بسم الله الرحمان الرحيم .



نملة صغيرة... وفكر عظيم
مر سيدنا سليمان عليه السلام و من معه من الجيوش و الجنود على وادي النمل.
فخافت نملة على قومها أن يحطمهم سليمان عليه السلام و جنوده، فأمرتهم بالدخول إلى مساكنهم، و أسمع الله سليمان كلامها ، و كان عليه السلام يعرف منطق
الحيوان و الطير بفضل الله تعالى عليه، فتبسم ضاحكاً متعجباً من رحمة هذه النملة و حرصها على قومها وأمر جنوده بالإبتعاد حتى لا يؤذى النمل.
فبسبب الهم و الفكر الذي حملته هذه النملة لقومها خلّد الله ذكرها في القرآن الكريم، و نجاها و قومها من الهلاك.
وفي ذلك دعوة لكل مسلم أن لا ينظر لضعفه وإمكاناته وأن يحمل فكر وهم أمته.




نملة صغيرة... وفكر عظيم 3534_388169897947150


klgm wydvm>>> ,t;v u/dl