جريمة الوشاية الكاذبة
نصت المادة 300ق ع ج على أنه " كل من أبلغ باية طريقة كانت رجال
الضبط القضائي أو الشرطة الإدارية أو القضائية بوشاية كادبة ...."
وبدلك فالوشاية الكادبة هي بلاغ كاذب عن أمر مستوجب لعقوبة فاعله يرفع إلى سلطة إدارية أو قضائية .
أولا أركان جريمة الوشاية الكاذبة :
الركن المادي :
1ـ البلاغ الكاذب :ولم يشترط المشرع تقديم البلاغ من شخص معين ، ويمكن أن يكون البلاغ كتابيا أو شفاهيا أو بأي وسيلة من وسائل الإتصال ، ولكن يشترط في جريمة البلاغ الاذب أن يقدم البلاغ بمحذ إرادة المبلغ ويشترط أن يقدم البلاغ ضد شخص أو فرد بعينه (من خلال الإسم أو الواقعة )
2ـ الأمر المبلغ عنه :يجب الإخبار بأمر مستوجب لعقوبة فاعله حتى وان كان رفع الدعوى معلقا على شكوى أو إذن أو طلب .
ويجب لصحة الحكم بالإدانة في جريمة البلاغ الكاذب أن تكون المحكمة بالوقائع المنسوبة للمتهم أو أحاطت بمضمونها وأن تذكر المحكمة في حكمها الأمر أو الوشاية المبلغ عنها وأنها من الأفعال المعاقب عليها .
3ـ كذب الوشاية : يجب أن تكون الوقائع التي تضمتها الوشاية كاذبة لأنها إن كانت صادقة فالناس ملزمون بالتبليغ عنها وحق لهم ، ولا يشترط أن تكون الوقائع المبلغ عنها مكذوبة كلها بل يكفي أن تكون بعض الوقائع كاذبة متى توافرت الأركان الأخرى للجريمة.
4ـ رفع البلاغ إلى السلطة الإدارية أو القضائية : يشترط أن يرفع البلاغ غلى أحد موضفي السلطتين القضائية أو الإدارية ، فهما السلطتان اللتان تملكان حق العقاب والتاديب ، أي جميع الموضفين القضائيين والإداريين المختصين باجراء تحريات وتحقيقات جنائية أو إدارية عن الوقائع المبلغ عنها أو تقرير العقوبات عند ثبوت صحة البلاغ .
الركن المعنوي : ( القصد الجنائي) يستلزم لتمام هذا القصد توتفر القصد العام وهو أن يكون الجاني قد قام بالتبليغ عن إرادة حلاة وعلم وإدراك بانه يكذب وينسب الوقائع الكاذبة للمجني عليه وهو بريئ مما نسب إليه .



وكذلك القصد الخاص أي سوء النية وهذا معناه أن المبلغ قد تعمد الإضرار بالمبلغ ضده عن سوء نية وهذا ما يستوجب من القاضي عند الإدانة أن يتبين القصد العام الخاص.
ثانيا الجزاء : هي الحبس من" 6"أشهر إلى "5"سنوات والغرامة من "20"ألف إلى "100"ألف دج ، ويجوز للقضي علاوة على ذلك أن يامر بنشر الحكم في جريدة أو أكثر على حساب المحكوم عليه .


[vdlm hg,ahdm hg;h`fm