﺀ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﺒﺎﻟﺸﻜل ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ.

    ﺍﻷﺩﻭﺍﺕ :
    · ﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ.
    · ﻤﺼﻭﺭ ﻟﺒﻘﻊ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﻟﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ.
    · ﺴﺎﻋﺔ ﺘﻭﻗﻴﺕ.
    · ﺍﺴﺘﻤﺎﺭﺓ ﺘﺴﺠﻴل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ.
    · ﺼﺤﻴﻔﺔ ﺍﻟﺘﻘﻴﻴﻡ ﺤﻴﺙ ﺘﻔﺭﻍ ﺒﻬﺎ ﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻭﻤﺠﺎﻤﻴﻊ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻭﻨﺴﺒﻬﺎ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ
    ﺇﻟﻰ ﺒﻌﻀﻬﺎ ﻭﻓﻕ ﻗﻭﺍﻋﺩ ﺒﻨﻴﺕ ﻋﻠﻰ ﻨﺘﺎﺌﺞ ﺍﻟﺩﺭﺍﺴﺎﺕ
    ﻓﺘﺭﺓ ﻭ ﻤﺭﺍﺤل ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ
    ﻴﺘﻡ ﺇﺠﺭﺍﺀ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻤﻥ ﺨﻼل ﺃﺭﺒﻊ ﻤﺭﺍﺤل ﻭﺫﻟﻙ ﻓﻲ ﺃﺴﻭﺃ ﺍﻟﻅﺭﻭﻑ ﺤﻴﺙ ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻟﺘﻭﻗﻑ ﻋﻨﺩ
    ﺃﻱ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﻤﻨﻬﺎ ﺇﺫﺍ ﻜﺎﻥ ﺃﺩﺍﺀ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻴﻬﺎ ﻜﺎﻓﻴﺎ ﻟﻠﺘﻘﻭﻴﻡ ﺍﻟﺩﻗﻴﻕ. ﻭ ﺘﻤﺜل ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ (ﻤﺭﺤﻠﺔ
    ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ Performance Proper) ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﻴﺘﻡ ﺍﻟﺘﻘﻴﻴﻡ ﺍﻷﺴﺎﺴﻲ ﻋﻠﻰ
    ﺃﺴﺎﺴﻬﺎ. ﻭﻴﺴﺘﻭﺠﺏ ﺇﺠﺭﺍﺀ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ (ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ Inquiry ) ﺇﺫﺍ ﺍﺘﺴﻤﺕ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﻐﻤﻭﺽ ﻴﺴﺘﺩﻋﻲ ﺇﻴﻀﺎﺡ ﻜﻴﻔﻴﺔ ﺍﺨﺘﻴﺎﺭﻩ ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ. ﻜﻤﺎ ﻗﺩ ﻴﺤﺘﺎﺝ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺇﻟﻰ ﺇﺠﺭﺍﺀ
    ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺜﺎﻟﺜﺔ ﻤﻥ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﺘﻌﺭﻑ ﺒﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ (ﺍﻟﺘﻤﺎﺜل Analogy) ﺇﺫﺍ ﺍﺴﺘﻤﺭ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻲ ﺘﻘﺩﻴﻡ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻏﻴﺭ ﻭﺍﻀﺤﺔ ﻤﻊ ﺍﻋﺘﻘﺎﺩ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺒﻘﺩﺭﺘﻪ ﻋﻠﻰ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺘﻔﺼﻴﻼﺕ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ ﺘﺴﺎﻋﺩ ﻋﻠﻰ ﺘﻘﻴﻴﻡ
    ﻗﺩﺭﺍﺘﻪ ﻭ ﺨﺼﺎﺌﺼﻪ ﺒﺸﻜل ﺃﺩﻕ. ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﻴﻨﻘل ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺇﻟﻰ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺭﺍﺒﻌﺔ ﺘﻌﺭﻑ ﺒﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ
    (ﺍﻟﺤﺩﻭﺩ Limits) ﻟﻠﺘﺄﻜﺩ ﻓﻲ ﻤﺤﺎﻭﻟﺔ ﺃﺨﻴﺭﺓ ﻤﻥ ﻗﺩﺭﺓ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻋﻠﻰ ﺭﺅﻴﺔ ﺃﻨﻭﺍﻉ ﻤﺤﺩﺩﺓ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺎﻫﻴﻡ،
    ﻭﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻊ ﻭﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ، ﻭﻤﺩﻯ ﻗﺩﺭﺓ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻠﻰ ﺘﻐﻴﻴﺭ ﺍﺘﺠﺎﻫﺎﺘﻪ ﻭﺃﺴﻠﻭﺒﻪ ﻓﻲ ﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎﻴﺎ ﻤﻤﺎ
    ﻴﻌﻨﻲ ﺍﻟﻭﺼﻭل ﺇﻟﻰ ﺘﻘﺭﻴﺭ ﺍﻜﺜﺭ ﺩﻗﺔ ﻋﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ. ﻭ ﻓﻴﻤﺎ ﻴﻠﻲ ﺇﺠﺭﺍﺀﺍﺕ ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﻭ ﺃﻫﺩﺍﻓﻬﺎ ﻓﻲ ﻜل مرحلة من هذه المراحل
    ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ: ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ

    ﺘﻤﺜل ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ Performance Proper ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺭﻭﺭﺸﺎﺥ،
    ﺤﻴﺙ ﻴﺘﻡ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺤﺼﻭل ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺘﻌﺘﺒﺭ ﺃﺴﺎﺴﺎ ﻟﻠﺘﻔﺴﻴﺭ ﺍﻟﻨﻬﺎﺌﻲ ﻟﺴﻠﻭﻙ ﻭﺸﺨﺼﻴﺔ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ.

    ﺘﻌﻠﻴﻤﺎﺕ ﻭ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ:
    · ﺘﻭﻀﻊ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﻤﻘﻠﻭﺒﺔ ﻭﻤﺭﺘﺒﺔ ﺃﻤﺎﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﺤﻴﺙ ﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻫﻲ ﺍﻷﻋﻠﻰ.
    · ﻴﻘﺩﻡ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﺒﻤﻘﺩﻤﺔ ﻗﺼﻴﺭﺓ ﻋﻥ ﻜﻴﻔﻴﺔ ﺘﺸﻜﻴل ﺍﻟﺒﻘﻊ ﺒﺎﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻟﺤﺒﺭ، ﺤﻴﺙ ﻴﻤﻜﻨﻪ ﺃﻥ
    ﻴﻘﻭل ﻤﻊ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻹﺸﺎﺭﺓ "ﻴﻤﻜﻥ ﻭﻀﻊ ﻗﻁﺭﺓ ﻤﻥ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﻋﻠﻰ ﻭﺭﻗﺔ ﺜﻡ ﺜﻨﻴﻬﺎ ﻭﻀﻐﻁﻬﺎ. ﻋﻨﺩ ﻓﺘﺤﻬﺎ
    ﺴﻨﺤﺼل ﻋﻠﻰ ﺸﻜل ﻤﺸﺎﺒﻪ".
    · ﻴﺒﻴﻥ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﻤﻁﻠﻭﺏ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﻠﻐﺔ ﺴﻬﻠﺔ ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻴﻜﻭﻥ ﻓﻴﻬﺎ ﺃﻱ ﺘﻭﺠﻴﻪ ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ،
    ﻭﺒﺤﻴﺙ ﻴﺘﺭﻙ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ ﺤﺭﻴﺔ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻤﻊ ﺍﻗل ﻗﺩﺭ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﺩﺨل. ﻭﻤﻥ ﺍﻟﺼﻴﻎ ﺍﻟﻤﻘﺘﺭﺤﺔ ﻗﻭل
    ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻤﺎ ﻴﻠﻲ "ﻴﺭﻯ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻓﻲ ﺒﻘﻊ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﻫﺫﻩ ﺃﺸﻴﺎﺀ ﻜﺜﻴﺭﺓ ﻭﻤﺨﺘﻠﻔﺔ. ﺤﺩﺜﻨﻲ ﻋﻤﺎ ﺘﺭﺍﻩ ﺃﻨﺕ،
    ﻭﻤﺎﺫﺍ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﻌﻨﻲ ﺒﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻙ، ﻭﺒﻤﺎﺫﺍ ﺘﺠﻌﻠﻙ ﺘﻔﻜﺭ؟"
    · ﺘﻘﺩﻡ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺒﺎﻟﺘﺘﺎﻟﻲ، ﺒﺤﻴﺙ ﺘﻜﻭﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﻀﻊ ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ ﺃﻭ ﺍﻷﺴﺎﺴﻲ ﻟﻠﺸﻜل ﻜﻤﺎ ﺼﻤﻡ ﺤﻴﺙ
    ﺘﻜﻭﻥ ﺍﻟﻘﺎﻋﺩﺓ ﻓﻲ ﺍﻷﺴﻔل ( ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻻﺴﺘﺩﻻل ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻙ ﺒﺎﻟﺸﻜل ﻨﻔﺴﻪ ﻭﺒﺎﻟﻤﻌﻠﻭﻤﺎﺕ ﻭﺭﻗﻡ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻓﻲ
    ﺍﻟﺨﻠﻑ).
    · ﻴﺴﺘﺤﺴﻥ ﺃﻥ ﻴﻤﺴﻙ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﺎﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻭ ﻴﻤﻜﻥ ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻨﻪ ﺫﻟﻙ ﺇﺫﺍ ﺍﻋﺘﻘﺩ ﻀﺭﻭﺭﺓ
    ﺫﻟﻙ.
    · ﻴﻌﻴﺩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻤﻘﻠﻭﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻁﺎﻭﻟﺔ ﺒﻌﺩ ﺍﻻﻨﺘﻬﺎﺀ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻭﻴﺘﻨﺎﻭل ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺘﻨﺘﻬﻲ
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺍﻟﻌﺸﺭ.

    ﺘﺴﺠﻴل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ:
    ﻴﺘﻭﺠﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺘﺴﺠﻴل ﻜل ﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﻴﺴﺎﻋﺩﻩ ﻓﻲ ﺘﻘﻭﻴﻡ ﺃﺩﺍﺀ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ، ﻭﻴﺸﻤل ﺫﻟﻙ
    ﻤﺎ ﻴﻠﻲ:
    · ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻜﺎﻤﻠﺔ (ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻭﺍﻹﻀﺎﻓﻴﺔ).
    · ﺯﻤﻥ ﺍﻟﺭﺠﻊ ﻟﻜل ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻭﺯﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺒﻐﺭﺽ ﺍﻟﺤﺼﻭل ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺯﻤﻥ ﺍﻟﻜﻠﻲ ﻟﻼﺨﺘﺒﺎﺭ.
    · ﺘﺴﺠﻴل ﻁﺭﻴﻘﺔ ﺘﺤﺭﻴﻙ ﻭﻟﻑ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻤﺴﺘﺨﺩﻤﺎ ﺍﻹﺸﺎﺭﺍﺕ (Ú ، < ، Ù ، <) ﺤﻴﺙ ﻴﺸﻴﺭ ﺭﺃﺱ
    ﺍﻟﺯﺍﻭﻴﺔ ﻴﺸﻴﺭ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ. ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺘﺴﺠﻴل ﺍﻷﻭﻀﺎﻉ ﺍﻟﻭﺴﻴﻁﺔ ﺒﻴﻨﻬﺎ ﺒﺩﻗﺔ
    ﺒﺎﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﻨﻔﺱ ﺍﻷﺴﻠﻭﺏ. ﻭ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺘﺩﻭﻴﺭ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻟﻠﺒﻁﺎﻗﺔ ﺩﻭﺭﺓ ﻭﺍﺤﺩﺓ ﺃﻭ ﻋﺩﺓ ﺩﻭﺭﺍﺕ ﺩﻭﻥ
    ﺘﻭﻗﻑ ﻴﺼﺒﺢ ﻤﻥ ﻏﻴﺭ ﺍﻟﻀﺭﻭﺭﺓ ﺘﺴﺠﻴل ﻜل ﺤﺭﻜﺔ ﻭ,ﻴﻜﺘﻔﻰ ﺒﺘﺴﺠﻴل ﺍﻹﺸﺎﺭﺓ ( ¶ ) ﻟﻠﺩﻻﻟﺔ ﻋﻠﻰ
    ﺍﻟﺘﺩﻭﻴﺭ ﺍﻟﻤﺴﺘﻤﺭ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺘﻌﺩﺩ ﻤﺘﺒﻭﻋﺔ ﺒﺈﺸﺎﺭﺓ ﺍﻟﻭﻀﻊ ﺍﻟﻨﻬﺎﺌﻲ ﻟﻠﺒﻁﺎﻗﺔ ﻋﻨﺩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ، ﻓﻌﻠﻰ ﺴﺒﻴل
    ﺍﻟﻤﺜﺎل ﺘﺸﻴﺭ ﺍﻹﺸﺎﺭﺓ ( ¶ Ù ) ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺘﻤﺕ ﺒﻌﺩ ﺍﻟﺘﺩﻭﻴﺭ ﻭﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﻀﻊ ﺍﻟﻌﺎﺩﻱ.
    · ﻴﻤﻜﻥ ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﺘﺴﺠﻴل ﻜل ﻤﺎ ﻴﻌﺘﻘﺩ ﺃﻫﻤﻴﺘﻪ ﻤﻥ ﻤﻼﺤﻅﺎﺕ ﺒﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻙ ﺭﺩﻭﺩ ﺃﻓﻌﺎل ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻭﺘﻌﺒﻴﺭﺍﺕ
    ﺍﻟﻭﺠﻬﺔ..... (ﺍﻟﻤﺘﺭﺠﻡ).

    ﺍﻟﺘﺩﺨل ﺃﺜﻨﺎﺀ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ:
    ﻴﺠﺏ ﺃﻥ ﻴﺒﻘﻰ ﺘﺩﺨل ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺃﺜﻨﺎﺀ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﻓﻲ ﺃﻀﻴﻕ ﺍﻟﺤﺩﻭﺩ، ﻭ ﺫﻟﻙ ﻟﺘﺄﻜﻴﺩ ﺍﻟﺤﺼﻭل
    ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ ﺩﻭﻥ ﺘﻭﺠﻴﻪ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ، ﻭﻴﺸﻤل ﺫﻟﻙ ﻋﺩﻡ ﺘﺸﺠﻴﻊ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺃﻭ ﺘﻭﺠﻴﻪ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﺒﺸﻜل ﻤﺒﺎﺸﺭ ﺃﻭ ﻏﻴﺭ ﻤﺒﺎﺸﺭ، ﻓﻌﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل ﻻ ﺍﻟﺤﺼﺭ، ﻻ ﻴﺠﻭﺯ ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﺒﻴﻥ
    ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ ﺃﻥ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻴﺴﺭﻉ ﺃﻭ ﺃﻥ ﻟﺩﻴﻪ ﻤﺎ ﻴﺭﻴﺩ ﻤﻥ ﺍﻟﻭﻗﺕ. ﻭﻤﻥ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻤﻨﻁﻠﻕ ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ
    ﺘﺄﺠﻴل ﺃﻱ ﺃﺴﺌﻠﺔ ﺍﺴﺘﻴﻀﺎﺤﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺤﻴﻥ ﺍﻻﻨﺘﻬﺎﺀ ﻤﻥ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ ﻭﺘﻘﺩﻴﻤﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺭﺍﺤل ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ
    ﻤﻥ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ، ﻭ ﺫﻟﻙ ﻻﻓﺘﺭﺍﺽ ﺘﺄﺜﻴﺭﻫﺎ ﺍﻟﺴﻠﺒﻲ ﺍﻟﻤﻭﺠﻪ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺸﻭﺵ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ ﺃﺜﻨﺎﺀ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ.
    ﻭﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ ﻜل ﻤﺎ ﺴﺒﻕ، ﻓﻘﺩ ﻴﺠﺩ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻨﻔﺴﻪ ﻤﻀﻁﺭﺍ ﻟﻠﺘﺩﺨل. ﻋﻨﺩﻫﺎ ﻋﻠﻴﺔ ﻤﺭﺍﻋﺎﺓ ﺃﻥ ﻴﻜﻭﻥ ﺘﺩﺨﻠﻪ
    ﻓﻲ ﺃﻀﻴﻕ ﺍﻟﺤﺩﻭﺩ. ﻭﻓﻴﻤﺎ ﻴﻠﻲ ﺃﻤﺜﻠﺔ ﻤﻥ ﻤﻭﺍﻗﻑ ﻭﻁﺒﻴﻌﺔ ﺘﺩﺨل ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ.
    · ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺴﺄل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻥ ﻋﺩﺩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻁﻠﻭﺒﺔ، ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻹﺠﺎﺒﺔ ﺒﺄﻥ "ﺍﻷﻤﺭ
    ﻤﺘﺭﻭﻙ ﻟﻙ".
    · ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺒﺩﺃ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻭﺼﻑ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻭﺼﻔﺎ ﻤﻭﻀﻭﻋﻴﺎ، ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ "ﺇﻋﺎﺩﺓ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻤﺎﺕ".
    · ﺇﺫﺍ ﺍﺴﺘﻤﺭ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻲ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻭﺍﺤﺩﺓ ﺃﻭ ﺍﺴﺘﻤﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺭﻓﺽ، ﻓﻌﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺓ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﺸﻜل ﻏﻴﺭ ﻤﺒﺎﺸﺭ، ﻭﻤﻥ ﺍﻟﺼﻴﻎ ﺍﻟﻤﻘﺘﺭﺤﺔ ﻗﻭﻟﻪ "ﻫﻨﺎﻙ ﻤﻥ ﻴﺭﻯ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺃﺸﻴﺎﺀ
    ﻜﺜﻴﺭﺓ ﻓﺈﺫﺍ ﺭﺃﻴﺕ ﺸﻴﺎ ﻓﺎﺨﺒﺭﻨﻲ ﺒﻪ".
    · ﺇﺫﺍ ﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻤﻌﺭﻓﺔ ﺍﻟﻐﺭﺽ ﻤﻥ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ، ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺒﺎﻥ "ﺍﻷﺸﺨﺎﺹ
    ﻴﺭﻭﻥ ﺃﺸﻴﺎﺀ ﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻭﻴﻔﻜﺭﻭﻥ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻘﻊ ﺒﺄﺴﺎﻟﻴﺏ ﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻭﺍﻥ ﻤﺎ ﻴﺭﻴﺩﻩ ﻤﻨﻪ ﻫﻭ ﻤﻌﺭﻓﺔ ﻤﺎ
    ﻋﺴﺎﻩ ﻴﺭﺍﻩ ﻓﻴﻬﺎ ﺒﻁﺭﻴﻘﺘﻪ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ. ﺃﻥ ﺍﻷﺴﻠﻭﺏ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﻫﻭ ﻤﺎ ﻨﺭﻴﺩ ﻤﻌﺭﻓﺘﻪ". ﻜﻤﺎ ﺃﻥ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻴﺒﻴﻥ
    ﻟﻪ ﺒﺄﻥ "ﻟﻴﺱ ﻫﻨﺎﻙ ﺇﺠﺎﺒﺎﺕ ﺨﺎﻁﺌﺔ ﻭﺃﺨﺭﻯ ﺼﺤﻴﺤﺔ".
    · ﺇﺫﺍ ﻗﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﺩﺩ ﻜﺒﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﻨﺒﻬﻪ ﺒﺎﻥ "ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻌﺩﺩ ﺍﻟﻜﺒﻴﺭ
    ﻏﻴﺭ ﻀﺭﻭﺭﻱ"، ﻓﺈﺫﺍ ﺍﺴﺘﻤﺭ ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻴﺔ ﺃﻥ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻨﻪ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﻤﺎ ﻻ ﻴﺯﻴﺩ ﻋﻥ "ﺃﺭﺒﻊ ﺃﻭ ﺨﻤﺱ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻓﻘﻁ"، ﻓﺎﻥ ﺍﺴﺘﻤﺭ ﻓﻌﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻴﺸﻌﺭﻩ ﺒﺎﻥ ﻋﻠﻴﺔ ﺃﻥ "ﻴﺘﻘﻴﺩ ﺒﻬﺫﺍ ﺍﻟﺸﺭﻁ".


    ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺜﺎﻨﻴﺔ: ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ

    ﺃﻏﺭﺍﺽ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ :
    ﻴﻨﺘﻘل ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺇﻟﻰ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ Inquiry ﻓﻲ ﻤﺤﺎﻭﻟﺔ ﻤﻨﻪ ﻟﺘﺤﺩﻴﺩ ﻜﻴﻔﻴﺔ ﺍﺨﺘﻴﺎﺭ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ
    ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﺇﺫﺍ ﻟﻡ ﻴﺘﻤﻜﻥ ﻤﻥ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺫﻟﻙ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ. ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﻓﻲ ﺤﺎﻻﺕ ﺃﺨﺭﻯ
    ﻴﻘﺭﺭﻫﺎ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻭﻤﻨﻬﺎ ﻗﻠﺔ ﻋﺩﺩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺃﻭ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻨﻤﻁﻴﺔ ﻜﺎﻟﻤﻴل ﻟﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻜﻠﻴﻪ ﻋﻠﻰ
    ﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ. ﻭﻟﺘﺤﻘﻴﻕ ﺫﻟﻙ ﻭﻟﻁﺭﺡ ﺍﻟﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﺫﺍﺕ ﺍﻷﻫﻤﻴﺔ ﻭﺫﺍﺕ ﺍﻟﻌﻼﻗﺔ ﺒﺎﻟﺘﻘﺩﻴﺭ ﻓﺎﻥ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ
    ﺘﺘﻁﻠﺏ ﻤﻌﺭﻓﺔ ﺩﻗﻴﻘﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺒﻨﻅﺎﻡ ﺍﻟﺘﻘﻴﻴﻡ. ﻭﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ ﺍﻋﺘﻤﺎﺩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﻋﻠﻰ ﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ،
    ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻴﻪ ﻋﺩﻡ ﺇﺸﻌﺎﺭ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﺎﻥ ﺃﻓﻜﺎﺭﻩ ﻤﻭﻀﻊ ﺘﺤﺩﻱ، ﻜﻤﺎ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻻ ﻴﻭﺠﻪ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺇﻟﻰ ﻨﻭﻉ
    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻁﻠﻭﺒﺔ ﻭﺍﻥ ﻻ ﻴﺩﻓﻌﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻜﺘﺸﺎﻑ ﻨﻭﻉ ﺍﻟﻤﻌﻠﻭﻤﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﺴﻌﻰ ﺇﻟﻴﻬﺎ.

    ﺇﺠﺭﺍﺀﺍﺕ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ:
    ﻴﺒﺩﺃ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺒﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻤﺎﺕ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺘﺨﺘﻠﻑ ﺘﺒﻌﺎ ﻟﻤﺎ ﻗﺩﻤﻪ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ
    ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻭ ﻤﺎ ﻴﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻤﻌﺭﻓﺘﻪ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺒﺼﻭﺭﺓ ﻋﺎﻤﺔ. ﻜﻤﺎ ﻗﺩ ﺘﺨﺘﻠﻑ ﺍﻟﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﻤﻥ ﺒﻁﺎﻗﺔ
    ﺇﻟﻰ ﺃﺨﺭﻯ ﺘﺒﻌﺎ ﻟﻠﻌﺠﺯ ﻓﻲ ﻜل ﻤﻨﻬﺎ ( ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ﻭﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ، ﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ...). ﻓﻌﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل ﻴﻤﻜﻥ
    ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﻤﺤﺎﻭﻟﺔ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﻜﻴﻔﻴﺔ ﻭﺼﻭل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺇﻟﻰ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﺃﻭ ﺍﻟﺒﺤﺙ ﻋﻥ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ ﻭﺍﻟﺤﺩﻭﺩ ﻤﻥ
    ﺨﻼل ﻁﺭﺡ ﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﻤﺜل "ﺃﺠﺎﺒﺘﻙ ﺸﻴﻘﺔ ﻭ ﺃﺭﻴﺩ ﺃﻥ ﺍﻋﺭﻑ ﻜﻴﻑ ﺘﻭﺼﻠﺕ ﺇﻟﻴﻬﺎ ﺃﻭ ﻤﺎ ﺍﻟﺫﻱ ﺃﻭﺤﻰ ﺒﻬﺎ
    ﻟﻙ؟". ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﻟﻪ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺍﻨﺨﻔﺎﺽ ﻋﺩﺩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺃﻥ ﻴﻁﺭﺡ ﻤﺜﻴﺭﺍ ﻤﺜل "ﻤﺎﺯﺍﻟﺕ ﺍﻟﻔﺭﺼﺔ ﻗﺎﺌﻤﺔ
    ﻟﺘﻘﺩﻴﻡ ﻤﺯﻴﺩﺍ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ". ﻭ ﻴﻤﻜﻥ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻜﻠﻴﺔ ﻭﻤﺨﺘﺼﺭﺓ ﻓﻲ
    ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ ﺃﻥ ﻴﻘﻭل ﻤﺜﻼ "ﻫﻨﺎﻙ ﻤﻥ ﻴﺭﻯ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻘﻊ ﺃﺸﻴﺎﺀ ﻜﺜﻴﺭﺓ ﺇﺫﺍ ﻻﺤﻅﺕ ﺸﻴﺌﺎ ﺍﺒﻠﻐﻨﻲ
    ﺒﻪ".

    ﻤﺠﺎﻻﺕ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ :
    ﺘﺨﺘﻠﻑ ﻤﺠﺎﻻﺕ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ Inquiry Aspects ﺘﺒﻌﺎ ﻟﻠﻨﻘﺹ ﻓﻲ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻲ ﻤﺭﺤﻠﺔ
    ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ ﻭﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﺸﻤل ﻤﺎ ﻴﻠﻲ:
    · ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ Inquiry for Location: ﻴﻬﺩﻑ ﺇﻟﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﻟﻤﻭﺍﻗﻊ (ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺠﺯﺌﻴﺔ)
    ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺴﺘﺨﺩﻤﻬﺎ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻲ ﺘﻜﻭﻴﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﺇﺫﺍ ﻟﻡ ﻴﻜﻥ ﻗﺩ ﺘﻡ ﺘﺤﺩﻴﺩﻫﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺔ.
    ﻭﻤﻥ ﺍﻷﺴﺌﻠﺔ ﺍﻟﻤﻤﻜﻨﺔ ﻤﺜﻼ "ﺃﻴﻥ ﺭﺃﻴﺕ ﺍﻟﺨﻔﺎﺵ ﺃﻭ ﺍﻟﻔﺭﺍﺸﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ؟". ﻭﺇﺫﺍ ﻟﻡ ﻴﺘﻤﻜﻥ
    ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻤﻥ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﻟﻤﻭﻗﻊ ﺍﻟﺫﻱ ﺍﺴﺘﺜﺎﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻴﻤﻜﻥ ﻟﻪ ﺃﻥ ﻴﻁﻠﺏ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺫﻟﻙ
    ﺒﺎﻹﺸﺎﺭﺓ ﺃﻭ ﺒﻤﻤﺤﺎﺓ ﺍﻟﻘﻠﻡ ﺃﻭ ﺒﺎﻟﺭﺴﻡ ﻋﻠﻰ ﻭﺭﻗﺔ ﺸﻔﺎﻓﺔ ﺒﻌﺩ ﻭﻀﻌﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ، ﺃﻭ
    ﺒﻁﻠﺏ ﺭﺴﻤﻬﺎ.
    · ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ Inquiry for determinants: ﻴﻬﺩﻑ ﺇﻟﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ (ﺍﻟﺸﻜل
    ﻭﺍﻟﺤﺭﻜﺔ ﻭﺍﻟﻠﻭﻥ ﻭﺍﻟﺘﻅﻠﻴل) ﺍﻟﻤﺴﺘﺨﺩﻤﺔ ﺇﺫﺍ ﻟﻡ ﺘﻜﻥ ﻗﺩ ﺤﺩﺩﺕ ﺒﻭﻀﻭﺡ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺔ.
    ﻭﺘﺘﻁﻠﺏ ﻤﻥ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻤﻌﺭﻓﺔ ﺠﻴﺩﺓ ﺒﻁﺭﻴﻘﺔ ﺘﻘﺩﻴﺭ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ. ﻭﻹﻨﺠﺎﺯ ﺃﻫﺩﺍﻑ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﻴﺘﻭﺠﺏ ﻋﻠﻰ
    ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻁﺭﺡ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﺩﻭﻥ ﺘﻭﺠﻴﻪ ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ. ﻓﻌﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل، ﻴﻤﻜﻥ
    ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﺸﻜل ﺃﻥ ﻴﺴﺄل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻥ ﻤﺎ ﺩﻓﻌﻪ ﺇﻟﻰ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ
    ﻜﻘﻭﻟﻪ ﻤﺜﻼ "ﻗﻠﺕ ﺃﻥ ﻫﺫﺍ ﺨﻔﺎﺵ. ﻤﺎ ﺍﻟﺫﻱ ﺠﻌﻠﻙ ﺘﺭﺍﻩ ﺨﻔﺎﺸﺎ؟". ﻭ ﻴﺼﺒﺢ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻤﻬﻤﺎ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ
    ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺤﺭﻜﺔ ﺍﻟﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺎﻹﻨﺴﺎﻥ ﺃﻭ ﺍﻟﺤﻴﻭﺍﻥ، ﺸﺭﻴﻁﺔ ﺃﻥ ﻻ ﺘﻜﻭﻥ ﺍﻷﺴﺌﻠﺔ ﻤﻭﺠﻬﺔ ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ، ﺤﻴﺙ ﻴﻤﻜﻥ ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﻁﺭﺡ ﺃﺴﺌﻠﺔ ﻤﺜل "ﻗﻠﺕ ﺃﻥ ﻫﺫﺍ ﺭﺠل. ﻜﻴﻑ ﺭﺃﻴﺘﻪ ﻜﺫﻟﻙ؟"،
    ﻜﻤﺎ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﻴﻭﺠﻪ ﺃﺴﺌﻠﺘﻪ ﺤﻭل ﺍﻟﻨﻘﺎﻁ ﺍﻟﻘﺭﻴﺒﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺸﻜل. ﻭﻴﻨﻁﺒﻕ ﺫﻟﻙ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ
    ﺍﻟﻠﻭﻥ، ﻭ ﻤﻥ ﺃﻤﺜﻠﺔ ﺍﻷﺴﺌﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﻘﺩﻡ ﻟﻼﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﻗﻭل ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ "ﻗﻠﺕ ﺃﻥ ﻫﺫﺍ
    ﺩﻡ. ﻤﺎ ﺍﻟﺫﻱ ﺠﻌﻠﻙ ﺘﻌﺘﻘﺩ ﺫﻟﻙ؟". ﻜﻤﺎ ﻴﻨﻁﺒﻕ ﺫﻟﻙ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﻅل، ﻭﻤﺜﺎﻻ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻙ ﻗﻭل
    ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ "ﻗﻠﺕ ﺃﻥ ﻫﺫﻩ ﺴﺠﺎﺩﺓ. ﻤﺎ ﺍﻟﺫﻱ ﺠﻌﻠﻙ ﺘﺭﻯ ﺃﻨﻬﺎ ﺴﺠﺎﺩﺓ؟".
    · ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ Inquiry for Content: ﻻ ﻴﻌﺘﺒﺭ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻋﻥ ﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ ﻀﺭﻭﺭﻴﺎ
    ﻓﻲ ﻏﺎﻟﺏ ﺍﻷﺤﻴﺎﻥ ﻟﻭﻀﻭﺡ ﻭﺘﺤﺩﻴﺩ ﻋﻨﺎﺼﺭﻩ، ﺇﻻ ﺃﻥ ﺒﻌﺽ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻌﺎﻤﺔ ﻗﺩ ﺘﺘﻁﻠﺏ ﻁﺭﺡ
    ﺒﻌﺽ ﺍﻟﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﺍﻻﺴﺘﻴﻀﺎﺤﻴﺔ، ﻭﻤﻥ ﺫﻟﻙ ﻋﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل ﺍﻟﺤﺎﺠﺔ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺒﺎﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ
    ﻟﻭﺤﺔ ﺃﻭ ﺼﻭﺭﺓ، ﺇﻟﻰ ﻁﺭﺡ ﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﻤﺜل ""ﺼﻭﺭﺓ ﻤﺎﺫﺍ؟ ﺼﻭﺭﺓ ﺭﺠل ﺃﻡ ﺍﻤﺭﺃﺓ؟".

    ﺍﻟﻤﻔﺭﺩﺍﺕ ﺍﻟﻭﺍﺠﺏ ﺘﺴﺠﻴﻠﻬﺎ ﻓﻲ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ:
    ﺘﺴﺠل ﺠﻤﻴﻊ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻓﻲ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﻜﺎﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ. ﺇﻻ ﺍﻨﻪ ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻻﻋﺘﻤﺎﺩ
    ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻜﺒﺩﻴل ﻟﻼﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻓﻲ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ ﻤﻊ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ ﻭﺨﺎﺼﺔ ﺍﻟﻌﺼﺎﺒﻴﻴﻥ
    ﻤﻤﻥ ﻴﺘﻌﺭﻀﻭﻥ ﻟﻠﻜﻑ ﻓﻲ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ.

    ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ: ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺘﻤﺎﺜل

    ﻴﺒﺩﺃ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺘﻤﺎﺜل Analogy ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﻔﺸل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻲ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﻜﺎﻓﻴﺔ ﻟﻠﺘﻘﻴﻴﻡ ﺍﻟﺩﻗﻴﻕ ﺨﻼل ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺘﻴﻥ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺘﻴﻥ ﻤﻊ ﻭﺠﻭﺩ ﺍﺤﺘﻤﺎﻻﺕ ﺒﻘﺩﺭﺘﻪ ﻋﻠﻰ ﺃﺩﺍﺀ ﺍﻓﻀل. ﻭﺘﻬﺩﻑ
    ﺇﻟﻰ ﻤﺘﺎﺒﻌﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﺒﻁﺭﻴﻘﺔ ﺍﻋﻤﻕ ﺘﺴﻬل ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ ﺍﻟﺩﻗﻴﻕ ﻋﻥ ﻁﺭﻴﻕ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺘﻤﺎﺜل ﻭﺍﻟﺫﻱ
    ﻴﻌﻨﻲ ﻟﻔﺕ ﺍﻨﺘﺒﺎﻩ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﻁﺭﻴﻘﺔ ﻏﻴﺭ ﻤﺒﺎﺸﺭﺓ ﻟﻠﺘﻤﺎﺜل ﺒﻴﻥ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ ﺍﻟﻤﺜﻴﺭﺓ ﻟﺒﻌﺽ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﻭﺃﺠﺯﺍﺀ
    ﺃﺨﺭﻯ ﻟﻡ ﻴﺴﺘﺠﺏ ﻟﻬﺎ. ﻫﺫﺍ ﻻ ﻴﻌﻨﻲ ﻋﻠﻰ ﺃﻴﺔ ﺤﺎل ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﻷﺴﺌﻠﺔ ﻤﺒﺎﺸﺭﺓ ﺘﻭﺤﻲ ﻟﻠﻤﻔﺤﻭﺹ
    ﺒﺎﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻤﺭﻏﻭﺒﺔ، ﺇﺫ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻴﺴﺘﻤﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺭﺹ ﻋﻠﻰ ﻋﺩﻡ ﺘﻭﺠﻴﻪ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ، ﻜﻤﺎ ﻋﻠﻴﺔ
    ﺃﻥ ﻻ ﻴﻭﺤﻲ ﺒﺄﻫﻤﻴﺔ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺃﻭ ﺍﻟﺤﺭﻜﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﺃﻭ ﻏﻴﺭﻫﺎ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ ﻓﻲ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ.
    ﻭﻤﻥ ﺍﻷﻤﺜﻠﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺴﺌﻠﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ "ﻗﻠﺕ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺠﻌﻠﻙ ﺘﺭﻯ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻜﻔﺭﺍﺸﺔ". ﻫل ﻴﻤﻜﻨﻙ
    ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺴﺘﺨﺩﻤﺕ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﻠﻭﻥ؟"، ﺃﻭ ﻗﻭﻟﺔ " ﻗﻠﺕ ﺃﻥ ﻫﺫﺍ ﺭﺠﻼ. ﻤﺎﺫﺍ ﻋﻥ ﻫﺫﻩ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ؟"


    ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺭﺍﺒﻌﺔ: ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺤﺩﻭﺩ

    · ﻴﻁﺒﻕ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺤﺩﻭﺩ Testing the Limits ﻤﻊ ﻤﻥ ﺘﻨﻘﺼﻬﻡ ﺍﻟﻁﻼﻗﺔ ﻭﺘﻨﺘﺎﺒﻬﻡ ﺍﻟﺤﻴﺭﺓ ﻟﺩﺭﺠﺔ
    ﺘﺅﺩﻱ ﺒﻬﻡ ﺇﻟﻰ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺴﺠﻼﺕ ﻀﻌﻴﻔﺔ ﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ ﻤﺭﻭﺭﻫﻡ ﺒﺎﻟﻤﺭﺍﺤل ﺍﻟﺜﻼﺙ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺔ ﻭﺫﻟﻙ ﻓﻲ
    ﻤﺤﺎﻭﻟﺔ ﺃﺨﻴﺭﺓ ﻻﺴﺘﻜﻤﺎل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻏﻴﺭ ﺍﻟﻭﺍﻀﺤﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺘﻘﺩﻡ ﺍﻟﺩﻟﻴل ﺍﻟﻜﺎﻓﻲ ﻟﺘﻘﻴﻴﻡ ﺃﺩﺍﺀ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﺸﻜل ﺩﻗﻴﻕ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺠﺎﻻﺕ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ( ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺤﺭﻜﺔ ﺍﻟﺒﺸﺭﻴﺔ ﻭﺍﻟﺤﻴﻭﺍﻨﻴﺔ، ﻭ ﺘﻜﺎﻤل
    ﺍﻟﺸﻜل ﻭﺍﻟﻠﻭﻥ ﻭ ﺍﻟﻅل...)، ﻭﺃﻴﻀﺎ ﻋﻨﺩ ﺍﻟﻌﺠﺯ ﻋﻥ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﻋﺩﺩ ﻜﺎﻓﻲ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ. ﻜﻤﺎ
    ﻴﻬﺩﻑ ﺇﻟﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﻗﺩﺭﺓ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻠﻰ ﺭﺅﻴﺔ ﺃﻨﻭﺍﻉ ﻤﻌﻴﻨﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺎﻫﻴﻡ، ﺃﻭ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﻤﻭﺍﻗﻊ ﺃﻭ
    ﻤﺤﺩﺩﺍﺕ ﻤﺤﺩﺩﺓ، ﻭﺃﻴﻀﺎ ﺇﻟﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﻗﺩﺭﺓ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻠﻰ ﺘﻐﻴﻴﺭ ﺍﺘﺠﺎﻫﺎﺘﻪ ﻭﺃﺴﻠﻭﺒﻪ ﻓﻲ ﻤﻌﺎﻟﺠﺔ
    ﺍﻟﻘﻀﺎﻴﺎ.
    · ﺘﺘﻁﻠﺏ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﺨﺘﺒﺎﺭ ﺍﻟﺤﺩﻭﺩ ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﺴﺭﻴﻊ ﻭﺍﻟﻤﺒﺎﺸﺭ ﻟﻨﻘﺎﻁ ﺍﻟﻌﺠﺯ ﻓﻲ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ، ﻭﻟﺫﺍ ﻓﻘﺩ ﻴﺼﻌﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﻤﺒﺘﺩﺉ ﺍﻟﻭﺼﻭل ﺇﻟﻰ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ.
    · ﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ ﻋﺩﻡ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﺤﺼﻠﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺒﺸﻜل ﺃﺴﺎﺴﻲ ﻟﺘﺴﺠﻴﻠﻬﺎ ﻜﺎﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ، ﻓﺄﻨﻬﺎ ﻤﻔﻴﺩﺓ ﻤﻥ ﺍﻟﻨﺎﺤﻴﺔ ﺍﻹﻜﻠﻴﻨﻴﻜﻴﺔ ﺇﺫ ﺘﺴﺎﻋﺩ ﻋﻠﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﻗﺩﺭﺍﺕ ﻭﻓﺎﻋﻠﻴﺔ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ.
    · ﻴﺠﺏ ﺃﻥ ﺘﺘﺩﺭﺝ ﺍﻷﺴﺌﻠﺔ ﺍﻟﻤﻘﺩﻤﺔ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺨﺎﺹ. ﻓﻌﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل، ﻴﻤﻜﻥ
    ﻟﻠﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﻘﻭل "ﺍﻟﺒﻌﺽ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ"ﻋﻨﺩ ﻤﻴل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻟﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻜﻠﻴﺔ ﻓﻲ ﺃﻜﺜﺭ
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺨﻼل ﺍﻟﺜﻼﺙ ﺍﻟﻤﺭﺍﺤل ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺔ. ﻓﺈﺫﺍ ﻟﻡ ﻴﺠﺩﻱ ﺫﻟﻙ ﻓﻘﺩ ﻴﺸﻴﺭ ﺇﻟﻰ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﺘﺴﺘﺜﻴﺭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ
    ﺠﺯﺌﻴﺔ ﻤﻊ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺃﺴﺌﻠﺔ ﻤﺜل "ﻤﺎﺫﺍ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﺭﻯ ﻓﻲ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ؟"، ﻓﺈﺫﺍ ﺍﺴﺘﻤﺭ ﻓﺸل
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻓﻘﺩ ﻴﺸﻴﺭ ﺇﻟﻰ ﺒﻌﺽ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ ﺍﻟﻤﺜﻴﺭ ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ ﻤﺜل ﺍﻟﺤﻴﻭﺍﻨﺎﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ
    (VIII) ﻤﻌﻠﻘﺎ ﺒﻘﻭﻟﺔ "ﺍﻟﺒﻌﺽ ﻴﺭﻯ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﻜﺤﻴﻭﺍﻥ ﻴﺘﺴﻠﻕ ﺃﻭ ﻴﺘﺤﺭﻙ". ﻭﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﻋﺠﺯ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻥ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻴﻤﻜﻥ ﺘﻘﻴﻴﻤﻬﺎ ﻴﺴﺘﺠﻴﺏ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺒﻘﻭﻟﻪ ﻤﺜﻼ "ﻤﺎ ﺍﻟﺨﻁﺄ ﺍﻟﺫﻱ ﻴﺠﻌل
    ﺍﻵﺨﺭﻭﻥ ﻴﺭﻭﻨﻬﺎ ﻜﻬﺫﺍ؟"، ﺇﺫ ﻴﺴﺎﻋﺩ ﺫﻟﻙ ﻋﻠﻰ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﻤﺎ ﺇﺫﺍ ﻜﺎﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻤﻨﺨﻔﺽ ﺍﻟﻘﺩﺭﺍﺕ
    ﺍﻹﺩﺭﺍﻜﻴﺔ ﺃﻡ ﺍﻨﻪ ﻴﻤﺎﺭﺱ ﺤﻴﻠﺔ ﺩﻓﺎﻋﻴﺔ ﻜﻨﺘﻴﺠﺔ ﻻﻀﻁﺭﺍﺒﺎﺕ ﺍﻨﻔﻌﺎﻟﻴﺔ.
    ﺤﺎﻻﺕ ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ

    ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ:
    ﻤﺎ ﺘﻡ ﺫﻜﺭﻩ ﺇﻟﻰ ﺍﻵﻥ ﻴﻨﻁﺒﻕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﻴﻥ، ﺇﻻ ﺃﻥ ﻁﺭﻴﻘﺔ ﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﺘﺨﺘﻠﻑ ﺒﺎﺨﺘﻼﻑ ﺤﺎﻟﺔ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺇﺫ ﺘﺨﺘﻠﻑ ﻤﻊ ﺍﻟﺼﻐﺎﺭ ﻭﻜﺒﺎﺭ ﺍﻟﺴﻥ ﻭﺍﻟﻤﻀﻁﺭﺒﻴﻥ ﻨﻔﺴﻴﺎ ﺍﻟﻤﺘﺄﺨﺭﻴﻥ ﻋﻘﻠﻴﺎ، ﺤﻴﺙ ﺘﺨﺘﻠﻑ
    ﺘﻌﻠﻴﻤﺎﺕ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻟﺘﻨﺎﺴﺏ ﺍﻟﺴﻥ ﻭﺨﺎﺼﺔ ﻤﻊ ﺍﻷﻁﻔﺎل ﺍﻟﺼﻐﺎﺭ ﺠﺩﺍ ﻭﻜﺒﺎﺭ ﺍﻟﺴﻥ. ﻜﻤﺎ ﻴﺤﺘﺎﺝ
    ﺍﻟﻤﻀﻁﺭﺒﻭﻥ ﺇﻟﻰ ﺘﻌﺎﻤل ﺨﺎﺹ ﺘﺒﻌﺎ ﻟﻨﻭﻉ ﻭﺩﺭﺠﺔ ﺍﻀﻁﺭﺍﺒﻬﻡ، ﺤﻴﺙ ﻴﻤﻜﻥ ﻓﻲ ﻤﺜل ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ ﺃﻥ
    ﻴﺸﺭﺡ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﻐﺭﺽ ﻤﻥ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ، ﻜﻤﺎ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻴﻜﻭﻥ ﻤﺒﺎﺸﺭﺍ ﻭﺍﻜﺜﺭ ﻤﺭﻭﻨﺔ ﻤﻊ ﺍﻟﻤﺭﻀﻰ ﻋﻘﻠﻴﺎ.

    ﺍﻟﺴﺠﻼﺕ ﺍﻟﻁﻭﻴﻠﺔ:
    ﺒﺎﻟﺭﻏﻡ ﻤﻥ ﻨﺩﺭﺓ ﻤﻘﺎﺒﻠﺔ ﻤﻔﺤﻭﺼﻴﻥ ﻴﻘﺩﻤﻭﻥ ﻋﺩﺩ ﻜﺒﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺘﺼل ﺇﻟﻰ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ
    (50) ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ، ﻓﺎﻥ ﺍﻟﺴﺅﺍل ﺍﻟﺫﻱ ﻴﺘﺒﺎﺩﺭ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺫﻫﻥ ﻫﻭ "ﻤﺎﺫﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﻔﻌل ﻓﻲ ﻤﺜل ﻫﺫﻩ
    ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ؟". ﻭﻴﻤﻜﻥ ﺍﻟﻘﻭل ﺒﺄﻥ ﺫﻟﻙ ﻴﻌﺘﻤﺩ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﺎﻟﺔ، ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ، ﻭﺍﻟﻭﻀﻊ، ﻭﻤﺩﻯ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺍﻟﻭﻗﺕ، ﻓﺈﺫﺍ
    ﻜﺎﻥ ﺍﻟﻭﻗﺕ ﻤﻬﻤﺎ ﻭﺍﻟﺤﺎﻟﺔ ﻗﺎﺒﻠﺔ ﻟﻠﺘﻭﺠﻴﻪ، ﻓﺎﻥ ﺒﺈﻤﻜﺎﻥ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﺘﺩﺨل ﻭﺇﺸﻌﺎﺭﻩ ﺒﻌﺩﻡ ﺍﻟﺤﺎﺠﺔ ﺇﻟﻰ ﻜل ﻫﺫﻩ
    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ، ﻭﺇﺫﺍ ﻟﻡ ﻴﺘﻔﻬﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺫﻟﻙ ﻓﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺃﻥ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻨﻪ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﻤﺎﻻ ﻴﺯﻴﺩ ﻋﻥ ﺃﺭﺒﻊ
    ﺃﻭ ﺨﻤﺱ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻋﻠﻰ ﻜل ﺒﻁﺎﻗﺔ. ﻜﻤﺎ ﺃﻥ ﺒﺈﻤﻜﺎﻨﻪ ﺭﻓﻊ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﻭﺍﺴﺘﺒﺩﺍﻟﻬﺎ ﺒﺎﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ ﻋﻨﺩ
    ﺍﻟﺤﺼﻭل ﻋﻠﻰ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻌﺩﺩ ﻤﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ.

    ﺍﻟﻁﺭﻕ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ:
    ﻴﻨﺼﺢ ﺒﺎﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﻁﺭﻕ ﺍﻹﻀﺎﻓﻴﺔ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ ﻓﻲ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﺴﺘﺩﻋﻲ ﻤﺯﻴﺩﺍ ﻤﻥ
    ﺍﻟﺒﺤﺙ، ﺤﻴﺙ ﻴﻤﻜﻥ ﻟﻬﺫﻩ ﺍﻟﻁﺭﻕ ﺃﻥ ﺘﻭﻓﺭ ﻤﻌﻠﻭﻤﺎﺕ ﺘﻔﺴﻴﺭﻴﺔ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ ﻋﻥ ﺩﻴﻨﺎﻤﻴﻜﻴﺎﺕ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ، ﻭﻤﻥ
    ﺫﻟﻙ ﻋﻠﻰ ﺴﺒﻴل ﺍﻟﻤﺜﺎل ﻤﺎ ﻴﻠﻲ:
    · ﺍﻟﺘﺩﺍﻋﻲ ﺍﻟﺤﺭ: ﺤﻴﺙ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺘﻘﺩﻴﻡ ﺘﺩﺍﻋﻴﺎﺕ ﺤﺭﺓ ﻋﻥ ﺒﻌﺽ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺘﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﺒﺩﻭ ﺃﻥ
    ﻟﻬﺎ ﺩﻻﻟﺔ ﺃﻭ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺨﺎﺼﺔ ﻟﺩﻴﻪ.
    · ﺘﺸﻜﻴل ﺍﻟﻤﻔﻬﻭﻡ: ﺤﻴﺙ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺘﺼﻨﻴﻑ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺇﻟﻰ ﻤﺠﻤﻭﻋﺎﺕ ﻤﺘﺸﺎﺒﻬﺔ ﻭﻓﻕ
    ﻗﺎﻋﺩﺓ ﻴﺤﺩﺩﻫﺎ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻨﻔﺴﻪ ﻜﺎﻟﻤﺤﺘﻭﻯ ﺃﻭ ﺍﻻﺘﺠﺎﻫﺎﺕ ﺍﻟﻭﺠﺩﺍﻨﻴﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺃﻭ ﺍﻟﺸﻜل ﻭﻫﻜﺫﺍ.
    · ﺍﻟﺭﺴﻡ: ﺤﻴﺙ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺭﺴﻡ ﻤﺎ ﻴﺭﺍﻩ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ، ﺜﻡ ﺘﺼﻨﻴﻑ ﺍﻟﺭﺴﻭﻡ ﺇﻟﻰ ﺘﻠﻙ ﺍﻟﺘﻲ
    ﺍﻋﺘﻤﺩﺕ ﻋﻠﻰ ﺸﻜل ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻭﺘﻠﻙ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻋﺘﻤﺩﺕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻔﻬﻭﻡ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺴﺘﺜﺎﺭﺕ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ، ﺇﺫ ﻴﻭﻓﺭ ﺫﻟﻙ
    ﻤﺅﺸﺭﺍﺕ ﻋﻠﻰ ﺩﻴﻨﺎﻤﻴﻜﻴﺎﺕ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ.
    · ﻁﺭﻴﻘﺔ ﻴﺤﺏ/ﻴﻜﺭﻩ: ﺤﻴﺙ ﻴﻁﻠﺏ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺤﺒﻬﺎ ﻭﺘﻠﻙ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺤﺒﻬﺎ ﺒﺸﻜل
    ﺍﻗل ﻭﺘﻠﻙ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﻜﺭﻫﻬﺎ.

    ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﻲ:
    ﻴﺤﻘﻕ ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻟﻔﺭﺩﻱ ﻟﻠﺭﻭﺭﺸﺎﺥ ﺃﻋﻠﻰ ﺩﺭﺠﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﻔﺎﺌﺩﺓ، ﻭﻫﻭ ﻤﺎ ﻴﺠﺏ ﺍﻻﻋﺘﻤﺎﺩ ﻋﻠﻴﻪ ﻓﻲ
    ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ ﺍﻹﻜﻠﻴﻨﻴﻜﻴﺔ. ﻭﻤﻊ ﺫﻟﻙ ﻓﺎﻥ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻤﻜﻥ ﺘﻁﺒﻴﻘﻪ ﺠﻤﺎﻋﻴﺎ ﻷﻏﺭﺍﺽ ﺍﻟﺒﺤﺙ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ ﺒﺎﺴﺘﺨﺩﺍﻡ
    ﺍﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﺴﻼﻴﺩ ﺃﻭ ﻏﻴﺭﻫﺎ ﻤﻥ ﺍﻷﺴﺎﻟﻴﺏ ﺍﻟﻤﺘﻭﻓﺭﺓ.

    ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻟﺭﻤﻭﺯ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ:
    ﻴﻘﻭﻡ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺒﺎﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺒﻌﺽ ﺍﻟﺭﻤﻭﺯ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ Special Symbols ﺃﺜﻨﺎﺀ ﺘﺴﺠﻴل ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ
    ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺤﻴﺙ ﻴﺤﻤل ﻜل ﻤﻨﻬﺎ ﻤﻌﻨﻰ ﺨﺎﺹ. ﻭﺘﺸﻤل ﺍﻟﻔﺎﺼﻠﺔ ﻭ ﺍﻟﺴﻬﻡ ﻭ ﺍﻟﻘﻭﺱ ﺍﻟﻤﻠﻔﻭﻑ. ﻭﺘﻘﺩﺭ
    ﺠﻤﻴﻌﻬﺎ ﻜﺎﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ. ﻭ ﻴﻨﻁﺒﻕ ﺫﻟﻙ ﻋﻠﻰ ﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ ﻭﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ ﻭﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ
    ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ ﻭﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻻﺒﺘﻜﺎﺭﻴﺔ، ﻭ ﻓﻴﻤﺎ ﻴﻠﻲ ﺘﻔﺼﻴل ﺫﻟﻙ:
    · ﺍﻟﻔﺎﺼﻠﺔ ( ، ): ﺘﻌﻨﻲ ﺃﻥ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ ﻤﻭﻗﻊ ﺃﻭ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ ﻤﺤﺩﺩ ﺃﻭ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ
    ﻋﻨﺼﺭ ﻤﺤﺘﻭﻯ ﺃﻭ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺸﻬﻴﺭﺓ ﺃﻭ ﺍﺒﺘﻜﺎﺭﻴﺔ (ﺃﺼﻴﻠﺔ).
    · ﺍﻟﺴﻬﻡ ( ): ﻴﺸﻴﺭ ﺇﻟﻰ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻤﻭﻗﻊ ﺃﻭ ﻤﺤﺩﺩ ﺃﻭ ﻋﻨﺼﺭ ﻤﺤﺘﻭﻯ ﺃﻭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ
    ﺸﻬﻴﺭﺓ ﺃﻭ ﺍﺒﺘﻜﺎﺭﻴﻪ ﺒﺸﻜل ﻏﻴﺭ ﺃﺴﺎﺴﻲ ﺃﻭ ﺜﺎﻨﻭﻱ ﺃﻭ ﺤﺘﻰ ﻋﻠﻰ ﻤﻀﺽ ﻭﺫﻟﻙ ﻜﺈﺸﺎﺭﺓ ﺇﻟﻰ ﺭﻓﺽ
    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﺍﻟﻤﻘﺩﻤﺔ ﻓﻲ ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺤﺕ.
    · ﺍﻟﻘﻭﺱ ﺍﻟﻤﻠﻔﻭﻑ Brace ( { } ): ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﻟﻺﺸﺎﺭﺓ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻤﻔﻬﻭﻤﻴﻥ ﺃﻭ ﺍﻜﺜﺭ ﺸﺒﻪ ﻤﺴﺘﻘﻠﺔ -Semi
    independent ﺠﻤﻌﺕ ﻓﻲ ﻤﻔﻬﻭﻡ ﻭﺍﺤﺩ ﺍﻜﺒﺭ، ﺃﻭ ﻟﻺﺸﺎﺭﺓ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻤﻘﺩﻤﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﻔﻬﻭﻡ
    ﺍﻟﻤﻘﺩﻡ ﻴﺸﻤل ﻋﺩﺓ ﻤﻔﺎﻫﻴﻡ ﻴﺴﺘﺤﻕ ﻜل ﻤﻨﻬﺎ ﺩﺭﺠﺔ ﻤﺴﺘﻘﻠﺔ.




    يتبع....................





    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: طالبة الجنان
    التعديل الأخير تم بواسطة ~حنين الروح~ ; 14-01-2014 الساعة 20:12

  4. #3
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    ﺘﺼﺤﻴﺢ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻭﺘﻘﺩﻴﺭ ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ


    ﻤﻔﻬﻭﻡ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ

    ﻨﻌﻨﻲ ﺒﺎﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ "ﻤﺠﻤﻭﻋﺔ ﺍﻟﻤﻔﺎﻫﻴﻡ ﺍﻟﺘﻲ ﻴﻘﺩﻤﻬﺎ ﺍﻟﻔﺭﺩ ﻜﻤﺩﺭﻜﺎﺕ ﻟﻤﺎ ﻴﺭﺍﻩ ﻓﻲ ﺒﻘﻊ ﺍﻟﺤﺒﺭ ﺃﻭ ﺠﺯﺀ
    ﻤﻨﻬﺎ". ﻭ ﻴﺘﻡ ﺘﻘﻴﻴﻤﻬﺎ ﺘﺒﻌﺎ ﻟﻤﺩﻯ ﺍﻋﺘﻤﺎﺩﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﺴﻤﺎﺕ ﻤﺤﺩﺩﺓ ﻭﻓﻘﺎ ﻟﻤﻌﺎﻴﻴﺭ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ، ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺘﺸﻤل ﺍﻟﻤﻭﻗﻊ
    ﻭﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ (ﺍﻟﺸﻜل ﻭﺍﻟﺤﺭﻜﺔ ﻭﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﻭﺍﻟﻠﻭﻥ) ﻭﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ ﻭﺍﻟﺸﻬﺭﺓ ﻭﺍﻷﺼﺎﻟﺔ ﻭﻤﺴﺘﻭﻯ ﺍﻟﺘﺸﻜﻴل ﺇﻀﺎﻓﺔ
    ﺇﻟﻰ ﺯﻤﻥ ﺍﻟﺭﺠﻊ ﻭﺍﻟﻌﻼﻗﺎﺕ ﺍﻟﻨﺴﺒﻴﺔ ﺒﻴﻥ ﺍﻟﺠﻭﺍﻨﺏ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻤﻥ ﺠﺎﻨﺏ ﺁﺨﺭ. ﻭﻟﺘﻘﻴﻴﻡ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﻭﺍﻟﺘﻐﻠﺏ
    ﻋﻠﻰ ﻤﺸﻜﻠﺔ ﻏﻤﻭﻀﻬﺎ ﺍﻟﻨﺎﺠﻤﺔ ﻋﻥ ﻁﺒﻴﻌﺔ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ ﻨﻔﺴﻪ، ﻴﺘﻭﺠﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺎﺤﺹ ﺍﻟﺘﺄﻜﺩ ﻤﻥ ﻗﺩﺭﺘﻪ ﻋﻠﻰ
    ﺍﻹﺠﺎﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﻤﺠﻤﻭﻋﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﻤﺜل:
    · ﻤﺘﻰ ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭ ﺭﺩ ﺍﻟﻔﻌل ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺤﻘﻴﻘﻴﺔ ﺃﻭ ﻤﺠﺭﺩ ﺘﻌﻠﻴﻕ ﻋﺎﺒﺭ؟
    · ﻤﺘﻰ ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭ ﺭﺩ ﻓﻌل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﻜﺜﺭ ﻤﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ؟
    · ﻤﺎ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﻤﻥ ﺭﺩ ﺍﻟﻔﻌل ﺍﻟﺫﻱ ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻩ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻤﺴﺘﻘﻠﺔ ﺃﻭ ﺠﺯﺀ ﻤﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ (ﻓﻜﺭﺓ)، ﻭ ﻤﺎ
    ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺫﻱ ﻴﻤﻜﻥ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻩ ﺘﻔﺴﻴﺭﺍ ﺃﻭ ﺘﻭﺴﻌﺎ ﺇﻴﻀﺎﺤﻴﺎ ﻟﻼﺴﺘﺠﺎﺒﺔ؟
    · ﻤﺎﺫﺍ ﻴﺤﺩﺙ ﺇﺫﺍ ﻗﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺜﻡ ﻋﺎﺩ ﻭ ﺭﻓﻀﻬﺎ؟
    ﻭﺘﺤل ﺍﻟﻤﺸﻜﻼﺕ ﺍﻟﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺒﺎﻟﺘﺴﺎﺅﻻﺕ ﺍﻟﺴﺎﺒﻘﺔ ﻋﻥ ﻁﺭﻴﻕ ﺭﺼﺩ ﻨﻭﻋﻴﻥ ﻤﻥ ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ (ﺃﻭ
    ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ) ﻫﻤﺎ:
    · ﺍﻟﺩﺭﺠﺔ (ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ) ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ: ﻫﻲ ﺍﻟﺩﺭﺠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﻌﻁﻰ ﻟﻼﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻭﺍﻟﻤﺭﺘﺒﻁﺔ ﺒﺎﻟﻤﻭﻗﻊ ﺃﻭ
    ﻤﺤﺩﺩﺍﺕ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ، ﺃﻭ ﺍﻟﺸﻬﺭﺓ ﻭﺍﻻﺒﺘﻜﺎﺭﻴﺔ.
    · ﺍﻟﺩﺭﺠﺔ ﺍﻹﻀﺎﻓﻴﺔ: ﻫﻲ ﺍﻟﺩﺭﺠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﻌﻁﻲ ﻓﻲ ﻋﺩﺩ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﻭﺍﻀﻊ ﻭﺘﺸﻤل:
    1. ﺃﻱ ﺇﻀﺎﻓﺎﺕ ﻴﻘﺩﻤﻬﺎ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺒﻌﺩ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ ﻜﺎﻟﺘﻔﺴﻴﺭﺍﺕ ﻭﺍﻷﻤﺜﻠﺔ ﻭﺍﻟﺘﺤﺩﻴﺩﺍﺕ
    Specifications ﺍﻟﺘﻲ ﺘﻌﻁﻰ ﺨﻼل ﺍﻟﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻤﻥ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ.
    2. ﺃﻱ ﺇﻀﺎﻓﺎﺕ ﺘﻘﺩﻡ ﺨﻼل ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ (ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻕ) ﻤﻥ ﺍﻻﺨﺘﺒﺎﺭ. ﻭﻴﻤﻜﻥ ﻟﻬﺫﻩ ﺍﻟﺘﻔﺴﻴﺭﺍﺕ ﺃﻥ
    ﺘﻐﻴﺭ ﻤﺴﺘﻭﻯ ﺍﻟﺘﺸﻜﻴل ﻟﻠﻤﻔﻬﻭﻡ ﺇﻴﺠﺎﺒﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻐﺎﻟﺏ ﻭﺴﻠﺒﺎ ﺃﺤﻴﺎﻨﺎ.
    3. ﻋﻨﺩﻤﺎ ﺘﺭﻓﺽ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺩﻤﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻷﻭل ﺨﻼل ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻻﺴﺘﻘﺼﺎﺀ ﺤﻴﺙ ﺘﺤﻭل
    ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﻁﺎﺓ ﺇﻟﻰ ﺩﺭﺠﺎﺕ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ.
    4. ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﻅﻬﺭ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻤﺎ ﻟﺴﻤﺎﺕ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﺃﻭ ﺃﺠﺯﺍﺀ ﻤﻨﻬﺎ ﺒﻁﺭﻴﻕ ﻏﻴﺭ ﻤﺒﺎﺸﺭ.

    ﻤﺠﺎﻻﺕ ﺍﻟﺘﻘﻴﻴﻡ ﺍﻟﺨﻤﺴﺔ
    · ﺃﻭﻻ: ﺍﻟﻤﻭﻗﻊ Location:
    · ﺜﺎﻨﻴﺎ: ﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ Determinants:
    · ﺜﺎﻟﺜﺎ: ﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ Content:
    · ﺭﺍﺒﻌﺎ: ﺍﻟﺸﻬﺭﺓ (ﺍﻟﺸﻴﻭﻋﺔ) ﻭﺍﻷﺼﺎﻟﺔ Popularity and Originality :
    · ﺨﺎﻤﺴﺎ: ﻤﺴﺘﻭﻯ ﺍﻟﺘﺸﻜﻴل Form Level:


    ﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﻭﻗﻊ
    ﻴﺘﻡ ﺘﺤﺩﻴﺩ ﺘﻘﺩﻴﺭ ﺍﻟﻤﻭﻗﻊ Scoring for Location ﺒﺘﺤﺩﻴﺩ ﺤﺠﻡ ﻭﻁﺒﻴﻌﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﻤﺜﻴﺭﺓ
    ﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ. ﻭﺘﺸﻤل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ ﻭﺸﺒﻪ ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ ﻭﺍﻟﺠﺯﺌﻴﺔ ﺒﺄﻨﻭﺍﻋﻬﺎ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ. ﻭﻓﻴﻤﺎ ﻴﻠﻲ
    ﺘﻔﺼﻴل ﺫﻟﻙ.

    q ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ:
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (W) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻜﺎﻤل ﻤﺴﺎﺤﺔ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻓﻲ ﺒﻨﺎﺀ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺘﻪ Whole
    .Responses
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (~W) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺠﺯﺀ ﻜﺒﻴﺭ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻻ ﺘﻘل ﻋﻥ ﺜﻠﺜﻲ ﻤﺴﺎﺤﺔ
    .Cut-off-whole responses ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (DW) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺠﺯﺀ ﺃﻭ ﺍﻜﺜﺭ ﻟﻭﺼﻑ ﻜل ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻤﻥ ﻏﻴﺭ
    ﺇﺴﺘﺩﺨﺎل ﻟﻸﺠﺯﺍﺀ ﺍﻟﺒﺎﻗﻴﺔ Confabulatory Whole Responses.
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (W ) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﺘﻜﻭﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻜﻠﻴﺔ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻏﻴﺭ ﺃﺴﺎﺴﻴﺔ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺠﺯﺌﻴﺔ ﻭ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﻔﺭﺍﻍ ﺍﻷﺒﻴﺽ:
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (D) ﺇﺫﺍ ﺍﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺠﺯﺀ ﻜﺒﻴﺭ ﻤﺄﻟﻭﻑ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻟﺘﻜﻭﻴﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺘﻪ Large
    .Usual Detail Responses
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (d) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺠﺯﺀ ﺼﻐﻴﺭ ﻤﺄﻟﻭﻑ ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻟﺘﻜﻭﻴﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺘﻪ
    .Small Usual Detail Responses
    · ﺘﻌﻁﻰ ﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﻏﻴﺭ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ Unusual Detail Responses ﻴﺭﻤﺯ ﻟﻬﺎ ﺇﺠﻤﺎﻻ
    ﺒﺎﻟﺭﻤﺯ (Dd) ﻭﺘﺸﻤل:

    1. ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ dr ﻟﻠﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻨﺎﺩﺭﺓ.
    2. ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (di) ﻟﻠﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻴﺔ.
    3. ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (de) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺭﻜﺯ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻠﻰ ﺘﻔﺎﺼﻴل ﺼﻐﻴﺭﺓ ﺤﺩﻭﺩﻴﺔ.
    4. ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (dd) ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺭﻜﺯ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻋﻠﻰ ﺠﺯﺀ ﺼﻐﻴﺭ ﺠﺩﺍ.
    · ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ (S) ﻋﻨﺩ ﺍﺴﺘﺨﺩﺍﻡ ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﻟﺠﺯﺀ ﺃﺒﻴﺽ (ﻓﺭﺍﻍ) ﻤﻥ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ.

    q ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﻌﺩﺩﺓ:
    · ﻫﻨﺎﻙ ﺃﺭﺒﻌﺔ ﺸﺭﻭﻁ ﻟﻭﻀﻊ ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﻌﺩﺩﺓ Multiple Scores ﻟﻠﻤﻭﻗﻊ ﻭﺍﻟﻤﺤﺩﺩﺍﺕ ﻭﺍﻟﻤﺤﺘﻭﻯ ﻭ
    ﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻟﺸﻬﺭﺓ ﻭﺍﻻﺒﺘﻜﺎﺭﻴﺔ ﻭﺘﺸﻤل ﻤﺎ ﻴﻠﻲ:
    1. ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺤﺘﻭﻱ ﺍﻟﻤﻔﻬﻭﻡ ﻋﻠﻰ ﻋﺩﺩ ﻤﻥ ﺍﻷﻓﻜﺎﺭ ﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﻠﺔ ﺨﻼل ﺍﻟﺘﻁﺒﻴﻕ ﺍﻷﻭل ﻟﻼﺨﺘﺒﺎﺭ ﺃﻭ
    ﺨﻼل ﻤﺭﺤﻠﺔ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻕ.
    2. ﻋﻨﺩﻤﺎ ﺘﺸﺘﻤل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﺠﺯﺌﻥ ﻤﻨﻔﺼﻠﻴﻥ.
    3. ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺴﺘﺨﺩﻡ ﺠﺯﺀ ﺁﺨﺭ ﺒﺸﻜل ﻏﻴﺭ ﻤﺒﺎﺸﺭ ﻹﻜﻤﺎل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻷﺴﺎﺴﻴﺔ.
    4. ﻋﻨﺩﻤﺎ ﻴﺤﺎﻭل ﺍﻟﻤﻔﺤﻭﺹ ﺍﻟﺭﺒﻁ ﺒﺸﻜل ﻀﻌﻴﻑ ﺒﻴﻥ ﺠﺯﺌﻥ ﻟﺘﻜﻭﻴﻥ ﺍﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﻭﺍﺤﺩﺓ.
    · ﻤﺜﺎل ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺩﺭﺠﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﻌﺩﺩﺓ ﻟﻠﻤﻭﻗﻊ: ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﻭﺠﻭﺩ ﻤﺠﻤﻭﻋﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭﺍﺕ ﻟﻼﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﻤﺘﻌﺩﺩﺓ
    ﻭﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﺍﻟﺨﺎﺼﺔ ﺒﺎﻟﻤﻭﻗﻊ ﻤﺜل (D,D-W) ﻓﺎﻥ ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ (D, D) ﺘﻘﻴﻡ ﻜﺎﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺭﺌﻴﺴﻴﺔ ﻓﻲ
    ﺤﻴﻥ ﺘﺴﺠل ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ (W) ﻜﺎﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ).








    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (I):


    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﻜل ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺴﻔل.
    D2: ﺍﻟﺠﺎﻨﺏ ﻜﺎﻤﻼ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﺨﻔﻴﻑ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﻜﺎﻤﻼ.
    D5: ﺍﻟﺠﺎﻨﺏ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.
    D6: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ) ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.
    d2: ﺍﻟﺠﺎﻨﺏ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ.
    d3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ (Upper) ﺍﻟﺸﺒﻴﻪ ﺒﺎﻟﻤﺨﻠﺏ.
    d4: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ) ﺒﻘﻤﺔ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ .(Uppermost)
    d5: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ) ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺒﻘﻤﺔ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ (Uppermost).
    d6: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ) ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ.
    d7: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺼﻐﻴﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﻨﺏ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:

    W ~ ،W : ﺃﻱ ﻛﺎﺋﻦ ﻟﻪ ﺟﺴﻢ ﰲ ﺍﻟﻮﺳﻂ (D1) ﻭﺟﻨﺎﺣﲔ ﻋﻠﻰ الجانب
    .(D2)




    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (II):



    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺤﻤﺭ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺨﻠﻴﻁ ﺍﻷﺴﻭﺩ
    ﻭﺍﻷﺤﻤﺭ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺤﻤﺭ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻤﺤﻴﻁ
    ﺒﻪ.
    d2: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ) ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ.
    d3: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ) ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻟﻤﺠﺎﻭﺭ ﻟﻠﺠﺯﺀ d2.
    d4: ﺍﻟﺠﺯﺀ (ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ) ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﻜﺎﻤﻠﺔ (W)، ﺃﻭ ﺠﺯﺀ ﻜﺒﻴﺭ ﻤﻨﻬﺎ (D): ﺤﻴﻭﺍﻥ
    ﻜﺎﻤل ﺃﻭ ﺸﺒﻪ ﻜﺎﻤل ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻁﻘﺔ ﺍﻟﺴﻭﺩﺍﺀ ﻋﺩﺍ ﺍﻟﺠﺯﺀ (d)
    ﺍﻟﻭﺴﻁﻲ ﻤﺜل ﺭﺅﻭﺱ ﻜﻼﺏ.










    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (III):


    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺤﻤﺭ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺤﻤﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﻤﺸﺎﺒﻪ
    ﻟﻠﺫﻴل.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺒﺄﻜﻤﻠﻪ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻷﺴﻭﺩ.
    D5: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻷﺴﻭﺩ.
    D6: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻷﺴﻭﺩ.
    D7: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻷﺴﻭﺩ.
    D8: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺒﻜﺎﻤﻠﻪ.
    D9: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ (Bottom)، ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ
    ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺩﻨﻰ ﻤﻥ ﺍﻟﺴﺎﻕ.
    d2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ (ﺒﺎﻟﻘﻤﺔ Top).
    d3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﻭﺴﻁ (ﻋﺎﺩﺓ ﻋﻨﺩﻤﺎ ﺘﻘﻠﺏ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ).

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    D8: ﺸﻜﻼﻥ ﺇﻨﺴﺎﻨﻴﺎﻥ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺍﻨﺤﻨﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻴﺭﻯ ﺍﻟﺠﺯﺀ (D5) ﻜﺄﺭﺠل، ﺃﻭ ﺤﻴﻭﺍﻥ ﺒﻤﻼﺒﺱ. ﺃﻤﺎ
    ﺇﺫﺍ ﺃﺩﺭﻜﺕ ﺒﻼ ﻤﻼﺒﺱ ﺃﻭ ﺃﺩﺭﻜﺕ ﺍﻷﺭﺠل ﻤﺤل ﺍﻷﺫﺭﻉ ﻓﺘﻌﻁﻰ ﺍﻟﺩﺭﺠﺔ (P) ﻜﺩﺭﺠﺔ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ.
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺤﻤﺭ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﻜﺭﺒﻁﺔ ﻋﻨﻕ ﺃﻭ ﻓﺭﺍﺸﻪ ﺃﻭ ﺭﺒﻁﺔ ﺸﻌﺭ....ﺍﻟﺦ.






    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (IV):


    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﻭﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ، ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ
    ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻷﻋﻠﻰ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻟﻐﺎﻤﻕ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ
    .d2
    D5: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻷﺴﻭﺩ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ (Upper) ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ
    ﺍﻟﺼﻐﻴﺭ ﺍﻟﻤﺠﺎﻭﺭ.
    d2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺒﺎﻟﻘﻤﺔ (Uppermost)، ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ
    ﺍﻟﻤﺠﺎﻭﺭ ﺍﻟﻤﻅﻠل.
    d3: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ (ﺍﻷﺒﻌﺩ Outermost).
    d4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﻓﻲ ﺃﺩﻨﻰ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ (Lowermost).

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    ﻤﺨﻠﻭﻗﺎﺕ ﻤﺘﻭﺤﺸﺔ ﻟﻠﺒﻘﻌﺔ ﻜﻜل، ﺃﻭ ﺃﺤﺫﻴﺔ ﺒﻌﻨﻕ ﻁﻭﻴﻠﺔ.





    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (V):

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ ﻜﺎﻤﻼ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺃﺩﻨﻰ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ (Bottom).
    d2: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ، ﻭ ﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺭﻓﻴﻊ ﺍﻟﻤﺠﺎﻭﺭ ﻟﻪ.
    d3: ﺃﻋﻠﻰ (Top) ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩﺍﺕ
    ﺍﻷﻋﻠﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ (Uppermost Protrusion) ﻤﻨﻪ.
    d4: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    W~ ،W: ﺃﻱ ﻜﺎﺌﻥ ﺒﺄﺠﻨﺤﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻴﻜﻭﻥ ﺍﻟﺠﺴﻡ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ
    (D2)، ﻭﺍﻷﺠﻨﺤﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ (D1)، ﻭﺫﻟﻙ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺍﻟﻭﻀﻊ ﺍﻟﻌﺎﺩﻱ ﻟﻠﺒﻁﺎﻗﺔ ﺃﻭ ﻋﻨﺩ
    ﻗﻠﺒﻬﺎ.





    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (VI):


    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﻜﺎﻤﻼ ﺃﻭ ﻨﺼﻔﻪ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻜﺎﻤﻼ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ
    ﺍﻷﻋﻠﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ (Uppermost).
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻤﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺘﻅﻠﻴل
    ﺍﻟﻤﺤﻴﻁ ﺒﻪ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺒﻜﺎﻤﻠﻪ.
    D5: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻤﻅﻠل ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ ﻤﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺃﻋﻠﻰ ﺠﺯﺀ (Uppermost) ﻤﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ
    ﺍﻟﺠﺯﺀ (D5).
    d2: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ.
    d3: ﺍﻟﺠﺯﺀﺍﻥ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻴﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﺩﺍﺨل.
    d4: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩﺍﺕ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﺔ.
    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﻜﺎﻤﻠﺔ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ (D2)، ﺤﻴﺙ ﻴﻤﻜﻥ ﺃﻥ ﺘﺩﺭﻙ
    ﻜﺠﻠﺩ ﺤﻴﻭﺍﻥ ﻤﻔﺭﻭﺩ.

    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (VII):

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﻜﺎﻤﻼ ﺃﻭ ﻨﺼﻔﻪ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻷﻋﻠﻰ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀﺍﻥ ﺍﻷﻋﻠﻰ ﻭﺍﻟﻤﺘﻭﺴﻁ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺴﻭﺩ ﺍﻷﺩﻨﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﺘﺼﻑ ﺒﻴﻥ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻴﻥ.
    d2: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.
    d3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ ﻓﻲ ﺍﻟﺭﻜﻥ (ﺍﻟﺒﺭﻭﺯ) ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﻤﻥ
    ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.


    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ (D1).


    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (VIII):
    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺠﺎﻨﺒﻲ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺒﺎﻟﻠﻭﻨﻴﻥ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﻭﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺨﻁ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ
    ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺯﺭﻕ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻷﺯﺭﻕ.
    D5: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻤﺸﺎﺒﻪ ﻟﻠﻀﻠﻊ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.
    D6: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ.
    D7: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﻟﻠﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    D1: ﻴﺩﺭﻙ ﻜﺤﻴﻭﺍﻥ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺤﺭﻜﺔ. (ﺇﺫﺍ ﻟﻡ ﺘﺩﺭﻙ ﺍﻟﺤﺭﻜﺔ
    ﻴﻌﻁﻰ ﺍﻟﺘﻘﺩﻴﺭ ﺍﻟﻤﺘﺠﻪ ﻨﺤﻭ (P)، ﻭﻴﻀﺎﻑ ﺩﺭﺠﺔ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺘﻭﻅﻴﻑ ﺍﻟﻠﻭﻥ).



    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (IX):


    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    D1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺨﻀﺭ.
    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺼﻐﻴﺭ ﺍﻟﻤﺭﺘﺒﻁ ﺒﺎﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺨﻀﺭ ﻭﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ.
    D5: ﻜل ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ
    ﺍﻟﻭﺴﻁﻲ.
    D6: ﻜل ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﺃﻭ ﻨﺼﻔﻪ.
    D7: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻷﺨﻀﺭ.
    D8: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ (D7).
    D9: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ
    ﺍﻷﻭﺴﻁ.
    D,S: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻭﺴﻁﻰ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﻭﺍﻟﻔﺭﺍﻍ ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ
    .(D7)

    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    d1: ﻜل ﺃﻭ ﻤﻌﻅﻡ ﺍﻻﻤﺘﺩﺍﺩ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.
    d2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻤﺸﺎﺒﻪ ﻟﻠﻌﻴﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﺒﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻙ ﺍﻷﺠﺯﺍﺀ
    ﺍﻟﺨﻀﺭﺍﺀ ﻭﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ.
    d3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻤﺸﺎﺒﻪ ﻟﻠﻘﻭﺱ ﺒﺎﻟﻠﻭﻥ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ ﻓﻲ ﺍﻟﻭﺴﻁ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺔ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻭﺴﻁ ﺍﻷﺨﻀﺭ، ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ (D2) ﻤﻊ ﺃﻭ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﻤﻨﻁﻘﺔ ﺍﻟﺨﻀﺭﺍﺀ ﺍﻟﻘﺎﺘﻤﺔ.
    ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ ﺭﻗﻡ (X):
    ﺍﻟﺘﻔﺎﺼﻴل ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﺩﻴﺔ:
    1: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺍﻷﺯﺭﻕ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ
    ﺍﻷﺨﻀﺭ.



    D2: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺴﻔل ﺍﻷﺨﻀﺭ ﻭﺃﺤﻴﺎﻨﺎ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ
    ﺍﻟﻔﺎﺘﺢ.
    D3: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ.
    D4: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ.
    D5: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺴﻔﻠﻲ ﺍﻷﺨﻀﺭ ﻜﺎﻤﻼ.
    D6: ﺍﻟﺸﻜل ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺒﺎﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﺒﻨﻲ.
    D7: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﻋﻠﻰ ﺍﻷﺨﻀﺭ ﻤﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ (D3).
    D8: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺍﻷﺯﺭﻕ.
    D9: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ.
    D10: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺍﻷﺼﻔﺭ.
    D11: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.
    D12: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺩﺍﺨﻠﻲ ﺍﻟﺒﺭﺘﻘﺎﻟﻲ.
    D13: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻷﺨﻀﺭ.
    D14: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻌﻤﻭﺩﻱ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺒﺩﻭﻥ ﺍﻟﺠﺯﺀ
    ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻤﺠﺎﻨﺏ.
    D15: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺨﺎﺭﺠﻲ ﺍﻷﺼﻔﺭ.
    D16: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﻤﻊ ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﺭﻤﺎﺩﻱ ﺍﻟﻌﻠﻭﻱ ﻭﺫﻟﻙ ﻓﻲ ﺤﺎﻟﺔ ﺘﺩﻭﻴﺭ ﺍﻟﺒﻁﺎﻗﺔ.
    D17: ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻟﻘﺭﻨﻔﻠﻲ ﻤﻊ ﻜل ﺍﻟﺠﺯﺀ ﺍﻷﺯﺭﻕ.

    ﺍﻻﺴﺘﺠﺎﺒﺎﺕ ﺍﻟﺸﺎﺌﻌﺔ:
    D1: ﺤﻴﻭﺍﻥ ﺒﺄﺭﺠل ﻜﺜﻴﺭﺓ ﻜﺴﺭﻁﺎﻥ ﺍﻟﺒﺤﺭ ﺃﻭ ﺍﻟﻌﻨﻜﺒﻭﺕ.
    D2: ﺜﻌﺒﺎﻥ ﺍﺨﻀﺭ ﺃﻭ ﺩﻭﺩﺓ ﺨﻀﺭﺍﺀ.
    D7: ﺭﺃﺱ ﺤﻴﻭﺍﻥ ﺒﺂﺫﺍﻥ ﻁﻭﻴﻠﺔ ( ﺇﻀﺎﻓﺔ ﻋﻨﺼﺭ ﻤﺜل D2 ، ﺃﻭ S ﺘﻘﻴﻡ ﻜﺩﺭﺠﺔ ﺇﻀﺎﻓﻴﺔ O )


    .
    .
    .
    .

  5. #4
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    المبادئ الاساسية في الترميز=
    سوف نضع علامات على بعض اجابات شفوية تتحول الى علانات نسميعا رمز
    هاذا الترميز يكون اطار مرجعي يسمح لنا بتقييم توافق الاجابة بالنسبة لمضمون البطاقة وباستعمالها كسند موضوعي للتحليل
    * الاماكن
    بدون ميولا يعني اين تقع الصورة وفي أي مستوى؟
    ك = اجابة كلية بطاقة مدركة بأكملها حتى ولو غابت الجزئيات الصغيرة
    ك/ج ف أ ك = كل ميول جزئي في الابيض . هو مثال للبطاقة رقم 1 ~ثقب في الجلد~
    ج= استجابة جزئية ~جزئية كبيرة ~
    ج ج = هي استجابة لاتأخذ بعين الاعتبار الى الجزئيات الصغيرة وهي جزئيات في الجزء مثل قرون العقرب ...سرطان
    في البطاقة 10
    عموما الجزء الصغير جيدا لايفرض نفسه في حالة سيطرته في البروتوكول
    وهاذا يعني أن العميل يحاول التهرب من الادراك الاجمالي والواقع الذي يرجع اليه الاختبار
    ج ف أ= استجابة ترتكز على جزء في الفراغ الابيض
    جت= جزء تخلفي هو استجابة عموما غريبة جيدا عند الذهني والفضامي

    الاماكن المشتركة

    ج/ك = هي استجابة كلية انطلاقا من تركيب عدة أجزاء
    ج/ك= الجزء المسيطر على مستو المكان
    ج ف أ/ك = تركيب كلي انطلاقا من جزء في الفراغ الابيض
    ك/ف أ أو ك ف أ = فراغ أبيض مدمج في الاستجابة الكلية
    ج ف أ / ج = جزء في الفراغ الابيض. احتواء جزء في الفراغ الابيض ~استجابة مركزية~ في الجزئية
    ج ج /ك= جزء الصغير الذي سيبني الكلية
    ج ج /= الجزء الصغير الذي سيبني جزء الكلية

    العوامل المحددة
    وهو كل مايحدد الاستجابة سوف يجيب على . كيف؟ ولماذا؟ هذه الاجابات نها المميزات التي تحدد الموضوع
    ثلاث انواع غالبا تسمح بفهم على اي اساس الشخص ادراك الموضوع وهي الشكل..اللون..التظليل.. ولدينا ايضا الحركة
    عندما تكون الحركة محضة مثل = مواقف انه جالس أو النية ..شخص يصلي

    الاشكال=
    هناك ثلاث أنواع
    ش+= شكل ايجابي مدقق متوافق مع الاجابة
    ش-= شكل لايتوافق مع شكل الموضوع المدرك . غير مقبول , غير مدقق ومجهول
    ش+/-= شكل ممكن أن يكون مقبول بسبب تردد العميل

    الالوان=
    نلاحظ في البطاقات الثلاث الاخيرة بنسبة مؤوية...حسب ماكانت , كروماتيكية لونية فاتحة ,حمراء وأوكروماتيكية
    سوداء رمادية . بنفس الطريقة نقوم بتقييم الانطباعات اللونية في الاستجابة
    مثال= بطاقة رقم 10 عمق البحر ...لايعطي اي شكل اللون س وهو المسيطر
    ش ل= الشكل سابق ومسيطر على اللون
    ش ل’ =شكل ثم لون رمادي , أسود أبيض مثال سحاب رمادي
    ل ش= لون غالب على الشكل



  6. #5
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية


    اختبارالقدم السوداء
    Le test Patte-Noire




    2


    3



    4




    5



    6



    7



    8



    9



    10




    ملاحظة مهمة:

    هذه البطاقات هي للإستعمال التعليمي و لا تصلح نهائيا للتطبيق العيادي نظرا لكونها نسخ مصورة و معدلة للاستعمال الأكاديمي لا غير ، و بالتالي فقدانها للخاصية الجشطالتة الأصلية


    التعديل الأخير تم بواسطة ~حنين الروح~ ; 26-01-2014 الساعة 19:41

  7. #6
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    اختبار مغامرات القدم السوداء/ رائز خروف القدم السوداء

    - تاريخ الرائز:
    وضع هذا الرائز من طرف الدكتور لويس كورمانLouis Corman بالتنسيق مع الرسام بول دوسي paul dauce وهو إختيار إسقاطي تصويري بصري ولفظي يعتمد على مجموعة من اللوحات التي تدور كلها حول مغامرات خنزير له بقع سوداء une tache noire على رجله وقد اختاره لويس كورمان صدفة ليكون بطلا في هذا الرائز وذلك من خلال ملاحظته للأطفال عند متابعتهم للرسوم المتحركة Wolt Disney فالأطفال يألفون بسهولة الخنزير مما يسهل التماهي به كبطل لهذه المغامرات .

    ونظرا للمكانة البيئة التي يحتلها الخنزير في الديانة الإسلامية مصداقا لقوله تعالى:"قل لا أجد في ما أوحى إلى محرما على طاعم يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دما أو لحم الخنزير فإنه رجسا أو فسقا أهلّ لغير الله به..." (الآية 145 سورة الأنعام)، فإن تطبيق هذا الإختيار في الدول الإسلامية صعب جدا ربما تكون هذه العملية شبه مستحيلة ولهذا تم استبدال الخنزير بخروف صغير من طرف بسمة المنلا مع ترك الوضعيات كما هي في الاختبار الأصلي. ولقد أختير هذا النوع من الحيوان لمكانته المحبوبة والمألوفة عند الأطفال.

    -عرض الرائز:
    يتكون الرائز من 17 لوحة تدور كلها حول خروف صغير له قدم سوداء يبدأ هذا الرائز للوحة تمهيدية وهي لوحة محايدة لا توحي بتروات محددة ولا تقوم الشخصيات الممثلة فيها بأي حركة أو نشاط مقارنة بالصور الأخرى، أما اللوحات الأخرى فإنها تعطي أهمية كبيرة لبطل العائلة، الخروف ذو القدم السوداء الذي يفترض على الطفل أن ينتبه إليه ولم يكن إختيار هذه الصور بشكل عشوائي لذا فإن صورة كفيلة يدفع المفحوص إلى التعبير على مختلف المواضيع التي تعاني منها الطفل كالرحيل العزلة، الهجرة، الرضاعة، القبلة....إلخ، وكل لوحات الرائز تمثل مواقف عائلية تحرك للطفل مشاعره وتذكره بمختلف إشكالاته وكذا علاقته بأسرته وقد وضع كورمان لكل لوحة فكرة جوهرية تعبر عن الصراع بين النزوات وبين دفاعات الأنا، كما أعطى لكل لوحة أسماء ورقما خاصا بها يشمل فهمها.

    - عناوين اللوحات ومتونها الجوهرية:
    ذكرنا من قبل أن لكل لوحة أسماء ورقما ومثلنا جوهريا خاص بها لكي لا ينبغي إعطائه للعميل حتى لا نشوش إجاباته، وهذه قائمة اللوحات بمضما منها في التحليل النفسي:

    رقم الإسم المضمون
    01 حوض أو ملف مضمون السادي بولي.

    02 القبلة مضمون أوديبي.

    03 معركة سادي فمي للمنافسة الأخوية .

    04 العربة سادي مع الرجوع دوما إلى عقاب الذات.

    05 العنزة الأم المتبنية أو البديلة.

    06 الرحيل مضمون الرحيل.

    07 التردد التجاذب أو المنافسة الأخوية أو الإخصاء.

    08 الوزة سادي مع رجوع عقاب للذات أو الخصاء.

    09 الألعاب الوسخة سادي شرجي

    10 الليل. الأوديب مع رؤية غرفة الوالدين الولادة .

    11 الأخذ أو الوضع. المنافسة الأخوية.

    12 حلم الأم. الأخوية الأنا أو حب الموضوعي غالبا ما تتعلق بالجنسين أو الجنس المغاير.

    13 حلم الأب. صراع أوديبي

    14 الرضاعة1. مضمون فمي.

    15 الرضاعة 2.فمي بمنافسة أخوية.

    16 الحفرة. الوحدة الإخصاء والعقاب الإغتصاب.

    17 الجنية أو الساحرة. هذه اللوحة تقدم في نهاية الإختبار أين يطلب من المفحوص التكهن بأربعة أماني للعب أدوارها .

    المضامين الثابتة في اختبار القدم السوداء:

    1- المعلف augue : الخروف القدم السوداء يتبول علانية في المعلف الكبير خلال قيلولة أبويه وإخوته.
    2- القبلة baiser: الأب والأم يقبلان بعضهما البعض وخروف صغير من هوية غير معروفة وراء الحائط ينظر إليها
    3-المعركة bataille: الخروف القدم السوداء والخروف الأبيض يتشاجران بشراسة والخروف الصغير يذهب في اتجاه والديه وهما قادمان.
    4- العربة charrette: القدم يحلم بان رجلا وضع في عربة خرفان صغير وهو يدفع بالخروف الأخر إلى العربة لكن هذا الخروف يقاوم ويصيح. ولدا القدم السوداء وإخوته يتفرجان.
    5- العنزة chèvre: الخروف ذو القدم السوداء يرضع من العنزة وهذه الأخيرة تنظر إليه.
    6- الرحيل départ: على طريق المعزول إلى الجبل، خروف من هوية مجهول. بما أننا نراه من الخلف ولا نستطيع أن نرى إيماءات وجهه.
    7- التردد Hésitation: الأم ترضع احد الخرفان الصغار الأب يشرب في المعلف ولا أحد منهما يعير انتباهه ذو القدم السوداء الذي يقف في وراء والذي وجد نفسه وحيدا. جسده موجه نحو إلام ورأسه نحو الأب.
    8- الوزة jars: الإوز الكبير باسط جناحيه يهاجم خروف صغير من الذيل قد يكون القدم السوداء أو الخروف الأبيض وهو رتبة غير معروفة. والخروف يحاول الهرب وهو يبكي وبالقرب منه خروف صغير يراقب المشهد وهو شبه مختبأ خلف الحائط.
    الألعاب القذرة Jeux sales: بالقرب من كومة الفضلات fumier خروفان يلهوان فرحان بماء المزابل، احدهما يقذف الماء في وجه احد أبويهن الخروف الصغير الثالث في الخارج ينظر ولا يفرق من هو قدم السوداء من هذه خروفان الثلاثة.
    10-الليل nuit: الإسطبل ينير قمر، وهو مقسم إلى جزأين بواسطة فاصل من الألواح، في الجهة الأولى نرى خروفين كبيرين أحدهما مقابل الأخر. وفي الجهة الثانية نرى خروفين صغيرين نائمين وثالث واقف أمام الفاصل ينظر على الخروفين الكبيرين، ولا نستطيع هنا أن نحدد من هو القدم السوداء.
    11- الوضع Portée :الأم وضعت ثلاث مواليد وهي ترضعهم وفي نفس الوقت تعلف في محتوى المعلف والمزارعان، يعتنيان بها وفي الجهة الأخرى للصورة توجد ثلاثة خرفان صغيرة وقد فصلت عن أمها بواسطة حاجز أو فاصل وهم ينظرون إليها باستغراب.

    ويمكننا أن نتعرف على القدم السوداء.
    12- حلم الأم Rêve mère :الخروف القدم السوداء نائم ويحلم أن الأم تبتسم.
    13- حلم الأب Rêve père : الخروف القدم السوداء نائم وهو يحلم بأن الأب ينظر إليه.
    14- الرضاعة Tétée 1: الخروف القدم السوداء يرضع من أمه في مكان معزول.
    15- الرضاعة2 Tétée :الخروف القدم السوداء يرضع من أمه و الخروفان يجريان إليه.
    16- الحفرة trou: في الليل وتحت ضوء القمر نرى خروف ذو القدم السوداء يغوص نصفيا في حفرة ماء وهو ينادي.
    17- الساحرة fée: في هذه اللوحة نسعى على معرفة الأمنيات التي سوف يقوم القدم السوداء بطلبها منها من اجل تحقيقها.

    - تقنيات إجراء الاختبار:

    بعد أن نخلق جو من الثقة والألفة والراحة وبعد أن نهيئ الطفل للاختبار نقدم للطفل اللوحات ونبدأ باللوحة التمهيدية. ونشير إلى الخروف بأصبعنا ونقول له هذا الذي تحت العنوان هو البطل وهو الخروف الصغير هل ترى ماذا كتب هنا؟ نطلب منه القراءة بصوت مرتفع، وإن لم يستطع نقرأ له ذلك ثم نسأله: لماذا نسميه القدم السوداء؟ ونقول له أن في هذه اللوحة لا توجد قصة مكتوبة لمغامرات القدم السوداء والآن سنطلب منك رواية قصة لنا تناسب هذه الصور، وقبل ذلك القدم السوداء من يكون؟ وكم عمره؟ وهل هو ذكر أو أنثى؟ وغن أبدى نوع من الغرابة من هذه الأسئلة نقول إنها لعبة وكل إجاباتك صحيحة ويمكنك قول أن كل شيء، ثم نطلب منه أن يقول لنا من هما الخروفان الصغيران؟ وما هما جنساهما وكم عمرهما وهل هما إخوان للخروف للقدم السوداء أم لا؟ وبعد ذلك نسأله عن الخروفان الكبيران من هما؟ ونطلب منه أن يشير بأصبعه على الحيوان الذي يتكلم عنه أي الخروف الكبير الأبيض من يكون وصاحب البقعة السوداء من يكون؟
    وتجدر الإشارة هنا إلى أن الأطفال في غالب الأحيان يشيرون إلى الخروفين الكبيرين على أنهما الوالدين حسب كورمان.
    أو أيضا ينبغي أن يمتاز حديثنا بالحياد وبدون أي تلميح من جهة ومن جهة أخرى يمكن أن نشكر الطفل على كل إجابة قالها كأي نقول له طيب، أحسنت، نعم...إلخ ونشير إلى انه لابد أن يمتاز حديثنا بالحرارة وأن نتقبل كل الإجابات حتى وإن كانت غير منتظرة فلا نتفاجأ بها.
    أما عن لوحات المضامين فنضع أمام اعيين الطفل اللوحات دون أن نراعي التسلسل المنطقي أي في ترتيب عشوائي وهذا حتى يأخذ الصور التي يفضلها. ثم نقول له هذه الصور لمغامرات الخروف ذو القدم السوداء ونطلب منه أن يسرد لنا قصة عن كل لوحة حيث نقول له أنت حر في أي صورة تهمك أكثر وتريد أن تحكي حولها قصة أنظر إليها جميعا واختر الصور التي تهمك ضعها جانبا والصور التي لاتهمك في الجانب الأخر وعندما ننتهي من عزلها من بعضها نطلب منه أن يجعلها أمامه ثم نطلب منه أن يروي لنا قصة عن كل لوحة يريد أن يبدأ بها مع ترك له الحرية في تناول اللوحات سوداء واحدة تكون ام جميعها لتركيب الرواية والشيء الوحيد الذي نطلبه منه هو أن يشير في كل الأحوال إلى الحيوان الذي يتكلم عنه أو يذكر اسمه وأحيانا نطلب منه المزيد من الشرح والتفصيل أكثر كأن نقول مثلا هل ترى أشياء أخرى ماذا يحدث...إلخ

    كما ينبغي إقناعه الطفل بإبقاء الصور المرفوضة قريبا منه قصد استعمالها مرة أخرى إن الصور عن في ذلك لأن في بعض الأحيان وبدافع رغباته وميولاته يرغب في العودة أليها وبالتالي يجب ترك الحرية في ذلك وتجدر الإشارة إلى أن في بعض الأحيان يرغب الطفل في صنع رواية للصور المرفوضة منحن ننصحه بذلك وغن حصل العكس في يجب إرغامه لكن يمكن الاستفسار عن السبب الرفض.

    - أفضلية التقمص:
    عند انتهاء من سرد الرواية نقوم بجمع كل اللوحات ثم نطلب من الطفل مايلي:
    الآن وقد عرفت صور تعالى نلعب لعبة الصورة المفضلة، أنظر إليها من جديد ثم ضعها في مجموعتين في المجموعة الأولى نضع الصور المفضلة وفي المجموعة الثانية الصور الغير المفضلة وبعد ما ينتهي من عمله نطلب منه الصورة الأكثر تفضيلا لديه ولماذا يفضلها أكثر من الصور الأخرى ومن يفضل أن يكون؟ وإن تردد الطفل ورفض أن يكون خروفا ينبغي القول إننا نلعب فقط. وبعد أن يكون قد انتهينا من الصورة الأولى نضعها جانبا ثن نطلب منه أن نختار الصور الأكثر تفضيلا من الصور المتبقية وهكذا حتى نهاية الصور مع استفساره عن كل الصورة لماذا اختارها ومن يريد أن يكون وعند الانتهاء من المجموعة المفضلة ننتقل وإياه إلى مجموعة الغير المفضلة ونطلب منه أن يعين لنا الصور الأقل نفورا عنده من كل ثم الأقل إعجابا من الباقي وهكذا حتى النهاية ولكل صورة سأله لماذا يرفضها ومن يتقمص فيها و عن رفض الإجابة أو قال لا أعرف نقول له لو أراد الرسام التغير في الصورة فماذا تتمنى أن يغيره حتى يصبح محبوبة لديك؟ حينئذ تكون معللة لسبب رفضه كما يمكن أن سأله لماذا تقمص القدم السوداء؟

    - الأسئلة الموجهة:
    تركز الأسئلة هنا حول أفضل التقمصات فمثله حينما يركز الطفل على جري من الصورة عادة نقول له هل ترى شيئا أخر؟ وإن لم يعطينا أي جديد يمكن أن نسأله عند نهاية الاختبار كما يلي: انظر إلى هذا الجزء ألا ترى شيئا هنا مميز؟
    فلا بد أن نوضح كل الأسئلة للطفل لكي يزودنا بمعلومات بكل الحرية.

    - الأسئلة التوليفية:
    نسعى من خلال هذه الأسئلة إلى معرفة انطباع العميل عن مختلف شخصيات الاختبار وهذا بقولنا له: ها قد رويت لنا بشكل جيد مغامرات القدم السوداء فما هي الشخصية السعيدة فيها؟ وعند الإجابة نقول له لماذا؟ مع إعطائه كامل الحرية في تعليقاته ومن جملة الأسئلة التي نطرحها عليه كما يلي: من هو الأكثر سعادة في هذه القصة؟ لماذا ومن هو الأقل سعادة؟ ولماذا؟ ومن هو الأكثر لطفا؟ ولماذا؟ ومن هو الأقل لطفا؟ ولماذا؟.
    كما نطلب منه أن يحدثنا عن عائلة الخروف القدم السوداء كان نقول له من هو المفضل عند الأب؟ ومن هو المفضل عند الأم؟ ومن هو المفضل عند القدم السوداء؟ كما نطلب منه أن يتصور مصير القصة؟ أي كيف يريد أن ينهي القصة؟

    وفي هذه الأثناء نقدم الصورة رقم 17 أي لوحة الساحرة ونقول له هذه ساحرة طيبة وبإمكانها تحقق له ثلاث أمنيات فماذا تتوقع أن يطلب منها؟ وتصور أن القدم السوداء لا يرغب أن يكون خروف صغير فماذا يتمنى أن يكون؟ وهكذا تكون قد أنهينا من تطبيق الاختبار.

    - استخراج النتائج:
    تدون كل الأجوبة الطفل في ورقة خاصة بنتائج الرائز وهي مكونة من صفحات بدون في الصفحة الأولى اسم الطفل وعمره وجنسه وتاريخ خضوعه الاختبار كما ندون معلومات عن حالته الأسرية والهدف من هذا هو معرفة إن كان هناك تماثل أو تشابه بين الأسرة الحقيقية للطفل والأسرة المخيلة في الاختبار ومن اجل تسهيل تحليل النتائج يجمعها في جدول خاص بالنتائج متكون من ستة أعمدة في العمود الأول ترتب اللوحات المفضلة والغير المفضلة، وفي العمود الثاني نسجل فيه المتون أو المضامين أي الاستجابات التي قدمها الطفل، وفي العمود الثالث لما\ا أعجبته ومن هو أنت في الصورة نسجله في العمود الرابع وفي العمود الخامس نرى فيه من نفضل الطفل أن يكون وان كانت استجابات أخرى بمن يفضل الطفل غير الشخصيات الموجودة في القصة نسجلها في العمود السادس وسوف يتضح هذا الجدول خلال عرضنا لحالات الدراسة.

    القيمة الإسقاطية لرائز الخروف القدم السوداء:
    يعتبر هذا الرائز من بين الاختبارات الإسقاطية وهو يقارب اختبار رسم العائلة من حيث الهدف وهو معرفة علاقة العميل بأسرته وقد فضلنا استعمال هذا الاختبار لأنه يفيدنا من جهة في معرفة استجابات الطفل التي تميز مراحل نموه المختلفة كما يكشف لنا من جهة أخرى قدرته على التجاوب مع الأحداث الحياة ومع المواقف العائلية. ومن بين الأسباب العامة التي جعلتنا نختار هذا الاختبار هي:

    - الأكثر تقبلا والأكثر استعمالا عند الأطفال خاصة إذا علمنا أن الأطفال يتجاوبون بسرعة مع الحيوانات الموجودة في القصة.
    - الاختبار يمثل الجانب الكبير من الحياة الانفعالية والعلائقية .
    - كما يعتبر الاختبار قاعدة للتفضيلات والتقمصات والتي تبين ما يلي:

    * تقمص الطفل الشخصيات التي هي مركز حكايته شعوريا وهذا ما يسميه كورمان الميول وهذا يظهر من خلال التقمصات التي يضيفها على عناصر القصة.
    * إبراز الميول العميقة التي تكون عادة ثلبتة ومكبوتة فتزودنا بمعرفة شخصية العميل لدراسة صورة عنه.
    * إظهار دوافع لها أثر في الاختبارات الإسقاطية الأخرى ففي قاعدة تفضيلات تقمصات تظهر ميول ميكانيزمات الدفاع المستعملة مثل تقمص الدفاع الذي يتعارض مع تقمص الميل.

    منقول


    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: الافق الجميل

  8. #7

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,921
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    جزاك الله خيرا
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ~حنين الروح~

  9. #8
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    منور بالمرور والرد أخي الافق الجميل

  10. #9
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    اختبار رسم الرجل .. أو رسم الشخص

    مرفوق بدراسة حالة+ استمارة رسم الرجل

    ماهو هاذا الاختبار؟؟؟؟

    هاذا الاختبار لقياس نسبة الذكاء عند الاطفال
    نطلب من الطفل ويكون عمره مابين 5 سنين الى 14 سنة
    رسم رجل ..شرط عدم توجيه مطلقا أو الحديث معه حول رسمته
    فنتركه يرسمها بشكل عفوي دون اي تدخل خارجي منا
    ونتابعه بصمت الى ان ينتهي

    لكن هاذا لا يمنع أن نبتسم في وجهه لكي يحس بالارتياح

    تنبيه = في أي اختبار رسم نضع الادوات اللازمة وهي = ورقة رسم بيضاء و القلم
    والالوان والمبرات و الممحات ولانقول للعميل مثلا ..هاك الالوان او.. لون
    لان عدم استعمال الاوان له دلالته الخاصة..

    التعريف الإجرائي لاختبار رسم الرجل لقياس ذكاء الأطفال :


    هو اختبار لفظي لا يعتمد على الألفاظ والكتابة والقراءة، يقيس ذكاء الأطفال الذين يتراوح أعمارهم ما بين (04 إلى 14 سنة) وذلك بالاعتماد على 51 بندا.

    وقد أظهرت البحوث التي قامت بها جودإنف رسوم ضعاف العقول من الأطفال تتشابه إلى حد كبير رسوم الأطفال الذين هم اصغر منهم سنا من حيث العناصر الموجودة في الرسم والتناسب بين هذه العناصر.

    1. الرأس: أي محاولة لإظهار الرأس حتى و ل كان خاليا من ملامح الوجه و لا تحسب ملامح الوجه إذا لم تكن هناك خطوط للرأس.

    2. الساقين: أي محاولة لإظهار الساقين بعددهما الصحيح، باستثناء الحالة التي يكون فيها الرسم جانبيا حيث تظهر في هذه الحالة رجل واحدة.

    3. الذراعين: أي محاولة لإظهار الذراعين بعددهما الصحيح، باستثناء الحالة التي يكون فيها الرسم جانبيا حيث تظهر في هذه الحالة ذراع واحدة و لا يعطى الطفل نقطة على رسمه للأصابع ملتصقة بالجذع مباشرة.

    4. الجذع: أي محاولة لإظهار الجذع حتى لو كانت برسم خط وفي حال كان الجذع ملتصق بالرأس لا بعنبر رقبة بل يحسب جذع.

    5. طول الجذع أكبر من عرضه: يقاسان بالمليمتر إذا تطلب الأمر في هذه الحالة يجب أن لا يكون الرسم عبارة عن خط.

    6. ظهور الأكتاف: تصحح هذه النقطة بدقة وصرامة فيجب أن تكون هناك أكتاف واضحة و لا تحتسب الزوايا القائمة أكنافا.

    7. اتصال الذراعين والساقين بالجذع مهما كان نوع السيقان و الأذرع المرسومة وعددها فإن التصاقها بالجذع يمنح الطفل نقطة.

    8. اتصال الذراعين و الساقين في الاماكن الصحيحة:في حالة الرسم الجانبي يجب أن يكون الذراع ملتصقا بمنتصف الجذع تحت الرقبة

    9. وجود الرقبة: أي شكل مختلف عن الجذع والرأس يتوسطهما يعتبر رقبة.

    10. خطوط الرقبة يتماشى مع الرأس أو الجذع أو كلاهما: أي أن تكون متدرجة الاتساع.

    11. وجود العينين: أغلب أشكال العينين عند الأطفال تكون غريبة و لكن أي محاولة لإظهارهما تعطي نقطة، و ينقط الطفل في حال الرسم الجانبي على العين الواحدة.

    12. وجدود الأنف: أي محاولة لإظهار الأنف تحسب

    13. وجود الفم: أي محاولة لاضهار وجود الفم

    14. رسم الفم والأنف من بعدين أي أن لا يكونا مجرد خط، و لا يقبل الشكل المستدير أو المربع أو المستطيل للأنف

    و يشترط رسم خط لفصل الشفتين كي يمنح الطفل نقطة.

    15. إظهار فتحني الأنف: أي محاولة لإظهارهما تقبل

    16. وجود الشعر: إي محاولة لإظهار الشعر تقبل.

    17. وجود الشعر في المكان الصحيح: يجب إن يكون في المكان الصحيح من الرأس وان لا يكون شفافا.

    18. وجود الملابس: أي محاولة لإظهار الملابس تقبل .

    19. وجود قطعتين من الملابس: ويشترط إن لا نكون الملابس شفافة تظهر ما تحتها، و ينقط الطفل في حال رسم الثوب التقليدي.

    20. خلو الملابس من القطع الشفافة: تصحح هذه النقطة بدقة فيحب أن تكون الثياب ساترة لما تحتها تماما فالا يجوز أن يبدو الساق تحت البنطلون مثلا أو الجسم تحت الجبة، و يجب وجود الأكمام.

    21. وجود 4 قطع من الملابس/ نعطى هذه النقطة مباشرة للطفل الذي يرسم الرجل مرتديا الجبة والغطاء الرأس أما في الحالة العادية فيجب أن تتوفر 4 قطع فعلا مثل البنطلون و القبعة والسترة و الحذاء و ربطة العنق الحزام أو حمالات البنطلون......

    22. تكامل الزي: يجب أن يكون الزي متكاملا وواضحا ومعروفا فلا يعطى الطفل النقطة إذا رسم زيا عاديا مع قبعة شرطي مثلا.

    23. و جود الأصابع : أي محاولة لإظهار الأصابع تحسب.

    24. صحة عدد الأصابع.

    25. صحة تفاصيل الأصابع: الطول أكبر من العرض+ أن تكون من تعدين وليست خطوط+ أن لا تزيد الزاوية التي تحتلها عن 1700

    26. صحة رسم الإبهام: تصحح هذه النقطة بتشدد فلا يعطى الطفل نقطة إلا إذا كان الإبهام أقصر من بقية الأصابع المسافة بين الإيهام والسبابة أكبر من المسافة بين بقية الأصابع.

    27. إظهار راحة اليد: يجب أن تكون بادية.

    لوحظ أن بعض الأطفال يرسمون اليدين داخل الجيب في هذه الحالة يعطى الطفل نقطة على كل العناصر السابقة المتعلقة باليدين.

    28. إظهار مفصل الذراع: مفصل الكتف أو الكوع أو كلاهما أو كلاهما.

    29. إظهار مفصل الساق: مفصل الركبة أو ثنية الفخذ، يظهر في بعض الرسومات ضمور في مكان الركبة يقبل ذلك و يحسب نقطة.

    30. تناسب الرأس: أن لا تكون مساحة الرأس أكبر من نصف مساحة الجذع أو أقل من عشر مساحته.

    31. تناسب الذراعين: أن تكون الذراعان في طول الجذع أو أكثر قليلا، و أنا يكون طول الذراعان أكبر من عرضهما.

    32. تناسب الساقين: طول الساقين أقل من طول الجذع و عرضهما اقل من عرض الجذع.

    33. تناسب القدمان: يجب أن يكون الرسم من بعدين (ليس خط) و يجب أن لا يكون طول القدم اكبر من ارتفاعها، و طول القدم لا يتجاوز ثلث الساق و لا يقل عن عشرها.

    34. إظهار الذراعان والساقان من بعدين: (ليسا خطوط)

    35. إظهار الكعب: أي محاولة لإظهاره تحسب نقطة

    36. التوافق الحركي للرسم بصفة عامة: وضوح خطوط الرسم و تلاقيها بدقة دون كثرة في الفراغات بينها، و تصحح بشيء من التساهل.

    39. بعاد تصحيح نفس النقطة السابقة و لكن بدقة أكبر و يراعى تدرج تلاقي خطوط الرسم.

    40. توافق خطوط الرأس: تصحح هذه النقطة بدقة يلزم أن تكون كل خطوط الرأس موجهة و أن يشبه شكل الرأس الشكل الطبيعي.

    41. التوافق الحركي لخطوط الجذع: مراعاة ما سبق.

    38. التوافق الحركي لخطوط الذراعين والساقين: نفس الشروط السابقة

    42. التوافق الحركي لخطوط ملامح الوجه: رسم الفم و الأنف و العينين من بعدين و أن تكون الأعضاء في أماكنها الصحيحة و التناسق الحجمي للأعضاء مهم أيضا.

    43. وجود الأذنين: أي محاولة لإظهار الأذنين تحسب.

    44. إظهار الأذنين في مكانهما الصحيح و بطريقة مناسبة أي أن يكون الرسم مشابها للأذن.

    45. إظهار تفاصيل العين من رمش وحاجب .

    46. إظهار إنسان العين (البؤبؤ)

    47. إظهار اتجاه النظر

    48. إظهار الذقن والجبهة: أي مساحة فوق العينين تحسب جبهة و أي مساحة تحت الفم تحسب ذقن.

    49. إظهار بروز الذقن.

    50. الرسم الجانبي الصحيح ( الرأس و القدمان و الجذع بشكل صحيح)

    51. الرسم الجانبي الخالي من الأخطاء ما عدا أخطاء العين.


    يعتبر اختبار رسم الرجل من الاختبارات غير اللفظية المتحررة من أثر الثقافة التي تمتاز بسهولة التطبيق والتصحيح، وتمتاز
    أيضاً بقلة التكاليف في الوقت والجهد والمال بالإضافة إلى إمكانية تطبيقه فردياً وجماعياً مما يجعله أداة جيدة في الدراسات المسحية، والتي تهدف إلى تصنيف أطفال الروضة والإبتدائي بحسب مستوياتهم العقلية كما أن العمل المطلوب في رسم الرجل بسيط ويجذب انتباه الأطفال إليه دون أن يشعرون بالخوف أو التهديد في مواقف الاختبار، بالإضافة إلى أن التلقائية في رسومات الأطفال تجعل من الرسم لغة غنية بالمعاني النفسية، تتخطى عوائق التعبير اللفظي وتجعل هذا الاختبار أداة جيدة في قياس النمو العقلي عند الأطفال العاديين وذو الاحتياجات الخاصة من صمم ومتخلفين عقلياً، وممن يعانون من صعوبات النطق والكلام.

    والاختبار غير محدد بزمن، ولكن تطبيقه يستغرق عادة خمسة عشرة دقيقة. حيث يطلب من الفرد رسم صورة رجل كامل، وتقدر الدرجة على أساس تفاصيل الجسم والملابس، وتناسب الملامح، ولا يهتم بالنواحي الجمالية في الرسم وتقدر لكل جزئية من تفاصيل الجسم درجة واحدة، ثم تجمع الدرجات وهناك معايير للأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 3 إلى 15 سنة لكل من الذكور والإناث.

    وظهرت أول صورة لهذا الاختبار سنة 1926 تحت عنوان اختبار رسم الرجل لجودانف حيث تضمنت هذه الصورة 51 مفردة عن أجزاء الجسم وأماكنها والتناسب بينها والدقة في التعبير عنها وقد تم تقنين هذه الصورة على 4000 طفل أمريكي، تم حساب ثبات هذه الصورة بإعادة تطبيقها على 194 طفلا بعد مرور يوم واحد حيث بلغ معامل الثبات 0.94 وتم التحقق من صدقه بعدة طرق. ظهر في سنة 1963 اختبار رسم الشخص لجودانف – هاريس حيث أخذ هاريس بفكرة جودانف في رسم الرجل وأضاف 22 مفردة للصورة الأولى لتصبح مفردات المقياس المعدل 73 مفردة تبين أنها تميز بين الأطفال بحسب أعمارهم الزمنية كما أضاف هاريس إلى رسم الرجل رسم المرأة ورسم الذات لتوفير صورة متكافئة للاختبار، وتوفير مقياس كيفي Quality Scale لقياس مفهوم الذات عند الأطفال.

    وقد استدل هاريس من دراسات جودانف عن ثبات وصدق اختبارها الأصلي على ثبات وصدق الاختبار المعدل، وقام بتطبيقه على أطفال أمريكيين من سن 5 سنوات إلى سن 15 سنة وأعد له معايير نسب الذكاء الإنحرافية بمتوسط 100 وانحراف معياري 15 وقد أظهرت البحوث والدراسات التي استهدفت تقنين هذا الاختبار عن وجود مؤشرات إحصائية تدل على تمتع هذا الاختبار بصدق وثبات مرتفعين، حيث تراوحت معاملات الارتباط بين درجات رسم الرجل ورسم المرأة من 0.88 إلى 0.94 ومعاملات ارتباط تراوحت ما بين 0.91 إلى 0.98 بين درجات الاختيار الأصلي والاختبار المعدل مما يدل على تكافؤ الاختبارين أما عن الصدق العاملي فقد أوضح التحليل العاملي لـ 42 مفردة من مفردات رسم الرجل أن الاختبار يقيس عاملين الأول هو بعد الملامح الرئيسية Core Feature Dimension الذي يتكون من الفقرات البسيطة في الرسم التي تعطي الدرجة عليها لمجرد وجود أجزاء الجسم. أما العامل الثاني فيسمى بعد الإتقان Elaboration Dimension ويتكون من الفقرات المعقدة في مضمونها، وتتطلب الدقة في الرسم والتناسب بين الأجزاء والرسم من بعدين أو من ثلاثة أبعاد. كما أن الاختبار يتمتع بصدق المحك الخارجي؛ حيث ظهرت معاملات إرتباط دالة إحصائياً بين درجات عينات التقنين على الاختبار ومقياس كل من ستانفورد – بنية للذكاء، وكسلر لذكاء الأطفال، مكارتي للقدرات العقلية ومتاهات بورتيوس والتحصيل الدراسي، كما أن للاختبار دلالات إكلينيكية تتعلق بكل من الإندفاعية إنعدام الأمن، القلق، الخجل والكسوف، الغضب والعدوان.

    التعديل الأخير تم بواسطة ~حنين الروح~ ; 31-01-2014 الساعة 13:06

  11. #10
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ركن خاص بكل الاختبارات الاسقاطية

    رسم الرجل و بعض صفات شخصية :





    1. الرغبة . اللارغبة :




    · تتمثل عدم الرغبة الطفل في الرسم في اثر القلم غلى الورقة حيث تكون الخطوط خفيفة مترددة و في بعض الاحيان مظطربة : يمحو كثيرا و يرجع الى مارسمه من قبل يمرر بالقلم على بعض الخطوط التى رسمها و يلغي بعضها .


    · حجم رسم الرجل اما يكون صغيرا او كبيرا او قصر الاطراف السفلى و صغر حجم الارجل مما يؤكد صعوبة التواصل . كما يكون الرسم مرسوما على طرف الورقة .
    · استعمال الالوان بصورة خفيفة و خجولة و يكثر اللون الرمادي .
    · تتميز رغبة الطفل في الرسم بخطوط منتظمة دون الضغط على القلم و دون توقف او ارتجاف حركي . فرسم الرجل يكون في وسط الورقة مع تناسق اعضاء الجسم و استعمال الوان مختلفة .






    2. الرقة و الهدوء . العدوانية :






    · يغلب استعمال الالوان المبتهجة كالون الازرق و البرتقالي .
    · الخطوط المحيطة لرسم الرجل تكون في مجملها متناسقة .
    رسم الرجل صغيرا يعني ان المحيط الخارجي للطفل موجود و هنا نؤكد على تبعية الطفل للاخرين اي للاسرة .
    · في حالة العدوانية . يتميزرسم الرجل عنده بملامح وجه تعبر عن الغضب ( عيون مفتوحة) و تمدد في جوانب الانف و خشونة الشفتين . و في بعض الاحيان ترسم الاسنان و تدقق اظافر اليدين و القدمين .
    · الكتفان تطونان عريضتين مع مسك قبضتي اليدين .
    · يكون الرجل المرسوم ماسكا سلاحا .
    · الالوان المستعملة هي الاحمر الاخضر الاسود.






    3. الفرح. الاكتئاب و القلق :






    - في حالة الفرح :




    · يكون الرسم منسقا دون اي اظطراب حركي .
    · تاتى الالوان معبرة و صريحة و متنوعة منها فاتحة و منها المبتهجة .
    · تكون الاطفال العليا غير ملتصقة بالجسم و في بعض الاحيان مرتفعة نحو الاعلى .
    · ملامح الوجه معبرة مع نظر حي.
    · استعمال بعض الرموز المعبرة عن الفرح مثل الازهار و الشمس .




    - اما في حالة الحزن و الاكتئاب و القلق :




    - تكون الخطوط غير بارزة و مائلة نحو الاسفل و تستعمل الالوان بقلة و قد لا تستعمل
    .






    4. الاحساس . التثبيط :






    الطفل شديد الاحساس يكون رسمه بارز الخط مع كبر الحجم و ظهور ملامح وجه كبيرة ( الاعضاء الحسية : العيون – الفم – الاذنين و اليدين ).
    · في حالة التثبيط يكون الرسم مرنا مترددا و متقطعا و تكون الالوان باردة مع التصاق الاطراف بالجسم .




    5. الصراحة . الكذب :




    · الطفل الصريح يعدل قليلا رسمه و يستعمل الوانا واضحة و فاتحة .
    · الطفل الذي يميل الى الكذب يتميز رسمه باكتظاظ الالوان و سوادها و مسح الرسم بكثرة قد يغطي الرجل المرسوم بمعطف او يخفي عيونه او يرسم احد جانبيه او يرسمه من الظهر .






    6. النرجسية :




    تظهر في اناقة الاشكال كالاهتمام بالجسم من حيث رسم الملابس و المجوهرات و كبر حجم الوجه و ملامحه و هناك نوعان من النرجسية :
    *نرجسية الاهتمام باللباس عند الطفل .
    *نرجسية الاهتمام بالجسد عند الشخص المنطوي نحو ذاته .






    7. الاضطراب الحسي – الحركي







    في هذه الحالة يتميز " رسم الرجل " عند الطفل في سرعة رسمه بشكل غير مفهوم و على شكل خربشة باستعمال الالوان غير الدقيقة و غير المتناسبة و في اغلب الاحيان يكون الرسم غير كامل .






    8.الشعور بالاهمال و الفقدان







    * يكون رسم الرجل صغيرا جدا طفوليا لعدم احساس الطفل بالامان .
    * في حالة صعوبة التواصل ترسم الاطراف العليا على المحور الافقي او نحو الاعلى او تغيب كليا .
    . الاحساس بالنقص
    * يتمثل في الخط الخفيف و المتردد و المظغوط و المزدوج و الميل الى محور بعض الخطوط
    .
    *يرسم شكل الرجل بحجم صغير و على جانب الورقة .






    10. الشعور بالتانيب





    * يكون الشعور بالتانيب مرتبطا بالعدوانية او المشاكل الجنسية بحيث يتميزرسم الرجل بالسواد و استعمال اسفل الورقة .
    * غالبا ما تكون العيون و الفم غائبتين .
    * تكون الارجل ملونة بالاسود او ملغاة كليا لانها هي التى توصل الى الاماكن الممنوعة .






    11. تاخر النمو العاطفي و النكوص







    * يتميز " رسم الرجل " بالبطء و التردد و عدم التنسيق بين اعضاء الجسم .
    * و غالبا ما يكون الراس غير متناسق .
    * ترسم الازرار على الخط الاوسط للجسم .
    * لا نلاحظ على الرسم الفرق بين الجنسين .
    * يتميز الررسم بالشفافية . فالشعر مثلا يظهر من شفافية القبعة .




    التعديل الأخير تم بواسطة ~حنين الروح~ ; 09-02-2014 الساعة 20:45

 

 
صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الاختبارات على الابواب .....
    بواسطة ninala في المنتدى السنة الأولى ثانوي
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 03-12-2014, 15:51
  2. فروض و اختبارات الفصل الاول في الرياضيات للسنة 4 متوسط
    بواسطة احسان la belle في المنتدى الرياضيات للسنة الرابعة متوسط
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-01-2014, 12:37
  3. متى تبدأ الاختبارات؟
    بواسطة Hicham Lakoues في المنتدى قسم طلبات السنة الثانية ثانوي
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 05-12-2013, 18:45
  4. الاختبارات plz
    بواسطة yacine abdou في المنتدى قسم طلبات السنة الثانية ثانوي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-11-2013, 20:52
  5. الاختبارات الاسقاطية
    بواسطة LINAS في المنتدى علم النفس العيادي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-03-2011, 14:38

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •