أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



ساعدوني في بحث

سلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته اعزائي اعضاء المنتدى اريدكم في مساعدة اريد بحث حول فقر الدم واريد معلومات عن المرض اسبابه ونواتجه مع الصور رجاءا احتاجه قبل يوم السبت



ساعدوني في بحث


النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    18
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي ساعدوني في بحث

     
    سلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    اعزائي اعضاء المنتدى اريدكم في مساعدة
    اريد بحث حول فقر الدم واريد معلومات عن المرض اسبابه ونواتجه مع الصور رجاءا



    احتاجه قبل يوم السبت بليز ساعدوني

    shu],kd td fpe

    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ~حنين الروح~

  2. # ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    العمر
    2010
    المشاركات
    Many
     

  3. #2
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    4,564
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    كتابة الخواطر،،،وفِعْلُ كلِّ ماهو جميل،،،،،
    شعاري
    ~شهادتي أخلاقي~

    افتراضي رد: ساعدوني في بحث

    فقر الدم (بالإنجليزية: Anemia مشتقة من اللغة الإغريقية بمعنى بلا دم) هو حالة تحدث بسبب انخفاض تركيز الهيموغلوبين عن المستوى الطبيعي (الاناث البالغات غير الحوامل اقل من 11غم/ديسيلتر والذكور البالغين أقل من 13غم/ديسيلتر). وبسبب الهبوط في مستوى الهيموغلوبين تعاني الأجهزة من عدم الحصول على ما يكفي من الأوكسجين وبالتالي يشكو المرضى من عوارض الإرهاق والصداع وعدم التركيز والخمول وغيرها..
    هناك ثلاث أنواع رئيسية لفقر الدم: فقر الدم الناجم عن فقدان الدم وفقر الدم الناجم عن خلل في إنتاج كريات الدم الحمراء وفقر الدم الانحلالي. فقر الدم هو الحالة المرضية الأكثر شيوعا في أمراض الدم. ففي الولايات المتحدة تصيب هذه الحالة أكثر من 3.5 مليون أمريكي. النساء والأشخاص المصابون بأمراض مزمنه قد يكونون في خطر أعلى للإصابة بفقر الدم.
    تصنيف فقر الدم

    هناك العديد من التصنيفات لفقر الدم ولكن أكثر التصنيفات شيوعاً وأكثرها أهمية من الناحية السريرية هو التصنيف الذي يعتمد على الحجم الكروي الوسطي أو اختصاراً بالإنجليزية MCV.

    إنتاج كريات الدم الحمراء مقابل تكسيرها[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    دراسة التغيرات الديناميكية في مرض فقر الدم أوضحت كثيراً من الاستفسارات؛ مما جعلها الأساس المتخذ لتصنيف مرض فقر الدم. هذا التصنيف يعتمد على تقييم عدد من المعاملات أو المقاييس الدموية، وخاصة عدد الخلايا الشبكية. حيث أتاح هذا تصنيفَ امراض فقر الدم على أساس نقص تصنيع كريات الدم الحمراء مقابل زيادة تكسيرها أو فقدها. العلامات المخبرية لفقد أو تكسير الخلايا يشمل تشوه في فيلم الدم الطرفى مع وجود العلامات المميزة للتكسير، ارتفاع نسبة انزيم نازعة هيدروجين اللاكتات (LDH) دليلا على تكسير الخلايا. العلامات الاكلينيكية تشمل المصاحبة للنزيف مثل وجود نواتج تكسير الدم في البراز، نتائج التصوير بالأشعة، أو وجود نزيف صريح.
    وفيما يلي تخطيط مبسط لهذا النهج :
    فقر الدم
    استجابة الخلايا الشبكية مرتفعةتدل على استجابة ملائمة لفقدان الدم ويدل على حدوثنزيف أو انحلال بالدم استجابة الخلايا الشبكية منخفضةتدل على استجابة غير ملائمة لفقر الدم
    فقر الدم الصغير الكريات
    MCV < 80 fl
    فقر الدم السوي الكريات
    MCV 80 - 100fl
    فقر الدم الكبير الكريات
    MCV > 100 fl
    أشهر الأسباب
    فقر الدم بعوز الحديد
    فقر الدم الحديدي الأرومات
    ثلاسيميا
    فقر الدم الناتج من الأمراض المزمنة
    أشهر الأسباب
    فقر الدم اللا تنسجي
    فشل كلوي
    فقر الدم الناتج من الأمراض المزمنة
    انحلال الدم
    أشهر الأسباب
    فقر الدم بعوز فيتامين بي12
    فقر الدم بعوز حمض الفوليك
    المشروبات الكحولية
    فشل الكبد


    حجم كريات الدم الحمراء[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    في المنهج المورفولوجي، يصنف فقر الدم بحسب حجم كريات الدم الحمراء وذلك يحدث إما أوتوماتيكيا أو بالفحص المجهري. يتم التعبير عن حجم كرات الدم الحمراء بالمصطلح الحجم الكروي الوسطي. إذا كانت الخلايا أصغر من الطبيعي (أقل من 80fl)، يطلق على فقر الدم باسم فقر الدم الصغير الكريات ؛ إذا كان الحجم عاديا (80-100 fl) يسمى فقر الدم السوي الكريات؛ وإذا كانت أكبر من المعتاد (ما يزيد على 100 fl) يسمى فقر الدم الكبير الكريات.
    المخطط التالي يوضح كيفية الربط بين فقر الدم وحجم كرات الدم الحمراء كنقطة انطلاق :

    فقر الدم
    فقر الدم الصغير الكريات
    MCV < 80 fl
    فقر الدم السوي الكريات
    MCV 80 - 100fl
    فقر الدم الكبير الكريات
    MCV > 100 fl
    عد الخلايا الشبكيةمنخفض عد الخلايا الشبكيةمرتفع


    هناك خصائص أخرى في فيلم الدم الطرفى قد توفر ادلة قيمة لتشخيص أكثر دقة، فعلى سبيل المثال، خلايا الدم البيضاء الغير طبيعية قد تشير إلى سبب في النخاع العظمى.
    فقر الدم الصغير الكريات[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    فقر الدم الصغير الكريات يظهر بسبب عدم أو قصور بإنتاج الهيموغلوبين وهذا يعود لعدة أسباب:


    فقر الدم بعوز الحديد هو أكثر أنواع فقر الدم شيوعا وله أسباب عديدة. حيث تظهر كرات الدم الحمراء ناقصة الصبغة (أشحب من المعتاد)، وصغيرة (أصغر من المعتاد) عندما تشاهد بالمجهر.
    فقر الدم الكبير الكريات[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]


    يمكن تقسيم فقر الدم الكبير الكريات إلى فقر الدم الضخم الأرومات وغير فقر الدم الضخم الأرومات. سبب فقر الدم الضخم الأرومات يرجع في المقام الأول إلى فشل في تخليق الحامض النووى DNA مع الحفاظ على تخليق الحامض النووى RNA مما يؤدى إلى تحديد انقسام الخلايا الأولية. فقر الدم الضخم الأرومات غالبا ما يكون مصحوبا بوجود كرات الدم البيضاء ذات النواة المقسمة إلى اجزاء كثيرة(6-10 أجزاء).اما غير فقر الدم الضخم الأرومات مصحوب له العديد من الأسباب الأخرى (عدم وجود خلل في تخليق الحامض النووى DNA)، والذي يحدث، على سبيل المثال في حالات إدمان الكحول.
    فقر الدم السوي الكريات[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    يحدث هذا النوع من فقر الدم السوي الكريات عادة عندما تنخفض معدلات الهيموغلوبين، بينما الحجم الكروي الوسطي لا يزال طبيعيا. الأسباب تشمل:


    فقر الدم الثنائي الشكل[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    عندما يحدث سببان لفقر الدم معا في وقت واحد، على سبيل المثال فقر الدم الكبير الكريات ضعيفة الصبغة بسبب الإصابة بدودة الانكليستوما التي تؤدي إلى نقص كل من الحديد وفيتامين ب 12 أو حمض الفوليك أو بعد عملية نقل الدم يمكن ملاحظة اختلال أكثر من عامل من معاملات كرات الدم الحمراء. الدليل على وجود أسباب متعددة هو زيادة قطر كرات الدم الحمراء والذي يؤخذ كمعيار لزيادة حجم كرات الدم الحمراء.
    فقر الدم ذو أجسام هاينز[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    تتكون أجسام هاينز في السائل السيتوبلازمى لكرات الدم الحمراء والتي تظهر تحت المجهر مثل النقاط السوداء الصغيرة. هناك العديد من الأسباب لهذا النوع من فقر الدم، وبعضها قد يكون بسبب الادوية.و قد تجدث في القطط بسبب تناول البصل أو عقار اسيتامينوفين (تيلينول). ويمكن أن تحدث في الكلاب نتيجة تناول البصل أوالزنك، وقي الخيول من تناول أوراق القيقب الحمراءالجافة.
    أعراض وعلامات[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]


    الأعراض الرئيسية التي قد تظهر في فقر الدم

    فقر الدم يمكن الا يلاحظ في كثير من الناس، والأعراض يمكن أن تكون صغيرة وغير واضحة.
    قد ترجع الاعراض إلى فقر الدم نفسه، أو لمسبباته والمشاكل الصحية الخاصة بالمصاب فان فقر الدم قد يترافق مع مشاكل طبية أخرى مثل نزيفوالقرح، مشاكل الحيض أو حتى السرطان، مما قد يؤدي إلى ظهور أعراض لتلك المشاكل الصحية أولا. أن للجسم البشري قدرة على التعامل في وقت مبكر لتعويض فقر الدم. فإذا كانت الإصابة بسيطة أو تطورت على مدى فترة زمنية طويلة من الوقت، فقد لا يتم ملاحظة أي عرض. بشكل عام جميع المرضى يعانون من أعراض مشتركة مثل:


    • إرهاق سريع وفقدان للطاقة. معظم الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم يشتكون من أعراض غير محددة مثل الشعور بالضعف ،أو الإرهاق أو التعب العام، وأحيانا صعوبة التركيز. هذا نتيجة لإجبار العضلات على الاعتماد على الأيض اللاهوائي.
    • الدوخة.
    • الأرق.
    • تشنجات في الساق.
    • ضيق في التنفس وصداع، وخاصة أثناء التمارين الرياضية.
    • في حالات فقر الدم الشديد، قد تكون هناك دلائل على وجود الحركة السريعة للجهاز الدورى لا سيما مع ممارسة الرياضة أو بذل مجهود: مثل زيادة معدل ضربات القلب، اللغط، وتضخم القلب. كما قد تكون هناك علامات لفشل القلب. السبب: يقوم الجسم بتعويض النقص في القدرة على حمل الأوكسجين في الدم عن طريق زيادة مردود القلب. لهذا يعانى المريض من أعراض مرتبطة بذلك، مثل خفقان القلب، والذبحة الصدرية (إذا كان هناك امراض سابقة بالقلب).
    • القطا وهو اشتهاء أكل أشياء أخرى غير الطعام مثل التراب، والورق، والشمع، والعشب، والجليد، والشعر، وهو ما قد يكون من أعراض نقص الحديد، على الرغم من أنه قد يحدث في كثير من الأحيان في أولئك ذوى المستويات الطبيعية للهيموجلوبين.
    • كما قد يؤدى فقر الدم المزمن إلى الاضطرابات السلوكية عند الأطفال كنتيجة مباشرة لضعف نمو الجهاز العصبى للرضيع، وانخفاض الأداء المدرسي لدى الأطفال في سن الدراسة.
    • متلازمة تململ الساقين أكثر شيوعا في هؤلاء الذين يعانون من فقر دم بعوز الحديد.
    • جفاف أو تصلب الأظافر.
    • عدم تحمل الجو البارد- يحدث في واحد من كل خمسة من المرضى الذين يعانون من فقر الدم المصحوب بنقص الحديد، ويظهر ذلك في التخدر والوخز.

    هناك أعراض أقل شيوعا مثل تورم الساقين، والذراعين، الالم بفم المعدة، كدمات غير معلومة السبب، القيء، زيادة العرق، والدم في البراز.
    أثناء الفحص السريري تظهر العلامات الاتية:

    • الشحوب (شحوب البشرة، والبطانات المخاطية وجذور الاظافر) ولكن لا يمكن الاعتماد عليه لتشخيص الحالة.
    • قد تكون هناك علامات مرتبطة بمسببات فقر الدم، مثل تشوهات بالأظافر (نتيجة نقص الحديد).
    • الصفرة (عندما ينتج فقر الدم عن تكسير كريات الدم الحمراء الغير طبيعية).
    • تشوهات في العظام (وجدت في المتلازمة الكبرى لانيميا البحر المتوسط)أو قرحة الساق (شوهد في مرض الخلية المنجلية).

    التشخيص[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    يعتمد التشخيص علي تركيز نسبة اليحمور تحت المعدل المسموح به تبعاً لمنظمة الصحة العالمية. والجدير بالذكر أن تركيز الخضاب يختلف تبعاً للعمر والجنس كما في الجدول التالي:
    العمر أو الجنس تركيز اليحمور (g/dl) تركيز اليحمور (mmol/l)
    أطفال (0.5-5.0 سنوات) 11,0 6,8
    أطفال (5-12 سنوات) 11,5 7,1
    أطفال (12-15 سنوات) 12,0 7,4
    أنثى غير حامل (>15 سنة) 12,0 7,4
    أنثى حامل 11,0 6,8
    ذكر (>15 سنة) 13,0 8,1
    بصفة عامة، يطلب الأطباء عد دموي شامل في اختبارات الدم الأولية في تشخيص وجود فقر الدم. النتائج المخبرية تعطي عدد خلايا الدم الحمراء وتركيزالهيموجلوبين، العدادات التلقائية وتقوم أيضا بقياس حجم خلايا الدم الحمراء عن طريق قياس التدفق الخلوي وهو شيء مهم في التمييز بين أسباب فقر الدم. كما يساعد فحص فيلم دم مصبوغ تحت الميكروسكوب أيضا في التشخيص وقد يكون ضروريا في بعض الأحيان في مناطق من العالم حيث التحليل الآلي يصعب الوصول إليه.
    أربعة معايير يتم قياسها:


    مما يسمح بحساب معايير آخرى:


    عندما يكون السبب غير واضحا فان الأطباء يستعينون باختبارات أخرى : مثل سرعة الترسيب بالدم، نسبة البروتين الحامل للحديد، مستوى الحديد قي الدم، مستوى البروتين الناقل للحديد، مستوى حمض الفوليك قي كرات الدم الحمراء، مستوى فيتامين ب 12 قي الدم، الفصل الكهربى للهيموجلوبين، اختبارات وظائف الكلي (نسبة الكرياتينين قي الدم).
    اذا لم يتم الوصول إلى التشخيص، فان فحص النخاع العظمى يتيح الفحص المباشر لسلائف الخلايا الحمراء.
    أسباب فقر الدم[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    بعض أشكال فقر الدم هي وراثيه ويمكن أن تُأثر في الأطفال من لحظة الولادة. النساء بعد البلوغ يتعرضن لشكل من أشكال فقر الدم يسمى فقر الدم بعوز الحديد بسبب فقدان الدم مع الحيض، كما يمكن أن تتطور الحالة مع زيادة الطلب من قبل الجنين على المعادن من الدم أثناء الحمل. كبار السن قد يكونوا عرضة للإصابة بصورة أكبر بفقر الدم بسبب سوء التغذيه وغيرها من الظروف الطبية.
    يوجد أنواع عديدة من الأنيميا. وجميعها تختلف بصورة ضخمة سواء من ناحية مسبباتها أو وسائل علاجها. فقر الدم بعوز الحديد، النوع الأكثر شيوعا، سهل العلاج وذلك من خلال تعديل النظام الغذائي وتناول مكملات الحديد. بعض أشكال فقر الدم—مثل فقر الدم أثناء الحمل—يعتبر أمرا طبيعيا ولا يحتاج للقلق. ومع ذلك، هنالك أنواع من فقر الدم قد تسبب مشاكل صحية مدى الحياة.
    هناك أكثر من 400 نوع من أنواع فقر الدم، هذه الأنواع تقسم إلى 3 مجموعات :

    • فقر الدم الناجم عن فقدان الدم.
    • فقر الدم الناجم عن خلل في إنتاج كريات الدم الحمراء.
    • فقر الدم الانحلالي.

    فقر الدم الناجم عن فقدان الدم[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    كريات الدم الحمراء تفقد خلال النزيف، مثل هذه العملية يمكن أن تحدث ببطء على مدى فترة طويلة من الزمن، وكثيرا ما يمكن أن تحدث دون أن تكتشف. هذا النوع من النزيف المزمن ينتج بسبب:


    في بعض الأحيان، نقص حجم الدم يدرج أيضا في تعريف فقر الدم ،و ذلك لان في حالة انخفاض حجم الدم بسبب نزيف، هناك انخفاض غير مباشر لتركيز الهيموغلوبين نتيجة تحول السائل الفراغي إلى البلازما أثناء عملية اعادة توزيع السوائل. ولا تزال هناك أسباب أخرى لانخفاض حجم الدم مثل الجفاف أو القيء، لا تسبب نقص في عدد كريات الدم الحمراء أو الهيموغلوبين، بل بالعكس تؤدى إلى زيادة تركيز الهيموغلوبين في الدم، وهو ما يتعارض مع التعريف العام لفقر الدم.
    فقر الدم الناجم عن خلل في إنتاج كريات الدم الحمراء[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    قد ينتج الجسم عددا قليلا جدا من كريات الدم الحمراء أو قد لا تعمل الخلايا المنتجة بالشكل السليم. وفي كلتا الحالتين، يمكن أن تظهر أعراض فقر الدم. كريات الدم الحمراء قد تكون مشوهة بسبب بناءها بشكل غير طبيعي، أو بسبب نقصي المعادن والفيتامينات اللازمة لعملها بشكل صحيح. الحالات المرتبطه بهذه الأنيميا تشمل ما يلي :

    • مشاكل في نخاع العظم والخلايا الجذعية: هنالك مشاكل في نخاع العظم والخلايا الجذاعيه قد تمنع الجسم من إنتاج ما يكفي من كريات الدم الحمراء. بعض من الخلايا الجذعيه الموجودة في نخاع العظم تتطور إلى كريات الدم الحمراء. إذا كانت الخلايا الجذعية قليلة جدا، مصابة بعيوب، أو يتم استبدالها بخلايا أخرى (مثل خلايا السرطان)، فقد يؤدي ذلك إلى فقر الدم. فقر الدم الناجم عن مشاكل نخاع العظم أو الخلايا الجذعيه تشمل ما يلي :
      • فقر الدم اللاتنسجي: فقر الدم اللاتنسجي وتحدث عندما يكون هناك انخفاض ملحوظ في عدد الخلايا الجذعية أو حالة عدم وجود هذه الخلايا. يمكن للإصابة أن تكون وراثية ويمكن أن تحدث دون سبب واضح، يمكن أيضا أن تحدث عند حدوث إصابة في نخاع العظام بسبب الأدوية، الإشعاع، العلاج الكيميائي، أو الالتهابات.
      • فقر الدم بسبب اضطراب صماوي.
      • فقر الدم المرتبط بمشاكل أخرى: عادة ما يحدث ذلك عندما عدم وجود ما يكفي من الهرمونات الضروريه لإنتاج كريات الدم الحمراء. أسباب حدوث مثل هذا النوع من الأنيميا تشمل ما يلي :
        • فقر الدم بسبب فشل كلوي.
        • قصور الدرقية.
        • أمراض مزمنه أخرى. وتشمل السرطان، الالتهابات، وأمراض جهاز المناعة مثل الذئبة أو التهاب المفاصل الرثواني.


    • مشاكل في تكاثر وتَقَيُّح أَرومة الحَمْراء:

      • لكريات دم حمراء مصابة بفقر دم عوز الحديد

        .فقر الدم بعوز الحديد: يحدث بسبب نقص معدن الحديد في الجسم. نخاع العظم في وسط العظام يحتاج إلى الحديد لإنتاج خضاب الدم وهو المادة ضمن كريات الدم الحمراء التي تنقل الأكسجين إلى أجهزة الجسم. بدون وجود ما يكفي من الحديد لا يمكن للجسم أن ينتج ما يكفي من الهيموغلوبين لكريات الدم الحمراء. والنتيجة هي فقر الدم بعوز الحديد. للحماية من الاصابة بفقر الدم يجب تناول الاغذية التالية: اللحوم الحمراء وصفار البيض والحليب ومشتقاته وزيت كبد الحوت والخضراوات الورقية والمكسرات. فهذه الاغذية تحتوي على كمية مناسبة من الحديد فتحمي الجسم من الاصابة بفقر الدم.
      • فقر الدم الضخم الأرومات: قد يحدث عندما حدوث نقص في فيتامين بي12 أو حمض فوليك أو كلاهما معا. هذان الفيتامينان ضروريان لإنتاج كريات الدم الحمراء.الظروف التي تؤدي إلى فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات تشمل ما يلي :

      • الثلاسيميا هي حالة عدم قدرة كريات الدم الحمراء على النضج والنمو بشكل صحيح. وهي مرض وراثي يؤثر على الأفراد في منطقة البحر الأبيض المتوسط، أفريقيا، الشرق الأوسط، وجنوب شرق آسيا. تتراوح خطورة هذه الإصابة في شدتها بين خفيفة إلى مهدده للحياة ؛ اقسي شكل لها يسمى Cooley's anemia.
      • التعرض لمادة الرصاص، فالرصاص سام لنخاع العظم، وهو يؤدي إلى خفض عدد كريات الدم الحمراء. التسمم بالصاص يصيب البالغين بسبب ظروف العمل الذي يفرض على البالغ مثلا التعرض لهذه المادة. أما مع الأطفال فيكون السبب في العادة هو آكل رقائق الدهان. الفخار المزجج بصورة سيئة يمكن أن يلوث الاغذيه والسوائل بالرصاص.

    فقر الدم الانحلالي[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]




    عندما تكون كريات الدم الحمراء مشوهه ولا يمكنها الصمود ضد الإجهاد الروتيني الناتج عن الدورة الدمويه، فقد تتمزق قبل الأوان، مما يسبب فقر دم انحلالي. فقر الدم الانحلالي يمكن أن ينشأ عند الولادة أو يمكن أن يتطور في وقت لاحق. قد يحدث أن يتم ذلك بدون سبب معروف (العفويه). بشكل عام، الأسباب المعروفة لفقر الدم الانحلالي قد تشتمل على أي من التالي :


    • كريات دم حمراء مصابة بفقر الدم المنجلي

      فقر الدم المنجلي فقر الدم المنجلي هو خلل وراثي يصيب بشكل خاص الأمريكيين من أصل أفريقي، حيث تأخذ كريات الدم الحمراء شكل الهلال بسبب عيب وراثي. تتحطم هذ الخلايا بسرعة أكبر من الخلايا الطبيعية، مما لا يعطي فرصة لوصولالأكسجين إلى أعضاء الجسم بالكميات اللازمة، وبالتالي يصاب الشخص بفقر دم. أيضا هذه الخلايا (التي هي على شكل هلال) تعلق بسهولة ضمن الأوعية الدموية الدقيقة مما يسبب الألم.
    • فوال: فقر الدمِ الناجم عن عوزِ سداسي فوسفات الجلوكوز النازع للهيدروجين (G6PD).
    • الإجهاد والالتهابات، والأدوية، أو السموم مثل سم العنكبوت والثعابين، أو بعض الأطعمة.
    • السموم الناتجة في الجسم بسبب الأمراض المزمنة المتقدمة في الكلى والكبد.
    • هجوم خاطئ من قبل جهاز المناعة (والذي يسمى انحلال الوليد عندما يصيب الجنين أثناء الحمل).
    • ترقيع الاوعية الدموية، صمامات القلب الاصطناعية، والأورام، الحروق الخطيرة، والتعرض للمواد الكيميائية، وارتفاع ضغط الدم الشديد، واضطرابات التخثر.
    • وفى حالات نادرة، يمكن أن لطحال متضخم أن يصطاد كريات الدم الحمراء ويدمرها قبل أن يأتي وقت التخلص منها.

    فقر الدم أثناء الحمل[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    فقر الدم يصيب 20% من مجموع الإناث اللاتى في سن الإنجاب بالولايات المتحدة. بسبب عدم وضوح الأعراض، لا تنتبه كثير من النساء إلى أنهم يعانون من هذا المرض حيث انهن يرجعن هذه الاعراض إلى الضغوط الحياتية اليومية. وتشمل المشاكل المحتملة للجنين زيادة خطر تأخر النمو، عدم اكتمال النمو، الوفاة داخل الرحم، انفجار الغشاء الأمنيوسى وحدوث العدوى.
    أثناء الحمل، ينبغي على النساء أن تدركن أعراض فقر الدم، لان الإناث البالغات يفقدن بمتوسط اثنين مليجرام من الحديد يوميا. ولذلك، يجب عليهن أن يتناولن كمية مماثلة من الحديد وذلك لتعويض هذه الخسارة. وبالإضافة إلى ذلك، تفقد المرأة حوالي 500 مليجرام من الحديد مع كل مرة حمل، مقارنة بخسارة 4-100 مليغرام من الحديد في كل فترة حيض. وتشمل العواقب المحتملة للأم أعراض تتعلق بالقلب والأوعية الدموية، وانخفاض الأداء البدني والعقلي، وانخفاض وظائف المناعة، والتعب، وانخفاض احتياطى الدم، وزيادة الحاجة إلى نقل الدم في فترة النفاس.
    علاج فقر الدم[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    هناك العديد من العلاجات المختلفة لعلاج فقر الدم، ويعتمد على شدته وسببه.
    نقص الحديد الناتج عن الأسباب الغذائية هو من الأسباب النادرة في البالغين الغير حائضين (الرجال والنساء في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث). وعند تشخيص نقص الحديد يتحتم البحث عن المصادر المحتملة لفقدان الدم مثل النزيف من قرح المعدة أو سرطانات القولون. ويمكن معالجة نسب فقر الدم الناتج عن نقص الحديد البسيطة والمتوسطة بمكملات سلفات الحديد أو جلوكونات الحديد. كما قد يساعد فيتامين سي في قدرة الجسم على امتصاص الحديد.
    الفيتامينات المكملة التي تعطى بالفم حمض الفوليك، أو تحت الجلد فيتامين بي12 تقوم بتعويض أنواع معينة من النقص.
    في فقر الدم الناتج عن الأمراض المزمنة، فقر الدم المرتبط بالعلاج الكيميائي أو المرتبط بأمراض الكلى، يقوم بعض الأطباء بوصف الاريثروبويتين التكميلى والايبوتين ألفا، لتنشيط إنتاج الخلايا الحمراء.
    في الحالات الشديدة من فقر الدم، أو فقدان الدم المستمر، نقل الدم قد يكون ضروريا.
    نقل الدم كعلاج لفقر الدم[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    بعض الأطباء يحاولون تجنب نقل الدم بشكل عام، منذ ظهور عدة أدلة أشارت إلى زيادة نسبة النتائج السلبية مع استراتيجيات نقل الدم الأكثر كثافة. القاعدة الفيسيولوجية التي تقول أن نقص توصيل الأكسجين المصاحب لفقر الدم يؤدي إلى نتائج سلبية توازنت عند وجود أن نقل الدم ليس بالضرورة أن يحد من هذه الاثار.
    في الحالات الشديدة من النزيف الحاد، نقل الدم يعتبر انقاذ للحياة.التحسن في النجاة من الحوادث الكبيرة يعزى إلى حد ما التطورات الحديثة عمليات حفظ الدم وطرق نقله.
    نقل الدم للمرضى المحجوزين الذين في حالات مستقرة ولكنهم يعانون من فقر الدم أصبح نقطة بحث كثير من التجارب العملية، وأيضا نقل الدم كأحد التدخلات الضارة.
    لقد تم اجراء أربع دراسات محكمة عشوائية لمقارنة سياسات نقل الدم بصورة كبيرة مقابل نقل الدم المحافظ في المرضى المصابين بأمراض خطيرة. لقد فشلت الدراسات الاربع في ايجاد أى فائدة زائدة لسياسات نقل الدم بصورة كبيرة.[2][3][4][5]
    بل على العكس أثبتت دراستان من الدراسات التي تجرى بأثر رجعى، زيادة نسبة الاثار السلبية مع سياسات نقل الدم بصورة كبيرة.[6][7]
    التزويد بالأكسجين عالي الضغط[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]

    علاج مرض فقر الدم بطريقة استثنائية باستخدام الأكسجين عالي الضغط تم وصفها من قبل الجمعية الطبية لما تحت البحار والأكسجين عالي الضغط. يستخدمالأكسجين العالي الضغط إذا كان وصول الأكسجين للخلايا غير كافى في المرضى الذين لا يمكن نقل دم لهم اما لأسباب طبية أو دينية. يمكن استخدام الأكسجين عالي الضغط لأسباب طبية إذا كان هناك خوف من حدوث عدم توافق منتجات الدم أو الخوف من الأمراض المعدية.بعض المعتقدات الدينية (مثلا : شهود يهوه) قد تمنع نقل منتجات الدم.[8]
    في عام 2002، قام فان ميتر بمطالعة كل المنشورات المتعلقة باستخدام الأكسجين عالي الضغط في فقر الدم الشديد ووجد أن جميع هذه المنشورات اقرت وجود نتائج إيجابية.[9]
    مواضيع متعلقة بفقر الدم[COLOR=silver !important][[/COLOR]عدل[COLOR=silver !important]][/COLOR]



  4. #3

    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    1,573
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة جامعية
    هواياتي
    الرسم. المطالعة و حب الاستطلاع
    شعاري
    نعيب زماننا و العيب فينا و ما لزماننا عيب سوانا

    افتراضي رد: ساعدوني في بحث


    مرض فقر الدم

    تعريف مرض فقر الدم بشكل عام:

    فقر الدم هو: عبارة عن نقص في كريات الدمالحمراء التي تحتوي على مادة الهيموجلوبين الذي يعتبر الناقل المهم للأكسجين إ لى كافة أنحاء الجسم وهذا النقص يؤدي إلى الشعور بالخمول والتعب . النقص في كريات الدم الحمراء يحدث إ ما بسبب النقص في تكوينها أو الزيادةفي تكسرها.
    هذه الخلا يا يتم تصنيعها في نخاع العظم الشوكي وتعيش لمدة أربعة أشهر .
    لإ نتاج خلايا الدم الحمراء يحتاج الجسم إ لى الحديد و فيتامين ب 12 و حمض الفوليك.
    إ ذا حدث نقص في أ حد هذه المواد أو كلها فإ ن المريض يصبح مريضا بفقر الدم
    انواع فقر الدم

    الثلاسيميا
    تعريفه:هو مرض وراثي مزمن ينتقل بالجينات ويسبب فقر دم مزمن تتكسر فيه الكريات الحمراء قبل أوانها وتموت غالبا في الطحال وغير معدي وسببه جين السمة ويكثر في دول البحر المتوسط



    1/التلاسيميا الكبرى نوعان:

    أ) نوع يعتمد على نقل الدم
    ب) نوع لا يعتمد كليا على نقل الدم ويسمى بالثلاسيميا الوسطى
    2/الثلاسيميا الصغرى وتسمى أيضا بــسمة التلاسيميا
    نبدأ الآن بالنوع الأول الثلاسيميا الكبرى التي تعتمد على نقل الدم

    أعراض الثلاسيميا
    تظهر أعراض التلاسيميا عند الطفل المصاب أعراض فقر الدم ابتداء
    من عمر 3-6 أشهر

    الشحوب والاصفرارتقل شهيته للطعام.

    التوتر وقلة النوم.

    الاستفراغ والقيءالإسهالالتعرض المتكرر للالتهابات.

    تضخم واضح في الطحال والبطن.

    صعوبة في الرضاعة.

    تشخيص الثلاسيميا الكبرى:
    عن طريق الفحص ألمخبري الخاص والمعروف بالترحيل الكهربائيHemoglobin Electrophoresis .

    العلاج:
    نقل الدم بشكل شهري للحفاظ على هموجلوبين الدم بمستويات طبيعية.

    تناول يومي للدواء مثل حبوب L1 أو حقن ديسفرال تحت الجلد لإزالة الحديد الزائد في الجسم قبل ان يتسرب في اجزاء مختلفة من الجسم.

    في حالة تضخم الطحال الشديد يتم استئصاله.

    فيتامين الفوليك أسيد لإنتاج كريات الدم الحمراء.

    العلاج الجيني وهو العلاج المستقبلي للتلاسيميا.

    خطر إهمال العلاج:

    فقر دم شديد ومزمن.

    تشوهات مستقبلية في عظام الرأس خاصة وسائر عظام جسمه عموما وترقق في العظامتأخر نموه الجسدي والعقلي وتأخر في البلوغتضخم الكبد والطحال ممّا يسبب تضخم عام في بطنه.


    مشاكل في الأسنان.

    ضعف في المناعة

    نأتي الآن إلى الثلاسيميا الصغرى أو سمة التلاسيميا

    وهي ليست مرضا بحد ذاتها، فحامل جين (السمة) لا تظهر عليه أي من عوارض المرض، وقد يشكو من فقر دم خفيف ويتم تشخيص الحالة بإجراء فحص روتيني للدم يظهر انخفاضا في كريات الدم الحمراء

    التشخيصعن طريق الفحص ألمخبري الخاص والمعروف بالترحيل الكهربائيHemoglobin Electrophoresis .

    الطرق الوقائية لهذا النوع:
    عدم تناول حبوب الحديد أو الفيتامينات التي تحتوي على الحديد لعلاج فقر الدم إلا بعد استشارة الطبيب.

    تناول فيتامين الفوليك أسيد عند الشعور بالتعب والإرهاق.

    عدم الزواج من شخص يحمل هو أيضا جين سمة التلاسيميا وذلك تفاديا لإنجاب أطفال مرضى بالتلاسيميا الكبرى.

    متابعة دقيقة للمرأة التي تحمل سمة التلاسيميا طوال فترة الحمل.

    نقل المرض للأطفال:
    كما ذكرنا سابقا فإن الشخص الحامل لجين (السمة) ليس مصابا بالمرض وهو غير مريض ولن يظهر عليه فيما بعد، ولكن هناك احتمالية لنقل هذا الجين (السمة) لأطفالهم في المستقبل عن طريق الاحتمالات التالية:

    كيفية انتقال التلاسيميا بالوراثة

    1-إن زاوج شخص يحمل سمة التلاسيميا(التلاسميا الصغرى) من شخص سليم فإن احتمالات الإنجاب تكون:
    50 % أطفال سليمين.
    50 % أطفال يحملون السمة التلاسميا الصغرى

    وبذلك فليس هناك خطر من إنجاب طفل مريض بالتلاسيميا الكبرى.



    2-إن زواج شخص يحمل سمة التلاسيميا((التلاسميا الصغرى) من شخص يحمل أيضا السمة فإن احتمالات الإنجاب تكون:

    25 % أطفال سليمين.
    50 % أطفال يحملون السمة.
    25 % أطفال مرضى بالتلاسيميا الكبرى.


    3-إن زواج شخص مريض بالتلاسيميا الكبرى من شخص سليم فإن احتمالات الإنجاب تكون:

    100 % أطفال يحملون السمة.
    وبذلك فليس هناك خطر من إنجاب طفل مريض بالتلاسيميا الكبرى.

    4-إن زواج شخص مريض بالتلاسيميا الكبرى من شخص يحمل السمة فإن احتمالات الإنجاب تكون:


    50 % أطفال يحملون السمة.
    50 % أطفال مرضى بالتلاسيميا الكبرى.



    5-إن زواج شخص يحمل سمة التلاسيميا من شخص يحمل إشارة فقر الدم المنجلي فإن احتمالات الإنجاب تكون:

    25 % أطفال سليمين.
    25 % أطفال يحملون سمة التلاسيميا.
    25 % أطفال يحملون إشارة فقر الدم المنجلي.
    25 % أطفال مصابون بمرض التلاسيميا-فقر الدم المنجلي
    الأنيميا:


    هي فقر الدم بسبب نقص المادة الملونة والتي تكسبه لونه الأحمر وهيالهيموجلوبين وهي مادة توجد في كرات الدم الحمراء، وفائدتها حملالأوكسجين وتوزيعه على جميع خلايا الجسم .

    أسباب حدوث الأنيميا :

    يحدث نقصاً في الهيموجلوبين إما لنقص عدد كرات الدم الحمراء أو نقص محتواها من الهيموجلوبين أو لكلا الأمرين .
    فإذا حصل نقص في المواد الأساسية لبناء كرات الدم الحمراء حدثت الأنيميا . أيضا إذا حدث انخفاض في أنتاج كرات الدم الحمراء بسبب مرض النخاع ألشوكي .
    أما المواد الأساسية لبناء كرات الدم الحمراء هي الحديد وحمض الفوليك وفيتامين ب12 .


    أنواع الأنيميا :

    هي نوعين :

    1)
    أنيميا ناتجة من نقص الحديد والفيتامينات وتسمى ( أنيميا نقص الحديد ) وهو النوع الشائع ، وتكون المرأة أكثر عرضة من الرجل بهذا النوع .

    2)
    أنيميا ناتجة من نقص فيتامين ب12 وتسمى ( أنيميا الوبيلية ) وبسببحدوثها وجود خلل في الجسم ، يمنع امتصاص فيتامين ب12 حيث أنه يوجد مادة فيجدار المعدة تسمى بمادة العامل الداخلي أو الباطني وهي تمتص هذا الفيتامين .

    أعراض الأنيميا :

    شحوب في الجلد والوجه .

    سرعة التنفس خاصة عند عمل مجهود.

    خفقان في القلب .

    احمرار في اللسان .

    نقص في الطاقة والحيوية .

    الخمول والتعب .

    وقد يحدث تنميل في الأطراف واختلال في التوازن بسبب نقص فيتامين ب12

    النساء الأكثر عرضة للأنيميا :


    الحائض:

    التي تعاني من غزارة دم الحيض فتصاب بأنيميا نقص الحديد بسبب فقد الدمبكمية كثيرة ، قد لا تستطيع تعويضها في الثلاثة أسابيع القادمة .
    فعليك أيتها الحائض بتناول الأغذية الغنية بالحديد

    ضعيفة التغذية :

    فعدم المواظبة على تناول الغذاء الصحي متوازن يسبب الأنيميا .
    فأنصحك بالمواظبة على تناول الغذاء ، تجنبي الرجيم الغير الصحي والوجبات السريعة الجاهزة فقد ثبت أنها تسبب الأنيميا .

    الحامل :

    فهي تخسر حمض الفوليك لمساعدة طفلها على النمو ، وتخسر جزء من الحديد الذييخزن في جسم الطفل لتغذيته خلال الستة شهور الأولى بعد ولادته فلبن الأميحتوي على قدر ضئيل من الحديد . فتكون عرضة للإصابة بأنيميا الحديد أوأنيميا الفوليك .
    فأنصحك أختي الحامل الاهتمام بتناول الأغذية الغنية بالحديد وحمض الفوليك .


    المرضع :

    قد تتعرض المرضعة للأنيميا ، وتختفي هذه الأنيميا وراء حالة الفتور والتعببسبب عملية الولادة . فالواجب عليك أيتها المرضعة الاهتمام بتناول الغذاءالغني بالحديد.


    المعرضة وراثيا للأنيميا :

    فقد ثبت أن أنيميا نقص فيتامين ب12 مرضاَ وراثياًَ ، فإذا كان الأب أوالأم أو أحد الأقارب المقربين مصاباً بهذا المرض فقد تكون أنت عرضةللإصابة لا سمح الله .
    المفرطة في تناول الإسبيرين :

    فتناول الإسبيرين بكثرة يسبب تهيج في جدار المعدة الأمر الذي يؤدي إلى حدوث نزيف داخلي غير ملحوظ الذي يؤدي إلى الأنيميا .

    المرأة بعد الجراحة:

    فهي معرضة بالإصابة بمرض الأنيميا بسبب إجراء جراحة بالأمعاء الرفيعة ، فالنصيحة الأهتمام بالمريضة غذائياً بعد الجراحة .




    نصائح عامة للوقاية والتخلص من الأنيميا :


    1)
    الأهتمام بتناول الأغذية الغنية بالحديد : ويوجد الحديد في الأوراقالخضراء للخضروات ، واللحوم الحمراء والكبدة والأسماك والفواكة المجففة .

    2)
    الإهتمام بتناول حمض الفوليك : يتوفر فيتامين ب بأنواع مختلفة بما فيهاحمض الفوليك في خميرة البيرة ، والمخبوزات من القمح غير منزوع القشرة .

    3)
    تناول فيتامين ب12 :الموجود بكثرة في اللحوم البيضاء واللبن ومشتقاتها
    والبيض والجبن فإذا كنت نباتية فتوجد هناك مستحضرات دوائية في الصيدليات
    .

    لانيميا المنجلية Sickle cell anemiaالأنيميا المنجلية وحش يهدد أطفال المستقبل

    أخي الشاب أختي الشابة
    بإجرائكم الفحص الطبي قبل الزواج فقط يمكنكم حماية أطفالكم شر الإصابة ولا سبيل آخر للإنقاذ

    ما هي الأنيميا المنجلية؟

    هي نوع من الأنيميا الوراثية التي تنتج عن تغير شكل كريه الدم الحمراء حيثتصبح هلالية الشكل (كالمنجل والاسم مشتق من ذلك) عند نقص نسبة الأكسجين. وهو يشكل خطر بالغ على الأجيال القادمة وهي منتشرة في بعض الدول حيث ترتفعنسبة المصابين والحاملين بدرجة ملحوظة



    [IMG]file:///C:/DOCUME%7E1/ADMINI%7E1/LOCALS%7E1/Temp/msohtml1/01/clip_image001.gif[/IMG]

    ما هي أعراضها؟

    قصر في عمر خلايا الدم الحمراء يؤدي إلى فقر الدم المزمن. ويلاحظ نقص في النمو وعدم القدرة على مزاولة الأنشطة.

    ألم حاد في المفاصل والعظام. وقد يحدث انسداد في الشعيرات الدموية المغذية للمخ والرئتين.

    تآكل مستمر في العظام وخاصة عظم الحوض والركبتين. وقد يحدث أيضا تضخم في الطحال مما قد يفقده وظيفته.

    تصاحب هذا المرض أزمات مفاجئة تحدث تكسر مفاجئ قي خلايا الدم. وغالبا ماتكون نتيجة بعض الالتهابات ويستدل عليها باصفرار العينين إلى درجة ملحوظةوانخفاض شديد في الهيموجلوبين يستدعي نقل دم.

    هل يمكن علاج المرض نهائيا؟

    المرض وراثي ومتواجد منذ ولادة المريض في نخاع العظام والعلاج المتبع هوتخفيف حدة المرض ولا يعتبر علاج شافي. لكن هناك علاج آخر كإجراء عمليةاستبدال نخاع العظام وهي عملية بها الكثير من المضاعفات والمخاطر وهيباهظة التكاليف ، وكذلك ليس من السهل إيجاد متبرع مناسب للمريض.

    ما الفرق بين السليم وحامل المرض والمصاب به؟

    السليم: هو الشخص الذي لا يحمل صفة المرض ولا خطر على أطفاله من الإصابة عند زواجه بشخص مصاب أو حامل للمرض أو سليم منه.

    الحامل للمرض: هو الشخص الذي يحمل صفة المرضولا تظهر عليه الأعراض. وهذا الشخص يمكنه الزواج من شخص سليم وإنجاب أطفالأصحاء ولكن من الخطر زواجه من شخص مصاب أو حامل للمرض مثله حيث يكونأطفاله عرضة للإصابة بهذا المرض.

    [IMG]file:///C:/DOCUME%7E1/ADMINI%7E1/LOCALS%7E1/Temp/msohtml1/01/clip_image001.gif[/IMG]

    [IMG]file:///C:/DOCUME%7E1/ADMINI%7E1/LOCALS%7E1/Temp/msohtml1/01/clip_image001.gif[/IMG]

    المصاب: هو الشخص الذي تظهر عليه أعراض المرض وهذا الشخص يمكنه الزواج من شخص سليموإنجاب أطفال أصحاء ومن الخطر زواجه من حامل للمرض أو مصاب مثله حيث يكونأطفاله عرضة للإصابة بهذا المرض.



    كيف يمكنني معرفة إن كنت حامل للمرض أم سليم حيث أن كلاهما لا تبدو عليه الأعراض؟

    يمكنك معرفة إن كنت حاملا للمرض أو سليم وذلك بإجراء تحليل للدم لفحص خضاب الدم (الهيموجلوبين) بالعزل الكهربائي في المختبر الطبي.

    ما هو طريق الوقاية من هذا المرض؟

    إن طريق الوقاية الوحيد من هذا المرض هو الفحص الطبي عنه قبل الزواجللتأكد من خلو أحد الطرفين من صفة المرض. فسلامة أحد الطرفين تكفي لإنجابأطفال أصحاء.

    حل القضية:

    تهيئة الأهالي لتقبل قرار فحص المقبلين على الزواج قبل عقد القران حيث ثبتعلميا أنه السبيل الوحيد بإذن الله لوقاية الأجيال القادمة من مرضالأنيميا المنجلية وكذلك أثبت ذلك تجارب سابقة لدول مرت بمثل هذه الظروف.

    إصدار قرار يلزم المأذون الشرعي بطلب استمارة الفحص للطرفين المقبلين علىالزواج عن هذه الأمراض قبل عقد القران على أن تترك حرية اختيار الزواج منعدمه للطرفين.

    الرفع من مستوى الوعي الصحي لدى الأفراد عن أمراض الدم الوراثية وطرق الوقاية منها



    أنيميا الأمراض المزمنة
    Anemia of chronic disease

    يمكن أن تحدث الأنيميا عند الإصابة ببعض الأمراض المزمنة. تكون أعراضها مماثلة للأشكال الأخرى من الأنيميا ، وتشمل شحوب لون الجلد والإعياء والصداع وسرعة دقات القلب والضعف.

    يمكن أن تحدث تلك الأنيميا كأحد مضاعفات السرطان وتلف الأعضاء، وحالات العدوى المستمرة مثل السل أو فيروس نقص المناعة البشري والالتهاب المفصلي الروماتويدي والذئبة الحمراء الجهازية أو المرض المعوي الالتهابي .

    ‏مرضى الفشل الكلوي طويل الأمد غالباً ما يصابون بالأنيميا، لأن الكليتين
    ‏في هذه الحالة تكون قد فقدتا القدرة على إنتاج الإريثروبويتين (وهو الهرمون الذي ينظم إنتاج خلايا الدم الحمر من نخاع العظام).
    يستخدم شكل من الإريثروبويتين المنتج بالهندسة الوراثية في علاج الأشخاص الذين لا يستطيعون إنتاجه بأنفسهم.

    ‏إذا كانت الأنيميا شديدة جداً ، فإن نقل الدم يمكن أن يساعد على تحسين الأعراض في الأشخاص الذين نتجت حالة الأنيميا لديهم عن حالات طبية أخرى.
    طرق الوقاية والعلاج


    تناول الغذاء المنوع والمفيد:

    فيجب المحافظة على التغذية الملائمة و الكافية، و الغنية بالسعراتالحرارية و البروتين و الحديد، و خصوصا تناول الخضار الخضراء، و اللحومالحمراء و الكبد، و من الأطعمة المناسبة أيضا، السمك و المأكولات البحريةو الدجـاج، و البقوليات مثل الفاصوليا، و الفول السوداني.


    إذا كنتم تخططون تخطط للحمل فأستشيرو الطبيب عن نوعية الغذاء الضرورية التي يجب تناولها أثناء الحمل .

    تناول الكبد واللحوم الحمراء والبيض والفواكه .

    أكثر من الأغذية التي تحتوي على كمية وفيرة من فيتامين سي والذي يوجد في الخضروات الطازجة والليمون والبرتقال والبطاطس .


    أكثر من الأغذية التي تحتوي على حمض الفوليك مثب الفطر والكبد والبقوليات وغيرها .

    التفاح:

    إما بأكله طازجاً بقشوره او شرب العصير الطازج المحضر منه والطريقة انيشرب كوباً من عصير التفاح الطازج مرة في الصباح واخرى في المساء

    الفراولة:

    فهي غنية بالمعادن والفيتامينات وهي تستخدم في تنقية الدم والجسم منالسموم وذلك بتناول ثمار الفراولة الطازجة وغير المفرزنة بمعدل ربع كيلوجرام يومياً.

    الحلبة:

    فهي تحتوي على مركب الدايزوجنين فهي علاوة على انها مقوية ومخفضة للسكر فيالدم وجيدة لمشاكل القولون والتشققات الجلدية إلا ان فوائدها عظيمة في فقرالدم والطريقة ان يؤخذ ملء ملعقة من مسحوق الحلبة الناعم وتخلط بالعسلالنقي وتؤخذ يومياً مرة قبل الغذاء بربع ساعة واخرى قبل العشاء بربع ساعة.

    إستعمل هذه الخلطة للعلاج:

    تخلط كميات متساوية من الزعتر والنعناع وازهار البابونج ثم يؤخذ ملء ملعقةمن المزيج وتغمر في كوب ماء مغلي وتترك لمدة 5الى 10دقائق ثم تصفى وتشربقبل الغداء وقبل العشاء.

    الجرجير:

    فيعتبر الجرجير من الخضار المفيدة لعلاج فقر الدم حيث يؤخذ ملء ملعقةكبيرة من عصير الجرجير الطازج 2الى 3مرات في اليوم مع الماء او الحليبالطازج، كما ان تناول حزمة كاملة من الجرجير الطازج المغسول جيداً وبالأخصفي فصل الشتاء حيث انه هو فصل الجرجير تؤدي نفس الغرض والجرجير جيد لتنقيةالدم.

    الشعير مع اللبن:

    حيث يؤخذ حوالي 100الى 150جراماً من دقيق الشعير ويخلط مع نصف لتر مناللبن المخيض "الرائب" ويضاف للخليط ذرات من الملح ثم يحرك جيداً ويوضععلى نار هادئة ويترك على النار لمدة عشر دقائق ويحرك بين وقت وآخر وعندالانتهاء يضاف له قشدة او عسل النحل النقي كما يضاف اليه قليل من الزبيببدون بذر ثم يؤكل مع ملاحظة أن هذه الوصفة لا تعطى للمصابين بمرض السكر.

    الحلاوة الطحينية:

    وهي متميزة لفقر الدم فهي تحتوي على زيت السمسم وعرق الحلاوة والطحينةالبيضاء المغذية وهذه الوصفة مقوية ومسمنة ولكن يجب عدم استعمالها من قبلمرضى السكر.

    الليمون:

    يعتبر الليمون من المواد الغنية بفيتامين ج وهو يقوي جهاز المناعة ويؤخذملء كوب من عصير الليمون بعد الغداء مباشرة وآخر بعد وجبة العشاء مباشرة.

    جلوكونات الحديد:

    وهذا موجود على هيئة مستحضر يباع لدى محلات الأغذية التكميلية وهوا فضل المستحضرات امتصاصاً.

    الكلوروفيل:

    وهو مسحوق اخضر مستخلص من الخضر وهو غني بالحديد وبعض الفيتامينات
    الهامة ويوجد منه مستحضر في محلات الأغذية التكميلية ويستعمل لعلاج فقر الدم

    الجنسنج البرازيلي:

    وهو جذور لنبات الجنسنج ويحتوي على مواد صابونية
    وهو مقوٍ جيد ويفيد في حالات فقر الدم ويوجد منه عدة مستحضرات في الصيدليات حيث يوجد منه شراب وكبسولات واقراص والجذور نفسها كما هي.

    حمض الفوليك:

    وهو مستحضر يمنع فقر الدم ويقوي الشهية و يخفض الكوليسترول.

    زيادة ساعات النوم و معدلات الراحة بما في ذلك النوم أثناء النهار.

    زيادة معدلات تروية الجسم والإكثار من تناول السوائل المختلفة

    تجنب القهوة و مركبات الكافيين و الأكلات الدسمة الثقيلة أثناء الليل

    تجنب النشاطات المرهقة.



  5. #4

    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    1,573
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة جامعية
    هواياتي
    الرسم. المطالعة و حب الاستطلاع
    شعاري
    نعيب زماننا و العيب فينا و ما لزماننا عيب سوانا

    افتراضي رد: ساعدوني في بحث

    قر الدم (الانيميا - Anemia) هو حالة طبية تتميز بعدم وجود كمية كافية من خلايا الدم الحمراء في الجسم لتنقل كمية كافية من الاكسجين الى الانسجة. والانسان الذي يعاني من فقر الدم من المرجح ان يشعر بالتعب في احيان متقاربة.هنالك بضعة انواع مختلفة من فقر الدم، ولكل نوع منها مسبب خاص به. قد يكون فقر الدم حالة مؤقتة او حالة طبية مستمرة، وقد يتراوح بين المعتدل والحاد.عندما يشك اي شخص بانه مصاب بفقر الدم، عليه التوجه الى الطبيب، لان فقر الدم يمكن ان يشكل علامة مبكرة لتطور مرض اكثر حدة وخطورة. وتتراوح علاجات فقر الدم بين تناول المضافات الغذائية (Food additives) وحتى العلاجات الطبية. وقد يكون بالامكان منع تطور انواع معينة من فقر الدم عن طريق الحفاظ على تغذية متوازن، متنوعة وصحية.

    عراض فقر الدم

    تتنوع اعراض الانيميا وتختلف، تبعا للمسبب. هذه الاعراض قد تشمل:

    • التعب
    • شحوب البشرة
    • خفقان قلب سريع وغير منتظم
    • ضيق التنفس
    • اوجاع في الصدر
    • الدوخة
    • تغيرات في الحالة الادراكية
    • برود اليدين والقدمين
    • الصداع

    قد تكون الانيميا في بداياتها معتدلة جدا وغير محسوسة، لكن الاعراض تزداد سوءا كلما تفاقم المرض.



    أسئلة وأجوبة




    أسباب وعوامل خطر فقر الدم

    يتكون الدم من سائل يسمى "البلازما" (المصورة / الهيولى – Plasma) ومن خلايا. وهنالك ثلاثة انواع مختلفة من خلايا الدم التي تعوم داخل البلازما:

    • خلايا / كريات الدم البيضاء (Leucocytes) - هذه الخلايا تحارب العدوى (Infections).
    • الصفائح / الصفيحات الدموية (Platelet/ Thrombocyte) - هذه الخلايا تساعد الدم على التخثر بعد الاصابة.
    • خلايا / كريات الدم الحمراء (Erythrocytes) - هذه الخلايا تحمل الاكسجين (Oxygen) من الرئتين، بواسطة دفق الدم، الى الدماغ، الاعضاء الحيوية الاخرى والانسجة في الجسم. فالجسم يحتاج الى امدادات ثابتة من الدم الغني بالاكسجين (المحمل بالاكسجين) ليقوم بوظائفه بشكل سليم. ويمنح الدم الغني بالاكسجين الجسم الطاقة التي يحتاجها ويمنح الجلد مظهرا صحيا ونضرا.

    تحتوي خلايا الدم الحمراء على الهيموجلوبين (خضاب الدم - Hemoglobin)، وهو بروتين غني بالحديد احمر اللون يمنح الدم لونه (الاحمر). والهيموجلوبين يمكن خلايا الدم الحمراء من نقل (حمل) الاكسجين من الرئتين الى بقية اعضاء الجسم ونقل ثاني اكسيد الكربون (Carbon dioxide) من الجسم، عودة، الى الرئتين، بحيث يمكن اخراجه من الجسم في عملية الزفير.
    معظم خلايا الدم، بما فيها خلايا الدم الحمراء، يتم انتاجها باستمرار في النقي (نخاع العظم - Bone marrow)، وهو عبارة عن مادة اسفنجية حمراء اللون موجودة في داخل تجويفات العظام الكبيرة في الجسم. ومن اجل انتاج الهيموجلوبين وخلايا الدم الحمراء، يحتاج الجسم الى الحديد، معادن اخرى، فيتامينات وبروتينات تتوفر في الغذاء الذي يتناوله الانسان.
    عندما يعاني الانسان من الانيميا ، فان جسمه لا ينتج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، انما يضيع الكثير منها او يتلفها بسرعة تفوق قدرته على انتاج خلايا دم جديدة.
    الانواع الشائعة من الانيميا - فقر الدم - ومسبباتها تشمل:

    • فقر الدم الناجم عن عوز الحديد (Iron deficiency anemia): هذا النوع الشائع من فقر الدم يصيب ما يقارب 2 – 3% من سكان الولايات المتحدة البالغين. السبب لحدوثه هو نقص الحديد في الجسم. ذلك ان نخاع العظم يحتاج الى الحديد من اجل انتاج الهيموجلوبين. وان لم يكن تزويد الحديد كافيا، فلن يستطيع الجسم انتاج كمية كافية من الهيموجلوبين لخلايا الدم الحمراء. والنتيجة هي: الانيميا الناجمة عن عوز الحديد.
    • فقر الدم الناجم عن عوز الفيتامينات (Vitamin Deficiency Anemia): بالاضافة الى حاجته الى الحديد، يحتاج الجسم ايضا الى حمض الفوليك (Folic acid) والى فيتامين "ب 12" (Vitamin B12) لانتاج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء الصحيحة. النظام الغذائي الذي ينقصه احد المركبات الغذائية الحيوية، هذه او غيرها، يمكن ان يؤدي الى خفض انتاج خلايا الدم الحمراء. وعلاوة على هذا، فثمة اشخاص لا تتمتع اجسامهم بالقدرة على امتصاص فيتامين B-12 بشكل فعال.
    • فقر الدم كعرض لمرض مزمن: العديد من الامراض المزمنة، مثل السرطان (Cancer)، الايدز (متلازمة العوز المناعي المكتسب - AIDS)، النقرس (Gout)، داء كرون (Crohn’s disease)، وامراض التهابية مزمنة اخرى بامكانها التاثير على انتاج خلايا الدم الحمراء، والتسبب بالتالي بفقر دم مزمن. كما يمكن ان يؤدي فشل الكلى، ايضا، الى فقر الدم.
    • فقر الدم اللاتنسجي (Aplastic anemia): هذا النوع من فقر الدم نادر جدا، لكنه يشكل خطرا على الحياة. وهو يحدث نتيجة لتدني قدرة نخاع العظم على انتاج انواع خلايا الدم الثلاثة (خلايا الدم الحمراء، البيضاء وصفائح الدم). ولا يزال سبب فقر الدم اللاتنسجي غير معروف في معظم الحالات. ولكن، هنالك اعتقاد بان له علاقة بامراض تمس بعمل الجهاز المناعي (Immune system).
    • فقر الدم الناجم عن مرض في نخاع العظم: العديد من الامراض، مثل ابيضاض الدم (اللوكيميا - Leukemia)، خلل التنسج النخاعي (Myelodysplasia) - وهو عبارة عن حالة طبية سابقة للوكيميا – يمكنها ان تؤدي الى نشوء فقر دم والتاثير على نخاع العظم. تاثيرات الاضطرابات السرطانية، او شبه السرطانية، هذه يمكن ان تتراوح بين التغيير المعتدل جدا في كميات انتاج خلايا الدم وحتى التوقف الكامل عن انتاجها بما يشكل خطرا على الحياة. كما ان هنالك انواعا اخرى من السرطان تهاجم الدم ونخاع العظم، مثل الورم النقيي المتعدد (Multiple myeloma)، اضطرابات التكاثر النقوي (Myeloproliferative disorders)، الورم اللمفي (lymphoma)، يمكن ان تؤدي الى نشوء فقر دم.
    • فقر الدم الناجم عن انحلال الدم (Hemolysis): هذه المجموعة من انواع فقر الدم تتطور عندما يتم اتلاف خلايا الدم الحمراء بسرعة تفوق قدرة نخاع العظم على انتاج خلايا دم جديدة.
    • هنالك امراض دم معينة بامكانها التسبب بتلف خلايا الدم الحمراء بشكل مكثف. الاضطرابات في الجهاز المناعي يمكن ان تدفع الجسم الى انتاج اضداد (Antibodies) لخلايا الدم الحمراء، والتسبب باتلافها قبل الاوان. كما ان تناول ادوية معينة، كانواع مختلفة من المضادات الحيوية (Antibiotics) المستعملة لمعالجة انواع مختلفة من العدوى (التلوثات)، يمكن ان يتسبب، ايضا، بتلف خلايا الدم الحمراء.
    • فقر الدم المنجلي (Sickle cell anemia): هذا النوع من فقر الدم يكون احيانا حادا، ينتقل بالوراثة، وفي معظم الحالات يصيب الناس ذوي الاصول الافريقية، العربية او بحر المتوسطية. هذا النوع من فقر الدم يحدث نتيجة لخلل في الهيموجلوبين يجعل خلايا الدم الحمراء ذات شكل استثنائي يشبه المنجل. هذا الشكل من خلايا الدم الحمراء يسبب ضمور هذه الخلايا وموتها قبل الاوان، وهكذا يسبب نقصا مزمنا في خلايا الدم الحمراء.
    • انواع اخرى من فقر الدم: هنالك انواع اضافية اخرى من فقر الدم، هي انواع اكثر ندرة مثل الثلاسيميا (Thalassemia)، وانواع تنجم عن عيوب في الهيموجلوبين. واحيانا، لا يمكن الوصول الى تشخيص دقيق لسبب ظهور الانيميا .

    عوامل الخطر لظهور فقر الدم تشمل:

    • سوء التغذية: كل انسان، سواء كان شابا او بالغا، تتركب تغذيته، على الغالب، من اغذية فقيرة الحديد والفيتامينات، وبالاخص حمض الفوليك، معرض للاصابة بفقر الدم. فالجسم بحاجة الى الحديد، البروتين والفيتامينات لكي ينتج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء.
    • امراض واضطرابات في الامعاء: ان المصابين بامراض او اضطرابات في الامعاء من شانها التاثير على امتصاص مركبات الغذاء في الامعاء الدقيقة، مثل داء كرون والداء البطني (Celiac disease)، هم اشخاص معرضون للاصابة بفقر الدم. اجراء عملية لازالة جزء من الامعاء الدقيقة، او معالجة الجزء المصاب في الامعاء الدقيقة، التي يتم فيها امتصاص مركبات الغذاء، يمكن ان يؤدي الى نقص في مركبات غذائية معينة، ثم الى فقر الدم تاليا.
    • الدورة الشهرية (دورة الحيض - Menstrual cycle): النساء في سن الخصوبة هن، بشكل عام، الفئة الاكثر عرضة للاصابة بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد، مقارنة بالرجال. وذلك لان المراة تفقد كميات من الدم، ونتيجة لذلك تفقد الحديد ايضا، في فترة الحيض.
    • الحمل: المراة الحامل تكون معرضة جدا للاصابة بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد، وذلك لان مخزون الحديد المتوفر لديها ينبغي ان يدعم حجما اكبر من الدم مما في الحالة الطبيعية وان يكون، ايضا، مصدرا للهيموجلوبين الذي يحتاج اليه الجنين للنمو والتطور.
    • امراض وحالات مزمنة: المصابون بمرض سرطاني، بالفشل الكلوي (Renal failure) او بالفشل الكبدي (Hepatic failure)، او باية حالة طبية مزمنة اخرى، يمكن ان يكونوا عرضة لتطور فقر دم يدعى "فقر الدم المصاحب لامراض مزمنة" (فقر الدم كعرض لمرض مزمن). هذه الحالات الطبية قد تتسبب بنقص في خلايا الدم الحمراء. كما ان فقدان الدم، البطيء لكن المزمن، الناجم عن قرحة هضمية (Peptic ulcer)، او عن قرحة في مكان اخر من الجسم، قد يؤدي الى استنفاد مخزون الحديد في الجسم، وبالتالي يسبب فقر دم الناجم عن عوز الحديد.
    • عوامل وراثية: اذا كان ثمة من بين افراد العائلة من هو مصاب باحدى حالات فقر الدم التي تنتقل بالوراثة، كفقر الدم المنجلي، فهذا يشكل عامل خطر للاصابة بفقر الدم، على اساس وراثي.




    مضاعفات فقر الدم

    اذا لم يتم علاج فقر الدم، فقد يؤدي الى ظهور تاثيرات ومضاعفات جانبية مختلفة، منها:

    • فرط التعب (التعب الزائد): في حالات فقر الدم الصعبة من الممكن ان يشعر المريض بالتعب لدرجة تمنعه من القيام بواجباته اليومية البسيطة جدا، اذ يكون متعبا جدا ويصعب عليه اللعب او العمل.
    • مشاكل في القلب: قد يسبب فقر الدم تسارع نبضات القلب وعدم انتظامها - اضطراب نظم القلب (Arrhythmia). ففي حالة فقر الدم يتوجب على القلب ان يضخ كمية اكبر من الدم من اجل التعويض عن نقص الاكسجين في الدم. وقد يؤدي هذا الامر، حتى، الى "فشل القلب" (Heart failure).
    • ضرر للاعصاب: يعتبر فيتامين B - 12 ضروريا وحيويا ليس فقط لانتاج خلايا الدم الحمراء السليمة، وانما ايضا لعمل جهاز الاعصاب بشكل سليم.
    • تغيرات في الحالة الادراكية: النقص في فيتامين B - 12 قد يؤثر على عمل الدماغ الطبيعي.
    • الموت: انواع معينة من فقر الدم التي تنتقل بالوراثة، مثل فقر الدم المنجلي، قد تسبب مضاعفات طبية حادة تشكل خطرا على الحياة. فقدان كميات كبيرة من الدم خلال فترة زمنية قصيرة يؤدي، بصورة عامة، الى فقر دم، قد يكون قاتلا.




    تشخيص فقر الدم

    يمكن للاطباء تشخيص الانيميا عن طريق استعراض التاريخ الطبي للمريض, اجراء فحص جسماني شامل واختبارات دم, بما في ذلك العد الدموي الشامل (CBC - Complete blood count), وهو الاختبار الذي يفحص مستوى / تركيز خلايا الدم الحمراء وكذلك مستوى الهيموجلوبين في الدم. لدى الانسان البالغ، تتراوح القيم الطبيعية لخلايا الدم الحمراء بين 32 و 43 بالمئة، بينما تتراوح قيم الهيموجلوبين الطبيعية لدى الانسان البالغ بين 11 و 15 غراما للديسيلتر.
    من الممكن ان يتم فحص خلايا الدم تحت المجهر لفحص اسباب اخرى مثل:

    • الحجم.
    • الشكل.
    • اللون.

    اجراء هذه الفحوصات قد يساعد على الوصول الى تشخيص دقيق. على سبيل المثال, في فقر الدم الناجم عن عوز الحديد, تكون خلايا الدم الحمراء اصغر حجما وذات لون اكثر شحوبا من المعتاد. في فقر الدم الناجم عن عوز الفيتامينات، تكون خلايا الدم الحمراء اكبر حجما واقل عددا من المعتاد.



    علاج فقر الدم

    تتنوع علاجات فقر الدم وتختلف باختلاف المسبب لفقر الدم:

    • علاج فقر الدم الناجم عن عوز الحديد: يتم علاج فقر الدم من هذا النوع، في اغلب الحالات، بواسطة تناول مكملات (مضافات) الحديد.
    • علاج فقر الدم الناجم عن عوز الفيتامينات: هو نوع صعب من فقر الدم تتم معالجته بواسطة حقن تحتوي على فيتامين B - 12، وقد يستمر ذلك، في بعض الحالات، مدى الحياة.
    • علاج فقر الدم المصاحب للامراض المزمنة: ليس هنالك علاج معين لهذا النوع من فقر الدم.
    • علاج فقر الدم اللاتنسجي: قد يشمل علاج فقر الدم من هذا النوع باعطاء الدم وريديا (Intravenous feeding) لرفع كمية خلايا الدم الحمراء في الجسم.
    • علاج فقر الدم الناجم عن مرض في نخاع العظم: يتراوح علاج فقر الدم الناجم عن هذه الامراض المتعددة بين تناول ادوية بالمعالجة الكيماوية (Chemotherapy) وحتى زرع نخاع عظم.
    • علاج فقر الدم الناجم عن انحلال الدم: يشمل علاج فقر الدم الناجم عن انحلال الدم الامتناع عن تناول ادوية معينة، معالجة العدوى (التلوثات) المرافقة وتناول ادوية كابتة للجهاز المناعي الذي يهاجم خلايا الدم الحمراء.
    • علاج فقر الدم المنجلي: يشمل علاج فقر الدم من هذا النوع، مراقبة ورصد مستويات الاكسجين في الجسم، تناول مسكنات للالام، تناول السوائل، بالشرب او عن طريق التسريب لتخفيف الالام ولمنع ظهور مضاعفات.




    الوقاية من فقر الدم

    معظم حالات فقر الدم غير قابلة للمنع.
    ولكن، بالامكان منع ظهور فقر الدم الناجم عن عوز الحديد او فقر الدم الناجم عن عوز الفيتامينات بواسطة التغذية المتوازنة والمتنوعة التي تحتوي على:

    • الحديد
    • حمض الفوليك
    • فيتامين B 12
    • فيتامين C

    المواظبة على تناول اغذية غنية بالحديد هي امر هام جدا، وخاصة بالنسبة للاشخاص ذوي الاجسام التي تحتاج الى كميات كبيرة جدا من الحديد، كالاطفال الذين يستهلكون الحديد بكميات كبيرة في فترة النمو، النساء الحوامل والنساء في سن الخصوبة. من المهم جدا تزويد كميات كافية من الحديد وخاصة للاطفال، للنباتيين، وللذين يركضون لمسافات طويلة.






  6. #5
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    18
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي رد: ساعدوني في بحث

    بارك الله فيكما على الافادة

  7. #6

    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    العمر
    26
    المشاركات
    11
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    استاذة مسيقى
    هواياتي
    العزف
    شعاري
    لا اله الا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: ساعدوني في بحث

    فقر الدم هي حالة ينخفض فيها عدد كريات الدم الحمراء الصحية إلى ما تحت الحالة العادية وتسمى أيضا الأنيميا.







    مسببات المرض

    فقر الدم ليس مرضا بحد ذاته بل حالة تسببها مجموعة مختلفة من الأمراض والإعتلالات الجسدية والأسباب الرئيسية لفقر الدم هي:

    -الإنتاج غير الكافي للكريات الحمراء.

    -فقدان الدم.

    -التحطيم المفرط لكريات الدم الحمراء.





    الأعراض

    تأخذ كريات الدم الحمراء الأكسجين من الرئتين وتنقله إلى الأنسجة في سائر الجسم وهناك يدمج الأكسجين مع الأنسجة في سائر الجسم وهناك يدمج الأكسجين مع الغذاء من أجل إنتاج الطاقة. أما الشخص المصاب بفقر الدم فلا يستطيع دمه نقل الأكسجين الكافي للأنسجة وبذلك يحس بالضعف والإرهاق والغثيان وآلام الرأس والبشرة الشاحبة والباردة والنبض السريع للقلب وقصر النفس. يفرز الجسم أجساما مضادة غير عادية تسمى الأجسام المضادة الذاتية وهي تهاجم كريات الدم الحمراء في جسم الإنسان نفسه.




    طرق الوقاية والعلاج


    -تناول الغذاء المنوع والمفيد:


    فيجب المحافظة على التغذية الملائمة و الكافية، و الغنية بالسعرات الحرارية و البروتين و الحديد، و خصوصا تناول الخضار الخضراء، و اللحوم الحمراء و الكبد، و من الأطعمة المناسبة أيضا، السمك و المأكولات البحرية و الدجـاج، و البقوليات مثل الفاصوليا، و الفول السوداني. -إذا كنتم تخططون تخطط للحمل فأستشيرو الطبيب عن نوعية الغذاء الضرورية التي يجب تناولها أثناء الحمل .



 

 

المواضيع المتشابهه

  1. ساعدوني
    بواسطة sousoy11 في المنتدى السنة الرابعة ابتدائي
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 29-10-2013, 20:59
  2. ساعدوني
    بواسطة sousoy11 في المنتدى السنة الرابعة ابتدائي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-10-2013, 16:46
  3. ساعدوني؟؟؟؟؟؟؟؟
    بواسطة sousoy11 في المنتدى السنة الرابعة ابتدائي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-10-2013, 21:51
  4. ساعدوني’؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    بواسطة * Lª Flèur Dè Pâpähª* في المنتدى طلبات و استفسارات تلاميذ التعليم المتوسط
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 08-10-2013, 17:25
  5. ساعدوني
    بواسطة AKRAM KARIM في المنتدى طلبات و استفسارات تلاميذ التعليم المتوسط
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-04-2013, 19:06

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •