أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..

الأسباب المفصلة لعذاب القبر : السؤال : ما هي المعاصي التي يعذب بها أصحابها في القبور ؟؟ الحمد لله سبق في جواب السؤال رقم () ذكر هذه الأسباب ، ونذكر



الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..


النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    ♥•- الإدارة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    4,533
    الجنس
    أنثى

    افتراضي الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..

     
    الأسباب المفصلة لعذاب القبر :
    السؤال :
    ما هي المعاصي التي يعذب بها أصحابها في القبور ؟؟

    الحمد لله
    سبق في جواب السؤال رقم (45325) ذكر هذه الأسباب ، ونذكر هنا مجموعة من هذه المعاصي ، مقرونة بأدلتها من القرآن والسنة الصحيحة .
    الشرك بالله والكفر به
    قال الله تعالى عن آل فرعون : ( النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوّاً وَعَشِيّاً وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ ) غافر/46 .
    وقال تعالى : ( وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنْتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ وَكُنْتُمْ عَنْ آيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ) الأنعام/93 .
    وذلك أن الكافر إذا احتُضر بشرته الملائكة بالعذاب والنكال والأغلال والسلاسل والجحيم وغضب الله عليه فتفرق روحه في جسده وتعصي وتأبى الخروج فتضربهم الملائكة حتى تخرج أرواحهم من أجسادهم قائلين لهم : ( أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ ....) الأنعام/93 .
    ومما يدل على أن الشرك سبب من أسباب عذاب القبر حديث زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ رضي الله عنه قَالَ :
    بَيْنَمَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي حَائِطٍ لِبَنِي النَّجَّارِ عَلَى بَغْلَةٍ لَهُ وَنَحْنُ مَعَهُ إِذْ حَادَتْ بِهِ فَكَادَتْ تُلْقِيهِ وَإِذَا أَقْبُرٌ سِتَّةٌ أَوْ خَمْسَةٌ أَوْ أَرْبَعَةٌ فَقَالَ : مَنْ يَعْرِفُ أَصْحَابَ هَذِهِ الأَقْبُرِ ؟ فَقَالَ رَجُلٌ : أَنَا .
    قَالَ : فَمَتَى مَاتَ هَؤُلاءِ ؟ قَالَ : مَاتُوا فِي الإِشْرَاكِ .. فَقَالَ : إِنَّ هَذِهِ الأُمَّةَ تُبْتَلَى فِي قُبُورِهَا ، فَلَوْلا أَنْ لا تَدَافَنُوا لَدَعَوْتُ اللَّهَ أَنْ يُسْمِعَكُمْ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ الَّذِي أَسْمَعُ مِنْهُ .. ثُمَّ أَقْبَلَ عَلَيْنَا بِوَجْهِهِ فَقَالَ : تَعَوَّذُوا بِاللَّهِ مِنْ عَذَابِ النَّارِ .. ( الحديث ) . رواه مسلم (2867)
    فقوله في الحديث : ( ماتوا في الإشراك ) دليل على أن الشرك سبب في عذاب القبر .
    النفاق سبب من أسباب عذاب القبر
    والمنافقون أولى الناس بعذاب القبر ، كيف لا وهم أصحاب الدرك الأسفل من النار .
    قال الله تعالى : ( وَمِمَّنْ حَوْلَكُمْ مِنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُوا عَلَى النِّفَاقِ لا تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ ) التوبة/101 .
    قال قتادة والربيع بن أنس في قوله تعالى : ( سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ) : إحداهما في الدنيا ، والأخرى هي عذاب القبر .
    وفي أحاديث سؤال الملكين وفتنة القبر ، ورد التصريح باسم المنافق ، أو المرتاب في كثير من الروايات ، كما في البخاري ( 1374 ) من حديث أنس رضي الله عنه : ( .. وأما الكافر والمنافق فيُقال له .. ) ، وفي الصحيحين من حديث أسماء رضي الله عنها : ( وأما المنافق أو المرتاب ) .
    تغيير شرع الله تعالى ؛ بتحريم ما أحل الله ، وتحليل ما حرم
    والدليل على أن ذلك الإلحاد في شرع الله تعالى سبب من أسباب العذاب في القبر قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( رَأَيْتُ عَمْرَو بْنَ عَامِرٍ الْخُزَاعِيَّ يَجُرُّ قُصْبَهُ فِي النَّارِ ؛ كَانَ أَوَّلَ مَنْ سَيَّبَ السَّوَائِبَ ) .رواه البخاري (4623) .
    قَوْله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( يَجُرّ قُصْبه فِي النَّار ) وَهِيَ الأَمْعَاء .
    والسائبة : هي ناقة أو بقرة أو شاة كانوا يسيبونها فلا تركب ولا تؤكل ولا يحمل عليها ، وكان بعضهم ينذر شيئا من ماله يجعله سائبة .
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : " العرب من ولد إسماعيل وغيره ، الذين كانوا جيران البيت العتيق الذي بناه إبراهيم وإسماعيل ، كانوا حنفاء على ملة إبراهيم ، إلى أن غير دينه بعض ولاة خزاعة ، وهو عمرو بن لحي ، وهو أول من غير دين إبراهيم بالشرك وتحريم ما لم يحرمه الله ، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم : رأيت عمرو بن لحي يجر قصبه " انتهى . "دقائق التفسير" (2/71) .
    عدم الاستبراء من البول ، والمشي بين الناس بالنميمة
    فعن ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ : مَرَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِقَبْرَيْنِ فَقَالَ : إِنَّهُمَا لَيُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبَانِ فِي كَبِيرٍ ، أَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ لا يَسْتَتِرُ مِنْ الْبَوْلِ وَأَمَّا الآخَرُ فَكَانَ يَمْشِي بِالنَّمِيمَةِ ...الحديث . رواه البخاري (218) ومسلم (292) .
    وعن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : ( إن عامة عذاب القبر من البول فتنزهوا منه ) أخرجه الدارقطني ، وصححه الألباني في صحيح الترغيب (1/152) .
    الغيبــــــة
    وعلى ذلك ترجم البخاري رحمه الله في كتاب الجنائز بقوله : " عذاب القبر من الغيبة والبول " .
    ثم روى فيه حديث القبرين السابق مع أن لفظ البخاري ليس فيه ذكر الغيبة ، وإنما فيه النميمة ، لكنه جرى عَلَى عَادَته فِي الْإِشَارَة إِلَى مَا وَرَدَ فِي بَعْض طُرُق الحديث : ( وأما الآخر فيعذّب في الغيبة )
    أخرجه أحمد (5/35) وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب ( 1/66 ) .
    الكـــــــذب
    ففي حديث سمرة بن جندب رضي الله عنه عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : ( فَانْطَلَقْنَا فَأَتَيْنَا عَلَى رَجُلٍ مُسْتَلْقٍ لِقَفَاهُ ، وَإِذَا آخَرُ قَائِمٌ عَلَيْهِ بِكَلُّوبٍ مِنْ حَدِيدٍ ، وَإِذَا هُوَ يَأْتِي أَحَدَ شِقَّيْ وَجْهِهِ فَيُشَرْشِرُ شِدْقَهُ إِلَى قَفَاهُ ، وَمَنْخِرَهُ إِلَى قَفَاهُ ، وَعَيْنَهُ إِلَى قَفَاهُ ، قَالَ : ثُمَّ يَتَحَوَّلُ إِلَى الْجَانِبِ الآخَرِ فَيَفْعَلُ بِهِ مِثْلَ مَا فَعَلَ بِالْجَانِبِ الأَوَّلِ ، فَمَا يَفْرُغُ مِنْ ذَلِكَ الْجَانِبِ حَتَّى يَصِحَّ ذَلِكَ الْجَانِبُ كَمَا كَانَ ثُمَّ يَعُودُ عَلَيْهِ فَيَفْعَلُ مِثْلَ مَا فَعَلَ الْمَرَّةَ الأُولَى . قَالَ : قُلْتُ : سُبْحَانَ اللَّهِ ! مَا هَذَانِ ؟
    ثم قال عن هذا المعذب في آخر الحديث : ( إنه الرجل يغدو من بيته ، فيكذب الكذبة تبلغ الآفاق .. ) رواه البخاري (7074) .
    فيشرشر : أي يقطعه .
    والشدق : جانب الفم .
    هجر القرآن بعد تعلُّمه ، والنوم عن الصلاة المكتوبة
    ففي حديث سمرة بن جندب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَتَيْنَا عَلَى رَجُلٍ مُضْطَجِعٍ وَإِذَا آخَرُ قَائِمٌ عَلَيْهِ بِصَخْرَةٍ ، وَإِذَا هُوَ يَهْوِي بِالصَّخْرَةِ لِرَأْسِهِ فَيَثْلَغُ رَأْسَهُ ، فَيَتَدَهْدَه الْحَجَرُ هَا هُنَا فَيَتْبَعُ الْحَجَرَ فَيَأْخُذُهُ فَلَا يَرْجِعُ إِلَيْهِ حَتَّى يَصِحَّ رَأْسُهُ كَمَا كَانَ ، ثُمَّ يَعُودُ عَلَيْهِ فَيَفْعَلُ بِهِ مِثْلَ مَا فَعَلَ الْمَرَّةَ الأُولَى . قَالَ : قُلْتُ لَهُمَا : سُبْحَانَ اللَّهِ ! مَا هَذَانِ ؟
    وفيه : ( والذي رأيته يُشْدَخ رأسُه فرجل علمه الله القُرْآن ، فنام عنه بالليل ، ولم يعمل به بالنهار ) .
    (يثلغ رأسه) : أي يشدخه ويشقه .
    (يتدهده) : أي يتدحرج .
    وفي رواية : ( أَمَّا الرَّجُلُ الَّذِي أَتَيْتَ عَلَيْهِ يُثْلَغُ رَأْسُهُ بِالْحَجَرِ فَإِنَّهُ الرَّجُلُ يَأْخُذُ الْقُرْآنَ فَيَرْفُضُهُ وَيَنَامُ عَنْ الصَّلاةِ الْمَكْتُوبَةِ ) رواه البخاري (7076) .
    وذكر الحافظ ابن حجر رحمه الله أن هذه الرواية أوضح من الأولى ؛ فإن ظاهر الأولى أنه يعذب على ترك قراءة القُرْآن بالليل ، وأما الأخرى فتدل على أنه يعذب على نومه عن الصلاة المكتوبة .
    قال : ويحتمل أن يكون العذاب على مجموع الأمرين ؛ ترك القراءة ، وترك العمل .
    قال ابن حجر : " قال ابن هبيرة : رفض القرآن بعد حفظه جناية عظيمة ؛ لأنه يوهم أنه رأى فيه ما يوجب رفضه ، فلما رفض أشرف الأشياء وهو القرآن عوقب في أشرف أعضائه وهو الرأس " فتح الباري (3/251) .
    أكل الربا
    ففي حديث سمرة رضي الله عنه قَالَ : ( فَانْطَلَقْنَا فَأَتَيْنَا عَلَى نَهَرٍ أَحْمَرَ مِثْلِ الدَّمِ ، وَإِذَا فِي النَّهَرِ رَجُلٌ سَابِحٌ يَسْبَحُ ، وَإِذَا عَلَى شَطِّ النَّهَرِ رَجُلٌ قَدْ جَمَعَ عِنْدَهُ حِجَارَةً كَثِيرَةً ، وَإِذَا ذَلِكَ السَّابِحُ يَسْبَحُ مَا يَسْبَحُ ثُمَّ يَأْتِي ذَلِكَ الَّذِي قَدْ جَمَعَ عِنْدَهُ الْحِجَارَةَ فَيَفْغَرُ لَهُ فَاهُ فَيُلْقِمُهُ حَجَرًا فَيَنْطَلِقُ يَسْبَحُ ثُمَّ يَرْجِعُ إِلَيْهِ كُلَّمَا رَجَعَ إِلَيْهِ فَغَرَ لَهُ فَاهُ فَأَلْقَمَهُ حَجَرًا ) إلى أن قال : ( وَأَمَّا الرَّجُلُ الَّذِي أَتَيْتَ عَلَيْهِ يَسْبَحُ فِي النَّهَرِ وَيُلْقَمُ الْحَجَرَ فَإِنَّهُ آكِلُ الرِّبَا ) .
    الزنـــا
    ففي حديث سمرة رضي الله عنه : ( فَانْطَلَقْنَا فَأَتَيْنَا عَلَى مِثْلِ التَّنُّورِ ، فَإِذَا فِيهِ لَغَطٌ وَأَصْوَاتٌ ، قَالَ : فَاطَّلَعْنَا فِيهِ ، فَإِذَا فِيهِ رِجَالٌ وَنِسَاءٌ عُرَاةٌ ، وَإِذَا هُمْ يَأْتِيهِمْ لَهَبٌ مِنْ أَسْفَلَ مِنْهُمْ ، فَإِذَا أَتَاهُمْ ذَلِكَ اللَّهَبُ ضَوْضَوْا [ أي : صاحوا] قَالَ : قُلْتُ لَهُمَا : مَا هَؤُلَاءِ ؟) وفي آخره : ( وَأَمَّا الرِّجَالُ وَالنِّسَاءُ الْعُرَاةُ الَّذِينَ فِي مِثْلِ بِنَاءِ التَّنُّورِ فَإِنَّهُمْ الزُّنَاةُ وَالزَّوَانِي ) .
    أمر الناس بالبر ونسيان النفس
    فعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال صلى الله عليه وسلم : ( رأيت ليلة أسري بي رجالاً تُقرض شفاههم بمقاريض من نار ، فقلت : من هؤلاء يا جبريل ؟ فقال : الخطباء من أمتك يأمرون الناس بالبر وينسون أنفسهم ، وهم يتلون الكتاب أفلا يعقلون ؟! ) أخرجه أحمد (3/120 ) وصححه الألباني في الصحيحة (291) .



    وعند البيهقي : ( أتيت ليلة أُسري بي على قوم تُقرض شفاههم بمقاريض من نار ، كلما قرضت وفت ، فقلت : يا جبريل من هؤلاء ؟ قال : خطباء أمتك الذين يقولون ما لا يفعلون ، ويقرءون كتاب الله ولا يعملون به ) رواه البيهقي في "شعب الإيمان" وحسنه الألباني في صحيح الجامع (128) .
    الإفطار في رمضان من غير عذر
    فعن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( بينا أنا نائم إذ أتاني رجلان ، فأخذا بضَبُعَيَّ ، وأتيا بي جبلاً فقالا لي : اصعد . فقلت : إني لا أطيقه . فقالا : إنا سنسهله لك . قال : فصعدت حتى إذا كنت في سواء الجبل ، إذا أنا بأصوات شديدة ، فقلت : ما هذه الأصوات ؟ قال : هذا عواء أهل النار . ثم انْطُلِق بي ، فإذا بقوم معلقين بعراقيبهم ، مشققة أشداقهم ، تسيل أشداقهم دماً ، قال : قلت : من هؤلاء ؟ قال : هم الذين يفطرون قبل تحلة صومهم .
    أخرجه ابن حبان والحاكم (1/290،210) ، وصححه الألباني في الصحيحة (3951) .
    الغلول من الغنائم :
    دل على ذلك حديث أبي هريرة رضي الله عنه في الرجل الذي غل الثوب في بعض مغازيه ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم عنه : ( والذي نفسي بيده إن الشملة [ ثوب ] التي أخذها يوم خيبر من المغانم ، لم تُصبها المقاسم ، لتشتعل عليه ناراً ) أخرجه البخاري (4234) ومسلم (115) .
    والغلول : هو أخذ الغازي شيئاً من الغنيمة دون عرضه على ولي الأمر لقسمته .
    جرّ الثوب خيلاء
    يدل على ذلك حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( بينما رجلٌ يجر إزاره إذ خُسف به فهو يتجلجل إلى يوم القيامة ) أخرجه البخاري (3485) ومسلم (2088) .
    والتجلجل : أن يسوخ في الأرض مع اضطراب شديد ويندفع من شق إلى شق .
    فالمعنى : يتجلجل في الأرض أي ينزل فيها مضطرباً متدافعاً .
    السرقة من الحُجَّاج
    دلَّ على ذلك حديث جابر رضي الله عنه في صلاة الكسوف .. وفيه قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( لَقَدْ جِيءَ بِالنَّارِ ، وَذَلِكُمْ حِينَ رَأَيْتُمُونِي تَأَخَّرْتُ مَخَافَةَ أَنْ يُصِيبَنِي مِنْ لَفْحِهَا ، وَحَتَّى رَأَيْتُ فِيهَا صَاحِبَ الْمِحْجَنِ يَجُرُّ قُصْبَهُ فِي النَّارِ ؛ كَانَ يَسْرِقُ الْحَاجَّ بِمِحْجَنِهِ ، فَإِنْ فُطِنَ لَهُ قَالَ : إِنَّمَا تَعَلَّقَ بِمِحْجَنِي ، وَإِنْ غُفِلَ عَنْهُ ذَهَبَ بِهِ ) رواه مسلم (904) والمحجن : عصا معوجة الرأس .
    حبس الحيوان وتعذيبه وعدم رحمته
    ففي حديث جابر رضي الله عنه في صلاة الكسوف قال النبي صلى الله عليه وسلم : (رَأَيْتُ فِيهَا [ أي النار ] صَاحِبَةَ الْهِرَّةِ الَّتِي رَبَطَتْهَا فَلَمْ تُطْعِمْهَا وَلَمْ تَدَعْهَا تَأْكُلُ مِنْ خَشَاشِ الْأَرْضِ حَتَّى مَاتَتْ جُوعًا ) رواه مسلم (904) .
    قال البيهقي في كتابه "إثبات عذاب القبر" (ص 97) : " ورأى حين صلى صلاة الخسوف من يجر قصبه في النار ، ومن يعذب في السرقة ، والمرأة التي كانت تعذب في الهرة وقد صاروا في قبورهم رميماً في أعين أهل زمانه ، ولم ير من صلى معه من ذلك ما رأى " انتهى .
    الدَّيْــن
    إن مما يضر الميت في قبره ما عليه من دين ، فعَنْ سَعْدِ بْنِ الْأَطْوَلِ قَالَ : مَاتَ أَخِي وَتَرَكَ ثَلَاثَ مِائَةِ دِينَارٍ ، وَتَرَكَ وَلَدًا صِغَارًا ، فَأَرَدْتُ أَنْ أُنْفِقَ عَلَيْهِمْ ، فَقَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ أَخَاكَ مَحْبُوسٌ بِدَيْنِهِ ، فَاذْهَبْ فَاقْضِ عَنْهُ ) . قَالَ : فَذَهَبْتُ فَقَضَيْتُ عَنْهُ ، ثُمَّ جِئْتُ فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، قَدْ قَضَيْتُ عَنْهُ وَلَمْ يَبْقَ إِلا امْرَأَةً تَدَّعِي دِينَارَيْنِ ، وَلَيْسَتْ لَهَا بَيِّنَةٌ . قَالَ : ( أَعْطِهَا فَإِنَّهَا صَادِقَةٌ ) رواه أحمد (16776) وابن ماجه (2/82) وصححه الألباني في صحيح الجامع (1550) .
    الإسلام سؤال وجواب

    hgHsfhf hgltwgm gu`hf hgrfv >>

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: محبة للخير,ahlam mani

  2. #2
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    العمر
    20
    المشاركات
    1,574
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة في كلية الصيدلة
    شعاري
    وفيَ الصَمت تسَكُن حكَايات لا تُروَى . . !

    افتراضي رد: الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..


    منجيات عذاب القبر

    يسرد هذا المقال المنجيات من عذاب القبر كما تفضل فضيلة الشيخ عمر عبد الكافي بذكرها فى برنامج الوعد الحق.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    هل تتكرم فضيلتكم بذكر المنجيات من عذاب القبر؟

    أحمد الله رب العالمين حمد عباده الشاكرين الذاكرين وأصلى وأسلم على الرسول المعصوم صلى الله عليه وسلم ، أما بعد فإن المنجنيات من عذاب القبر كما جمعتها من الكتاب والسنة كما يلى

    • بر الوالدين.
    • الوضوء.
    • الصلاة.
    • ذكر الله تعالى.
    • صوم رمضان.
    • سرعة الغسل من الجنابة.
    • الحج والعمرة .
    • صلة الرحم.
    • الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر.
    • حسن الخلق.
    • الخوف من الله تعالى.
    • الافراط ( الأولاد الصغار).
    • الرجاء فى الله تعالى.
    • البكاء من خشية الله .
    • حسن الظن بالله.
    • الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    • الإكثار من قول لا إله إلا الله
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: بنت الأحرار,محبة للخير

  3. #3
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    العمر
    20
    المشاركات
    1,574
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة في كلية الصيدلة
    شعاري
    وفيَ الصَمت تسَكُن حكَايات لا تُروَى . . !

    افتراضي رد: الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..

    اللهم قنا عذاب القبر اللهم تقبل توبتنا واغفر لنا وارحمنا انك انت الغفور الرحيم

    بارك الله فيكي اختي
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: بنت الأحرار,محبة للخير,ahlam mani

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    1,573
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة جامعية
    هواياتي
    الرسم. المطالعة و حب الاستطلاع
    شعاري
    نعيب زماننا و العيب فينا و ما لزماننا عيب سوانا

    افتراضي رد: الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..

    كالعادة اختي بنت الاحرار دائما تبهريني بمواضيعك الدينية الرائعة
    خاصة و ان كانت تعالج امورا حساسة كيوم القيامة و الحساب و عذاب القبر
    و الله لمجرد التفكير فيها اتمنى لو كنت منعزلة حتى انشغل في عبادة الله الاحد الواحد
    دون انقطاع خوفا من عذابه و عقابه و غضبه و الشيء الذي يريبني اكثر
    السؤال في القبر فلا احد منا يجد هناك اب يسانده او ام تداعبه او اخ يحميه
    يتعذب وحده و لا احد يتعذب في مكانه يسأل و لا احد سيجيب عنه
    اللهم ثبتنا عند السؤال
    اللهم ثبتنا عند السؤال
    اللهم ثبتنا عند السؤال
    اللهم اتنا في الدنيا حسنة و في الاخرة حسنة و قنا عذاب القبر و قنا عذاب النار
    اللهم نسألك صحبة الحبيب المصطفى عليه الصلاة و السلام و شفاعته
    يوم القيامة ان يشفع فينا و في امة محمد اجمعين
    اللهم ارحم موتانا و موتى كل المسلمين فهم السابقون و نحن اللاحقون
    جزاك الله خيرا اختي امطريني بمواضيعك الرائعة فنحن بحاجة لأن نتوقف
    برهة لحظة مع أنفسنا و نحاسبها قبل ان يحاسبنا مولانا
    اسأل الله ان يحسن خاتمتنا و ان يغفر لنا ذنوبنا و خطايانا
    و ان ينجينا من عذاب القبر و عذاب جهنم
    امين

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: بنت الأحرار,ahlam mani

  5. #5
    ♥•- الإدارة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    4,533
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..

    عن ابن عمر رضي الله عنهما قال أخذ رسول الله صلى الله عليه و سلم بمنكبي فقال كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل و كان ابن عمر رضي الله عنهما يقول إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح و إذا أصبحت فلا تنتظر المساء و خذ من صحتك لمرضك و من حياتك لموتك " رواه البخاري
    عن أبي محمد عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :"لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به" حديث حسن صحيح
    عن أنس رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول قال الله تعالى ياابن آدم إنك ما دعوتني و رجوتني غفرت لك على ما كان منك و لا أبالي ياابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ياابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة"رواه الترمذي و قال حديث حسن صحيح
    و روي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله صلى الله عليه و سلم:(كل عين باكية يوم القيامة, إلا عين غضّت عن محارم الله, و عين سهرت في سبيل الله, و عين خرج منها مثل رأس الذباب من خشية الله).رواه الأصبهاني.
    وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: لما نزلت:(مثل الّذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة, و الله يضاعف لمن يشاء, و الله واسع عليم).261من سورة البقرة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:( ربّ زد أمّتي) فنزلت:( إنما يوفى الصّابرون أجرهم بغير حساب)الآية10من سورة الزمر. رواه ابن حبان في صحيحه, و البيهقي.


    أسعدتماني بردكما ودعواتكما الطيبة ..
    فاللهم آمين لنا وللمؤمنين كافة ..
    ولكما بمثل ما دعوتما وأكثر
    وحزاكما الله خيرا ..
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: محبة للخير,ahlam mani
    التعديل الأخير تم بواسطة بنت الأحرار ; 20-10-2013 الساعة 15:34

  6. #6
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    العمر
    17
    المشاركات
    4,761
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    كتابة الشعر و الخواطر والروايات والمطالعة
    شعاري
    حياتها امل فان تلاشى يوما فكبرو عليها اربعا

    افتراضي رد: الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..

    اجرنا منها ياالله
    موضوع مهم ومميز
    شكرا وجعلها الله في مزان حسناتك
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ahlam mani

  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    العمر
    18
    المشاركات
    240
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    ↕ ♫ ☼♠ • ◘ ○ ♦ ♣☻♥ étudient ♥ ☺
    هواياتي
    ♥ monter a cheval ☻ et☺ la guitare
    شعاري
    ♥ ♥j'aime deux chose :la rose pour un jour ,et toi pour toujours

    افتراضي رد: الأسباب المفصلة لعذاب القبر ..


    :1264884372:

  8. #8

    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    العمر
    19
    المشاركات
    92
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    تلميذة
    هواياتي
    السباحة و الرماية و ركوب الخيل
    شعاري
    ان جزائرية

    افتراضي

    اللهم اجعلنا من اصحاب الجنة:1264884372:

    ​عذاب القبر لا احد ينجي منه ال من سلم و امن ادى واجباته كمسلم
    التعديل الأخير تم بواسطة بنت الأحرار ; 22-10-2013 الساعة 12:01

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. ماهو القبر الذي مشي بصاحبه
    بواسطة اسير الاحزان في المنتدى النكت و الالغاز
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13-02-2015, 18:33
  2. اكثر من 15 نموذج بكالوريا مقترح في اللغة الفرنسية مع الحلول المفصلة
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى اختبارات وحوليات اللغات الاجنبية 3AS
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-04-2013, 11:20
  3. القبر ينادي
    بواسطة عائشة الملتزمة في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-01-2013, 21:11

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •