أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



مقالات فلسفية للشعب العلمية

مقالة جدلية حول أصل المفاهيم الرياضية الأسئلة : إذا كنت أمام موقفين متعارضين أحدهما يقول الرياضيات في أصلها البعيد مستخلصة من العقل والأخري تقول : الرياضيات مستمدة من العالم الحسي



مقالات فلسفية للشعب العلمية


النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,771
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي مقالات فلسفية للشعب العلمية

     

    مقالة جدلية حول أصل
    المفاهيم الرياضية
    الأسئلة : إذا كنت
    أمام موقفين متعارضين
    أحدهما يقول الرياضيات
    في أصلها البعيد مستخلصة من العقل والأخري
    تقول : الرياضيات
    مستمدة من العالم الحسي . وطلب منك الفصل في المشكلة فما عساك تصنع ؟
    سؤال : هل المعاني
    الرياضية موجودة في النفس أو أوحت بها بعض مظاهر الطبيعة
    المقدمة : طرح
    الإشكالية
    تنقسم العلوم إلي
    قسمين علوم تجريبية مجالها المحسوسات ومنهجها الاستقراء كالفيزياء وعلوم نظرية
    مجالها المجردات العقلية ومنهجها الاستنتاج كالرياضيات هذه الأخيرة أثارة جدلا حول
    أصل مفاهيمها ومبادئها فإذا كنا أمام موقفين أحدهما أرجع الرياضيات إلى العقل
    والأخر ربطها بالتجربة فالمشكلة المطروحة : هل المعاني الرياضية مستخلصة من أصلها
    البعيد من العقل أو التجربة ؟
    التحليل: محاولة حل
    الإشكالية
    عرض الأطروحة الأولي
    ارى العقليون (
    المثاليون ) أن المفاهيم الرياضية مستخلصة من أصلها البعيد من العقل وهي فطرية
    قائمة في النفس وهكذا الرياضيات بناء استدلالي والاستدلال نشاط عقلي فينتج عن ذلك
    أن المفاهيم والمبادئ الرياضية من طبيعة عقلية , هذا ما ذهب إليه أفلاطون الذي قال
    في كتابه الجمهورية << عالم المثل مبدأ كل موجود ومعقول أن المعرفة تذكر
    >> وأكد أفلاطون في محاورة مينوت أن البعد قادر على أن يكشف بنفسه كيفية
    وإنشاء شكل مساوئ مربع معلوم ومن دعاة هذه الأطروحة ديكارت الذي قال في كتابه
    التأملات << المعاني الرياضية أفكار فطرية أودعها الله فينا منذ البداية>>
    وهم يبررون موقفهم بحجج متنوع من أهمها الرموز الجبرية اللانهائية مفاهيم رياضية
    لا صلة لها بالواقع الحسي كما أنها تتصف بثلاثة خصائص, مطلقة , ضرورية , كلية, فلا
    يعقل أن تنتج عن العالم الحسي وتعود هذه الأطروحة إلى كانط الذي ربط المعرفة بما
    فيها الرياضيات , بمقولتين فطريتين هما الزمان والمكان أي أن الرياضيات في أصلها
    معاني فطرية لأنها شيدت على أسس فطرية فالمفاهيم الرياضية في أصلها البعيد مستمدة
    من العقل .


    النقد :
    هذه الأطروحة نسبية
    لأنه لو كانت المفاهيم الرياضية فطرية مغروسة في النفس لتساوى في العلم بها جميع
    الناس لكن الأطفال لايدركون المفاهيم الرياضية إلا من خلال المحسوسات
    عرض الأطروحة الثانية
    يرى التجريبيون (
    الحسويون ) أن المعاني الرياضية مصدرها التجربة أي المفاهيم الرياضية إذا تم
    تحليلها فإنها ستعود إلى أصلها الحسي ومثال ذلك أن رؤية النجوم أوحت بالنقاط
    والقمر يرتبط بفكرة القرص لذلك قال الحسيون << العقل صفحة بيضاء والتجربة
    تكتب عليه ماتشاء >> وهم يبررون موقفهم بما توصل إليه العلماء
    الأنتروبولوجيا الذين أكدوا أن الشعوب البدائية إستعملت الحصى وأصابع اليدين
    والرجلين عند حساب عدد الأيام والحيوانات التي يمتلكونها ومواسم السقي المحاصيل
    الزراعية مما يثبت أن المفاهيم الرياضية أصلها حسي ليس هذا فقط إن المفاهيم
    الهندسية كالطول والعرض إنما هي مكتسبة بفضل الخبرة الحسية لذلك قال ريبو<<
    حالة الشعور التي ترافق بعض أنواع الحركات العضلية هي الأصل في إدراكنا للطول
    والعرض والعمق >> ومن أدلتهم أيضا أن الهندسة تاريخيا هي أسبق في الظهور من
    الحساب والجبر والسر في ذلك أنها مرتبطة بالمحسوسات ولو كانت المفاهيم الرياضية في
    أصلها مجردات عقلية لظهور الجبر قبل الهندسة كل ذلك يثبت أن المفاهيم الرياضية
    أصلها حسي
    النقد:
    صحيح أن بعض المفاهيم
    الهندسية أصلها حسي لكن أكثر المفاهيم الرياضية الجبر لا علاقة لها بالواقع الحسي.
    التركيب: الفصل في
    المشكلة
    لاشك أن المعرفة جهد
    إنساني ومحاولة جادة لفهم مايحيط بنا من أشياء وإجابتك على مايدور في عقولنا من
    جهد وبناء مستمر وهذا مايصدق على الرياضيات وكحل توفيقي لأصل المفاهيم الرياضية
    نقول الرياضيات بدأت حسية ثم أصبحت مجردة وهذا ما وضحه جورج سارتون بقوله <<
    الرياضيات المشخصة هي أول العلوم نشوءا فقد كانت في الماضي تجريدية ثم تجردت
    وأصبحت علما عقليا >> وذات الحل التوفيقي ذهب إليه عالم الرياضيات غونزيت
    الذي أكد < تلازم ماهو حسي معا ماهو مجرد في الرياضيات >
    الخاتمة : حل
    الإشكالية
    وخلاصة القول أن
    الرياضيات علم يدرس المقدار القابل للقياس بنوعيه المتصل والمنفصل وقد تبين لنا أن
    المشكلة تدور حول أصل المفاهيم الرياضية فهو هناك من أرجعها إلى العقل وأعتبرها
    فطرية وهناك من أرجعها وربطها على أساس أنها حسية نستنتج أن مصدر المفاهيم
    الرياضية هو تفاعل وتكامل القول مع التجربة

    مقالات الإشكالية
    الثانية
    الأخــلاق بين النسبي
    والمطلق
    مقالة جدلية حول(الخير
    والشر ) بين ( الدين والعقل )
    السؤال المشكل
    إذا كنت بين موقفين
    متعارضين
    أحدهما يقول الأخلاق
    مصدرها الإرادة الإلهية وثانيهما يقول القول هو مشروع الأخلاقي
    وطلب منك الفصل في المشكلة
    فما عساك تصنع؟
    الوضعية المشكلة
    إليك هذا الرأيين ,
    قال أفلاطون < الخير فوق الوجود شرفا وقوة > وقال الأشعري < الخير والشر
    بقضاء الله وقدره >
    المقدمــة : طرح
    الإشكـاليـة
    يتجلى سلوكات الإنسان
    في سلسلة من الأفعال وردود الأفعال والتي ينظر إليها الفلاسفة من زاوية ما يجب أن
    يكون وذلك بربطها بقيمة <الحسن والقبح> وهذه هي الفلسفة الجمال ,أو بربطها
    بقيمة< الخير والشر> وهذه هي الفلسفة الأخلاق , فإذا كنا بين موقفين
    متعارضين أحدهما أرجع الأخلاق إلى سلطة مقدسة <إرادة الله> والأخر أرجع
    القيم الأخلاقية إلى سلطة العقل فالمشكلة المطروحة.
    هل مصدر القيمة
    اللقية الدين أم العقل ؟
    التحليل :
    عرض الأطروحة الأولى
    ارجعت هذه الأطروحة
    < أساس الدين للأخلاق,الشر والخير إلى إرادة الله >أي ماحسنه الشرع ومدح
    فاعله فهو خير, وما قبحه الشرع وتوعد فاعله بالعقاب فهو شر ,وهذه الأطروحة واضحة
    عند ابن حزم الأندلسي حيث قال << ليس في العالم شيء حسن لعينه ولاشيء قبيح
    لعينه لكن ما سماه الله تعالى حسن فهو حسن وفاعله محسن>>ومن الأمثلة
    التوضيحية أن <القتل> إذا كان دفاع عن النفس فإن النصوص الشرعية اعتبرته خير
    أما إذا كان لهون في النفس أو لتحقيق مصلحة شخصية فإن الشرع يحكم على فاعله بالقبح



    ومن أنصار هذه الأطروحة الأشعري الذي قال<< الخير والشر بقضاء الله وقدره
    >> فالحكمة الإلهية هي التي تفصل في الأمور وإرسال الرسل عليهم السلام حجة
    تثبت ذلك , هذه الأوامر الأخلاقية نقلية وليست عقلية.
    النقد:
    لاشك أن الدين يرشدنا
    في حياتنا لاكن لايعني هذا تعطيل العقل أو تحريم إشتهادي
    فالعقل يساهم أيضا في
    بناء الأخلاق.
    عرض الأطروحة الثانية
    ترى هذه الأطروحة <
    النظرية العقلية > إن القيم التي يؤمن بها الإنسان ويلتزم بها في حياته مصدرها
    العقل , وهذه القيم ثابت ومطلقة لاتتغير في الزمان والمكان ومن أبرز دعاة هذه
    الأطروحة أفلاطون الذي قال << الخير فوق الوجود شرفا وقوة >> , حيث
    قسم الوجود إلى قسمين (عالم المحسوسات وعالم المثل ) , إن القيم عند أفلاطون يتم
    تذكرها ولذلك قال <المعرفة تذكر> وقصد بذلك أن القيم الأخلاقية الكاملة
    مكانها عالم المثل , والعقل هو القادر على استعادتها , وفي أمثولة الكهف وضح
    أفلاطون أننا سجناء للجسد والعقل هو الذي يحرر وبه تمزق الروح حجاب الجسد , ومن
    أنصار هذه الأطروحة الفيلسوف الألماني كانط الذي استعمل المصطلح الواجب الأخلاقي
    أي طاعة القانون الأخلاقي احتراما له وليس للمنفعة أو خوفا من المجتمع , والأخلاق
    عند كانط تتأسس على ثلاث شروط : < شرط الشمولية > وهذا واضح في قوله
    << تصرف بحيث يكون عملك قانون كلية >> و< شرط احترام الإنسانية
    > أي معاملة الناس كغاية وليس كوسيلة , وأخيرا ضرورة أن يتصرف الإنسان وكأنه هو
    <مشروع الأخلاق>.
    النقـد :هذه الأطروحة
    نسبية لأن العقل ليس ملكة معصومة من الخطأ بل يحتاج إلى من يرشده وهو الدين .
    التركيب :
    رغم ما يبدو من
    التعارض بين المذاهب الأخلاقية حول أساس القيمة الخلقية إلا أنها في نهاية متكاملة
    لأن القيمة الخلقية التي يطمح إليها هي التي يجب أن يتحقق فيها التكامل بين
    المطالب الطبيعية وصوت العقل وسلطة المجتمع وأوامر ونواهي الشرع, لذلك قال فيقِن
    << الأخلاق من غير دين عبث >> , ذلك الدين يرشد العقل ويهذب المصلحة
    ويحقق الإلزام الخلقي أمام الله والمجتمع ولذلك قال أبو حامد الغزالي <<حسن
    الخلق يرجع إلى اعتدال العقل وكمال الحكمة واعتدال الغضب والشهوات وكونها للعقل
    والشرع مطيعة >>.
    الخاتمة : المخرج من
    المشكلة
    وخلاصة القول أن
    الأخلاق مجموعة من القواعد والأحكام التقيمية التي تحدد الخير والشر , وقد تبين
    لنا أن المشكلة المطروحة تتعلق بمعيار القيمة الخلفية فهناك من أرجعها إلى إرادة
    الفرد < الأساس العقلي > وهناك من اعتبر الدين متنوع الأخلاق وكمخرج للمشكلة
    المطروحة

    ونستنتج أن الأخلاق
    تتأسس على العقل والدين معا .

    lrhghj tgstdm ggauf hgugldm

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: سارة طموحنا,imeneimene04

  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    العمر
    21
    المشاركات
    1,037
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة متميزة
    هواياتي
    كتابة القصص و السباحة ومن هواة السياقة
    شعاري
    الا بذكر الله تطمئن القلوب

    افتراضي رد: مقالات فلسفية للشعب العلمية

    مشككووووووووووووووور اخي
    وجعله الله في ميزان حسناتك

  3. #3
    ♥•- تاج منتديات طموحنا -•♥
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    964
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: مقالات فلسفية للشعب العلمية

    بارك الله فيك

  4. #4
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    المشاركات
    6,065
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    مهندسة معمارية في طور الانجاز

    افتراضي رد: مقالات فلسفية للشعب العلمية


  5. #5

    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    العمر
    23
    المشاركات
    17
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة .
    هواياتي
    المطالعة الرسم كتابة الخواطر

    افتراضي رد: مقالات فلسفية للشعب العلمية

    بارك الله فيك

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. مقالات فلسفية تخص الشعب العلمية
    بواسطة بسمة حنين في المنتدى الفلسفة 3AS
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-03-2015, 12:18
  2. موضوع امتحان المنافسة العلمية في الفيزياء للشعب العلمية الدور الولائي
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى المواد العلمية و التقنية للسنة الثانية ثانوي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-03-2015, 07:58
  3. كل مايخص من كتب واقراص وفلاشات في المواد العلمية للشعب العلمية
    بواسطة بسمة حنين في المنتدى السنة الثانية ثانوي
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 02-01-2015, 10:20
  4. مقالات فلسفية تخص الشعب العلمية
    بواسطة bac man في المنتدى العلوم التجريبية - الرياضيات - التقني رياضي BAC 2017
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-02-2014, 00:10
  5. مقالات فلسفية للشعب الادبية و العلمية للاقسام النهائية
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى الفلسفة 3AS
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 29-10-2013, 10:06

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •