الانتفاعية مرض قاتل

الانتفاعية مرض قاتل tomohna.com_13419318


لانها تصنع تكالبا على المصلحة الشخصية على حساب كل شئ جميل .
هؤلاء الانتفاعيين واللذين ربما اكون واحدا منهم كالراكضين خلف السراب يحسبون انهم يحسنون صنعا .
ولا علاج للانتفاعية الا العمل بمسلمات الاريحية الفاضلة والتى هى البحث الدائم عن القيم الفاضلة .
واهل الاريحية االفاضلة صبغت دمائهم بالنور وقلوبهم بالشمولية لان عقولهم ارتبضت بنبضات الحب السارية فى عروق الكون الفسيح .


والانتفاعى لا يعرف التضحية ولكنه يفهم الاستثمار وحده ولكن الاريحيين متفوقون فى بذل الاضحيات والقربات وحتى انفسهم فى سبيل انتصار قيم الحب والعدل والخير والفضيلة .
وان خير مثال فى صدر التاريخ العربى هى المواجهة بين قمة الانتفاعية فى جيش يزيد بن معاوية بن ابى سفيان وبين ال 72 اللذين خرجوا مع الحسين بن على بن ابى طالب .
مواجهة حارة غارقة فى الكتشب الملتهب والمايونيز الحار تعلن انتصار الاريحية على كل ماهو انتفاعى الى يوم القيامة
فمن طرائف الصراع بين الانتفاعية والاريحية ان الانتفاعية عندما تحقق اهدافها فإنه يعنى سقوطا على الحقيقة لشخوص الانتفاعيين .
وعندما يهزم الاريحيين وهم على دراية بهذه الهزيمة فانه انتصار للفضيلة التى اعلنوا انها اغلى من دمائهم وانفسهم وقدموا على ذلك الدليل .



طوبى لاولئك الباحثين عن القيم الفاضلة والمشغولين بانعاش روح الحياة فى كل مسارات حياتهم .
من اجل هؤلاء تحدى الله ملائكته عندما قال عن خلق الانسان
" انى اعلم مالا تعلمون "
مدرب / سالم وراد



hghkjthudm lvq rhjg