الولايات المتحدة الأمريكية

المقدمة

:تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية أول قوة اقتصادية في العالم،مساحتها9363123كلم مربع،وعدد سكانها290,3مليون نسمة (2003)،لها مكانتها البارزة على المستوى السياسي.فما هي الأسس التي ترتكز عليها القوة الاقتصادية الأمريكية؟

يتميز المجال الطبيعي الأمريكي بشساعته وتنوع إمكانياته الطبيعية والبشرية:

1-تتميز الولايات المتحدة الأمريكية بامتدادها الكبير وتنوع تضاريسها ومناخها:
-الامتداد:تمتد الو.م.أ. في مساحة شاسعة،وتشرف على المحيط الأطلنتي والمحيط الهادي،ويصل طول سواحلها20ألف كلم، ويسمح ذلك بإنشاء الموانئ وتوفر ثروة سمكية مهمة وخاصة أنها تتعرض لتيارات بحرية مختلفة.
-
التضاريس:توجد بها تضاريس ممتدة ومتنوعة تنتظم في ثلاث وحدات طولية:
|
جبال الأبلاش في الشرق.
|
السهول الوسطى في الوسط.
|
جبال الروكي والهضاب في الغرب.
-
المناخ:يتميز مناخها بالتنوع لخضوعه لعدة مؤثرات:الامتداد الطولي للوحدات التضاريسية والانفتاح على الرياح الشمالية والجنوبية.وتوجد مناخات مختلفة:
|
المناخ المحيطي والمتوسطي في الساحل الغربي.
|
المناخ الجاف في الوسط.
|
المناخ القاري الرطب في الشمال الشرقي.
|
المناخ شبه المداري في الجنوب الشرقي.
=
ويوفر المجال الطبيعي إمكانيات هائلة ومتنوعة للقطاع الفلاحي والصناعي.
2-
تتوفر الو.م.أ. على ثروات طبيعية مختلفة:
-توجد بالو.م.أ.موارد هامة واحتياطات هامة من مصادر الطاقة والمعادن،وتوجد في مختلف المناطق تتميز غالبا بسهولة استخراجها،غير أن الاستهلاك الضخم فرض عليها نهج سياسات مختلفة لضمان التزود بهذه الموارد.
-
مصادر الطاقة:تتوفر على إنتاج واحتياطي هام للطاقة الأحفورية،وتستورد معظم حاجياتها،وتعتمد كذلك على الطاقة النووية.
-
المعادن:تتوفر على احتياطي ضخم،وتعمل على الحفاظ على احتياطاتها،والاعتماد على الاستيراد.
3-
ساعدت كثافة وتنوع شبكة المواصلات في تنظيم واستغلال المجال:
-فرضت شساعة المجال ووفرة الثروات الطبيعية وتعدد الأنشطة الاقتصادية بناء وتطوير شبكة المواصلات التي تعتبر الأهم عالميا،وتتميز هذه الشبكة بكثافتها وتنوعها:
-
المواصلات البرية:وتتمثل في خطوط السكك الحديدية240ألف كلم،وتلعب دورا أساسيا في نقل البضائع36,5%،والطرق المعبدة6مليون كلم،وتساهم في نقل البضائع وتنقل المسافرين81,2%،وتتوفر على82ألف كلم من الطرق السيارة.وتتوفر على شبكة هامة من أنابيب نقل الغاز والبترول.
-
المواصلات الجوية:تتوفر على أكبر المطارات في العالم،وتملك نصف الأسطول الجوي العالمي،وتساهم في تنقل المسافرين18,2%.
-
المواصلات المائية:توفر البحيرات الخمس الكبرى(ميشكان،إيري،أنتاري ،سوبريور،هورن) والأنهار(الميسيسيبي،الميس ري) إمكانيات هامة في الملاحة النهرية.
-
وتتوفر على شبكة كثيفة ومتطورة لوسائل الاتصال الحديثة.
يتميز العنصر البشري بالو.م.أ بالتنوع:

1-أدى تعمير البلاد المتواصل إلى تكوين مجتمع متعدد الأجناس:
-الأجناس:تعتبر الو.م.أ.من الدول التي تضم أكبر التجمعات البشرية296,5مليون نسمة(2005)،وتتميز ساكنتها بتعدد الأجناس:البيض83,5%والسود12,4%والأسيويو ن3,3%والهنود الحمر0,8%(يعيش معظمهم في معازل).
-
النمو السكاني:تشهد تزايدا لسكانها بشكل مختلف حسب الأجناس(تزايدا أقل في صفوف البيض)،وعرفت منذ الستينات تراجعا لنسبة الولادات،وانخفاضا لمعدل الخصوبة(2,12)وارتفاعا لنسبة الشيوخ(12,58%)ومعدل أمد الحياة(77,54سنة).
-
أثر الهجرات:ساهم انتقال الأوربيين خلال القرن17في تعمير المناطق الشرقية،وحدث بعد ذلك توافد هام للأوربيين والأسيويين وتم تعمير المناطق الغربية والجنوبية،وشجعت الدولة على ذلك،ثم وضعت منذ بداية القرن 20قوانين لتنظيم الهجرة.
2-
تتجه تنقلات السكان نحو خلق التوازن في توزيع الكثافة السكانية:
-الكثافة السكانية:تبلغ الكثافة السكانية31ن/الكلم،ويلاحظ وجود تفاوت كبير في توزيع السكان حيث يتجمع أكثر من نصفهم في شرق نهر الميسيسيبي،ويمكن تفسير هذا التفاوت بالظروف الطبيعية والتاريخية والاقتصادية.
-
تنقل السكان:يتنقل السكان داخل المجال باستمرار وخاصة نحو المناطق الغربية(حزام الشمس)والمناطق الجنوبية،ويشهد الشمال الشرقي تراجعا في عدد السكان.
-
التمدين:تعتبر الو.م.أ. من الدول التي تعرف توسعا حضريا هاما بتزايد نسبة سكان المدن(77,44%)،وعدد المدن المليونية.
تتميز الرأسمالية الأمريكية بمجموعة خصائص ساهمت في الحفاظ على حيوية الاقتصاد:

1-اكتسبت الرأسمالية الأمريكية مجموعة خصائص تنظيمية:
-استفادت الرأسمالية الأمريكية من وجود مجموعة خصائص ساهمت في تطورها نحو احتكار السوق العالمية،تتمثل في حرية المبادرة والمنافسة وهي قواعد أساسية للرأسمالية،إلى جانب الملكية الخاصة.واستفادت الو.م.أ. من تدفق رؤوس الأموال الأوربية وتصدير المواد الأولية وحيوية القطاع البنكي وحدوث الحرب العالمية الأولى والثانية.



2-
تعرف الرأسمالية الأمريكية مجموعة تحولات:
-عرفت بنية الرأسمال الشركات تحولا حيث أصبحت بنية الرأسمال تتوزع على عدد كبير من المساهمين.
-
وقع تغيير في تسيير وتنظيم الشركات بالفصل بين ملكية الرأسمال والتسيير وبين الإنتاج والتنظيم.
-
ويساهم في تطور الرأسمالية الأمريكية قدرتها على التجديد المتواصل بالاستفادة من البحث العلمي والتكنولوجي،وتساهم في تشجيع البحث العلمي الدولة الفيدرالية والشركات والجامعات ومراكز البحث.
3-
تتدخل الدولة في فترات الأزمة للحفاظ على قوة الاقتصاد الأمريكي:
-يعتمد الاقتصاد الأمريكي على قوة الاستهلاك كوسيلة أساسية لتحقيق الرفاه المادي،إلا أن تحقيق ذلك تعترضه عدة صعوبات:
|
التفاوت الكبير على مستوى الدخل الفردي،وارتفاع نسبة البطالة،مما يضعف القدرة الشرائية لدى عدد هام من الأمريكيين.
|
غزو السلع الأجنبية للسوق الأمريكية.
-
حدث تدخل الدولة منذ أزمة1929لمواجهة حالة التراجع الاقتصادي باتخاذ مجموعة إجراءات منها:
|
مواجهة الاحتكار الاقتصادي.
|
سياسة التأطير الاقتصادي لتحقيق التوازن بين الكتلة النقدية الرائجة والإنتاج،وتلجأ الدولة إلى وسيلتين:منع التضخم برفع معدل إعادة الخصم،وسياسة السوق المفتوحة.
|
حماية الإنتاج الداخلي بسن سياسة الحمائية الجمركية.
|
تقديم الدعم للمؤسسات والقطاعات الاقتصادية المتضررة.
خاتمة

يستفيد الاقتصاد الأمريكي من توفر مؤهلات طبيعية وبشرية وتنظيمية جعلت منه أقوى قوة اقتصادية في العالم.

Hss hgr,m hghrjwh]dm gg,ghdhj hgljp]m hghlvd;dm