يسأل السائل عن حكم حبوب منع الحمل ؟


الشيخ مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله


نص الإجابة:

الذي يظهر أنه لا يجوز ، ويستعمل العزل الذي رخص فيه رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ، أما الحبوب فأضرارها عظيمة ، فربما تصاب المرأة بالإتهاب ، وربما أيضاً بالسرطان ، كما ذكره صاحب كتاب " تنظيم النسل " ، وهو كتاب قيم ننصح بإقتناءه ، فيقتصر على العزل الذي ورد عن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ، والله سبحانه وتعالى يقول : " وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِيّا " ، فما قال : إذا جاء ما يغني عن العزل فلا بأس بذلك .

هذا هو الذي ينبغي ، وأضرار الحبوب عظيمة ، ثم أن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : " ما من نسمة الله يخلقها إلا وهو خالقها " أي : إذا قد قدر الله خلقها فهي كائنة لا محالة ، حتى انهم قالوا : ربما يخرج الولد مشوهاً ، وربما تلد المرأة طفلين أو ثلاثة يتراكم في بطنها وهكذا .

فالمهم الذي رخص فيه رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - هو خير ، والحبوب أضرارها عظيمة ، والله المستعان .

وننصح بقراءة ذالكم الكتاب الطيب الذي هو " تنظيم النسل " وهو موجود في المكتبة إن كان لم يؤخذ منها .

والربط ، الأمر يقتصر فيه على العزل .




س : من مؤلف الكتاب ؟
مؤلفه نجدي الظاهر أو حجازي لعله قدم رسالة ماجستير أو دكتوراه ، وهو مجلد مثل " رياض الصالحين " مجلد كبير ، مجلد عظيم جزى الله مؤلفه خيراً ، كتاب " تنظيم النسل " هكذا .

ملف صوتي:
حفظ


p;l pf,f lku hgplg ?