مظاهر انتهاكات حقوق الإنسان:



  • النفي ، الاعتقال والتمييز لأسباب عنصرية أو دينية)كما فُعل بنيلسون مانديلا أطول سجين سياسي).
  • الإبادة الجماعية (كما حدث الصرب مع مسلمي البوسنة في مدينة سبرينشكا أزيد من 6000 شهيد).
  • معاناة اللاجئين بسبب الحروب.
  • استخدام الأسلحة المحظورة (في رقان والهقار فجرت فرنسا قنابلها النووية. واليوم يستخدم الفوسفور الأبيض في غزة !
  • الدكتاتورية في الحكم وقمع الحريات (حرية التعبير والعقيدة...).
  • الاستعمار بكل أشكاله، السياسي والاقتصادي، (احتلال اليهود للقدس و فلسطين).
  • تجريد الأشخاص من ممتلكاتهم ظلما وجورا.
  • انتشار ظواهر الرق واستغلال الأطفال والبطالة والفقر والأوبئة

والآفات الاجتماعية (خاصة في البلدان النامية).
إجراءات حماية حقوق الإنسان:

  1. دوليا: عن طريق إصدار نصوص قانونية إعلانات (كالإعلان العالمي لحقوق الإنسان (10/12/1948)، والاتفاقيات الدولية (كاتفاقية حقوق الطفل 1989)، والعهود الدولية (كالعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية 16/12/1966).
  2. إقليميا: تتمثل في الهيئات والآليات الدولية والإقليمية كالنظام الأوربي والإفريقي والعربي لحماية حقوق الإنسان، وآلياتها (اللجان والمحاكم الأوربية لحقوق الإنسان، والأمريكية والإفريقية والعربية).
  3. وطنيا: تحمى حقوق الإنسان عبر وضع نصوص في الدساتير (كدستور الجزائر 1996)، وكذلك عبر القوانين الفرعية ( كالقانون الجنائي، قانون الجمعيات، قانون العمل...). وكذلك عبر الأجهزة الوطنية لحماية حقوق الإنسان (كالأجهزة القضائية، الشرطة، الهيئات المستقلة كاللجنة الوطنية الاستشارية لترقية حقوق الإنسان.
  4. على مستوى المنظمات غير الحكومية: مثل منظمة العفو الدولية التي من بين أهدافها:


  • الإفراج عن سجناء الرأي

  • مقاومة اعتقال سجناء الرأي وعدم محاكمتهم
  • مقاومة فرض تنفيذ حكم الإعدام لمسجوني الرأي وغيرهم.






تتلقى منظمة العفو الدولية الرسائل وتشكل مجموعات دولية تتبنى بعض القضايا (قضايا السجن، الاختفاء..).

jpqdv ]vs ov,rhj pr,r hgYkshk