رجل غير اسمه شغفاً بمشروب الطاقة " ماونتن ديو "


رجل غير اسمه شغفاً بمشروب الطاقة " ماونتن ديو " clear.gif







لطالما كان الاسم الذي نحمله هو رغبة الاهل، مع وعينا والتعود عليه يصبح جزأً منا
و نرفض ان ننادى بغيره. والشهرة هي الدليل الظاهري للانتماء للعائلة ، نُعرف و نعّرف بها
هكذا جرت العادة في بلادنا ومن النادر ان تجد من لديه رغبة بتغيير اسمه

و قصتنا عن رجل استلهم تغييره حبا وشغفا
بمشروب الطاقة ماونتن ديو من بيبسي
حمل اسمه واحد وعشرون عاما وقرر ان يتخلى عنه بشطبة قلم
فتحول اسمه من دان غراي الى ماونتن ديو :d
واصبح معروفا به. وعندما اُستوضح عن الامر كان الجواب ان عشقه وحبه لطعم هذا المشروب
هو الدافع الحقيقي وراء ما قام به ، وليس للفت النظر او للاستفادة منه .

لقد استفاد من الناحية المادية والمعنوية، وانضم الى نادي المعجبين بهذا المشروب و حصد الكثير
من النقاط مما جعله اكثر المشهورين ، وهذا بالاضافة الى اتصال مسؤولي الشركة به ومنحه عرضا
لمدة ستة شهور على جميع منتجات بيبسي وخاصة مشروب الطاقة ، وقدموا له عروضا مالية مغرية.

ولقد صرح للصحافة انه سعيد جدا، ليس بالاغداق عليه ماديا وحسب انما استطاع ان يكون موضع
حديث الناس حيث قام بعمل غريب من وجهة نظره .

v[g ydv hsli aythW flav,f hg'hrm " lh,kjk ]d, "