اقسام السجع مع أمثلة تطبيقية

السجع من المحسنات البديعيةاللفظية وهو توافق الكلمة الأخيرة من الجملة مع الكلمة الأخيرة من الجملة المواليةفي الحرف الأخير، وتسمى الكلمة الأخيرة من الجملة فاصلة.
السجع ثلاثة أقسام أولهاالمطرّف وهو ما اختلفت فاصلتاه في الوزن واتفقتا في الحرف الأخير ، وثانيها المرصّعوهو ما كانت فيه ألفاظ إحدى الفقرتين كلها أو أكثرها مثل ما يقابلها في الفقرةالأخرى وزنا وتقفية ، وثالثها المتوازي وهو ما كان الاتفاق فيه في الكلمتينالأخيرتين فقط.
التطبيق:
قال النبي صلى الله عليهوسلم :
" اللهمأعط منفقا خلفا، وأعط ممسكا تلفا "
المطلوب:
1- أعرب ماتحته خط في الحديث الشريف
2- عيّن محسنا بديعيا لفظيا ورد في الحديث وبيّن أثره .
3- عوّض لفظ " اللهم " بعبارتين أخريين محافظا على معنى الحديث كاملا .
4- حوّل الحديث إلى صيغة المثنى المذكر والجمع المؤنث مع تغيير مايلزم تغييره .
حلالتطبيق :
1- الإعراب:
أعط:فعل أمر مبني على حذف حرف العلة لأنهمعتل الآخر والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره " أنت "
منفقا:مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحةالظاهرة على آخره .
خلفا:مفعول به أول منصوب وعلامة نصبه الفتحةالظاهرة على آخره.
2- البلاغة:
المحسن البديعي اللفظيالوارد في الحديث والذي وقع عليه إختياري هو السجع وفاصلتاه هما خلفا وتلفا ، وقدأحدث توازنا صوتيا أكسب الكلام جرسا موسيقيا لفت الانتباه واكد المعنى هو هنا حسنلأن الجملتين المسجوعتين متساويتين ، والسجع فيهما لم يكن متكلفا وهو هنا من نوعالمطرف .
3- التراكيب:
تعويض لفظ اللهم بعبارتيناخريين:
1-يارب أعط منفقاخلفا وأعط ممسكا تلفا
2-يا إلهي أعطمنفقا خلفا و أعط ممسكا تلفا
4- التحويل :
أالى المثنى المذكر:
اللهم أعط منفقين خلفا ،وأعط ممسكين تلفا
ب-إلىالجمع المؤنث:
اللهم أعط منفقات خلفا ،وأعط ممسكات تلفا .




hrshl hgs[u lu Hlegm j'fdrdm