غزارة المعلومات notfound.gif
أبرز صفات المتحدث البارع
غزارة المعلومات notfound.gif


غزارة المعلومات

المتحدث البارع غزير المعلومات ، يكون ذا قدرة على المشاركة في عدد كبير من الموضوعات التي لن تكون غريبة عليه ولا يجد في ذلك صعوبة. وقد أصبحنا في عصر ثورة المعلومات، والثقافة الشخصية لها مصادر عديدة مثل الصحف والمجلات والكتب واستخدام الكمبيوتر والإنترنت. فكلما كانت لدينا القدرة على التعامل بسهولة مع هذه الأشياء زادت استفادتنا منها وزادت ثقافتنا. والثقافة بالطبع شيء مختلف عن التعليم، فكم من متعلم حاصل على مؤهل عالي لكن ثقافته متواضعة بسبب اكتفائه بما درسه فقط كمصدر للمعرفة.

الحرص على إبداء الاهتمام بمن نتحدث إليهم
معظم الناس يشعرون بسعادة عندما يُسألون عن أحوالهم وحياتهم وأعمالهم فيدركون أنهم محل اهتمام الآخرين . وعادة ما يكون ذلك مجرد بداية طيبة لحديث موفق، فلا تفسد ذلك بكثرة الاسترسال في الحديث عن ذاتك أو بسرد معلومات تفصيلية حول موضوع ما فتفقد حماس من يستمع إليك .


القدرة على الاسترسال في الحوار
إن الاسترسال في الحوار يعتبر عملية سهلة جداً إذا ما عرفنا النقاط الفعالة التي يمكننا من خلالها تحقيق ذلك، مثل التطرق لموضوعات جديدة تهم المستمعين وبمجرد حدوث ذلك فإن الحواري تواصل بانسيابية ودون عناء أو تفكير طويل.
الابتعاد عن الذاتية

فالموضوعات التي تهم جميع الناس هي الأنسب للحوار معهم ومن يسترسل طويلاً في الحديث عن ذاته غالباً ما يفقد الإصغاء إليه في دقائق معدودة، لأن ذلك يعد نوعاً من التفاخر. واكتشاف الموضوعات التي تهم الناس مَهمة بسيطة ولكنها مؤثرة للغاية في إثارة حماس المستمعين، وحسن إصغائهم للمتحدث. وقد تكون الموضوعات هي اهتمامات مشتركة أو هدف يريد كثير من الناس الوصول إليه أو مشكلة اجتماعية سائدة.
غزارة المعلومات notfound.gif


اطرح موضوعات تهمك أيضاً
والابتعاد عن الذاتية لا يعني عدم الحديث عن اهتماماتنا مطلقاً، فلابد أن يعرف من تحدثهم
نوعيات اهتماماتك، والموضوعات الشائقة بالنسبة لك. فهذا ينقل لهم صورة عن ملامح
شخصيتك ويستطيعون معرفة اهتماماتك ومشاركتك الحديث فيها.

نبرة الصوت

إن الصوت الثابت على نبرة واحدة يعتبر غير معبر وممل و يرهق المستمعين بعد وقت قصير جداً ولا يكون له أي تأثير أو صدى عندهم. واستخدام النبرة الصحيحة شيء نفتقده في كثير من المتحدثين وخاصة عند خطباء المساجد.





حسن الإصغاء
حسن الاستماع من أهم الصفات التي يجب توافرها في المتحدثين، فأنت الآن تتحدث ثم يرد عليك من يشاركك الحديث ثم ترد عليه وهكذا. فإذا كنت تحب أن يصغي إليك ويهتم بما تقول فأصغي له. وعندما نظهر أننا مشغولين بفعل شيء ما أو نمارس عملنا أثناء الحديث فهذا يربك المتحدث جداً ويشعره بعدم الاهتمام به وبما يقول. وإظهار الاهتمام بما يقوله الآخرون ينقل لهم شعورك بأهمية ما يقولون، وبالتالي يمكنك التحدث إليهم بعد ذلك فيصغون لك.


غزارة المعلومات notfound.gif

حسن الاستجابة مع الآخرين
لا يحسن أن تكون مشاركتنا في الحديث مختصرة وموحية بأننا نفقد الاهتمام بموضوع الحديث أو أننا نعتبره غير جدير بالمناقشة ومن الأولى إعطاء الحديث قدراً كافياً من الاهتمام.



y.hvm hglug,lhj