أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ " شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ ,, هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ,, فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ,, وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى



كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان


النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    391
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة ثانوي
    شعاري
    الا بذكر الله تطمئن القلوب

    افتراضي كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

     
    بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

    " شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ ,, هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ

    مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ,, فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ

    ,, وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَر

    ,, َ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ

    ,, وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ

    وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ " - صدق الله العظيم
    سورة البقرة ( الآية : 185)
    هاهو شهـر رمضــان , شَهرُ الخَير شَهرُ القُرآن شَهرُ الرَّحمةِ والغُفرآنْ شَهرٌ أوله رَحمة و أوسطه مغفرة وآخره عتقٌ من النيرانْ جَعلنا الله و إياكُم ممن يَصُومه ويقُومه إيمَاناً واحتِساباً الأجرَ عِند الله .
    الحمد لله الذي هدي إلى الإحسان . وجعل كتابه دليلا ً لأهل الإيمان . والصلاة والسلام على من زانه ربُّـه بالقرآن . وحياة بليلة القدر في رمضان وعلى آله وصحبه سادة الأزمان وعلى من تبعهم من أهل الحق والعرفان .
    أخي المسلم: يا لفرحة المسلمين بتلك الأيام التي تتكرر عليهم في كل عام . فيحبونها بأرواحهم وأنفسهم وعقولهم وقلوبهم
    أليس من النعمة أن تمر بالإنسان في كل عام أيام يحيا فيها مع نفسه حياة تختلف عن تلك الأيام التي تعودها في بقية أيامه ؟!
    إن الفرحة بهذه الأيام الجميلة (أيام شهر رمضان) إنها فرحة لست خاصة بالكبار وحدهم بل حتى أولئك الصغار الذين لم يفرض عليهم صيامها يحسون بتلك الفرحة !
    لابد أن تفهم أن أيام (شهر رمضان) أيام لها طعمها الخاص ! ويومها أخي ستجد طعم هذه الأيام في مذاقك حلواً .. لذيذاً .. شهياً .. سائغاً ..
    إنه أيام تتكرر .. وشهور تتوالى .. وسنين تتعاقب .. وفي كلها تجد هذا الشهر المبارك ينشر عبيره في الأيام .. والشهور .. والسنين .. وإن شئت قل : وفي الإنسان !
    ذاك هو (شهر رمضان ) .. شهر الصبر .. شهر القرآن .. شهر التوبة .. شهر الرحمة .. شهر الغفران .. شهر الإحسان .. شهر الدعاء .. شهر العتق من النيران
    ها هى الفرحة تزهو بقـدوم شهـر القـرآن
    هاهي الأيام تبعث بالبشرى بقدوم الشهر المبارك .. وتنثر بين يديه أنواع الزهور! لتقول للعباد: أتاكم شهر الرحمة والغفران فماذا أعددتم له ؟!
    هناك وفي مدينة النبي صلى الله عليه وسلم وفي كل عام تزف البشرى لأولئك الأطهار من الصحابة (رضي الله عنهم) ..
    الرسول المصطفى صلى الله عليه وسلم يزفها ! بشرى إلهية: ((أتاكم رمضان شهر مبارك فرض الله عز وجل عليكم صيامه ، تفتح فيه أبواب السماء ! وتغلق فيه أبوب الجحيم ! وتغل فيه مردة الشياطين ! لله فيه ليلة خير من ألف شهر ! من حرم خيرها فقد حرم ! )) رواه النسائي والبيهقي: صحيح الترغيب : 985
    قال الإمام ابن رجب ( رحمه الله ) : ( هذا الحديث أصل في تهنئة الناس بعضهم بعضاً بشهر رمضان ، كيف لا يـبشر المؤمن بفتح أبواب الجنان ؟!
    كيف لا يـبشر المذنب بغلق أبواب النيران ؟! كيف لا يبشر العاقل بوقت يغل فيه الشياطين ؟!)
    تلك هي البشرى التي عمل لها العاملون.. وشمر لها المشمرون.. وفرح بقدومها المؤمنون.. فأين فرحتك ؟! أين ابتسامتك ؟ وأنت ترى الأيام تدنو منك رويداً .. رويداً .. لتضع بين يديك فرحة كل مسلم (شهر رمضان)
    يا له من شهر مبارك .. ومن أجله : (قلوب المتقين إلى هذا الشهر تحن ، ومن ألم فراقه تئن !) ابن رجب
    يا لبشرى المدركين لشهر الغفران ..
    يا لبشرى المدركين لشهر الرحمات ..
    يا لبشرى المدركين لشهر القرآن ..
    يا لبشرى المدركين لموسم الطاعات ..
    يا لبشرى المدركين لأيام كساها رب العباد تعال ى مهابةً .. وبهاءً .. وجمالاً ..
    هل علمت أن الصالحين كانوا يدعون الله زماناً طويلاً ليـبلغهم أيام شهر رمضان
    قال معلى بن الفضل (رحمه الله) : (كانوا يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان ثم يدعون ستة أشهر أن يتقبل منهم ).
    وقال يحيى بن أبي كثير (رحمه الله) : (كان من دعائهم : اللهم سلمني إلى رمضان ، وسلم لي رمضان ، وتسلمه من متقبلاً) .
    وأنت فادع كدعائهم .. وافرح كفرحتهم .. عسى الله أن يشملك بنفحات رمضان .. فيغفر الله لك ذنبك وتخرج من رمضان وقد أعتقت من النار.
    أما خطر ببالك يوماً فضل من أدرك رمضان ؟! أما تفكرت يوماً في عظم ثواب من قدر الله له إدراك هذا الشهر المبارك ؟!
    بلغنا الله وإياكم رمضان سنين عديدة .. وأحيانا به وبالصالحات حياة سعيدة
    النية الصادقة لصيام شهر رمضان
    هل أعددننا نية وعزماً صادقاً للصوم؟
    هل بحثت في عقلك وقلبك وأنت تستقبل رمضان ؟ لتعرف عزمه وصدقه ورمضان يطل عليك!
    كثير أولئك الذين يدخلون في رمضان بغير نية صادقة! ولا أعني نية الصوم ! فهذه يأتي بها كل صائم .
    ولكن هل عزمت على نية إخلاص الصوم ، وصدق العبادة في هذا الشهر المبارك ؟
    هل استحضرنا هذا العزم القوي قبل صوم رمضان ؟
    التفكير في مصاريف رمضان والإعداد لما يلزم من طعام يشاركك فيه الكثيرون !
    ولكن أخي المسلم إعدادك لغذاء الروح وتفكيرك في تطهير وتزكية نفسك والإقبال على الله تعالى في هذا الشهر المبارك ، هذا هو الإعداد النافع لاستقبال شهر رمضان !
    أترى هل يستوي من أحضر مثل هذا العزم وآخر لم يحضره ؟!
    قال صلى الله عليه وسلم : ((من صام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ! ومن قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه!)) رواه البخاري ومسلم
    قال الإمام ابن رجب : ( فإذا اشتد توقان النفس إلى ما تشتهيه مع قدرتها عليه ، ثم تركته لله عز وجل في موضع لا يطلع عليه إلا الله ! كان ذلك دليلاً على صحة الإيمان .)
    هيئ الإخلاص الصادق والعزم الأكيد وأنت تستقبل شهر صومك ..وهيئ العزم الصادق ليوم فطرك ..
    إن أصدق عزم وإخلاص تعده لصومك .. عزمك على فعل الطاعات .. واستقبال شهر صومك بالتوبة النصوح .. وعزمك على التوقيع على صفحة بيضاء نقية لتملأها بأعمال صالحة .. صافية من شوائب المعاصي .. تشبه صفاء ونصاعة هذا الشهر المبارك (شهر رمضان) وأما عزمك الصادق ليوم فطرك ! فهو أن تعقد العزم الأكيد على المداومة على الأعمال الصالحة التي وفقك الله تعالى لأدائها في شهر الرحمة .. والبركات .. (رمضان).
    إذا استقبلت شهر صومك .. تائباً .. منيباً .. عازماً على فعل الصالحات .. واستقبلت يوم فطرك .. عازماً على مواصلة المشوار في ذلك الطريق الطاهر .. فأنت يومها الفائز حقاً بثمرة الصوم .. ونفحات هذا الشهر المبارك
    إعداد القلب إعداد كاملاً لاستقبال شهر رمضان لا يكون إلا بقلب صاف وإخلاص لله تعالى في تجريد العبادة له تبارك وتعالى .. { قل إني أمرت أن أعبد الله مخلصاً له الدين} [الزمر]
    رزقني الله وإياكم الإخلاص في القول والعمل .. وجعلني وإياكم من أهل الصدق في المغيب والمحضر ومن أهل القرآن.
    رمضان شهر الغفران.. فهل حاسبنا أنفسنا ؟
    كم من رمضان يمر على الكثيرين وهم غافلون! لا يهمهم إلا رمضان الذي هم فيه!
    وقبل أن تـنقـشع لك سحب الأيام عن شهر رمضان.. وقبل أن تقول أنت : جاء شهر رمضان! فأنت تعلم أخي أن رمضان سيأتي سواء كنت غائبا ً أو حاضراً .. ولكن هلا قلت : لقد عشت حتى أدركت رمضان هذا . فيا ترى ماذا قدمت من الصالحات في أكثر من شهر كهذا؟!
    هل سبق لك أن حاسبت نفسك محاسبة صادقة بين يدي كل رمضان مر عليك ؟!
    أترك هذا هل سبق لك أن حاسبت نفسك في رمضان واحد يمر عليك ؟!
    ما أظنك نسيت أن تعد ميزانية شهر رمضان للأكل والشرب ! ولكن أخي قد تكون نسيت إعداد ميزانية (العمل الصالح!) و(التوبة!) و(الاستغفار!) و(الدعاء!).
    إن ميزانية تلك الأعمال أن تمتلك ملفاً عنوانه (الرجوع إلى الله تعالى!)
    وأول عنوان سيقابلك في هذا الملف : (حاسب نفسك أولاً!)
    فإذا نجحت في سد الفراغات وإكمال البيانات لهذا العنوان ، انتقلت إلى عنوان آخر: (التوبة إلى الله تعالى)
    ولن تنجح أخي في ملئ بيانات هذا العنوان إلا إذا قدمت برهاناً لصدقك في ملأ بيانات العنوان الأول .. لتكون توبتك توبة صادقة !
    فحاسب نفسك بين يدي صومك .. ليصفو لك صومك .. ولتكون صائماً حقاً !
    قال الحسن البصري (رحمة الله) : (إن العبـد لا يـزال بـخير مـا كـان لـه واعظ من نفسه ، وكانت المحاسبة من همته )
    كثير أولئك الذين لا يهيئون أنفسهم وهم يستقبلون هذا الشهر المبارك .. فيدخلون فيه وقد تلطخوا بالمعاصي والذنوب ! فلا يؤثر فيهم صيامه ! ولا يهزهم قيامه فيخرجون منه كما دخلوا فيه !



    إن للمعاصي آثار بليغة في قسوة القلوب ! وغفلة العقل ! ورمضان شهر التجليات .. وموسم القلوب الرقـيقة .. فـإذا لم تعـد لـه أخي قلباً رقيقاً خالياً من أدران المعاصي
    فأتـتك سفينته فوقفت بالشاطئ وحيداً .. محروماً .. تنتظر من ينجيك ! فلتصدق أخي في هذا الشهر مع ربك تعالى.. تجده قريباً منك .
    دعونا نجدد العزم الصادق لفتح صفحة جديدة
    إذا كانت لك صفحات في حياتك تلطخت بأدران المعاصي .. فرمضان موسم يمنحك صفحة بيضاء لتملأها بأعمال جديدة .. بيضاء .. كبياض تلك الصفحة !
    لا تجعل أيام رمضان كأيامك العادية ! بل فلتجعلها غرة بيضاء في جبين أيام عمرك !
    قال جابر بن عبد الله (رضي الله عنهما): (إذا صمت فليصم سمعك ، وبصرك ، ولسانك ، عن الكذب ، والمحارم ، ودع أذى الجار ، وليكن عليك وقار ، وسكينة يوم صومك ، ولا تجعل يوم صومك ، ويوم فطرك سواء!)
    إذا كنت قبل رمضان كسولاً عن شهود الصلوات في المساجد .. فاعقد العزم في رمضان على عمارة بيوت الله .. عسى الله تعالى أن يكتب لك توفيقاً دائماً ؛
    فتلزم عمارتها حتى الممات ..
    وإذا كنت أخي شحيحاً بالمال .. فاجعل رمضان موسم بذل وجود .. فهو شهر الجود والإحسان .. ومضاعفة الحسنات .. وإذا كنت غافلاً عن ذكر الله تعالى .. فاجعل رمضان أيام ذكر ودعاء وتلاوة لكتاب ربك تعالى .. فهو شهر القرآن ..
    احرص على نظافة صومك .. كحرصك على نظافة ثوبك . فاجتنب اللغو ، والفحش ، ورذائل الأخلاق .. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((ليس الصيام من الأكل والشرب ! إنما الصيام من اللغو والرفث! فإن سابك أحد أو جهل عليك فقل:إني صائم)) رواه ابن خزيمة والحاكم/ صحيح الترغيب:1068
    فلا تكن أخي من أولئك الذين وصفهم النبي صلى الله عليه وسلم بقوله : ((رب صائم حظه من صيامه الجوع والعطش ! ورب قائم حظه من قيامه السهر!)) رواه الطبرانى
    ذاك هو الذي يصوم عن الطعام والشراب ولا يصوم عن الحرام والباطل ! فحاله كما رأيت لا ينتفع من صيامه ولا من قيامه !
    إن لـم يكـن في السمـع مني تـصانون وفي بصري غض وفي منطقي صمت
    فحظي إذاً من صومي الجوع والظمأ فـإن قلـت إني صمت يومي فـما صمت
    قال الحسن البصري (رحمه الله) : ( إن الله جعل شهر رمضان مضماراً لخلقه يستبقون فيه بطاعته إلى مرضاته ، فسبق قوم ففازوا ،وتخلف آخرون فخابوا ! فالعجب من اللاعب الضاحك في اليوم الذي يفوز فيه المحسنون ! ويخسر فيه المبطلون ! )
    اجعل من صومك مدرسة تهذب فيها نفسك وتعلمها محاسن الأخلاق وتربيها على الفضيلة .. حتى إذا انقضى رمضان أحسست بالنتيجة الطيبة لصومك .. وكنت من المنتفعين بهذا الشهر المبارك
    أدعوا الله أن نكون من المعتوقين من النار
    تلك هي الغاية التي من أجلها صام الصائمون.. وتنافس المؤمنون..
    (العتق من النيران!)
    فإن السعيد حقاً ! من خرج من صومه مغفوراً له .. مكتوب من أهل النعيم الدائم ..
    هل حدثت نفسك قبل رمضان بالنجاة من نار الله تعالى ؟! وهل أعددت نفسك بالخوف من عذاب الله تعالى ؟!
    هي(النار!) من خوفها عطش الصالحون .. وصبروا لحر الدنيا ! ليدركوا الأمن
    والظل يوم القيامة..
    قليل أولئك الذين يهيئون أنفسهم قبل رمضان لتستقبل تلك الأيام المباركة
    راغبة راهبة !
    أرأيت إذا رحلت إلى قضاء حاجة من حاجاتك فسافرت لها ثلاثين يوماً !! وبعد بلوغ نهاية سفرك إذا بك ترجع صفر اليدين من حاجتك ! ليذهب تعبك ونصبك في أدراج الريح ! كيف أنت وقتها ؟!
    ذلك هو مثل الصائم لرمضان ! غايته إدراك المغفرة والنجاة من النار .. فإن لم يدرك هذا ! فهو المحروم حقاً ! قال النبي صلى الله عليه وسلم : ((لله عند كل فطر عتقاء)) رواه أحمد والطبراني/ صحيح الترغيب : 987
    وكان ابن مسعود (رضي الله عنه) إذا انقضى رمضان يقول : (من هذا المقبول منا فنهنيه ؟ ومن المحروم منا فنعزيه!)
    احرص على التعرض لنفحات هذا الشهر المبارك.. عسى الله تعالى أن يجعل عاقبتك على خير .. قال صلى الله عليه وسلم : ((افعلوا الخير دهركم وتعرضوا لنفحات رحمة الله ، فإن لله نفحات من رحمته يصيب بها من يشاء من عباده ، وسلوا الله أن يستر عوراتكم ، وأن يؤمن روعاتكم )) رواه الطبراني/ السلسلة الصحيحة : 1890
    وأنا أطوي هذه الأوراق ، فلتسأل الله معي أن يطوي لنا الأيام حتى ندرك رمضان .. وأن يجعلنا من المرحومين بصيامه ..
    هو (الشهر المبارك!) فلتجعل عدتك له دعاءً أن تكون من المدركين .. ولتجعل عدتـك له صدقاً يورثك جنات النعيم ..
    رزقني الله وإياك صدق الصائمين .. وإقبال القائمين .. وخصال المتقين .. وحشرني وإياك يوم النشور في زمرة المنعمين .. وبلغني وإياك برحمته ورضوانه درجات المقربين .. وحمداً لله تعالى دائماً بلا نقصان .. وصلاة وسلاماً على النبي وآله وأصحابه وأتباعهم بإحسان إلى يوم الدين.
    وخلاصة القول , فعلينا بالاسترشاد بالخطوات التالية لتجديد أعمالنا الصالحة :
    النية الصادقة والعزيمة القوية على اغتنام هذا الموسم بطاعة الله تعالى @
    مارس الدعاء وألح على الله أن يبلغك رمضان وأنت في صحة وعافية @
    @صم أياما من شعبان حتى يكون لك تدريبا وتهنئة على صيام شهر رمضان
    @ ضع لك جدولا زمنيا يوميا تملؤه بالطاعات والعبادات منذ أن تصبح إلى أن تسمى : ( برنامج ذاتي )
    @ شراء حاجيات العيد لك ولأهلك وأولادك من شهر شعبان ما استطعت إلى ذلك سبيلا .
    @ اكتب وحضر كلمات وعظيه وتربوية لإلقائها في مسجد الحي أو غيره من الإحياء فالنفوس مقبله على الطاعة .
    @ حدد موعد أداء العمرة من ألان ومع من تكون وما هو البرنامج الإيماني المقترح
    @ حاول توزيع جدول صائم في أماكن متفرقة من المجتمع
    المساجد – المكتبات – الجمعيات الخيرية – اللقاءات الاجتماعية ))
    @احصر بعض الأقارب والأرحام والأصدقاء وحاول تجديد العلاقة وتقويتها خلال هذا الشهر من خلال :
    قنوات الاتصال – زيارة – اتصال هاتفي – رسالة جوال -دعوتهم إلى وليمة ….. برنامج عائلي )
    @ حاول تهيئة كل من حولك من الناس لفعل الخير والعمل الصالح مستغلا روحانية الشهر
    @ حاول أن تعمل مفكرة للأعمال الصالحة التي تستطيع ان تنفذها فى
    ) هذا الشهر كي لا يمضي رمضان دون اغتنام الثواب والأجر من الله
    كفالة يتيم – عائلة فقيرة – طالب علم – مشاركة في بناء مسجد ولو بدرهمواحد - مساعدة مريض – المشاركة في حفر بئر ماء ولو بجنيه واحد )؛
    @ ضع برنامجا إيمانيا وعمليا دعويا للعائلة تتربى من خلاله الزوجة والأولاد شهرا كاملا
    @ نظّم مشروعا لإفطار صائم أنت وبعض إخوانك الصالحين للجاليات الإسلامية الوافدة الساكنة في حيك والأحياء المجاورة
    @ ضع لك ورقة عمل للاعتكاف في هذا الشهر تحتوي على الأمور التالية
    أ–ليكن مسجد الحي رمزا لإحياء هذه السنةب- توفير مندوب للمأكل والمشربج- اختيار الصاحب الجادد- برنامج الاعتكافهـ- عدد الأيام@ حدد من الآن موعد الإفطار الجماعي للأهل والأقارب وأين سيكون وما هو البرنامج الدعوي المقترح لهذا المناسبة
    @ ذكر من حولك بفضائل الأعمال الصالحة بعد تحديدها وفضيلة كل عمل عند الله فالنفوس لديها استعداد لذلك التذكير
    @ ضع خطة لك ولمن تحب , في كيفية ختم القران الكريم عدة مرات خلال الشهر فأنت في شهر القران
    @ هيئ من في البيت من زوجه وأولاد لهذا الشهر من خلال الوسائل التاليةا-جلسة تحتوي على استشعار فضائل وخصائص شعر رمضانب- وضع خطة في كيفية استغلال رمضان ( مشاركه جماعية )؛ج- درس فقهي عن أحكام وآداب الصيامد- سماع شريط يتعلق برمضان
    @ خصص مبلغا من المال حتى تنفق منه لمشاريع الإحسان والخير في هذا الشهر
    @ استغل أي فرصة خير في هذا الشهر وإياك والتفريط فيه فالمواسم والأيام الكريمة فقد لا نقابلها مرة أخرى .
    @ اللهم نور قلوبنا وأشرح صدورنا للإيمان والإحسان وصوب عقولنا للهدى والتقى والعفاف والغنى والصراط المستقيم .
    والله المستعـان ,,,,

    ;g lhdpjh[i hglclk gwdhl vlqhk


  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    3,426
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    الباحثة عن الحظ
    هواياتي
    المطالعة - الكتابة - التامل
    شعاري
    الجمال جمال الروح

    افتراضي رد: كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

    كلام في الصميم
    موصوع ممبز
    بارك الله فيكي

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    3,426
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    الباحثة عن الحظ
    هواياتي
    المطالعة - الكتابة - التامل
    شعاري
    الجمال جمال الروح

    افتراضي رد: كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

    كلام في الصميم موضوع مميز مشكوورة

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    العمر
    18
    المشاركات
    692
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    الرسم
    شعاري
    من اجل النجاح

    افتراضي رد: كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

    شكرا وبارك اله فيك .موضوع في القمة

  5. #5

    تاريخ التسجيل
    May 2013
    العمر
    15
    المشاركات
    162
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    تلميذة في المتوسط
    هواياتي
    الرسم و الغناء
    شعاري
    لا تؤجل عمل اليوم ال الغد

    افتراضي رد: كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

    شكرا لك

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    230
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    تلميذة في سير التعلم والمعرفة
    هواياتي
    قراءة القران.النت.المطالعة.الرسم.الطبخ
    شعاري
    لا اله الا الله محمد رسول الله

    افتراضي رد: كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

    بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد

  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    العمر
    20
    المشاركات
    2,062
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    المطالعة وكتابة الخواطر
    شعاري
    من خرج من حياتي بارادته لن يدخل اليها الا بارادتي

    افتراضي رد: كل مايحتاجه المؤمن لصيام رمضان

    موضوع روعة شكرا لك

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. نصائح هامة لصيام الحامل
    بواسطة روآء الروح في المنتدى المرأة الحامل و الولادة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-11-2013, 16:35
  2. ما الذي تريده من رمضان ؟وماذا يريد رمضان منك
    بواسطة math girl في المنتدى منتدى الخيمــة الرمضانية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 21-07-2013, 00:34
  3. نشيد رمضان فرقة حضرمية روعة مرحبا يا رمضان
    بواسطة رياح اليوم في المنتدى مكتبة الصوتيات و الفيديو
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-06-2013, 11:14
  4. أشواق المؤمن عبدالعزيز عبدالغني.
    بواسطة روآء الروح في المنتدى الصوتيات والمرئيات الاسلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-05-2011, 21:08

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •