ملخص الوحدة الأولى/ الجزائر من 1970 الى 1953
السياسة الإستعمارية

1/ الإدماج: إذابة المجتمع الجزائري في المجتمع الفرنسي من خلال : - إلحاق الجزائر بفرنسا-الاستيطان - تجنيس اليهود(مرسوم كريميو)- مصادرة الأراضي....- اصدار القوانين مثل قانون منح الجنسية للجزائريين 1865.

2/ مصادرة الأراضي: انتزاعها من الجزائريين بعدة أساليب (باسمالقانون- مبدأ المصلحة العامة
- منح الأراضي للمستوطنين)

3/ سياسةالاستيطان: تشجيع هجرة الأوربيين للقضاء على السكان الأصليين (إقامة المستوطنات).
4/ سياسة التنصير: حملات تبشيرية لنشر المسيحية و التضييق على الإسلام (ربط الإسلام بفرنسا- تحويل المساجد
لكنائس-التضييق على الحجاج- نفي الأئمة و الدعاة........)
5/ سياسة الفرنسة: إحلال اللغة والثقافة الفرنسية محل اللغة والثقافة العربية ( إعتبار الفرنسية رسمية و
العربية اجنبية- غلق مراكز التعليم و الثقافة العربية- فرنسة المحيط- تشويه التاريخ الجزائري....)
* التنظيم الإداري: اعتبر الدستور الفرنسي الجزائر جزء لا يتجزأمن فرنسا (4/11/1848) وقسمت الى 3 مقاطعات
(الجزائر- قسنطينة – وهران ) ....
وقد تميز النظام الإداري بطابعين (*الطابعالعسكري:1830/1870م *الطابعالمدني:بعد1870م )........

تجدد المقاومة: عبر الشعب الجزائري عن رفضه لكل أشكال السياسة الإستعمارية من خلال:
1/ المقاومةالمسلحة:رغم إخماد الاستعمار للمقاومة الشعبية في متيجة1830.احمد باي1832/1848.الأمير عبدالقادر1832/1847.م بومعزة.......فإنهااستمرت عبر ربوع الوطن مثل المقراني1871/1872/م بوعمامة1881/1906 /م.التوارق1916/م.عينبسام1906
2/ الإنتفاضات: جماعية مثل قسنطينة 1934- الثامن ماي 1945... فردية مثل بن زلماط
3/ المقاومة الفكرية :
- بوادر النشاط السياسي: تشكيل لجنة المغاربة على يد حمدان خوجة في ثلاثينات القرن 19 ثم بروز
اتجاهين سياسين مختلفين :
* اتجاه المحافظين: ركز على التمسك بالنظم الإسلامية ورفض التجنس والفكرالغربي
* اتجاه النخبة: ركزوا علىالمطالبة بالمساواة في الحقوق والاندماج في المجتمعالفرنسي
- الصحافة : تمثل دورها فيفي كسر الجمود الفكري وإيقاظ الضمير الإسلامي في الجزائر.وكانت تصل من
مصروتونس عن طريق الحجاج والمهاجرين.ومن ابرز الجرائد الجزائرية/جريدة الجزائر1908(عمرراسم)
جريدة الفاروق1913.
- الجمعياتوالنوادي:كان لها دور كبير في بث روح النهضة و نمو الوعي الوطنيوالسياسي من أهمها
الجمعية الراشدية 1902/نادي صالح باي1909 / الجمعية التوفيقية 1908..........

الحركة الوطنية (1919/1953):
مع مطلع القرن العشرين بدأ تحول في شكل المقاومة حيث برزت المقاومة السياسية و ذلك بفعل عدة ظروف و عوامل أهمها:
* الداخلية:- السياسة الإستعمارية(- استمرار الإحتلال – الإبادة – التجنيد الإجباري – سياسة محو الشخصية)
- تزايد النشاط الإصلاحي
* الخارجية : - فكرة الجامعة الإسلامية (جمال الدين الأفغاني) – حركات الإصلاح الديني في العالم الإسلامي
– دور المهاجرين في توعية الجزائريين (للمشرق و فرنسا) – الحرب العالمية و تطوراتها (مبادئ و لسن)
– عودة المهاجرين.......


3


1/الحركة الوطنية 1919-1939(بين الحربين العالميتين)


الإتجاه المطلب الأساسي الزعماء الاحزاب / الجمعيات رد الفعل الفرنسي
الإستقلالي تحقيق الإستقلال و جلاء الجيش الفرنسي -الأمير خالد (دعاة المساواة)


- مصالي الحاج
-حزب الإخاء 1919
- نجم الشمال 1926
- حزب الشعب 11مارس 1937
الموقف الإغرائي:
-اصلاحات1919 (منح بعض الحقوق السياسية)
- مشرع بلوم فيوليت 1936 (اصلاحات (اصلاحات اجتماعية و ثقافية و سياسية) لم يطبق
الموقف القمعي:
- حل الأحزاب- النفي و الإقامة الجبرية للزعماء- تجميد نشاط الجمعية- الغرامات- تعطيل الصحف
اللبيرالي تحقيق ادماج فعلي بن تامي –
بن جلول-
فرحات عباس
فيدرالية المنتخبين المسلمين الجزائريين
(جوان 1927)
العالمي (الشيوعي) الإدماج و الحقوق الإجتماعية عمر اوزقان -الحزب الشيوعي الفرنسي 1924/ الحزب الشيوعي الجزائري 1936
الإصلاحي الحفاظ على الشخصية الوطنية (جزائري عربي مسلم) بن باديس –الإبراهيمي........ جمعية العلماء المسلمين
(5ماي1931)


2/ الحركة الوطنية 1939/1945 ( خلال الحرب العالمية 2)


نشاطها رد الفعل الفرنسي
1- اصدار البيان الجزائري (بيان فيفري) 10 /02/1943 الذي طالب فرنسا و الحلفاء بحق تقرير المصير ( شارك في وضعه عدة شخصيات و طنية من مختلف الإتجاهات على رأسهم فرحات عباس)
- مواصلة موقفها القمعي ( منع النشاط السياسي.الإعتقال.النفي........ )
- تجاهل مطالب البيان الجزائري
- مواصلة سياسة الإدماج ( مشروع حق المواطنة الفرنسية 07/03/1944)





- مجازر الثامن ماي ( عند نهاية الحرب العالمية 2)
2- تأسيس حركة احباب البيان و الحرية 14/03/1944 بمشاركة عدة شخصيات و طنية من مختلف الإتجاهات للتعبير عن وحدة الجزائريين و و رفضا لمشروع ديغول ( مشروع حق المواطنة )
3- الخروج في مظاهرات سلمية في ماي 1945( دعى إليها حزب الشعب احتفالا بنهاية الحرب و المطالبة بالوعود الفرنسية بمنح الإستقلال)







4



3/ الحركة الوطنية 1945/1953 ( اعادة بناء الحركة الوطنية)

الإتجاه الحزب / الجمعية المطلب / النشاط الموقف الفرنسي
الإستقلالي حركة الإنتصار 1946 بزعامة مصالي (امتداد لحزب الشعب) -مواصلة المطالب الإستقلالية
- المشاركة في الإنتخابات
- تأسيس جناح عسكري سري للتحضير للثورة 15/02/1947( المنظمة الخاصة برئاسة محمد بلوزداد )
1/ الموقف اللإغرائي:
- السماح بعودة النشاط السياسي لإمتصاص غضب الجزائريين بعد مجازر الثامن ماي
- اصدار دستور الجزائر 20/09/1947 (القانون الخاص) اصلاحات سياسية (لم تطبق منه سوى البنود التي تخدم المعمرين )
2/ الموقف القمعي: - رفض ترشح مصالي – تزوير اللإنتخابات- التفتيش و الإعتقال و النفي خاصة بعد اكتشاف المنظمة الخاصة 1950
الإتحادي الإتحاد الديمقراطي للبيان الجزائري 1946 بزعامة فرحات عباس - الثورة بالقانون- اللإتحاد الفيدرالي مع فرنسا
الإصلاحي جمعية العلماء المسلمين بزعامة الإبراهيمي - مواصلة النشاط التعليمي و محاربة الإدماج.....
الشيوعي الحزب الشيوعي ( أحمد اوزقان) بقي في مطالبه الإدماجية

* ازمة حركة الإنتصار : كانت في 1953 حول السلطة (قيادة جماعية ام فردية) و انتهت بإنقسام الحزب الى:
- المصاليون – المركزيون – الحياديون ( فئة من الشباب معظمهم من المنظمة الخاصة انشقوا عن الحزب و اسسوا حزبا جديدا اللجنة الثورية للوحدة و العمل في 23/03/1954 و الإنطلاق في التحضير للعمل المسلح )


lgow hg,p]m hgh,gn td lh]m hgjhvdo ggskm hgvhfum lj,s'