أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية- مجلة السياسة الدولية

((((80))))) نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية المصدر: السياسة الدولية



نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية- مجلة السياسة الدولية


النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1

    ♥•-مشرف سابقـ -•♥


    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    العمر
    30
    المشاركات
    172
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    سنة أولى دكتوراه علوم سياسية
    هواياتي
    النت
    شعاري
    الغاية تبرر الوسيلة

    هام نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية- مجلة السياسة الدولية

     
    ((((80)))))

    نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية المصدر: السياسة الدولية
    بقلم: سامح أبوالعينين



    مع تزايد الطلب العالمى على استخدام الطاقة النووية, وانتشار البرامج النووية فى كثير من دول العالم, بما فيها غير المتقدمة, أصبحت هناك ضرورة لتوفير متطلبات الأمان النووى بمختلف أشكالها ومراحلها, حفاظا على حياة الشعوب وأمن المجتمعات من المخاطر الصحية والبيئية المترتبة على أحادث نووى.
    وفى هذا الصدد, من الأهمية أن تقوم الدول التى تنوى دخول الاستخدامات السلمية للطاقة النووية بتعزيز الثقافة المرتبطة بالطاقة النووية وتأمينها وتطوير البنية الأساسية على المستوى الوطنى للجهات ذات الصلة بمجال التشريعات والحماية المادية لحصر ومراقبة المواد النووية وأمن المصادر المشعة, وذلك بهدف توفير الغطاء التشريعى, وتوفير الإمكانات الفنية والإجراءات التنفيذية لمجابهة الاتجار غير المشروع فى المواد النووية والمصادر الإشعاعية.
    ويجب أن تستند نظم المراقبة الوطنية على خلفية متكاملة من التشريعات واللوائح التى تتضمن معايير حديثة تأخذ فى الحسبان المعاهدات والاتفاقيات الدولية, على أن تتدرج الالتزامات الأساسية المتعلقة بالمواد النووية لتتواءم مع البنود الواردة فى معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية, وكذلك اتفاقيات الضمانات التى تعقدها الدول مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية. ولاشك فى أن إبرام اتفاقيات الضمانات الثنائية مع الوكالة يزيد من إجراءات التحقق على المستوى الدولى, حيث تقوم الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالرقابة والتفتيش على المواد النووية الخاضعة للضمانات بموجب هذه الاتفاقيات الثنائية. كما تلتزم الدول بموجب الاتفاقيات نفسها بإبلاغ الوكالة فى حالة حدوث أى تغيير فى أنواع وكميات المواد النووية المسجلة فى نظام الضمانات الشاملة.
    وفى هذا الصدد, يتعين على الدول تطوير تشريعاتها, وذلك من خلال توضيح واجبات ومسئوليات الهيئات الرقابية ومشغلى المرافق والأفراد فى تنفيذ تدابير عدم الانتشار النووى وتدابير الأمان التى تفى بالمعايير والإجراءات الدولية.
    ويتلخص الإطار العام لتطوير التشريعات واللوائح فى المساعدة على تحديد وهيكلة إطار قانونى ورقابى يفى بالمعايير الدولية فى إطار المواثيق الدولية, مثل معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية, واتفاقية الضمانات الموقعة بين الدول والوكالة الدولية للطاقة الذرية, واتفاقيات الحماية المادية, واتفاقية فيينا بشأن المسئولية المدنية, واتفاقية الأمان النووى.
    فيما يلى بعض أهم مكونات النظام القانونى المطلوب أن يغطى متطلبات منع الانتشار والأمان النووى, والتى يمكن أن تتضمن الأحكام التالية:
    * إصدار التراخيص لأى نشاط نووى كمرحلة أولية للتمكين من إجراء الرقابة اللازمة على التشغيل وكذلك على المواد المستخدمة فى النشاط, على أن يتضمن التشريع العقوبات والجزاءات فى حالة المخالفة لقواعد التشغيل الصحيحة.
    - تحديد مسئوليات الإدارة العليا والإدارة الميدانية وحتى الأفراد داخل المرافق النووية, بما فى ذلك علاقاتهم بالمواد النووية, وبصفة خاصة تلك الموضوعة تحت الرقابة, بما فى ذلك النظم الخاصة بالحفاظ على التشغيل الآمن.
    - تشكيل هيئة رقابة حكومية مستقلة وتحديد وظائفها ومسئولياتها التى تتضمن وضع التعليمات والقوانين الإدارية التى تكفل الأمان النووى.
    الحماية المادية للمنشآت والمواد النووية :
    تعتمد أنظمة الحماية المادية على مجموعه فعالة من النظم والإجراءات بهدف منع سرقة المواد النووية أو تحريفها أو نقلها بدون إذن, وكذلك منع تخريب المنشآت والمرافق النووية أو الاعتداء عليها على يد أفراد أو جماعات. كما تلقى عمليات إقامة وتشغيل نظم الحماية اهتماما كبيرا حاليا, سواء على المستوى الوطنى أو الدولى. وتقع المسئولية كاملة على عاتق الدولة عند إنشاء نظام شامل للحماية المادية للمواد والمرافق النووية وتشغيله داخل الدولة.
    تتصل اتفاقية الحماية المادية للمواد النووية على نحو وثيق بمشكلة الاتجار غير المشروع, إذ إن على الدول الأطراف فى الاتفاقية الالتزام قانونا بما يلى:
    - أن تجعل ارتكاب أفعال معينة (على سبيل المثال سرقة مواد نووية- التهديد باستخدام مواد نووية لإحداث أضرار) جرائم تستحق العقاب بموجب القانون الوطنى.
    - أن تقوم بتسليم أو محاكمة الأشخاص الذين ينسب إليهم ارتكاب أى فعل من هذا القبيل.
    - أن تقدم المساعدة لأية أطراف أخرى فى الاتفاقية فى حالة وقوع حادث.
    - أن تتعاون على استرداد واستعادة وحماية المواد النووية المسروقة.
    هذا, وينبغى أن تتضمن النظم الحكومية للحماية المادية إجراءات تكفل ما يلى:
    - تقليل احتمالات سحب مواد نووية بدون إذن واحتمالات التحريف.
    - توفير إجراءات سريعة وشاملة لتحديد أماكن المواد النووية المفقودة واسترجاعها.
    - تقليل آثار التخريب إذا ما حدث.
    حصر المواد النووية ومراقبتها:
    تصمم نظم حصر المواد ومراقبتها بالدرجة الأولى لضمان تحديد مواقع جميع المواد النووية فى الدولة ونوعيتها وكميتها ومواصفاتها الفنية والغرض من وجودها, مع تأكيد هذا الحصر ومتابعته عن طريق عمليات الجرد الدورية. هذا وفى إطار معاهدة عدم الانتشار النووى, وبناء على الاتفاقيات الثنائية لتطبيق اتفاقيات الضمانات مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية, فإن الدولة عليها أن تنشىء النظام الحكومى لحصر المواد النووية ومراقبتها. ويتطلب إنشاء ذلك النظام توفير الخبرة والدراسة الفنية, والمعدات والبرامج الحسابية, والمعدات المتخصصة, ومعدات الاتصال, وتحديد الإجراءات والأجهزة ذات الصلة التى يستخدمها المفتشون الحكوميون.
    مراقبة الصادرات والواردات:
    تهدف هذه المراقبة إلى منع حركة المواد النووية والمصادر المشعة عبر الحدود دون إذن فى كل دولة من خلال الأجهزة المختصة, وفى إطار التشريعات والنظم الحكومية لمراقبة تداول هذه المواد واستخدامها. هذا, وتشارك السلطات التنفيذية الأساسية فى مراقبة الصادرات والواردات (الشرطة والجمارك). ويتوقف مدى مساهمة هذه العناصر على إمكانياتها العلمية والفنية ونظم العمل الخاصة بها. كما يلعب تدريب الأفراد والتعاون بين السلطات المختلفة دورا جوهريا فى حسن أدائها لمسئولياتها.
    ولا شك فى أن عمليات الرقابة على نقل المواد المشعة وأمنها تلعب دورا مهما فى مكافحة عمليات النقل غير المشروع للمواد عبر الحدود. وتقوم إدارات الجمارك ومراقبة الحدود بالدور الأساسى فى إنجاز الإجراءات اللازمة للتصدى لاكتشاف المواد المشعة التى يتم الاتجار بها بأسلوب غير مشروع. وبالتالى, يجب توفير الصلاحيات القانونية اللازمة لتلك الإدارات لكشف ومصادرة المواد التى يتم الاتجار بها. ويجب أن يتم توفير معدات كشف الإشعاعات المناسبة كوسيلة لكشف المواد المشعة. وقد تكون هناك ضرورة لتوفير تقنيات كشف إضافية من أجل ضمان كشف المواد المشعة. وعلى السلطة الوطنية توفير نظم مناسبة للكشف على المعدات المستخدمة, ووضع معايير لعمليات الكشف وكذلك لمعدات الكشف.
    مراقبة المصادر وأمنها:
    يجب أن تتضمن التدابير التى تضعها الدولة أسلوبا مناسبا لمراقبة وتأكيد أمان المصادر المشعة, وذلك يقتضى توفير بنية أساسية للتبليغ عن المصادر المشعة وتسجيلها والترخيص بها وتفتيشها, وكذلك لمنع سرقة المصادر وتأمين المصادر بواسطة حاملى الترخيص لمنع سرقتها أو إتلافها, وكذلك لمنع استخدام هذه المصادر دون إذن. ويجب أن تعتمد معايير الأمان الأساسية على الالتزام بضمان تنفيذ الأنشطة التى تستخدم بها فقط المواد المشعة (بما فيها المواد النووية والمصادر المشعة) وذلك وفقا لتلك المعايير الأساسية. وعند نقل المصادر, فإنه من المفترض تطبيق اللائحة الخاصة بتأمين نقل المواد المشعة.
    يجب على الهيئة الرقابية الوطنية أن تقوم بإجراءات التحقق المستقل, مع مراعاة متطلبات معايير الأمان الأساسية.
    البلوتونيوم وتفكيك الأسلحة النووية:



    التصرف فى البلوتونيوم
    DISPOSITION OF PLUTONIUM هو التعامل معه ومعالجته بطرق خاصة, بحيث يمكن تحويله من مادة صالحة للاستخدام فى الأسلحة النووية إلى مادة غير صالحة لهذا الاستخدام. وهذا التعبير مختلف عن تعبير التخلص من البلوتونيوم, والذى يعنى أن البلوتونيوم موجود على هيئة مخلفات والمستهدف هو التخلص النهائى منها. ومن المعروف أن تنفيذ اتفاقيتى ستارت (1) وستارت (2) خفض مخزون الأسلحة النووية لكل من الولايات المتحدة وروسيا. وبالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية, فإن هناك ما يقرب من 10 آلاف إلى 20 ألف رأس نووية خطط لتفكيكها مما تولد عنه ما يقرب من 50 طنا متريا من البلوتونيوم.
    أما بالنسبة لليورانيوم عالى الإثراء (HEU), فإن التحليلات تقدر تراكم ما يقرب 1000 طن مترى من هذه المادة لدى روسيا والولايات المتحدة, ويرى كثير من الباحثين أن اليورانيوم المثرى لا يمثل مشكلة فى حد ذاته, إذ إنه يكفى خلط اليورانيوم عالى الأثر بكميات مناسبة من اليورانيوم الطبيعى, بحيث يتحول إلى يورانيوم منخفض الإثراء غير صالح للاستخدام فى إنتاج الأسلحة النووية.
    ومن المهم أن تكون لدينا صورة واضحة عن مشكلة المخزون العالمى من مادة البلوتونيوم فى المجالات العسكرية, أو البلوتونيوم المتولد عن النشاطات السلمية للطاقة الذرية, سواء البلوتونيوم الذى جرى استخلاصه من الوقود النووى المحترق, أو البلوتونيوم الذى لا يزال موجودا ضمن مكونات هذا الوقود. حيث إن كميات البلوتونيوم فى القطاع المدنى تفوق كثيرا تلك المتراكمة فى القطاع العسكرى, الأمر الذى يتطلب عدم الاقتصار على تناول مشكلة البلوتونيوم الناجم عن تفكيك الأسلحة فقط, وهو ما يعنى -فى رأى كثير من الباحثين- ضرورة مناقشة سياسات إعادة معالجة الوقود المحترق.
    بدائل التصرف فى البلوتونيوم :
    بديل التصرف باستخدام المفاعلات النووى, ويعتمد هذا البديل على استخدام البلوتونيوم ضمن وقود المفاعلات وتعريضه للتشعيع, مما يغير من طبيعته, ويشكل عائقا ومانعا من استخدامه فى مجال الأسلحة النووية, علما بأنه يجرى تشعيع البلوتونيوم بعد تصنيعه على هيئة وقود نووى يتكون من مخلوط من أكسيد اليورانيوم, وتسمى هذه النوعية من الوقود الموكس (MOX). وفيما يتعلق بصيغة البلوتونيوم الناتج من عمليات التشعيع (END POINTS), فإنه يمكن أن تكون خواص البلوتونيوم الناتج على النحو التالى:
    بلوتونيوم مشابه فى الخواص ودرجة الإشعاعية والتركيب النظائرى للبلوتونيوم المتولد عن الوقود النووى المحترق فى المفاعلات العادية, وتسمى هذه الحالة بالحالة المعيارية للوقود المحترق, وهو ما يعنى أن البلوتونيوم الناتج يكون مشابها لذلك المتولد فى المفاعلات العادية المستخدمة لتوليد الطاقة.
    بلوتونيوم تعرض لقدر محدود من التشعيع وفى وقت قصير, بحيث يصبح البلوتونيوم إلى حد ما مشعا بدرجة تمنع الاقتراب منه بدون حواجز وقائية وتجهيزات خاصة, وتسمى هذه الطريقة بطريقة التطعيم.
    بلوتونيوم تم إحراقه من خلال عمليات الانشطار أو من خلال عمليات التحويل إلى عناصر أخرى, أو ما يمكن تسميته بالتحول النظائرى, بحيث يتحول مخزون البلوتونيوم إلى عناصر أخرى ليست لها أية خطورة, وتسمى هذه الطريقة بطريقة الإزالة, بمعنى التخلص التام أو إزالة البلوتونيوم تماما.
    بديل التصرف بتثبيت البلوتونيوم فى مواد أخرى, ويسمى هذا البديل بديل التثبيت. وتوجد عدة طرق لتثبيت البلوتونيوم, وتختلف فيما بينها من حيث الآتى :
    - تثبيت البلوتونيوم مع خلطه بمزيج ذى إشعاعية عالية من النظائر المشعة, وذلك داخل مصهور من زجاج.
    - تثبيت البلوتونيوم فى القوالب الزجاجية من خلال عمليات الصهر دون إضافة أية نظائر مشعة.
    والخلاصة أن الطريقتين اللتين تمت دراستهما (استخدام المفاعلات أو التثبيت داخل القوالب الزجاجية) تقتربان من بعضهما بعضا من ناحية جدواهما فى التصرف فى البلوتونيوم, وإنهما فى الوقت نفسه تتفوقان على غيرهما من البدائل. علما بأن التصرف فى البلوتنيوم الناجم عن الأسلحة النووية سوف يزيد من تراكم البلوتونيوم فى العالم وضرورة التعامل معه لمنع الانتشار النووى. كما أن البلوتونيوم الناتج من الصناعة النووية فى المجال المدنى قد يفوق -بكثير خلال العقدين القادمين- ما هو موجود حاليا من البلوتونيوم الناجم عن الأسلحة النووية.
    ويجب هنا التشديد على أهمية دراسة مساعى الوقف المؤقت لإعادة معالجة الوقود المحترق على المستوى العالمى, حتى يمكن تفادى تراكم البلوتونيوم الذى يمكن بدوره أن يهدد نظام منع الانتشار النووى, خاصة أن تراكم البلوتونيوم الناتج من تفكيك الأسلحة النووية يمثل خطورة بالغة. إذ إنه فى هذه الحالة, يعتبر مادة جاهزة للاستخدام يمكن الحصول عليها من جانب بعض الدول, أو من جانب بعض الجماعات الإرهابية وغيرها لاستخدامها فى تصنيع الأسلحة النووية.
    كما يجب العمل على توفير التشريعات الوطنية اللازمة والعناصر التأمينية الضرورية لمنع الاتجار غير المشروع للمواد النووية, وذلك من خلال إنشاء النظم الوطنية التى تكفل مراقبة المواد النووية والمصادر المشعة بالكفاءة اللازمة, بالإضافة إلى تنفيذ التدابير التى تكفل منع أو ردع تداول واستخدام هذه المواد والمصادر بدون ترخيص.

    k/l ,Y[vhxhj jHldk hglkaNj ,hgl,h] hgk,,dm- l[gm hgsdhsm hg],gdm


  2. # ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    العمر
    2010
    المشاركات
    Many
     

  3. #2

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,925
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية- مجلة السياسة الدولية

    بارك الله فيك أخي الغالي على الموضوع

    قد نرى مفارقات كثيرة و هذا هو حال قانون الغاب فالقوي يأكل الضعيف و القانون يطبق على الدول النامية

    و ما عدا ذلك فلا أظن ان لهذا ضربا من الحقيقة ..

    مهما تحدثنا في الموضوع و صلنا و جلنا، الا اني أخذت بعض النقاط بعين الاعتبار على راسها أن استخدام النووي

    وجب أن يكون مرهونا بسن قوانين جديدة تتماشى مع الاتفاقيات الدولية


    الله يجازيك كل الخير و قد أأسف لتدخلاتي فقد لا تكون لها تحليلات سياسية معمقة كما يلزم

    دمت بألف خير

    السلام عليكم

  4. #3

    ♥•-مشرف سابقـ -•♥


    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    العمر
    30
    المشاركات
    172
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    سنة أولى دكتوراه علوم سياسية
    هواياتي
    النت
    شعاري
    الغاية تبرر الوسيلة

    افتراضي رد: نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية- مجلة السياسة الدولية

    بارك الله فيك اخي الافق على تدخلك الرائع ... نحن الان جميعنا طلبة ونسعى الى تطوير ذاتنا وانفسنا بكل ما ينفعنا.. ومساهماتك ما دامت في صلب الموضوعة فهي ذات فائدة بالنسبة للجميع... بارك الله فيك ووفقك

  5. #4

    افتراضي رد: نظم وإجراءات تأمين المنشآت والمواد النووية- مجلة السياسة الدولية

    السلام عليكم
    بما ان السياسة الدولية مبنية على القوة والغلبة فلا يمكن ان نتصور عالم بدون اسلحة نووية

    شكرا لك اخي الكريم على الموضوع المفيد .جعله الله في ميزان حسناتك

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. دورة تأمين مسؤولية الناقل
    بواسطة أحمد القعيد في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-03-2016, 16:17
  2. اختبارات جديدة للسنة اولى ابتدائي جميع الفصول والمواد
    بواسطة جلال السطايفي في المنتدى أرشيف التعليم الابتدائي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-07-2015, 17:52
  3. مراحل وإجراءات إعداد شهادة الحيازة
    بواسطة الفكر الراقي في المنتدى العلوم القانونية و الادارية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-12-2012, 14:59
  4. مفهوم السياسة الاجتماعية وتحليل السياسة
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى العلوم السياسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-01-2012, 19:30

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •