أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



هل لديك ؟؟

هل لديك ذكرى مؤلمة او سعيدة دخلت في قلبك و لم تستطع البوح بها شاركنا هنا بها في عائلتك الثانية



هل لديك ؟؟


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 26
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    المشاركات
    4,095
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    نــخدمْ كُلْشٍي p: !!
    هواياتي
    الــمُــوسيقَى ../.. الـــكتــَـابــَـة
    شعاري
    LOVE YOUR life YOU LIVE

    بكاء هل لديك ؟؟

     
    هل لديك ذكرى مؤلمة او سعيدة دخلت في قلبك و لم تستطع البوح بها


    شاركنا هنا بها في عائلتك الثانية


    ig g]d; ??


  2. #2
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    6,160
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    وعد مني غدا
    اكتبها لكي
    لاشاركها عائلتي الثانية
    ربما يخف الحمل

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    المشاركات
    4,095
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    نــخدمْ كُلْشٍي p: !!
    هواياتي
    الــمُــوسيقَى ../.. الـــكتــَـابــَـة
    شعاري
    LOVE YOUR life YOU LIVE

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    اكيد سيخف لاننا
    كلنا معكي

  4. #4
    -•♥ مساعدة مشرفة الثانية ثانوي + الثالثة ثانوي علمي♥•-
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    العمر
    25
    المشاركات
    1,213
    الجنس
    أنثى
    هواياتي
    المطالعة وحب الدراسة
    شعاري
    الله معنا في كل مكان

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    ذكري مؤلمة أعجبني الموضوع مشكورة
    فحياتي كلها ذكري مؤلمة من اين أبدأ

  5. #5
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    6,160
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    مرحبا وأهلا بأصداقائي الأعزاء
    لا زلت أعتبر من الأعضاء الجدد فلم يمر شهر على وجودي حتى بالمنتدى , لكنني حقا وجدت بيتا ثانيا لي هنا وسط أعز الأصدقاء

    سوف أحكي قصتي لأول مرة بمعناها الحقيقي .......................

    صديقتي , رفيقة دربي , الأعز , الأحلى , الأجمل
    هي صديقتي وأختي التي رحلت عني منذ سنتين

    الشيء الذي يؤلمني أكثر هو مع أنني أؤمن بالقدر وأعلم أن لكل واحد يومه الا أن فكرة أنني من أحد
    اسباب وفاتها لا تفارقني.

    نقول أن العائلة وخصوصا الأم هي الصدر الحنون هي الأمان , الهوية , البيت ,
    العنوان هي كل شيء بحياة الانسان

    اما غاليتي أنا فكانت وسط الاشواك , دون حماية, دون هوية , دون بيت بلا عنوان
    دون شيء .

    ظروفها جد قاسية ابتداءا من العائلة نهاية بها هيا
    أنا كنت الأم , الأب , الأخ , الصديقة , الأخت , الحماية , الهواية , العنوان لها.

    مع أنها دائما تقول : ميا عزيزتي أنت عوضتني عن كل شيء

    الا أنني أعلم أن حنان الأم و رعاية الأب وحماية الأخ
    لن يعوضهم شيء .

    هي من النوع الكتوم أصلا نشبه بعضنا تقريبا في الظروف , نختلف في شيء واحد

    أجل كانت كتومة لا تحب الحديث في ما يجول بصدرها دائما كانت تقول : ميا أريد الحديث لكن أنا أعلم أنني لن أعيد ما قلت مطلقا فكيف يبقى ما سأقوله على قيد الحياة .

    وبالطبع هي كانت تتكلم وأنا أكتب تتحدث وأنا أسمع
    حتى حلت الكارثة

    كانت تنظر الي وتقول : ميا أعلم أن ظروفك تشبه ظروفي لكن كيف لكي هذا
    أرى في عينيك الأمل الحياة السعادة الحب
    من أين لكي هذا
    كنت أقول :

    كوني مع الله يكن كل شيء معكي
    فمهما أحسست بالضعف هو مصدر القوة فالعبد ضعيف يكون قويا اذا كان قريبا من الله

    وأيضا :
    تذكري دائما " كوني أنت أسطورة نفسك قصة حياتك املها حياتها
    فمهما هبت العواصف ومهما حلت الكوارث لن تتخلى نفسك عنك مطلقا "

    قالت : أنا لست أنتي
    فنحن متشابهتان لكنني ما تفعلينه أنتي أنا من المستحيل أن أفعله

    لا يمكنني أن أكون منهارة وأبكي بحرقة بداخلي ومن يراني يقول أنني في قمة السعادة
    فرغم البكاء تبتسمين
    رغم جرحك تقولين أهلا بمن أذاك
    وأيضا لا أستطيع قول أحبك لمن أكره
    مع أنك تتألمين من أعز الناس
    الا أنك تحبينهم أشد الحب
    قلت : العفو والعطاء والحب
    سلاح ثمين ودرع أمين

    لكن ماذا نفعل كل وشخصه وكل ما يستطيع فعله
    هي أخطأت وتعلقت بوحش بشري استغل ضعف فتاة يائسة تمر بظروف صعبة
    واهما اياها باخراجها من السجن وأخذها الى بيت الاحلام
    واهما اياها بالحب بالعطاء بالأمان

    حذرتها لم تستمع عاتبتها فبكت
    خاصمتها فأتت لباب منزلي باكية ، أرجوك أختي الغالية لا تتخلي عني
    فهو أعطاني الأمان الأمل اعطاني .... لم تكمل قاطعتها

    وأنا ألم أقدم لكي اكثر من هذا ، ألم أقدم لكي كل شيء
    قالت : بلى أنت كل شيء فلا تذهبي لأنني لا أستطيع العيش بدونك
    قلت :أتركيه سوف تجدينني
    قالت :وعدني بمنزل الأحلام
    قلت : لا أصدق
    قالت : بلى سيكلم اهلي قريبا
    ضعف قلبي وعدت لرفيقة الدرب
    لم تقل لي أنه أساء اليها ، كانت خائفة من تركي اياها
    ويا ليتها تحدثت قبل حلول الكارثة لكنت وجدت الحل .

    رماها أهلها خارجا وطبعا هو أيضا , أتت الي وتقول :
    لا ترميني يا رفيقة الدرب فليس لس سواك
    قلت : ومتى فعلت

    أسكنتها بيت عمي وكان مرحبا بها

    حذرها الوحش البشري ان لم تقتل ابنتها سوف يؤذيها
    اتت الي مسرعة قالت : ميا أنا سوف اقوم بقتل ابنتي

    قلت : اياك فقتل الروح حرام , ان فعلتي فلن تري هذا الوجه ثانية
    سمعت كلامي هذة المرة وقالت لن ارفض طلبا مرة اخرى

    مرت الأيام , نفسيتها تتحسن فموعد الولادة قد اقترب وكانت كالعادة هي تتحدث وأنا أكتب
    كانت تقول لي كأنها أحست بموعد الرحيل :
    ميا غاليتي ان رحلت كوني الأم لابنتي كوني لها الدرع الحامي كما كنت لي
    قولي لها أنني أحبها كثيرا وأنني لا أكرها مطلقا هي لا تذكرني بما حدث لي
    صحيح انه كان رغما عني وبطريقة وحشية
    الا أنني أحبها كثيرا
    هي قدمت لي الفرصة للنظر الى المستقبل
    قدمت لي الحياة
    قولي لها أن أمك ليست مذنبة
    هي ليست بفاعلة حرام
    هي كانت ضحية لوحش بشري
    امك ليست بمذنبة
    أمك تحبكي كثيرا
    قولي لها ارجوكي

    وكنا على هذه الحال حتى حلول موعد الرحيل

    كنت ذاهبة الى بيت جدتي
    فيا أيها القدر أجل القدر أعادني الى البيت
    وفي طريق عودتي اذا بي ألمح أعز الناس برفقة ذلك الوحش البشري
    وهو يخاصم ويضرب
    أما أنا فأطلقت العنان لقدمي
    لحماية أعز الناس
    قبل وصولي ببضع خطوات آه وياليتها من خطوات
    3 أو 4 خطوات فقط لو انتظر 3 أو 4 خطوات
    لكن رحلت أعز الناس , رفيقة الدرب , حبيبة القلب الى خالقها الى مالكها
    رحلت
    ويا ليتني وصلت لكنت رحلت أنا ولم ترحل هي
    لكنت أفديتها بحياتي
    نظرت الي قبل وقوعها وقالت بعينيها الجميلتين
    أنا أحبك كثيرا كثيرا يا أعز الناس
    وابتسمت فلطالما قلت لها أنها
    صاحبة ابتسامة تخطف الأرواح
    فعندما تبتسم تبدو فائقة الجمال كلوحة خلابة تفوق الخيال
    ابتسمت قبل رحيلها مودعة اياي
    هي وابتسامتها .......




    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: وردة الربيع

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    العمر
    22
    المشاركات
    1,086
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    جراحة المستقبل /طالبة مميزة
    هواياتي
    المطالعة .الشعر .الشطرنج.
    شعاري
    إذا ركلك الناس من الخلف ، فاعلم أنك في المقدمة ..

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mia rose مشاهدة المشاركة
    مرحبا وأهلا بأصداقائي الأعزاء
    لا زلت أعتبر من الأعضاء الجدد فلم يمر شهر على وجودي حتى بالمنتدى , لكنني حقا وجدت بيتا ثانيا لي هنا وسط أعز الأصدقاء





    هل هده القصة صحيحة
    ادا كانت صحيحة *انها مؤلمة جدا * الله يعوضك وربي يدخلها الجنة

    سوف أحكي قصتي لأول مرة بمعناها الحقيقي .......................

    صديقتي , رفيقة دربي , الأعز , الأحلى , الأجمل
    هي صديقتي وأختي التي رحلت عني منذ سنتين

    الشيء الذي يؤلمني أكثر هو مع أنني أؤمن بالقدر وأعلم أن لكل واحد يومه الا أن فكرة أنني من أحد
    اسباب وفاتها لا تفارقني.

    نقول أن العائلة وخصوصا الأم هي الصدر الحنون هي الأمان , الهوية , البيت ,
    العنوان هي كل شيء بحياة الانسان

    اما غاليتي أنا فكانت وسط الاشواك , دون حماية, دون هوية , دون بيت بلا عنوان
    دون شيء .

    ظروفها جد قاسية ابتداءا من العائلة نهاية بها هيا
    أنا كنت الأم , الأب , الأخ , الصديقة , الأخت , الحماية , الهواية , العنوان لها.

    مع أنها دائما تقول : ميا عزيزتي أنت عوضتني عن كل شيء

    الا أنني أعلم أن حنان الأم و رعاية الأب وحماية الأخ
    لن يعوضهم شيء .

    هي من النوع الكتوم أصلا نشبه بعضنا تقريبا في الظروف , نختلف في شيء واحد

    أجل كانت كتومة لا تحب الحديث في ما يجول بصدرها دائما كانت تقول : ميا أريد الحديث لكن أنا أعلم أنني لن أعيد ما قلت مطلقا فكيف يبقى ما سأقوله على قيد الحياة .

    وبالطبع هي كانت تتكلم وأنا أكتب تتحدث وأنا أسمع
    حتى حلت الكارثة

    كانت تنظر الي وتقول : ميا أعلم أن ظروفك تشبه ظروفي لكن كيف لكي هذا
    أرى في عينيك الأمل الحياة السعادة الحب
    من أين لكي هذا
    كنت أقول :

    كوني مع الله يكن كل شيء معكي
    فمهما أحسست بالضعف هو مصدر القوة فالعبد ضعيف يكون قويا اذا كان قريبا من الله

    وأيضا :
    تذكري دائما " كوني أنت أسطورة نفسك قصة حياتك املها حياتها
    فمهما هبت العواصف ومهما حلت الكوارث لن تتخلى نفسك عنك مطلقا "

    قالت : أنا لست أنتي
    فنحن متشابهتان لكنني ما تفعلينه أنتي أنا من المستحيل أن أفعله

    لا يمكنني أن أكون منهارة وأبكي بحرقة بداخلي ومن يراني يقول أنني في قمة السعادة
    فرغم البكاء تبتسمين
    رغم جرحك تقولين أهلا بمن أذاك
    وأيضا لا أستطيع قول أحبك لمن أكره
    مع أنك تتألمين من أعز الناس
    الا أنك تحبينهم أشد الحب
    قلت : العفو والعطاء والحب
    سلاح ثمين ودرع أمين

    لكن ماذا نفعل كل وشخصه وكل ما يستطيع فعله
    هي أخطأت وتعلقت بوحش بشري استغل ضعف فتاة يائسة تمر بظروف صعبة
    واهما اياها باخراجها من السجن وأخذها الى بيت الاحلام
    واهما اياها بالحب بالعطاء بالأمان

    حذرتها لم تستمع عاتبتها فبكت
    خاصمتها فأتت لباب منزلي باكية ، أرجوك أختي الغالية لا تتخلي عني
    فهو أعطاني الأمان الأمل اعطاني .... لم تكمل قاطعتها

    وأنا ألم أقدم لكي اكثر من هذا ، ألم أقدم لكي كل شيء
    قالت : بلى أنت كل شيء فلا تذهبي لأنني لا أستطيع العيش بدونك
    قلت :أتركيه سوف تجدينني
    قالت :وعدني بمنزل الأحلام
    قلت : لا أصدق
    قالت : بلى سيكلم اهلي قريبا
    ضعف قلبي وعدت لرفيقة الدرب
    لم تقل لي أنه أساء اليها ، كانت خائفة من تركي اياها
    ويا ليتها تحدثت قبل حلول الكارثة لكنت وجدت الحل .

    رماها أهلها خارجا وطبعا هو أيضا , أتت الي وتقول :
    لا ترميني يا رفيقة الدرب فليس لس سواك
    قلت : ومتى فعلت

    أسكنتها بيت عمي وكان مرحبا بها

    حذرها الوحش البشري ان لم تقتل ابنتها سوف يؤذيها
    اتت الي مسرعة قالت : ميا أنا سوف اقوم بقتل ابنتي

    قلت : اياك فقتل الروح حرام , ان فعلتي فلن تري هذا الوجه ثانية
    سمعت كلامي هذة المرة وقالت لن ارفض طلبا مرة اخرى

    مرت الأيام , نفسيتها تتحسن فموعد الولادة قد اقترب وكانت كالعادة هي تتحدث وأنا أكتب
    كانت تقول لي كأنها أحست بموعد الرحيل :
    ميا غاليتي ان رحلت كوني الأم لابنتي كوني لها الدرع الحامي كما كنت لي
    قولي لها أنني أحبها كثيرا وأنني لا أكرها مطلقا هي لا تذكرني بما حدث لي
    صحيح انه كان رغما عني وبطريقة وحشية
    الا أنني أحبها كثيرا
    هي قدمت لي الفرصة للنظر الى المستقبل
    قدمت لي الحياة
    قولي لها أن أمك ليست مذنبة
    هي ليست بفاعلة حرام
    هي كانت ضحية لوحش بشري
    امك ليست بمذنبة
    أمك تحبكي كثيرا
    قولي لها ارجوكي

    وكنا على هذه الحال حتى حلول موعد الرحيل

    كنت ذاهبة الى بيت جدتي
    فيا أيها القدر أجل القدر أعادني الى البيت
    وفي طريق عودتي اذا بي ألمح أعز الناس برفقة ذلك الوحش البشري
    وهو يخاصم ويضرب
    أما أنا فأطلقت العنان لقدمي
    لحماية أعز الناس
    قبل وصولي ببضع خطوات آه وياليتها من خطوات
    3 أو 4 خطوات فقط لو انتظر 3 أو 4 خطوات
    لكن رحلت أعز الناس , رفيقة الدرب , حبيبة القلب الى خالقها الى مالكها
    رحلت
    ويا ليتني وصلت لكنت رحلت أنا ولم ترحل هي
    لكنت أفديتها بحياتي
    نظرت الي قبل وقوعها وقالت بعينيها الجميلتين
    أنا أحبك كثيرا كثيرا يا أعز الناس
    وابتسمت فلطالما قلت لها أنها
    صاحبة ابتسامة تخطف الأرواح
    فعندما تبتسم تبدو فائقة الجمال كلوحة خلابة تفوق الخيال
    ابتسمت قبل رحيلها مودعة اياي
    هي وابتسامتها .......








    هل هده القصة صحيحة
    ادا كانت صحيحة *انها مؤلمة جدا * الله يعوضك وربي يدخلها الجنة







    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: أسيل
    التعديل الأخير تم بواسطة بتول العذراء ; 10-04-2013 الساعة 12:10

  7. #7
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    6,160
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    آمين
    أجل هي حقيقية
    رحلت منذ سنتين
    مشكووورة

  8. #8

    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    العمر
    22
    المشاركات
    1,086
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    جراحة المستقبل /طالبة مميزة
    هواياتي
    المطالعة .الشعر .الشطرنج.
    شعاري
    إذا ركلك الناس من الخلف ، فاعلم أنك في المقدمة ..

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    اه اه انه احساس مثل الجمر واشد منه انشاء الله تتلقاو في الفردوس
    الأعضاء المٌعجبين بهذه المشاركة: أسيل

  9. #9
    ♥•- مشرفة سابقة -•♥
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    6,160
    الجنس
    أنثى

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    مشكوووووووووورة أختي الغالية

  10. #10

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,771
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: هل لديك ؟؟

    اطلعت على القصة و ارى انك كنت بين المطرقة و السندان
    بل و وجدت أنك فعلت ما هو صائب دوما
    ندعو الله ان يغفر لصديقتك و يرحمها برحمته الواسعة
    و احييك على وقفتك معها الى آخر المطاف
    اللهم استر بناتنا جميعا و احفظهم
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: أسيل,أريج الاسلام

 

 
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. هل لديك الجرئة
    بواسطة حلم ظل طريقه في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 28-06-2015, 13:06
  2. ان كان لديك قلب فدخل
    بواسطة zineb.b في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 12-03-2015, 19:29
  3. ما هي اللغة المفضلة لديك؟
    بواسطة اليسا في المنتدى قسم التسلية والمرح
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 16-04-2014, 18:12
  4. صوت للعضو المفضل لديك.......
    بواسطة ninala في المنتدى النكت و الالغاز
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-06-2013, 07:35
  5. لديك........
    بواسطة sǎlŝaḃϊl măẍ đẽṕtĥ في المنتدى قسم المواضيع العامة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 26-02-2013, 15:29

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •