أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



طرائف أدبيّة ..

طرائف .. زار بعضهم نحويا مريضاً، فقال له: ما الذي تشكوه؟ فقال النحوي: حمى جاسية، نارها حامية، منها الأعضاء واهية، والعظام بالية. فقال له: لا شفاك الله بعافية، ياليتها كانت



طرائف أدبيّة ..


النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    1,535
    الجنس
    أنثى

    افتراضي طرائف أدبيّة ..

     
    طرائف أدبيّة ..

    زار بعضهم نحويا مريضاً، فقال له: ما الذي تشكوه؟
    فقال النحوي: حمى جاسية، نارها حامية، منها الأعضاء واهية، والعظام بالية.
    فقال له: لا شفاك الله بعافية، ياليتها كانت القاضية

    وقف أعرابي معوج الفم أمام أحد الولاة فألقى عليه قصيدة في الثناء عليه التماسًا لمكافأة،
    و لكن الوالي لم يعطه شيئا و سأله: ما بال فمك معوجا؟
    فرد الأعرابي: لعله عقوبة من الله لكثرة الثناء بالباطل على بعض الناس.

    تروى قصة عن رجل لُغويّ سأله أحد الناس فقال له: كيف حال ولدك؟
    فقال اللغوي: حيّ يُرزَق.
    فقال السائل: وكيف حال زوجتك؟
    فقال اللغوي: حيّة تسعى ..

    دخل رجل على ابن شبرمة القاضي ليشهد في قضية. فقال له ابن شبرمة:‏ ‏ لا أقبل شهادتك.‏ ‏ قال: ولِمَ؟ ‏ ‏ قال: بلغني أن جاريةً غَنّت في مجلسٍ كنتَ فيه، فقلتَ لها: أحسنتِ!‏ ‏ قال الرجل:‏ ‏ قلتُ لها ذلك حين ابتدأت أو حين سكتتْ؟‏ ‏ قال: حين سكتت.‏ ‏ قال: إنما استحسنتُ سكوتَها أيها القاضي.‏ ‏ فَقبِلَ شهادته.

    سمع صبي فقير امرأة حملوا من بيتها ميت تقول له يذهبون بك إلى بيت
    ليس فيه غطاء ولا وطاء ولا عشاء ولا غذاء ولا سراج ....
    قال الصبي انهم يذهبون به الى بيتنا

    الأمير والشاعر معن بن زائدة
    اشتهر الامير بحلمه وحكمته، ولما تولّى الإمارة دخل عليه أعرابي
    بلا استئذان من بين الذين قدموا لتهنئته وقال بين يديه :
    أتذكر إذ لحافك جلد شاةٍ *** وإذ نعلاك من جلد البعير ِ
    فأجابة : نعم أذكر ذلك ولا أنساه ...\
    فقال الأعرابي:
    فسبحان الذي أعطاك مُلكاً *** وعلّمك الجلوس على السرير ِ
    قال : سبحانه على كل حال وذاك بحمد الله لا بحمدك ..
    فقال الأعرابي:
    فلستُ مُسَلّماً إن عِشتُ دهراً *** على معن ٍ بتسليم الأمير ِ
    قال: السلام سنة تأتي بها كيف شئت
    .. فقال:
    أميرٌ يأكلُ الفولاذ سِـرّاً *** ويُطعم ضيفه خبز الشعير ِ
    قال: الزاد زادنا نأكل ما نشاء ونـُطعم من نشاء ..
    فقال الأعرابي
    سأرحلُ عن بلادٍ أنتَ فيها *** ولو جارَ الزمانُ على الفقير ِ
    قال : إن جاورتنا فمرحباً بك وإن رحلت عنّا فمصحوب بالسلامة
    ... قال:
    فجد لي يا ابن ناقصة بشيءٍ *** فإني قد عزمتُ على المسير ِ
    قال: أعطوه ألفَ درهم ......
    فقال:
    قليل ما أتيت به وإني *** لأطمع منك بالمال الكثير ِ
    قال: أعطوه ألفاً آخر.
    فأخذ الأعرابي يمدحه بأربعة أبيات بعد ذلك
    وفي كل بيت مدح يقوله يعطيه من حوالي الأمير ألفاً من عندهم،
    فلما انتهى تقدم الأعرابي يقبل رأسة وقال:
    ما جئتك والله إلا مختبراً حلمك لما اشتهر عنك، فألفيت فيك من الحلم
    ما لو قسّم على أهل الأرض لكفاهم جميعاً فقال:
    سألت الله أن يبقيك ذخراً *** فما لك في البرية من نظير ِ
    قال : (( أعطيناه على هجونا ألفين فأعطوه على مديحنا أربعة ))
    ****

    كان هشام بن عبد الملك منبسط الوجه يوما فقال لمن حضر : من يسبُّني ولا يفحش أعطيته هذا الثوب .
    فقال له أحد الظرفاء : هاته يا أحول .
    فضحك هشام وكان أحول وقال له : خذه قاتلك الله ..!!

    كان لرجل من الأعراب ولد اسمه حمزة، فبينما هو يمشي مع أبيه إذ برجل يصيح بشاب: يا عبدالله، فلم يجبه ذلك الشاب، فقال: ألا تسمع فقال: يا عم كلنا عبيدالله فأي عبدالله تعني، فالتفت أبو حمزة إلى ابنه وقال: يا حمزة ألا ترى بلاغة هذا الشاب، فلما كان من الغد إذا برجل ينادي شاباً حمزة، فقال حمزة ابن الأعرابي كلنا حماميز الله فأي حمزة تعني، فقال له أبوه: ليس يعنيك يا من أخمد الله به ذكر أبيه

    دفع ابو الطيب الطبري خفا الى خفاف ليصلحه , فكان كلما مر عليه يتقاضاه , وكان الخفاف كلما راى القاضى اخذ الخف وغمسه في الماء , وقال : الساعه الساعه , فلما طال عليه قال له :
    انما دفعته اليك لتصلحه , ولم ادفعه اليك لتعلمه السباحه

    روي عن المعتصم بالله الخليفة العباسي أنه رأى أسداً فقال لرجل قد أعجبه قوامه وسلاحه :
    أفيك خير ؟ فعلم الرجل أنه يريد أن يقدمه للأسد ، فقال : لا يا أمير المؤمنين ، فضحك وقال : قاتل الله الجبان ...

    عن أبي بكر بن عياش قال : رأيت الأعمش يلبس قميصاً مقلوباً ويقول :الناس مجانين يجعلون الخشن مقابل جلودهم .

    - وقيل : إن الأعمش كان له ولد مغفل فقال له : اذهب فاشتر لنا حبلاً للغسيل . فقال : يا أبة طول كم ؟ قال : عشرة أذرع . قال : في عرض كم ؟ قال : في عرض مصيبتي فيك .

    - ويقال : إنه لبس مرة فرواً مقلوباً ، فقال له قائل : يا أبا محمد لو لبستها وصوفها إلى داخل كان أدفأ لك . قال :لو كنت أشرت على الكبش بهذه المشورة .

    تزوج اعمى امرأة,فقالت له:لو رايت حسني وبياضي لعجبت؟!فقال الاعمى لو كنت كما تقولين فلما ترككي لي البصراء.

    قال رجل لجحا: قد لدغتني عقرب فهل عندك لهذا دواء؟فقال جحا:الصياح الى الصباح

    سال اشعب يوما صديق لابيه فقال له:ويحك يا اشعب كان لابيك لحيه وانت ليس لك لحيه فلمن خرجت؟ فقال اشعب:خرجت لامي




    خرج الحجاج متصيّداً، ولما ابتعد عن جنده مرّ بأعرابي يرعى إبلاً ..... فقال له الحجاج: كيف سيرة أميركم الحجاج ؟؟
    فقال الأعرابي: غشوم ظلوم، لا حيّاه الله ولا بيّاه.
    قال الحجاج: فلو شكوتموه إلى أمير المؤمنين ؟؟
    قال الأعرابي: هو أظلم منه وأغشم، عليه لعنة الله !!
    فذهب عنه الحجاج حتى وصل جنده ثم قال لهم هاتوا به وقيدوه معنا إلى القصر، فأخذوه وحملوه فلما ساروا سأل الأعرابي الجند: من هذا ؟؟ قالوا: الأمير الحجاج، فعلم أنه قد أحيط به فحرّك دابته حتى صار بالقرب من الحجاج، فناداه الأعرابي: أيها الأمير، فقال: ما تشاء يا أعرابي ؟؟
    قال: أحب أن يكون السِّر الذي بيني وبينك مكتوماً
    فتوقف الحجاج وضحك من قوله كثيراً ثم خلّى سبيله

    دخلت سيّدة لتواسي جارتها التي فقدت زوجها،
    فقالت لها: كيف مات زوجكِ ؟
    فقالت: ذهب إلى الدكان ليشتري ربطة معكرونة للطبخ،
    فدهسته سيّارة، فمات على الفور.
    فقالت معزّية: و ماذا فعلت ؟
    قالت: ما أفعل ؟ طبخت كوسا محشي.
    ـــــــــــــ
    التقت امرأة برجل متعمم يركب حمارًا، و كان معها رسالة تودّ قراءتها
    فاستوقفته و ناولته الرسالة و طلبت إليه أن يقرأها لها.
    فاعتذر قائلاً: إنني أجهل القراءة.
    فتعجّبت و قالت: متعمم و تجهل القراءة ؟!
    فوضع الشيخ العمامة على رأس الحمار و قال:
    تفضّل يا حمار اقرأ الرسالة.

    كان لرجل زوجة اسمها ( شمس ) فأراد أن يظهر حبه لها , فألهمه الله هذان البيتان :
    قامت تظللني نفـــــــــــسٌ ...... أحب إليَّ من نفـــــســــــي
    قامت تظللني ومن عجبِ ....... شمس تظللني من الشمس

    الصحفى للمليونير: لمن تعزو نجاحك كمليونير.
    المليونير: أنا أعزو كل شيء لزوجتى.
    الصحفى: يا لها من امرأة!! ماذا كانت حالتك قبل زواجها؟
    المليونير : ملياردير

    'vhzt H]fd~m >>


  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,771
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: طرائف أدبيّة ..

    تروى قصة عن رجل لُغويّ سأله أحد الناس فقال له: كيف حال ولدك؟
    فقال اللغوي: حيّ يُرزَق.
    فقال السائل: وكيف حال زوجتك؟
    فقال اللغوي: حيّة تسعى ..

    ههههههههههههه والله راااااائعة جدا .. الواضح انه سئم منها و مل

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. طرائف و نكت
    بواسطة koukouana في المنتدى النكت و الالغاز
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-10-2015, 18:40
  2. طرائف جحا
    بواسطة ياسين في المنتدى النكت و الالغاز
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 20-09-2014, 13:05
  3. طرائف و نكت
    بواسطة ​نسيم آڸدکَريآت في المنتدى النكت و الالغاز
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 27-06-2014, 02:13
  4. طرائف جحا
    بواسطة kalmaloulou في المنتدى النكت و الالغاز
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-06-2014, 16:06

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •