أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



الإسعافات الأولية

... الإسـعـافـات الاولـيـة ... هي الإجراءات التي يمكن للأفراد الموجودين في مكان الحادث أو الناقلين للمصاب تقديمها قبل وصوله إلى مركز الرعاية الصحية . وقد تكون هذه الإسعافات هي



الإسعافات الأولية


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    1,535
    الجنس
    أنثى

    افتراضي الإسعافات الأولية

     
    الإسعافات الأولية 121.jpg




    ... الإسـعـافـات الاولـيـة ...
    هي الإجراءات التي يمكن للأفراد الموجودين في مكان الحادث أو الناقلين للمصاب تقديمها قبل وصوله إلى مركز الرعاية الصحية .

    وقد تكون هذه الإسعافات هي الفاصل بين الحياة والموت في كثير من الأحيان .

    لذا فالتدرب على التصرف السليم إضافة لعامل السرعة عنصران أساسيان في الإسعاف الأولى .

    القواعد الأساسية في الإسعاف الأولى :
    1- إبعاد المصاب عن مصدر الخطر.

    2- فك الأربطة والأحزمة والملابس الضيقة

    3- تمزيق أو قص الملابس حول مكان الجرح أو الإصابة .

    4- إذا كان المصاب في حالة إغماء : إبحث عن أي جسم غريب في الفم كالأسنان الصناعية أو بقايا القيء وأزلها وأمل رأسه جانبا والى الأسفل إذا أمكن واجذب لسانه إلى الأمام حتى لا يختنق .

    5- إذا كان التنفس متوقفا أجر له تنفسا صناعيا من الفم للفم فورا .

    6- في حالة وجود نزف ظاهر يوقف النزف بالضغط على موضع النزف بالأصابع أو بقطعة قماش نظيفة أو يربط النازف في مكان أعلى من الجرح برباط ضاغط .

    7- في حالة الاشتباه في وجود نزف داخلي يجب الإسراع في نقل المصاب لمركز الرعاية الصحية ، وعلامات النزف الداخلي هي : قلق المصاب ، وشكواه من العطش ، وسرعة تنفسه ، وشحوب لونه وبرودة جلده وسرعة النبض وضعفه ، مع عدم وجود إصابة ظاهرة .

    8- إذا كان في حالة ضربة شمس: ( أي لا يوجد تعرق ، حرارته مرتفعه ، الجلد أحمر وساخن ) يمدد المصاب بعيدا عن الشمس ورأسه أعلى من قدميه مع غمس أطرافه في ماء بارد مثلج .

    9- لا يعطى المغمى عليه أي شيء بالفم.
    الانعاش القلبي الرئوي ينصح بعمل دوره تطبيقيه عليه لاهمية التطبيق العملي فيه

    hgYsuhthj hgH,gdm

    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: أريج الاسلام,nessrin,الفتاة الكورية

  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    1,535
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    * تعريف الإسعافات الأولية:
    الإسعافات الأولية هي رعاية وعناية أولية وفورية ومؤقتة للجروح والحروق أو نوبات المرض المفاجئة حتى يتم تقديم الرعاية الطبية المتخصصة.

    وهي أيضاً الإجراءات التي يمكن للأفراد الموجودين في مكان الحادث أو الناقلين للمصاب تقديمها قبل وصوله إلى مركز الرعاية الصحية .
    وقد تكون هذه الإسعافات هي الفاصل بين الحياة والموت في كثير من الأحيان .لذا فالتدرب على التصرف السليم إضافة لعامل السرعة عنصران أساسيان في الإسعاف الأولى .
    من المسئول عند تقديم الإسعافات الأولية؟
    يستطيع أي شخص أن يقدم خدمة الإسعافات الأولية بشرط أن يكون مدرباً بطريقة صحيحة على عمل مثل هذه الإجراءات الأولية في مراكز مخصصة لذلك أو في المنزل أو الشارع ويتم اللجوء إلى الإسعافات الأولية إما لتعذر وجود أطباء أو ممرضين وذلك بالنسبة للحالات الحرجة. أو عندما تكون الإصابة أو نوبة المرض ثانوية لا تحتاج للتدخل الطبي.
    - فالشخص الذي يقوم بتقديم الإسعافات الأولية هو شخص عادي لا يشترط أن يكون في مجال الطب وانما تتوافر لديه المعلومات التي تمكنه من إنقاذ حياة المريض أو المصاب.
    الهدف من تقديم الإسعافات الأولية:
    1. الحد من تداعيات الجرح أو الإعاقة.
    2. تدعيم الحياة في الحالات الحرجة.
    3. تنمية روح العون والمساعدة في الآخرين.
    4. عدم تطور الحالات البسيطة إلى حالات خطرة أو لا يرجى شفائها.
    أساسيات الإسعافات الأولية:
    يوجد حد أدني للمعلومات يجب على مقدم الإسعافات الأولية أن يدركها ويعمل بها:
    - فهم قواعد الإسعافات الأولية ومسئولياتها.
    - إدراك أهمية تأمين موقع الحادث، وعزل الجسم.
    - القيام بعمل التنفس الصناعي وتدليك القلب.
    - كيفية فتح ممرات للهواء.
    - تقييم مكان الحادث.
    - معرفة الوضع الملائم للمريض أو المصاب.
    - معرفة الأعراض وعلامات الخطر للمشاكل الطبية.
    - معرفة علامات الاستجابة من عدمها للمصاب.
    - معرفة ما إذا كان يوجد نزيف داخلي أم لا.
    - السيطرة علي النزيف الداخلي.
    - التعامل مع إصابات العمود الفقري.
    - توافر المعلومات العامة عن جسم الإنسان وتشريحه، وأعضائه وأجهزته المختلفة.
    - كيفية حمل المريض وذلك لتخفيف تعرضة لمزيد من الضرر أو المضاعفات.
    - معرفة الأعراض المتعلقة بمختلف الأمراض وكيفية التعامل معها.
    - التعامل مع الحروق والكسور.
    - كيفية تضميد الجراح.
    - كيفية التعامل مع إصابات الأطفال.
    • مرحلة التقييم:
    وهذه المرحلة هي التي تسبق تقديم الإسعافات الأولية وتختلف باختلاف أنواع الإصابة ما إذا كانت حرجة أم بسيطة لأن الحالات الحرجة لابد وأن يكون رد الفعل سريع لها.
    1. الحالات البسيطة:
    أ*- ويتم فيها أخذ بيانات من المصاب إذا كانت حالته تسمح بذلك أو من أحد أفراد عائلته وتتضمن التالي:
    - وقت الحادثة.
    - أعراض الإصابة.
    - تحديد مكان الألم مع وصفه.
    - كيفية حدوث الإصابة.
    - نتائج التعامل مع الإصابة من قبل الشخص غير المدرب.
    ب*- تحديد التاريخ الطبي للمريض أو الشخص المصاب كما يلي:
    - الصحة بشكل عام.
    - وجود أية مشاكل صحية أو إصابات تعرض لها من قبل.
    - العقاقير أو الأدوية التي يتناولها إن وجد.
    - المظهر العام للمصاب، السن، النوع، والوزن.
    - قياس النبض، التنفس، ضغط الدم، ودرجة الحرارة.
    - قياس مستوي وعيه.
    - ملاحظة لون الجلد وحالة العين.
    2. الحالات الصعبة (الحرجة):
    تتطلب الحالات الحرجة القيام بالتقييمات التالية:
    أ*- تخليص الضحية من مكان الحادث (في حالة الإصابة في حوادث) والتي تتضمن على:
    - تأمين مكان الحادث.
    - معرفة طبيعة الجرح أو المرض.
    - حصر عدد الضحايا.
    - القيام بالإنقاذ.
    ب*- التأكد من التنفس والدورة الدموية.
    ت*- قياس مستوى الإدراك أو الحالة العقلية وذلك من خلال إحساسه بالألم - الكلام - استجابته لأي شئ محفز من حوله أو بفحص الأدراك عن طريق سؤال المصاب عن (الوقت، المكان، الأناس من حوله).
    ث*- التأكد من وجود نزيف خارجي.
    ج*- التأكد من وجود نزيف داخلي.
    ح*- التأكد من النبض.
    خ*- وجود ألم في منطقة البطن أوالصدر.
    د*- جروح في الرقبة أو الرأس أو الظهر.
    ذ*- جروح بفروة الرأس أو الوجه.
    ر*- حدوث تلف بالأوردة أو الأوعية الدموية.
    ز*- وجود ورم أو تشوهات بالأطراف.
    س*- عدم تحريك الرقبة، أو الرأس، أو الظهر في حالات إصابات العمود الفقري.
    ش*- تحديد سبب الحادث.
    ص*- وجود تسمم.
    ض*- حدوت قئ وحدته .


    الإسعافات الأولية للحروق:
    الحروق واحدة من الأسبابُ البارزةُ للموتِ العرضيِ في الطّفولةِ، وثاني سبب بعد حوادثِ السّياراتِ.الحروق تُصنّفُ بحروق من الدرجة الأولى أو من الدرجة الثانية أو حروق من الدرجة الثالثة، مستندة على شدةِ الضرر على الجلدِ.
    الإجراءات الأولية:
    - لابد من تحديد نوع الحرق ومصدره: حراري - كيميائي - كهربائي - إشعاعي - حروق الشمس.
    الحروق الحرارية (النيران):

    * التقـييم:
    1. تحديد نوع الحرق:
    أ*- حروق من الدرجة الاولى (سطحية):

    حروق الدرجة الأولى، الأقل ضرراً من الثّلاثة،وتكون بسبب الماءِ الحارِ، البخار، أو من التعرض إلى أشعة الشمس الحارة . وحروق الدرجة الأولى تُسبّبُ بعض الأورام ,والاحمرار والألم.
    وتتأثر فيها الطبقة السطحية فقط من الجلد، ويكتسب الجلد فيها اللون الأحمر ويصبح جافا، ويصاحبه ظهور انتفاخ وتورم، وغالباً ما يكون الحرق مؤلماً.


    ب*- حروق من الدرجة الثانية (جزئية):

    حروق الدرجة الثانية هي نتيجةَ الاتصال بالمواد الكيميائيةِ، والسوائل الحارة، أو من الملابس المحترقةَ.في حالة الحرق لون الجلد يتحول الى اللون الابيض او لون الكرزِ الأحمرِ، والحرق مؤلمُ جداً .
    وتتأثر فيها الطبقة الداخلية والخارجية من الجلد، ويكون لونه أحمر وتنتشر البثرات علي السطح مملؤة بالسوائل بحيث يظهر الجلد وكأنه مبلل دائماً عند انفجار هذه البثرات. وهذه الحروق مؤلمة وتحدث التورم وتترك آثاراً على الجلد.
    ت*- حروق من الدرجة الثالثة (كلية):

    حروق الدرجة الثالثة وهي حروق يُمكنُ أَنْ تَنْتجَ من الاتصال ِ بالسّوائلِ الحارةِ أو المواد الكيميائية، أو الكهرباء. وتسبب انسلاخ أو تفحم الجلد يُحتملُ أَنْ لا يشعر الإنسان بالألم أو بقليل من الألم بسبب تضرر الأعصاب.
    تدمر كل طبقات الجلد بما فيها الخلايا التحتانية، والدهون، والعضلات، والعظام، والأعصاب، ويظهر مكان الحرق باللون البني أو الأسود أما الأنسجة الداخلية فتأخذ اللون الأبيض وتكون هذه الجروح مؤلمة للغاية أو لا يشعر بها الإنسان علي الاطلاق في حالة تدميرها لنهايات الأعصاب التي توجد علي سطح الجلد. غالباً ما يصاحبها حروق مؤلمة من حروق الدرجة الثانية تهدد حياة الانسان وتتعرض للعدوي.
    2. تحديد مدى خطورتها:
    - هل تسبب مشاكل في التنفس في حالة وجود حروق حول الأنف أو الفم.
    - منتشرة في أكثر من جزء في الجسم.
    - مدي تأثر مناطق الجسم المختلفة بها: الرقبة - الرأس - الأيدي - القدم - الأعضاء التناسلية.
    - هل المصاب بالحرق طفل أم شخص بالغ مع تحديد نوع الحرق.
    - تحديد مصدر الحرق: كيميائي - كهربائي - نووي - نتيجة إنفجار - تعرض للشمس.
    3. تحديد نسب الإصابة لكل عضو من أعضاء الجسم لمعرفة درجة الحرق:
    أ*- الكــبار:
    - الرأس = 9%
    - الذراع اليمني = 9%
    - منطقة الجذع الأمامية = 18%
    - منطقة الأعضاء التناسلية = 1%
    - منطقة الجذع الخلفية = 18%
    - الرجل اليسري = 18%
    - الذراع اليمني = 9%
    - الرجل اليمني = 18%
    ب*- الاطفـال:
    - الرأس = 9%
    - الذراع اليمني = 9%
    - منطقة الجذع الأمامية = 18%
    - منطقة الأعضاء التناسلية = 1%
    - منطقة الجذع الخلفية 8%
    - الرجل اليسري = 13,5 %
    - الذراع اليسري = 9%
    - الرجل اليمني = 13,5 %
    بروتوكول الإسعافات الأولية لحروق الدرجة الأولى والثانية والثالثة:
    - إبعاد الشخص عن مصدر الحريق على الفور.
    - يتم وضع ماء بارد علي الحروق الحرارية وبكمية كبيرة ويشرط ألا تكون مثلجة.
    - إذا كان ناتج عن القار يستخدم الماء البارد مع عدم إزالة القار.
    - مراقبة التنفس لأن الحروق تسبب انسداد في ممرات الهواء لما تحدثه من تورم (عند حدوث حروق في منطقة ممرات الهواء أو الرئة).
    - لا يستخدم الثلج أو الماء المثلج إلا في حالة الحروق السطحية الصغيرة.
    - بعد هدوء الحرق ووضع الماء البارد عليه، يتم خلع الملابس أو أية أنسجة ملامسة له، أما في حالة التصاقها لا ينصح على البته إزالتها.
    - يغطي الحرق بضمادة جافة معقمة لإبعاد الهواء عنه.
    - لا تحتاج الحروق البسيطة إلي عناية طبية متخصصة حتي التي توجد بها بعض البثرات ويتم التعامل معها على أنها جروح مفتوحة تغسل بالصابون والماء، ثم يتم وضع مرهم مضاد حيوي عليها تغطى بضمادة.
    - أما بالنسبة لجروح الدرجة الثالثة ( الجروح الخطيرة) فهي تحتاج عناية طبية فائقة، وفيها لابد من إسترخاء المريض ويتم رفع الجزء المحروق فوق مستوي القلب إن أمكن. وربما يحتاج إلى العزل لضبط العدوى.
    - الحفاظ على درجة حرارة الجسم، لأن الشخص المحروق غالباً ما يتعرض إلى الإحساس بالبرودة.
    - استخدام الأكسجين وخاصة في حروق الوجه والفم.
    صورة توضيحية لألية التعامل مع الحرق في الملابس:

    - اللجوء إلى الطبيب:
    يتم اللجوء إلي الطبيب في:
    - كل حالات حروق الدرجة الثالثة.
    - الحروق التي توجد حول الأنف والفم.
    - كافة الحروق الخطيرة التي تهدد حياة الانسان.
    - حروق الدرجة الثانية والتي تكون الأماكن المتأثرة في الجسم تفوق نسبة 50% .
    - الحروق التي يكون فيها المصاب معرض للعدوي.
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ÂDěl Dâ SïLvà

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    1,535
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    الحروق الكيمائية:
    الحروق لا تسببها النيران فقط وإنما لها مصادر أخرى عديدة؛ منها التعرض لمواد كيميائية ومواد كاوية.

    أعراض الحروق الكيميائية:
    أ*- علامات الحروق.
    ب*- صداع
    ت*- الشعور بالدوار.
    ث*- مشاكل في التنفس.
    ج*- ألم في منطقة البطن.
    ح*- فقدان الوعى.
    خ*- تشنجات.
    د*- ندبات.
    • الإسعافات الأولية للحروق الكيميائية:
    - إبعاد المصاب عن مصدر الحرق (المادة الكيميائية) مع أخذ الحرص ألا تتعرض لهذه المادة.
    - وضع الجزء الذي تعرض للحرق تحت الماء الجاري¹ لمدة لا تقل عن 15 دقيقة حتى يتلاشي أثر المادة الكيميائية. وأثناء ذلك عليك بخلع أية ملابس أو مجوهرات قد تكون تعرضت لهذه المادة.
    - التأكد من العلامات الحيوية للمصاب من التنفس، النبض، ومعدل ضربات القلب والضغط إن أمكن.
    - عليـك بالبـدء فـورآ فـي وسـائل إنقـاذ الحيـاة التنفس الصناعى(CPR) .
    - تغطية الحرق بقطعة من القماش نظيفة وجافة.
    - خلع الملابس الملوثة إن أمكن.
    - إذا تعرضت العين للحرق الكيميائي، تغسل بماء دافئ من ناحية الأنف للعين, لخروج المادة الكيميائية بعيداً عن الوجه وخاصة العين لمدة 20 دقيقة حتي وصول العناية الطبية.

     الحروق الكهربائية:

    أصعب وأخطر أنواع الحروق هو الحرق الكهربائي لأنه يحرق جسم الإنسان من الداخل، فهو يسير في مسرى الدم وسوائل الجسم، فبذلك يحرق الأوردة والشرايين، ويمكن أن يصل إلى الدماغ، فإذا لم يحدث في الدماغ عاهه مستتديمة كالشلل أو ربما يؤدي إلى الموت. ومعلوم بأن الحروق من هذا النوع لا يتم علاجه طبياً ولكن يتم التدخل في تخفيف ألامه ومضاعفاته. والحل لهذا النوع هو ترك الجسم بتعويض وأعادة بناء أنسجته التي أتلفت بنفسه.
    وإذا لم يجد مخرج له ربما يعمل على تفجر ماكن ليخرج منه كمان في الصورة التالية:

    الإسعافات الأولية للحروق الكهربائية:
    - البعد عن المصدر الكهربائي الذي سبب الحرق.
    - تحديد عمق الحرق.
    - تغطي الجروح بضمادة جافة معقمة.
    - لا تهدأ الجروح باستخدام الماء.
    - مراقبة ما إذا كانت توجد علامات تهدد حياة المصاب مثل: عدم انتظام ضربات القلب أو مشاكل فى التنفس.
    تحذيـرات:
    - يعتمد العلاج على نوع الحرق.
    - تسبب الحروق الكهربائية جروح تظهر على أنها سطحية في حين أن الأنسجة الداخلية تكون قد تدمرت تماماً بالداخل.
    - يتأثر الأطفال تحت سن 5 سنوات، والكبار فوق سن 50 سنة بالحروق بدرجة أكبر لأن طبقة الجلد الخارجية لديهم رقيقة.
    - يعاني الأشخاص الذين لهم مشاكل صحية من حروق شديدة الخطورة وخاصة إذا كان هناك نقص في التغذية ومشاكل متصلة بالقلب أو الكلي أو ممن تعرضون لمصدر الحرق فترة طويلة لعدم إمكانية الهرب بسهولة منه.


    __________________________________________________ ____________
    (¹) تنبيه:
    بالنسبة للمواد الكيميائية الجافة مثل: الجير، عليك بالتخلص من آثارها قبل تعريض الجسم للماء.

    الإسعافات الأولية للكسور:

    أنواع الكسور:
    1. الكسور المضاعفه المفتوحه

    ويكون فيها الكسر بارز الى الخارج مصحوب بالنزيف.
    2. الكسور البسيطه او المغلقه


    يكون فيها الكسر مغلق مع وجود ورم في مكان الاصابه مع وجود الام شديد.
    - إسعافها:
    بصوره عامه تحتاج الكسور الى التثبيت ويتم ذلك باستخدام الجبائر وهنالك اهداف من تثبيت الكسور وهي:
    أ*- منع الكسر المغلق ان يتحول الى كسر مفتوح.
    ب*- منع اتلاف الاعصاب والاوعيه المجاوره والانسجه الاخرى بالعظم المكسور.
    ت*- تقليل النزيف والورم.
    ث*- خفض الالم الناتج عن حركة الطرف المكسور.
    عند استخدام الجبائر هنالك عدة اسس يجب ان تراعيها لضمان عدم حدوث اي مضاعفات للمصاب وهي كالاتي:
    i. اشرح للمصاب ان تقويم الكسر قد يسبب الما مؤقتا سيزول بعد تقويم الكسر وتجبيره
    ii. يجب ازالة الملابس فوق منطقة الكسر.
    iii. لاتحاول معالجة الكسراذاكان الكسر مشوه والدوره الدمويه مستمره لاتحاول تقويمه بل ثبته في مكانه وعلى حالته.
    iv. تقويم الكسور ذات الزاويه الحاده للعظام الطويله كالفخد مثلا قبل التجبير.
    v. لاحظ وجود النبض بنهاية الطرف المكسورقبل وبعد تجبيره في حالة عدم حس النبض يجب ان تعيد محاولة التجبير مرة اخرى.
    vi. استخدم جبائر شد ثابته ولاتتعامل مع الكسور بحركات قويه وسريعه اثناء تثبيت الكسور بل تعامل معها بلطف.
    vii. في حالة الكسور المفتوحه لاتحاول دفع اطراف العضام البارزه الى الداخل لان ذلك يؤدي الى التلوث والعدوى فقط لف الكسر المفتوح بالضماد وذلك لايقاف النزيف اذاوجد مع تجبير الكسرعلى حاله.
    viii. تذكر دائما ان الكسور يصاحبها الام شديده جداً قد يدخل المصاب من خلالها في صدمه من شدة الام لذا تعامل مع الكسور بحذر ولطف.
    3. اصابات العمود الفقري:

    غالبا تنتج من حوادث السيارات او السقوط من علو. واي خطا في التعامل مع ضحايا هذه الحوادث قد يعني ان يمضي الضحيه بقية عمره عاجزا ومقعدا. لذا يجب مراعاة عدم تحريك اي مصاب يحتمل ان يكون لديه اصابه في العمود الفقري الا بواسطة فرق متخصص ومدرب لمثل هذه الحالات .
    - صور توضيحية لألية إسعاف مصاب بكسر العمود الفقري:


    • كيفية التعرف على ان المصاب لديه اصابه في العمود الفقري:
    - عن طريق طرح هذه الاسئله على المصاب:
     هل تحس بالام في ظهرك.
     هل يمكن تحس بقدميك.
     هل يمكن تحريك اصابع القدمين.
     اذا لم يستطع ذلك بالصوره الطبيعيه فتوقع حدوث اصابه في العمود الفقري للمصاب.
    4. كسور الجمجمة

    كسر الجمجمة هو الكسر الذي يحدث في هيكلها الذي يحيط بالمخ وقد يصاحبه إصابات فى الرأس وتمتد الإصابة لتؤثر على خلايا المخ وأنسجة الجهاز العصبي ثم حدوث النزيف وهذه هي الإصابة المباشرة
    توجد ثلاثة أنواع لكسر الجمجمة:
    1) كسر بسيط : وهو كسر يحدث في العظم ولا يصاب الجلد فيه بأية جروح.
    2) كسر خطي(شرخ): وهو كسر يحدث أيضاً في العظم يشبه الخط الرفيع بدون حدوث تهشم للعظام أو انخفاض فيها .
    3) كسر خطير: والذي يكون به تهشم في جزء من عظام الجمجمة بانخفاض للداخل ناحية المخ.
    4) كسر مركب: وهو أخطر الكسور على الإطلاق ويشتمل على تهشم عظم الجمجمة ناحية الداخل وفقد للجلد .
    أسباب كسر الجمجمة:
    • إصابات الرأس.
    • السقوط المتكرر على الرأس – حوادث السيارات – الاعتداء الجسماني – عند ممارسة الرياضة.
    الأعراض:
     صداع.
     نزيف من الجرح،الأذن، الأنف، حول العينين.
     إفراز سوائل عديمة اللون أو بها دماء من الأذن أو الأنف.
     فقد الوعي.
     تيبس الرقبة.
     تشنجات.
     الشعور بالتعب.
     دوار.
     تعثر الكلام.
     صعوبة في توازن الجسم.
     مشاكل في الرؤية.
     غثيان.
     قيء.
     ورم.
     كدمات وراء الأذن أو تحت العينين.
     تغير في حجم حدقة العين (عدم تساوى حجم الحدقتين، وعدم الاستجابة للضوء.
    - ملحوظة:
    والعلامة الوحيدة التي تظهر على الرأس وجود أجزاء منخفضة للداخل.
    الإسعافات الأولية لكسر الجمجمة:
    o التأكد من تنفس المصاب ودورته الدموية، وعند الضرورة إجراء خطوات التنفس الصناعي.
    o الحرص على عدم تحريك المريض إلا في حالة الضرورة القصوى حتى وصول المساعدة الطبية.
    o وعند تحريكه، ينبغي أخذ الحذر جيداً لثبات الرأس والرقبة مع وضع كلا اليدين على جانبيها وتحت الكتفين. لا تسمح للرأس بالتحرك للأمام أو للخلف أو للجانب.
    o عدم فحص مكان الإصابة مع استخدام أية أداة حادة فقد يكون من الصعب عليك تحديد عمق الكسر الذي حدث للجمجمة.
    o في حالة النزيف، لا بد من الضغط بقطعة قماش نظيفة على مكان النزيف لوقفه (مع الحذر على عدم زيادة الضغط على المنطقة المنخفضة بالكسر). لا تحاول استبدال قطعة القماش بغيرها إذا ابتلت كلية لكن اتركها مكانها واستعن بغيرها مع الاستمرار في الضغط.
    o التصرف مع المصاب في حالة القيء يتم تثبيت رأسه ورقبته مع لفها للجانب بحذر شديد لمنع الشرقة وانسداد الممرات الهوائية.
    o إذا لم يفقد المصاب وعيه وظهرت عليه إحدى الأعراض السابقة عليك بنقله لأقرب مساعدة طبية حتى وإن لم تكن الحالة متدهورة أمامك.

    * تحذيرات:
    - تحريك المصاب أو الضحية إلا في حالة الضرورة القصوى، لأنه من المحتمل أن تصاحب إصابات الرأس إصابات في العمود الفقري.
    - ترك الضحية بمفردها حتى وإن لم تكن هناك شكوى أو أية إصابات واضحة مع ملاحظتها حتى وصول المساعدة الطبية.
    - إعطاء المصاب أية أدوية قبل استشارة الطبيب.
    - الاقتراب من الإصابة أو الضغط على أي عظم أو نتوء بارز.
    يتم اللجوء إلى المساعدة الطبية إذا:
    • ظهرت مشاكل في التنفس والدورة الدموية.
    • كان هناك نزيف من الأنف أو الأذن، أو عند عدم توقف النزيف من الجروح بالرغم من الضغط المباشر عليها.
    • تم ملاحظة إفرازات سائلة عديمة اللون أو بها دم من الأنف و الأذن.
    • تورم الوجه أو ظهور الكدمات به.
    • ظهر نتوء بارز من الجمجمة.
    • فقد المصاب الوعي وبداية التشنجات، وظهور إصابات عديدة.
    الوقاية من كسور الجمجمة:
    - استخدام أحزمة الأمان في السيارات.
    - وضع خوذات واقية على الرأس عند ممارسة إحدى الرياضات.
    - ملاحظة الأطفال ومتابعتهم في أي سن عمرية.
    - أخذ الحذر عند ممارسة أي نشاط عنيف يومي للكبار والصغار.
    - عدم ترك كبار السن بمفردهم حتى لا يتعرضون للكسور.

    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ÂDěl Dâ SïLvà,yoka

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    1,535
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    الصرع والتشنجات:
    أكثر أسباب نوبات الاختلاج في الأطفال تحت عمر 6 سنوات هي الحرارة العالية الفجائية ،أما البالغين والأطفال أكثر من 6 سنوات فهي نوبة الصرع.
    النوبة يمكن أن تعتبر : إصابات الرأس ،التسمم،الصدمة الكهربائية،ضربة الحرارة،الأمراض الالتهابية،اللسعات والعضات السامة،استعمال بعض الأدوية.
    علامات الاختلاج (في الصرع)
    1) السقوط.
    2) الزبد أو سيلان اللعاب.
    3) تصلب وارتجاج أو نفضة في قسم من العضلات أو بكامل الجسم.
    4) اضطراب التنفس مع وجه محمر أو مزرق يتبعه تنفس ذو صوت.
    5) فقدان التحكم بالبول والتغوط.


    الإسعاف الأولي

    أ*- امسك الشخص المصاب إذ كان بالإمكان أثناء السقوط ومدده.
    ب*- أبعد عنه الأثاث والأجسام الصلبة والحادة والتي يمكن أن تسبب الأذى.
    ت*- فك أربطة الثياب حول عنق المريض وخصره.
    ث*- بعد توقف النوبة اقلب المريض إلى جانبه(وضعية الافاقة)لمنع اختناقه بلعابه أو الدم من لسانه المعضوض أو قيئه.
    ج*- ابق المريض مستلقيا فقد يكون مضطربا مما يجعله لا يستطيع السير بأمان.
    ح*- استدع العناية الطبية.
    *تحذيرات:
    - لا تقيد أو تحجز الشخص المختلج
    - لا تحاول أن تضع أي شيء في فمه بما في ذلك أصابعك.
    - لا تعطه أي طعام أو شراب حتى تنتهي النوبة تماما.
    - لا ترش الماء على وجه المصاب.
    - حاول وضع قطعة قماش كبيرة بين أسنان المصاب (مثل طرف شرشف) مع الانتباه إلى عدم وضع أصابعك بين أسنانه لإمكان إصابتها.
    الإجراءات الأولية للإسعافات الأولية للإغماء:

    • هل تعرض المريض لأية إصابات عند سقوطه وقت الإغماء؟
    • هل تناول قدراً وافراً من الراحة والغذاء والشراب؟
    • ماذا كان يفعل المريض قبل تعرضه للإغماءة؟
    • تحديد السن، وتحديد ما إذا كان يوجد حمل في حالة السيدات؟
    • هل يعاني المريض من جرح حديث في الرأس؟
    • هل كان يشعر بالغثيان والدوار قبل الإغماء؟
    • هل له تاريخ قديم سابق بأمراض القلب؟
     تقييم الإغماء:
    o قياس العلامات الحيوية.
    o تقييم ما إذا كانت توجد علامات وأعراض للصدمة.
    o التأكد من عدم تعرض المريض لأية إصابات أثناء سقوطه.
    * تحذيرات:
    - إذا أحس المريض بضعف أو دوار لابد أن يستلقي مسترخياً مع رفع الأرجل لأعلي.
    - توجد عوامل عديدة تسبب الإغماءة منها: الصدمات النفسية - الألم - أمراض القلب - الجفاف - مجهود زائد عن الحد - تغير مفاجئ في وضع الجسم (مثل ترك الفراش فجأة عند الاستيقاظ) - الحمل.
     برووتوكول الإسعافات الأولية للإغماء:
    o ينام المريض مسترخياً مع التحرر من الملابس الضيقة.
    o رفع القدم لأعلي من 25 - 70 سم إن أمكن.
    o في حالة القيء، ينبغي أن ينام المريض علي جانبيه.
    o لا يعطي أي شيء سواء للأكل أو الشرب.
    * اللجوء إلي الطبيب:
     عند تعرض المريض للإصابات أثناء سقوطه في الاغماءة.
     إذا كان المريض فوق سن الأربعين ويعاني من عدم انتظام في ضربات القلب.
     عدم انتظام العلامات الحيوية.


    الإسعافات الأولية لضيق التنفس:

    الإجراءات الأولية للإسعافات الأولية لضيق التنفس:
    أ*- مدى حدة الأعراض.
    ب*- هل تم التعرض لنوبات ضيق في التنفس من قبل؟
    ت*- هل يعاني المريض من آلام أو ضيق بالصدر، خفقان في القلب أو إفراز عرق غزير - سعال - أو تنميل بالأيدي وحول الفم؟
    ث*- هل يعااني المريض من قلق حاد أو توتر عصبي؟
    ج*- هل تمت إصابته من قبل بعدوي الجهاز التنفسي أو إصابته بــ: أزمات الربو - أمراض القلب - فشل في عضلة القلب المحتقنة - أو حساسية؟
    ح*- هل تم تعرضة لغبار أو أية عوامل بيئية اخري؟
    خ*- هل تناول أية أدوية أو عقاقير؟
    تقييم ضيق التنفس:
    • قياس العلامات الحيوية وخاصة درجة الحرارة والتنفس.
    • ملاحظة مدي عمق التنفس ومعدله، وعما إذا كانت توجد أية علامات غير طبيعية.
    • ملاحظة المظهر العام.
    • ملاحظة وجود أزيز بالصدر - سعال - استخدام العضلات للتنفس - ضيق في الصدر أو ألم.
    • ملاحظة أية اعراض للإغماء أو فقدان الوعي.
    * تحذيرات:
    - ضيق التنفس إما أن يكون له علاقة بمشاكل القلب أو الجهاز التنفسي.
    - وتتضمن الأعراض المتصلة بالقلب: ألم بالصدر - ضيق في التنفس - عرق غزير- غثيان.
    - أما أعراض الالتهاب الرئوي فهي تشتمل أيضاً علي ضيق في التنفس مع وجود حمي وسعال.
    - يسبب القلق الحاد مشاكل في التنفس وخاصة الضغط النفسي الذي يتعرض له الشخص عند تعرض أحد أفراد العائلة للموت أو الإصابة. وتتضمن أعراضه: سرعة في التنفس، تنميل بالأيدي أو المنطقة التي توجد حول الفم.
    بروتوكول الإسعافات الأولية لضيق التنفس:
    o قياس العلامات الحيوية.
    o يتخذ المريض دائماً وضع الجلوس.
    o تهدئة المريض.
    o استخدام الدواء إذا تطلب الأمر.
    o يستخدم الأكسجين وتعتمد كميته علي حسب الحالة.
    * اللجوء إلى الطبيب:
     في كل حالات ضيق التنفس التي لا تهدأ بعد تناول المريض قسطاً من الراحة، وسواء أكانت متصلة بآلام في الصدر أم لا.
     كل حالات أزمات الربو الحادة.
     إذا صاحب حالة ضيق التنفس سعال أو حمي.

    نزف الأنف والأسنان:
     نزيف الانف:
    وهو قد ينتج عن ضربه شديدة على الأنف أو ارتفاع فى درجة الحرارة أو من هم مصابون بسيولة فى الدم، ولإيقاف النزيف الأنفي:
    يطلب من المصاب أن يضغط بإصبعه بشدة على الجزء الأسفل الطرى من الأنف،
    يجلس المصاب فى الهواء الطلق ويكون رآسه مائلاً قليلاً إلى الأمام حتى لايسيل الدم إلى الحلق والحنجرة فيسبب له القىء.
    حل كل الأربطة الضيقة حول رقبة المريض - إن وجد - يمكن استخدام كمادات ثلج أو مياه مثلجة فوق الأنف فهذا يساعد على انقباض الأوعية الدموية وإيقاف النزيف ..
    فى الحالات المستعصية تكسر حقنة أدرينالين فى رباط شاش على شكل فتيل ويوضع فى الأنف، و يتم التنبيه على المريض بعدم التمخط لبضع ساعات بعدها حتى لا يتكرر النزف.
    *تحذيرات مهمة:
    • إذا كان السائل مائى القوام مُدمّم وذلك من الأُذن.
    • إذا كان السائل نفس القوام مائى مخلوط بدم.
    فأى من الحالتين قد تعنى كسر فى قاع الجمجمة وخاصة إذا حدث هذا بعد حادثة او سقوط من أعلى وهى حالة خطيرة 0 فلا تضيع الوقت فى إيقاف النزيف بقدر ماتهتم بنقل المصاب إلى المستشفى فى سرع وقت.
     نزيف الاسنان:
    فى حالة استبدال الأسنان اللبنية للأطفال أو نتيجة صدمة للكبار قد تسقط أحد الأسنان.
    فى هذه الحاله توضع قطعة قماش نظيفة أو قطن سميكة بين فكّى الأسنان ويستمر المصاب فى الضغط عليها ويكون سمك القطن بحيث لا يسمح للفكين بالتلامس ويتم تغيرر القطنة بأخرى إذا لم يتوقف النزيف وبعد التوقف لا يُسمح للمريض بغسل الفم حتى لاتتحرك الجلطة ويعود النزيف مرة اخرى.

    * ملاحظات عامة حول النزف:
    إذا لم يتوقف نزيف الجلد بالضغط يُربط الطرف المصاب فى موضع النزيف بمنديل أو رباط شاش ولا يُستعمل حبل أو خيط. يتم فك الرباط كل نصف ساعة للتأكد من إيقاف النزيف وحتى يُسمح للدم أن يُكمل دورته فى الطرف المصاب حتى لا يعانى الطرف المصاب من تلف نتيجة عدم وصول الدم إلية .

    - لاتستخدم البُن وما شابهه لإيقاف النزيف.
    - رفع الجزء المصاب كلما امكن ذلك إلا إذا كان هناك شك فى وجود كسر.
    - اهتم بالنظافة والتعقيم إذا لم يكن النزف خطيرًا ويَستدعى السرعة فى التعامل معه.
    - لاتنسى أن استدعاء الطبيب فى حالة النزف الخطير أو نزيف الأنف والأذن ضرورى حتى وإن تمكنت من إيقافة.

    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: ÂDěl Dâ SïLvà

  5. #5

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,771
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    موضوع تحفة أختي ليناس فنحن صراحة على جهالة تامة بهذا الموضوع

    نتمنى ان يستفيد منه الجميع

    تم التثبيت

    في انتظار جديدك كالعادة
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: yoka

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    1,614
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    المٌُُطًٌَُالٌُعة + كٌُتٌُأبة الرٌُوٌٍُايًُاتًُ
    شعاري
    دائما مع همي متبسمة

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    شكرا موضوع رائع

  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Nov 2013
    المشاركات
    1,817
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    الدراسة
    هواياتي
    اَلَمٌطَاَلَعةَ
    شعاري
    اَلَلَهٌ لَاٌ الَهَ غَيٌرٌه‘

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    و الله روعة يعني موضوع في القمة مشاء الله و نأمل ان تكوني دائمة التألق مع تمني لك بالمزيد

  8. #8
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    العمر
    22
    المشاركات
    2,014
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    1er année Gestion des techniques urbaines
    هواياتي
    المطالعة.الرسم.النت........
    شعاري
    اَخلاقُنـا هيَ الرُّوُحُ التيْ ♥ ♥لاَ {تمُوتُ}فِيْنآ

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    بارك الله فيك أخت ليناس
    بالفعل نحن بحاجة لمعرفة مثل هذه الأمور
    دمتي بعطاءك المميز للمنتدى أختاه
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: yoka

  9. #9

    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    7
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    موضوع في القمة شكراااااااااااااا

  10. #10
    -•♥ مشرف مائدة طموحنا♥•-
    تاريخ التسجيل
    Apr 2015
    المشاركات
    3,304
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    جمع الحسنات
    هواياتي
    كتابة الخواطر
    شعاري
    انسان واقبل الاختلاف

    افتراضي رد: الإسعافات الأولية

    بما نحن على ابواب فصل الصيف
    يعني موسم الاصطياف
    ممكن توضيع للاعضاء كيفية اسعاف شخص غرق في البحر

 

 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الإسعافات الأولية للحروق First aid for burns
    بواسطة nessrin في المنتدى العيادة الطبية الحديثة و الطب البديل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-09-2014, 22:48
  2. الإسعافات الأولية للحد من انتشار حساسية الجلد
    بواسطة روآء الروح في المنتدى العيادة الطبية الحديثة و الطب البديل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29-06-2013, 15:54
  3. الاسعافات الأولية للأطفال
    بواسطة طفولة قلب في المنتدى الامومة والطفولة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-12-2011, 19:38
  4. الإسعافات الأولية للأطفال
    بواسطة LINAS في المنتدى الامومة والطفولة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-04-2011, 20:03
  5. الإسعافات الأولية ......
    بواسطة بياض الثلج في المنتدى العيادة الطبية الحديثة و الطب البديل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21-03-2011, 13:43

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •