أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



موسوعه التنمية البشرية للدكتور /ابراهيم الفقى

جميعا نبرمج منذ ولادتنا بطريقة معينة تؤدى بنا إلى التصرف أو التفكير أو الإحساس بطريقة محددة ومتكررة سواء كانت هذه الطريقة ايجابية أو سلبية. وللأسف فإن الكثير منا يظل سجين



موسوعه التنمية البشرية للدكتور /ابراهيم الفقى


النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    ♥•-مشرفة سابقة -•♥


    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    العمر
    30
    المشاركات
    1,473

    افتراضي موسوعه التنمية البشرية للدكتور /ابراهيم الفقى

     
    جميعا نبرمج منذ ولادتنا بطريقة معينة تؤدى بنا إلى التصرف أو التفكير أو الإحساس
    بطريقة محددة ومتكررة سواء كانت هذه الطريقة ايجابية أو سلبية.
    وللأسف فإن الكثير منا يظل سجين داخل برمجته السلبية التى تحد من قدرته على التطور وتحقيق الأهداف.




    وفى هذا الكتاب القوى ستكتشف:

    ● ما هى حقيقة برمجتك السلبية؛

    ● كيف تولد اعتقادات ايجابية؛

    ● كيف تتميز بنظرتك للحياة والأحداث؛

    ● كيف تجعل من الأحاسيس والعواطف عناصر تفوق؛

    ● كيف تجعل من السلوكيات سلما إلى قمة النجاح

    قوة التحكم.pdf - 4shared.com - document sharing - download






    سرار الطاقة البشرية يطلعنا عليها الدكتور ابراهيم الفقى دكتور ابراهيم نود ان نعرف منك ما هى الطاقة البشرية؟
    الطاقة هى تلك القوة المحركة والفاعلـــة والمؤثرة في المادة. و الانسان لدية اكثر من طاقة فهناك الطاقة الحركية, الطاقة الفكرية, الطاقة الذهنية ,الطاقة العاطفية, الطاقة الجسمانية و الطاقة الروحانية.
    فسر لنا هذه الطاقات من وجهة نظر الطب التكميلى.
    عندما يقوم اى شخص من النوم يحرك جسمه, ثم يذهب لتوضئ و يصلى, كل ما سبق يسمى بالطاقة الحركيه, و هى موجودة عند الانسان و الحيوان, لكن هناك طاقة تميزنا عن الحيوانات و هى الطاقة الفكرية او الطاقة الذهنيه , و من خلالها نفكر قبل ان نقوم باى حركة. حبث ثبت علميا بأن هناك منطقة فى المخ تسمى منطقة المنطق ras.



    اما الطاقة العاطفية فتتمثل فى مشاعر الحب التى يشعر بها الانسان سواء تجاه الزوج او الزوجة, الابناء, الابوين و هكذا. و الطاقة الجسمانيه و هى جميع تحركات جسد الانسان مثل كيف ناكل.



    و اخيرا الطاقة الروحانية و هى العلاقة التى تنشئ بين العبد و الله سبحانة و تعالى, حيث يشعر هذا الشخص بروعة داخلية حينما يصلى. و هذه الطاقة تمنح للانسان الخشوع , العطاء غير المشروط, حب الناس فى الله, التسامح , و التفائل.



    *
    هل للطاقة درجات؟ هناك طاقة مرتفعة سلبية عندما يكون الانسان فى حالة غضب و طاقة منخفضة سلبيه عندما يكون فى حالة حزن. كما ان لدى الانسان طاقة عالية ايجابية و تحدث عندما يبدأ الانسان فى عمل جديد او عندما يبدأ حياه جديدة بالزواج. وطاقة منخفضة ايجابية عندما يكون فى حالة عبادة لانها ذات حالة روحانية عالية تسمو بالانسان الى حالة من الهدوء و السكون والتأمل. و احب ان أوضح ان التأمل مرحلة هامة لابد ان يصل اليها الانسان ولو لمرة واحدة فى حياته و هى مرحلة قد مر بها جميع الانبياء و الرسل سواء كان التامل داخلى او خارجى او الاثنين معا. حيث قال تعالى " الذين يذكرون الله قيام و قعود و على جنوبهم و يتفكرون فى خلق السماوات و الارض".



    *
    و ما هى مصادر هذه الطاقة؟
    هناك سبع مراكز للطاقة فى جسم الانسان, وهى المعروفة فى العالم الان. و لقد قمت بتعريبها و سميتها بطريقة فلسفيه.

    الجزرية و هى منطقة الجزع, و هى مختصة بأثبات وجود الانسان.

    الوجودية و هى منطقة السرة, و هى مركز الطاقة المختص بأثبات ذات الانسان.

    الذاتية هى منطقة الحجاب الحاجز, و هى المركز الذى من خلاله يعبر الانسان بها عن عاطفته.

    القلبية و هى اقرب منطقة الى القلب, حيث يعبر بها الانسان عن نفسه.

    الحلقية فى الحلق, و من خلال هذا المركز يعبر بها عن سلوكه.

    الجبينية و هى المنطقة التى بين العينين, حيث يحقق اهدافه من خلال هذا المركز.

    التاجية فوق الرأس, و من هذا المركز ينمى الانسان علاقته بخالقه.

    و السبع المراكز يعنون لا اله الا الله محمد رسول الله



    *
    هل تعمل المراكز السبعة للطاقة فى نفس الوقت ؟
    الروح و العقل و الجسد و الاحاسيس كل منهم يكمل الاخر و بالتالى اذا نقصت واحدة يحدث عدم اتزان فى الباقى

    الان كل جزء يدعم الاخر. و تأكدى أن احاسيس الانسان هى وقوده



    *
    يذكر ان هناك سبع شكرات "هالات" حول جسم الانسان, هل هذا حقيقى؟
    فعلا, الهاله عبارة عن فكرة تتحول الى احساس يصدر من " منطقة الطاقة" المعنية و لها نوع معين من الاشعاع يخصها ثم تظهر حول جسم الشخص, يبدا من عند المنطقة الجزرية هى الهاله الاقرب لجسم الانسان و يكون لونه احمر ثم البرتقالى ثم الاصفر ثم الاخضر ثم الازرق الفاتح و الغامق ثم البنفسجى و كلما اصبح الشخص متدين او روحانى تصبح هالته الروحانية بيضاء او ذهبى.





    *
    لكننا لم نراها ابدا؟
    المدربون على رؤيتها يرونها طول الوقت دون عناء, كما أن كل الناس عندها القدرة على رؤية الهالة فهناك بعض التدريبات من خلالها يستطيع الانسان رؤية الهالات. لكن لابد و ان يتوقفوا عن الشك و يفكروا بشكل منطقى. فهناك مئات الالاف فى العالم تدربوا فعليا على رؤيتها. و ان شاء الله فى خلال عدة سنوات سوف تنتشر بين الملاين. لكنى اود ان اقول لمن يذهبون ليتدربوا على رؤية الهالة انك لن ترها اذا كان لديك غرض غير الارتقاء بنفسك.



    *
    بعض الناس يشكون فى ذلك؟
    يرد ضاحكا, أعلم و استطيع ان اثبت علميا على وجود الهالات., اذا شعر الانسان بالغضب فلون وجهه يصبح احمر و هذا بسبب الاشعاع و الى لا نرها لانها ستكون تحت الجلد. كما ان هناك كاميرات خاصة لتصوير الهالات و سوف ترها بعينك المجردة.



    *
    لكن اسمح لى, ما الفائدة اذا ما راى الناس هالات بعضهم البعض؟

    رؤية الهالات تسهل مثلا عمل الاطباء لانه من خلالها سوف يعرف حالة المريض. فالطبيب النفسى اذا راها سوف يعرف اذا كان المريض يتحدث عن جزورة ام عاطفته و هكذا



    *
    الهاله الروحانية كيف ترها عند الشخص الملحد مثلا؟
    الانسان الكافر او الملحد ليس لديه الهالة الرواحانية مثل الشخص المتدين او الروحانى و لكن اذا دخل فى حالة تأمل قد تظهر لكنها تكون ضعيفة جدا.
    *
    البعض يقول ان الوضوء و الصلاة يزيدان من الطاقة الروحانية, فهل هذا صحيح؟ الهالة الروحانية تزيد عندما يتوضأ الانسان و يصلى لكن بشرط ان يكون عنده نيه صافية و حب حقيقى لله سبحانه و تعالى و تعتطش فعلى لان يكون بين يدى المولى. اما من يتوضأ باقل ماء ممكن و يصلى بسرعة الريح فأنا اقول له لو كان هناك مخالفات على الصلاة لسحبت رخصتك من زمان. و احب ان اعلن ان مكة المكرمة هى مركز الطاقة فى الارض. كما أن اسماء الله الحسنى تعطى طاقة روحانية رائعة.



    *
    دكتور ابراهيم, اريد منك وصفة لازالة الاكتائب؟ اقول لمن يشعر انه تحت تأثير طاقة سلبيه عالية ان يأخذ شهيق عميق ثم يخرج الزفير بهدوء و هو يقول بسم الله الرحمن الرحيم الى ان يشعر بالراحة, كما انه لو فعل هذا التمرين لكن باستخدام اسم الجلاله سوف يشعر بتحسن سريع. فالله فى الوجود, الله فى القلوب, الله فوق كل شئ.

    l,s,ui hgjkldm hgfavdm gg];j,v Lhfvhidl hgtrn


  2. #2

    ♥•-مشرفة سابقة -•♥


    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    العمر
    30
    المشاركات
    1,473

    افتراضي رد: موسوعه التنمية البشرية للدكتور /ابراهيم الفقى

    حقق هدفك بنظرية العبقري ابراهيم الفقي

    الأركانالسبعةللحياةالمتزن ة:
    الركن الروحاني:حب الله تعالى..
    التسامح المتكامل: إفصل بين الشخص وسلوكه..ليس لأنك تكره سلوكا له فأنت تكرهه!..
    العطاء غير المشروط..
    الركن الصحي: اهتم بصحتك..
    الركن الشخصي:
    اخرج عن روتين العمل..وتذكر أن الراحة إنجاز تستمتع فيه بباقي إنجازاتك..
    قم بتنمية مهاراتك ومواردك البشرية..
    الركن العائلي: حسن العلاقات الأسرية..العلاقات الأسرية الناجحة أيضا إنجاز..
    الركن الاجتماعي: حسن الروابط والعلاقات الاجتماعية..
    الركن المهني: الانجاز المهني ضروري للحياة المتزنة..
    الركن المادي: الاستقرار المادي مهم..لكن تذكر: المال طاقة أرضية إن ركزت عليها جذبتك لأسفل..(يجب أن يكون المال في يدك لا في قلبك)

    اسأل نفسك أسئلة الهدف المستمر:

    أين أنا الآن من كل هذا؟
    يقودك هذا السؤال لتعرف موقعك من الواقع..

    وبسؤال: ماذا أريد؟
    يقودك لادراك الهدف..

    وبسؤال: لماذا؟
    يقودك إلى إدراك الأسباب..مما يقوي الدافع إلى الهدف..

    وبسؤال: متى؟
    تضع خطة زمنية لتحقيق الهدف..تمنعك من المماطلة..

    وبسؤال: كيف؟
    تبدأ بالتخطيط وحصر الموارد وتنميتها ومواجهة التحديات..

    قانون التركيز:
    التركيز دائما يكون في اتجاه واحد..
    التفكير في اتجاه يتسع وينتشر بنفس الاتجاه..
    الانسان يكون حساسا جدا تجاه ما يفكر فيه..وحساسا جدا تجاه أي مؤثر يتعلق بما يفكر فيه بشكل ما..

    الهدف وقانون الاعتقاد:كل هدف تربطه بأحاسيسك يصبح اعتقادا!..
    If you think you can, or you think you can't, you are right!
    الهدف باعتقاد إمكانية الفعل يولد الفعل!
    والفعل أيضا يولد اعتقاد إمكانيته..

    بمعنى:إعتقاد إمكانية تنفيذ أمر ما..يجعلك قادرا على تنفيذه..
    وإذا كان ثم من سبقك بالتنفيذ (مثلا) فإن هذا يولد لديك الاعتقاد بإمكانية التنفيذ..

    الهدف والقيمة العليا:
    القيمة العليا تدفع إلى الهدف..والهدف يدفع إلى الفعل..

    تقبل الواقع على أنه هدية من الله تعالى لتبدأ في وضع الحلول..

    تحقيق الهدف عن طريق العقل الواعي:

    1- اكتب الهدف (كتابة الهدف هي 50% من تحقيقه) وذلك لتوجيه التركيز بالكامل نحو التفكير في الهدف..
    2- إقرأه دائما خاصة قبل النوم..
    3- فكر فيه دائما حتى يصبح الهدف جزءا منك..
    4- ضعه في الفعل تدريجيا..

    تحقيق الهدف عن طريق العقل اللاواعي:
    يتم ذلك عن طريق:
    التأمل (والتفكير في تحقيق الهدف)- التخيل الايجابي (وهو تخيل طريقة تحقيق الهدف وقد سبق شرحه)- الوصول إلى حالة ألفا والاسترخاء – التصور (يختلف عن التخيل..فالتصور يكون بتخيل صورتك في الحالة التي ترغب) – الاسترخاء- التأكيدات الإيجابية..

    كيف تصل إلى ألفا:
    حالة ألفا هي حالة من الاسترخاء التام مع قدر من الصفاء النفسي..حيث تساعدك بقدر كبير على الانفصال بمشاعرك عن المشكلة التي تواجهها..وتعتمد على زيادة كفاءة المخ بتزويده بقدر وافر من الأكسجين..
    يتم الوصول إليها عن طريق التنفس العميق يستغرق الشهيق فيه حوالي ثمان عدات ثم الاحتفاظ به بشكل لحظي ثم الزفير في أربع عدات..
    تقوم برفع عينيك إلى الأعلى أثناء الشهيق..وإسبالهما أثناء الزفير..
    بهذا تصل إلى حالة تقترب من التنويم..وعندها يمكنك الاسترخاء لتفكر بشكل بعيد عن المشاعر السلبية..
    قانون توارد الخواطر: كل ما تفكر فية تجدة أمامك

    وهيا لا تقرأ بل أفعل :

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    41,771
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    موظف بقطاع التجارة
    هواياتي
    كرة القدم، الشطرنج، كتابة الخواطر، المطالعة
    شعاري
    كن جميلا ترى الوجود جميلا

    افتراضي رد: موسوعه التنمية البشرية للدكتور /ابراهيم الفقى

    بارك الله فيك على الموضوع التحفة

    و ربما قد فهمت المقصد، فغايتك هي "البرمجة" التي تلقاها كل فرد منا

    فمثلا هذا حلال و ذاك حرام، التجارة غن، الافعى مخيفة ، الفشل ، النجاح ..

    كلها امور برمجنا عليها منذ الطفولة

    و قد تفرجت مرة على قناة اقرا برنامجا لابراهيم الفقي يعالج فيه بعض سلبيات البرمجة

    و قد اعطى دروسا هائلة

    مشكورة كل الشكر بياض الثلج على الموضوع

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-06-2014, 13:43
  2. أكثر من 50 قول محفز من بستان حكم ونصائح الدكتور ابراهيم الفقى -
    بواسطة رحمة عواشرية في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-02-2014, 16:55
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-07-2013, 13:07
  4. من أجمل كلمات الدكتور ابراهيم الفقى
    بواسطة عامر 1989 في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-01-2013, 19:26

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •