نظرية التبادل عند بيتر بلاو:
يرى بيتر بلاو أن قوى الجاذبية الاجتماعية Social attraction
(
الشعور بالانجذاب والرغبة لأنواع المكافآت).
هي التي تحركالتعاملات والتفاعلات الاجتماعية داخل التنظيم الاجتماعي
وهي بذلك تعمل علىنشأة تبادل الموارد أو المنافع exchange of resources.

بذلك يعتبر التبادلالاجتماعي أول خطوة في عملية الاتحاد الاجتماعي Social association
*
عند حدوثالتبادل الاجتماعي يظهر لنا التمايز في المكانات والقوة
تبعًا لتباين ملكيةالمصادر التي يحتاجها الآخرون.

يقوم الأفراد الذين لا يمتلكونالمصادرresources بالامتثال والإذعان لرغبات مالك المصادر
وهو في المقابل يصنعموقفًا يشبع فيه حاجات هؤلاء الأفراد. فتظهر لنا أهمية التبادل الاجتماعي في نشأة
التمايز والفروق في المكانة status والقوة power.

يعرف التباين (تمايز) الاجتماعيSocial Differentiation :
بأنه عملية تتطور عن طريقها المراكزوالأدوار والطبقات والجماعات المختلفة وتستمر في وجودها في المجتمع
.

امتثالالأفراد وإذعانهم لمالك المصادر أو المنابع
يوجد لنا مظهرين بحيث:
1-
إذاكانت الميزات والمكافآت الناجمة تزيد أو تساوي كفة المشقة والعناء المبذول مثلا:
(
في العمل الأجر يساوي جهد وتعب العامل)، فإن ذلك يؤدي إلى تأييد جمعي لصاحبالقوة أو المكانة،
وتصبح سلطته الشرعية أســـاس استقرار التنظيم، وانتظام القيموالمعايير والمبادئ ونقل المعلومات.
أي أنه ينشأ توافق جمعي لعنصر القوة أوالمكانة.
2-
يظهر مع ذلك أفراد يشعرون بالاستغلال لأنهم يحصلون على مكافآت غيرمشبعة وغير كافية
فيقومون برفض جمعي للقوة، وتتواجد قوى معارضة لمركز القوة أومركز ضبط الموقف.

يؤكد بيتر بلاو أن الخلل بين الميزات أو المكافآت وبينالأفراد والجماعات
لا يسبب قطع العلاقات بل يقود إلى تقويتها وديمومتها بينأطرافها.

كما أن عدم التوازن بين المكافآت والأفراد أو الجماعات يؤدي إلىنشأة الصراع والتغير الاجتماعي.
فيحدث الجدل dialectic بين المبادلة ( الأخذوالعطاء) وعدم التوازن.

بالتالي يؤدي التبادل exchange إلى كل من البناءوالعملية، أي كل من السكون static والحركة dynamic
فيشكل أسس الديناميكياتالاجتماعية.

يفترض بلاو
أن العلاقات والسلوك الاجتماعي لا يمكن أن تختزلبالمصلحة المادية الآنية أو المباشرة إنما إلى عاملين أساسيين:
العامل الأول:هوالعامل القيمي أو الأخلاقي المبدئي عند الإنسان.
العامل الثاني: يتعلق بالقيمالخارجية والمادية والمصلحية للتبادل.

وبذلك يمكن تطبيق مفاهيم التبادلالاجتماعي على أنواع العلاقات الاجتماعية والظواهر الأخرى



لأنها أي النظريةنستطيع تفسيرها عن طريق تحليلها إلى عناصرها الأولية.

مفاهيم نظرية التبادلعند بيتر بلاو
فرد متأثر بدوافع الجاذبية الاجتماعية والمكافأة.
عمليةالتبادل الاجتماعي بين الأفراد، ونشأة التمايز في المكانات والقوة.
التنظيموالشرعية يؤديان إلى التوازن.
الإحساس بالاستغلال يؤدي إلى عدم التوازن الذييؤدي إلى التعارض والتغيير.
الجدل الناجم بين التبادل واللاتوازن يؤدي إلىالديناميكية الاجتماعية.
التبادل الاجتماعي أفعال طوعية يحركها العائد الذييتوقعه الأفراد.
العائد المتوقع من عملية التبادل الاجتماعي قد يكون مادي أومعنوي.
ولا يفترض أن يكون آني اللحظة.

وعن النظرية تجدين في االمراجع:
حجازي، د.محمد فؤاد: "النظريات الاجتماعية".
تماشيف، نيقولا: "نظرية علمالاجتماع".
الحسن، د.محمد إحسان: "النظريات الاجتماعية المتقدمة".

k/vdm hgjfh]g hgh[jlhud uk] fdjv fgh,