أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا} فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد وعندما أنجبت



إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13
  1. #1
    -•♥ مشرفة من وحي القلم♥•-
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    العمر
    17
    المشاركات
    3,461
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة للاسف و مع الاسف @[email protected]
    هواياتي
    الكتابہ . التصوير .
    شعاري
    ((ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم))

    افتراضي إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

     
    عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا}
    فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد
    وعندما أنجبت أختي تعرضت لشلل نصفي لفترة ليست بالطويلة لتليها حالة فقدان ذاكرة لمدة 6 أشهر
    كذلك كادت أن تفقد فيها والدتي حياتها وحياة رضيعتها وابنتها صاحبة الثلاث سنوات
    كل هذا دون أن نذكر ما مرت به خلال 9 اشهر من الحمل
    كل هذا دون أن نذكر عندما كانت تشتاق لقسط من الراحة ولغفوة قصيرة تزيل عنها التعب فيرتفع صراخ رضيعها عاليا
    فتهدهده بحنان وتسعى على أن ينام بهدوء وأمان بينما هي تفتقر للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر يوم ترتفع حرارة صغيرها فتسهر على راحته .. تجلس بجانبه طول الليل تتحسس جبينه
    تطبع قبلتها الشافية على جبينه بين الحين والآخر .. تساعده في شرب دوائه وهي أحوج للدواء تسعى لراحته وهي أحوج للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر ملاعبتها لطفلها وهي تسعى لرسم الابتسامة على وجهه .. كذلك وهي تنتظر أول حروف
    تهس بها شفتاه حتى ولو كانت غير مفهومة فهي تنتظرها بفارغ الصبر علها تفككها وتستخرج منها كلمة أمي
    هي من تعبت على تلقيننا أول الحروف .. هي من تابعت دروسنا .. هي من كانت تطعمنا ونحن عاجزون عن اطعام انفسنا لولا مساعدتها
    عاجزون عن تغيير ملابسنا لولا مساعدتها .. عاجزون عن الاستحمام .. عن الكلام .. عن التعبير عن مشاعرنا فنكتفي بالبكاء
    وهي وحدها من تفهمنا .. مازالت ولازلت تصب كل اهتمامها علينا ولا تتوقف عن مساعدتنا واسعادنا
    بعد كل هذا أليست أمي أحق وأولى بالحقد علي؟ أليست هي أولى بكرهي؟ أليست هي أولى بتجاهلي ؟ بعد كل ماسببته لها من تعب وبال مشغول طول الوقت؟
    عندما يحقد عليك أحدهم فقط لأنك لم تنتبه لوجوده ولم تلقي عليه تحية الصباح .. وآخر يتجاهل وجودك لأنك لم تعره كراسا أو كتاب
    فإن من أفنت عمرها في ارضائي أحق بمخاصمتي وبكرهي ولكنها بالعكس كأنها خلقت لتُعطي وتسعد وفقط
    نعطيها عذابا فتعطينا حنانا .. نعطيها تعبا فتعطينا راحة .. نعطيها حزنا فتعطينا سعادة .. نعطيها دمعا فتعطينا بسمة
    وكأن قلبها جنة .. لا بل هي كلها جنة .. كلها براءة .. كلها حنان .. كلها حب .. حتى الحب ينحني أمام قدميها
    يحق لها والله أن تغار من زوجة ابنها يوما ما .. يحق لها أن تغار من كلمات حلوة عذبة يتفنن ابنها في همسها لزوجته وهي من أصبح قلبها هشاً
    عطشا لمثل هذه الكلمات بعد كل مامنحته من حب وبعد ماكانت تمنح أعذب الكلمات لصغيرها
    يحق لها أن تغار عندما ترى ولدها وهو يصطحب زوجته في نزهة للترفيه عن النفس بينما هي كانت تقضي كل وقتها سابقا برفقته تؤرجحه تستمتع بضحكاته
    تشاركه اللعب خارجا وتتقمص دور الطفلة المرحة فقط لتسعده
    يحق لها أن تغار لما ترى أشهى الاطعمة يقدمها ولدها لزوجته وهي التي كانت تنزع اللقمة من فمها لتطعمه .. فينام على شبع لتنام وهي جائعة
    يحق لها أن تطلب الحنان عند كبرها بعدما أرهقت ذلك القلب في منح الحب والحنان لصغارها
    يحق لها أن تطلب الدلال وهي من جعلت أبناءها أمراء على عرش قلبها
    يحق لها أن تطلب أعمارنا تعويضاً عن عمرها الذي أفنته في خدمتنا
    إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله

    Ykih Hld >> ,Hl~;Q >> ,Hl~;A


  2. #2
    -•♥ مشرفة نبض الشعر والخواطر♥•-
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    المشاركات
    609
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة في شهادة الباكلوريا
    هواياتي
    الغناء وكتابة الخواطر
    شعاري
    واجعل اللهم قلبي واحة تسقي القريب و البعيد

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    ربي يحفظ جميع الامهات انشاء الله ويجعلهن من اهل الجنة

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Mar 2017
    المشاركات
    49
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة

    منقول رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا}
    فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد
    وعندما أنجبت أختي تعرضت لشلل نصفي لفترة ليست بالطويلة لتليها حالة فقدان ذاكرة لمدة 6 أشهر
    كذلك كادت أن تفقد فيها والدتي حياتها وحياة رضيعتها وابنتها صاحبة الثلاث سنوات
    كل هذا دون أن نذكر ما مرت به خلال 9 اشهر من الحمل
    كل هذا دون أن نذكر عندما كانت تشتاق لقسط من الراحة ولغفوة قصيرة تزيل عنها التعب فيرتفع صراخ رضيعها عاليا
    فتهدهده بحنان وتسعى على أن ينام بهدوء وأمان بينما هي تفتقر للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر يوم ترتفع حرارة صغيرها فتسهر على راحته .. تجلس بجانبه طول الليل تتحسس جبينه
    تطبع قبلتها الشافية على جبينه بين الحين والآخر .. تساعده في شرب دوائه وهي أحوج للدواء تسعى لراحته وهي أحوج للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر ملاعبتها لطفلها وهي تسعى لرسم الابتسامة على وجهه .. كذلك وهي تنتظر أول حروف
    تهس بها شفتاه حتى ولو كانت غير مفهومة فهي تنتظرها بفارغ الصبر علها تفككها وتستخرج منها كلمة أمي
    هي من تعبت على تلقيننا أول الحروف .. هي من تابعت دروسنا .. هي من كانت تطعمنا ونحن عاجزون عن اطعام انفسنا لولا مساعدتها
    عاجزون عن تغيير ملابسنا لولا مساعدتها .. عاجزون عن الاستحمام .. عن الكلام .. عن التعبير عن مشاعرنا فنكتفي بالبكاء
    وهي وحدها من تفهمنا .. مازالت ولازلت تصب كل اهتمامها علينا ولا تتوقف عن مساعدتنا واسعادنا
    بعد كل هذا أليست أمي أحق وأولى بالحقد علي؟ أليست هي أولى بكرهي؟ أليست هي أولى بتجاهلي ؟ بعد كل ماسببته لها من تعب وبال مشغول طول الوقت؟
    عندما يحقد عليك أحدهم فقط لأنك لم تنتبه لوجوده ولم تلقي عليه تحية الصباح .. وآخر يتجاهل وجودك لأنك لم تعره كراسا أو كتاب
    فإن من أفنت عمرها في ارضائي أحق بمخاصمتي وبكرهي ولكنها بالعكس كأنها خلقت لتُعطي وتسعد وفقط
    نعطيها عذابا فتعطينا حنانا .. نعطيها تعبا فتعطينا راحة .. نعطيها حزنا فتعطينا سعادة .. نعطيها دمعا فتعطينا بسمة
    وكأن قلبها جنة .. لا بل هي كلها جنة .. كلها براءة .. كلها حنان .. كلها حب .. حتى الحب ينحني أمام قدميها
    يحق لها والله أن تغار من زوجة ابنها يوما ما .. يحق لها أن تغار من كلمات حلوة عذبة يتفنن ابنها في همسها لزوجته وهي من أصبح قلبها هشاً
    عطشا لمثل هذه الكلمات بعد كل مامنحته من حب وبعد ماكانت تمنح أعذب الكلمات لصغيرها
    يحق لها أن تغار عندما ترى ولدها وهو يصطحب زوجته في نزهة للترفيه عن النفس بينما هي كانت تقضي كل وقتها سابقا برفقته تؤرجحه تستمتع بضحكاته
    تشاركه اللعب خارجا وتتقمص دور الطفلة المرحة فقط لتسعده
    يحق لها أن تغار لما ترى أشهى الاطعمة يقدمها ولدها لزوجته وهي التي كانت تنزع اللقمة من فمها لتطعمه .. فينام على شبع لتنام وهي جائعة
    يحق لها أن تطلب الحنان عند كبرها بعدما أرهقت ذلك القلب في منح الحب والحنان لصغارها
    يحق لها أن تطلب الدلال وهي من جعلت أبناءها أمراء على عرش قلبها
    يحق لها أن تطلب أعمارنا تعويضاً عن عمرها الذي أفنته في خدمتنا
    إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله
    [/quote]
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥,ṠἀṃṠØὺṂἀ Mε,براءة فتاة

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Jan 2016
    المشاركات
    2,647
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    Mesukōsei to shōrai no ishi
    هواياتي
    متابعة الآنمي+المآنجآ،الروآيآت،البيآنو،البآلي،التصم
    شعاري
    AISHITERU juvia~sama,arigato juvia~sama

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rahima mimi مشاهدة المشاركة
    عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا}
    فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد
    وعندما أنجبت أختي تعرضت لشلل نصفي لفترة ليست بالطويلة لتليها حالة فقدان ذاكرة لمدة 6 أشهر
    كذلك كادت أن تفقد فيها والدتي حياتها وحياة رضيعتها وابنتها صاحبة الثلاث سنوات
    كل هذا دون أن نذكر ما مرت به خلال 9 اشهر من الحمل
    كل هذا دون أن نذكر عندما كانت تشتاق لقسط من الراحة ولغفوة قصيرة تزيل عنها التعب فيرتفع صراخ رضيعها عاليا
    فتهدهده بحنان وتسعى على أن ينام بهدوء وأمان بينما هي تفتقر للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر يوم ترتفع حرارة صغيرها فتسهر على راحته .. تجلس بجانبه طول الليل تتحسس جبينه
    تطبع قبلتها الشافية على جبينه بين الحين والآخر .. تساعده في شرب دوائه وهي أحوج للدواء تسعى لراحته وهي أحوج للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر ملاعبتها لطفلها وهي تسعى لرسم الابتسامة على وجهه .. كذلك وهي تنتظر أول حروف
    تهس بها شفتاه حتى ولو كانت غير مفهومة فهي تنتظرها بفارغ الصبر علها تفككها وتستخرج منها كلمة أمي
    هي من تعبت على تلقيننا أول الحروف .. هي من تابعت دروسنا .. هي من كانت تطعمنا ونحن عاجزون عن اطعام انفسنا لولا مساعدتها
    عاجزون عن تغيير ملابسنا لولا مساعدتها .. عاجزون عن الاستحمام .. عن الكلام .. عن التعبير عن مشاعرنا فنكتفي بالبكاء
    وهي وحدها من تفهمنا .. مازالت ولازلت تصب كل اهتمامها علينا ولا تتوقف عن مساعدتنا واسعادنا
    بعد كل هذا أليست أمي أحق وأولى بالحقد علي؟ أليست هي أولى بكرهي؟ أليست هي أولى بتجاهلي ؟ بعد كل ماسببته لها من تعب وبال مشغول طول الوقت؟
    عندما يحقد عليك أحدهم فقط لأنك لم تنتبه لوجوده ولم تلقي عليه تحية الصباح .. وآخر يتجاهل وجودك لأنك لم تعره كراسا أو كتاب
    فإن من أفنت عمرها في ارضائي أحق بمخاصمتي وبكرهي ولكنها بالعكس كأنها خلقت لتُعطي وتسعد وفقط
    نعطيها عذابا فتعطينا حنانا .. نعطيها تعبا فتعطينا راحة .. نعطيها حزنا فتعطينا سعادة .. نعطيها دمعا فتعطينا بسمة
    وكأن قلبها جنة .. لا بل هي كلها جنة .. كلها براءة .. كلها حنان .. كلها حب .. حتى الحب ينحني أمام قدميها
    يحق لها والله أن تغار من زوجة ابنها يوما ما .. يحق لها أن تغار من كلمات حلوة عذبة يتفنن ابنها في همسها لزوجته وهي من أصبح قلبها هشاً
    عطشا لمثل هذه الكلمات بعد كل مامنحته من حب وبعد ماكانت تمنح أعذب الكلمات لصغيرها
    يحق لها أن تغار عندما ترى ولدها وهو يصطحب زوجته في نزهة للترفيه عن النفس بينما هي كانت تقضي كل وقتها سابقا برفقته تؤرجحه تستمتع بضحكاته
    تشاركه اللعب خارجا وتتقمص دور الطفلة المرحة فقط لتسعده
    يحق لها أن تغار لما ترى أشهى الاطعمة يقدمها ولدها لزوجته وهي التي كانت تنزع اللقمة من فمها لتطعمه .. فينام على شبع لتنام وهي جائعة
    يحق لها أن تطلب الحنان عند كبرها بعدما أرهقت ذلك القلب في منح الحب والحنان لصغارها
    يحق لها أن تطلب الدلال وهي من جعلت أبناءها أمراء على عرش قلبها
    يحق لها أن تطلب أعمارنا تعويضاً عن عمرها الذي أفنته في خدمتنا
    إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله
    ربي يحفظهم لنا من كل سوء ان شاء الله

  5. #5

    تاريخ التسجيل
    Oct 2016
    العمر
    14
    المشاركات
    330
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    تلميذة السنة الرابعة
    هواياتي
    المطالعة و كرة اليد
    شعاري
    النجاح و تحقيق الاحلام

    درس رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    [QUOTE=rahima mimi;656526]
    عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا}
    فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد
    وعندما أنجبت أختي تعرضت لشلل نصفي لفترة ليست بالطويلة لتليها حالة فقدان ذاكرة لمدة 6 أشهر
    كذلك كادت أن تفقد فيها والدتي حياتها وحياة رضيعتها وابنتها صاحبة الثلاث سنوات
    كل هذا دون أن نذكر ما مرت به خلال 9 اشهر من الحمل
    كل هذا دون أن نذكر عندما كانت تشتاق لقسط من الراحة ولغفوة قصيرة تزيل عنها التعب فيرتفع صراخ رضيعها عاليا
    فتهدهده بحنان وتسعى على أن ينام بهدوء وأمان بينما هي تفتقر للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر يوم ترتفع حرارة صغيرها فتسهر على راحته .. تجلس بجانبه طول الليل تتحسس جبينه
    تطبع قبلتها الشافية على جبينه بين الحين والآخر .. تساعده في شرب دوائه وهي أحوج للدواء تسعى لراحته وهي أحوج للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر ملاعبتها لطفلها وهي تسعى لرسم الابتسامة على وجهه .. كذلك وهي تنتظر أول حروف
    تهس بها شفتاه حتى ولو كانت غير مفهومة فهي تنتظرها بفارغ الصبر علها تفككها وتستخرج منها كلمة أمي
    هي من تعبت على تلقيننا أول الحروف .. هي من تابعت دروسنا .. هي من كانت تطعمنا ونحن عاجزون عن اطعام انفسنا لولا مساعدتها
    عاجزون عن تغيير ملابسنا لولا مساعدتها .. عاجزون عن الاستحمام .. عن الكلام .. عن التعبير عن مشاعرنا فنكتفي بالبكاء
    وهي وحدها من تفهمنا .. مازالت ولازلت تصب كل اهتمامها علينا ولا تتوقف عن مساعدتنا واسعادنا
    بعد كل هذا أليست أمي أحق وأولى بالحقد علي؟ أليست هي أولى بكرهي؟ أليست هي أولى بتجاهلي ؟ بعد كل ماسببته لها من تعب وبال مشغول طول الوقت؟
    عندما يحقد عليك أحدهم فقط لأنك لم تنتبه لوجوده ولم تلقي عليه تحية الصباح .. وآخر يتجاهل وجودك لأنك لم تعره كراسا أو كتاب
    فإن من أفنت عمرها في ارضائي أحق بمخاصمتي وبكرهي ولكنها بالعكس كأنها خلقت لتُعطي وتسعد وفقط
    نعطيها عذابا فتعطينا حنانا .. نعطيها تعبا فتعطينا راحة .. نعطيها حزنا فتعطينا سعادة .. نعطيها دمعا فتعطينا بسمة
    وكأن قلبها جنة .. لا بل هي كلها جنة .. كلها براءة .. كلها حنان .. كلها حب .. حتى الحب ينحني أمام قدميها
    يحق لها والله أن تغار من زوجة ابنها يوما ما .. يحق لها أن تغار من كلمات حلوة عذبة يتفنن ابنها في همسها لزوجته وهي من أصبح قلبها هشاً
    عطشا لمثل هذه الكلمات بعد كل مامنحته من حب وبعد ماكانت تمنح أعذب الكلمات لصغيرها
    يحق لها أن تغار عندما ترى ولدها وهو يصطحب زوجته في نزهة للترفيه عن النفس بينما هي كانت تقضي كل وقتها سابقا برفقته تؤرجحه تستمتع بضحكاته
    تشاركه اللعب خارجا وتتقمص دور الطفلة المرحة فقط لتسعده
    يحق لها أن تغار لما ترى أشهى الاطعمة يقدمها ولدها لزوجته وهي التي كانت تنزع اللقمة من فمها لتطعمه .. فينام على شبع لتنام وهي جائعة
    يحق لها أن تطلب الحنان عند كبرها بعدما أرهقت ذلك القلب في منح الحب والحنان لصغارها
    يحق لها أن تطلب الدلال وهي من جعلت أبناءها أمراء على عرش قلبها
    يحق لها أن تطلب أعمارنا تعويضاً عن عمرها الذي أفنته في خدمتنا
    إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله
    [/QUOTEربي يخليلنا امهاتنا و يجعلهم من اهل الجنة
    4 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥,princesse des Aurès,البحر الهادئ,براءة فتاة

  6. #6
    -•♥الادارة♥•-
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    المشاركات
    5,305
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    النهل من معين العلم
    هواياتي
    المطالعة-لعب كرة القدم
    شعاري
    احب لغيرك ماتحب لنفسك-من كان في حاجة أخيه كان الله في حا

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    نعم مهما قلنا عنها وفيها لن نوفيها حقها
    ومهما علت الكلمات ومعانيها لن نستطيع شكرا
    بارك الله فيك على الكلمات الرائعة
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥,ṠἀṃṠØὺṂἀ Mε,براءة فتاة

  7. #7
    -•♥ مشرفة من وحي القلم♥•-
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    العمر
    17
    المشاركات
    3,461
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة للاسف و مع الاسف @[email protected]
    هواياتي
    الكتابہ . التصوير .
    شعاري
    ((ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم))

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    [quote=اميرتاه;659799]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rahima mimi مشاهدة المشاركة
    عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا}
    فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد
    وعندما أنجبت أختي تعرضت لشلل نصفي لفترة ليست بالطويلة لتليها حالة فقدان ذاكرة لمدة 6 أشهر
    كذلك كادت أن تفقد فيها والدتي حياتها وحياة رضيعتها وابنتها صاحبة الثلاث سنوات
    كل هذا دون أن نذكر ما مرت به خلال 9 اشهر من الحمل
    كل هذا دون أن نذكر عندما كانت تشتاق لقسط من الراحة ولغفوة قصيرة تزيل عنها التعب فيرتفع صراخ رضيعها عاليا
    فتهدهده بحنان وتسعى على أن ينام بهدوء وأمان بينما هي تفتقر للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر يوم ترتفع حرارة صغيرها فتسهر على راحته .. تجلس بجانبه طول الليل تتحسس جبينه
    تطبع قبلتها الشافية على جبينه بين الحين والآخر .. تساعده في شرب دوائه وهي أحوج للدواء تسعى لراحته وهي أحوج للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر ملاعبتها لطفلها وهي تسعى لرسم الابتسامة على وجهه .. كذلك وهي تنتظر أول حروف
    تهس بها شفتاه حتى ولو كانت غير مفهومة فهي تنتظرها بفارغ الصبر علها تفككها وتستخرج منها كلمة أمي
    هي من تعبت على تلقيننا أول الحروف .. هي من تابعت دروسنا .. هي من كانت تطعمنا ونحن عاجزون عن اطعام انفسنا لولا مساعدتها
    عاجزون عن تغيير ملابسنا لولا مساعدتها .. عاجزون عن الاستحمام .. عن الكلام .. عن التعبير عن مشاعرنا فنكتفي بالبكاء
    وهي وحدها من تفهمنا .. مازالت ولازلت تصب كل اهتمامها علينا ولا تتوقف عن مساعدتنا واسعادنا
    بعد كل هذا أليست أمي أحق وأولى بالحقد علي؟ أليست هي أولى بكرهي؟ أليست هي أولى بتجاهلي ؟ بعد كل ماسببته لها من تعب وبال مشغول طول الوقت؟
    عندما يحقد عليك أحدهم فقط لأنك لم تنتبه لوجوده ولم تلقي عليه تحية الصباح .. وآخر يتجاهل وجودك لأنك لم تعره كراسا أو كتاب
    فإن من أفنت عمرها في ارضائي أحق بمخاصمتي وبكرهي ولكنها بالعكس كأنها خلقت لتُعطي وتسعد وفقط
    نعطيها عذابا فتعطينا حنانا .. نعطيها تعبا فتعطينا راحة .. نعطيها حزنا فتعطينا سعادة .. نعطيها دمعا فتعطينا بسمة
    وكأن قلبها جنة .. لا بل هي كلها جنة .. كلها براءة .. كلها حنان .. كلها حب .. حتى الحب ينحني أمام قدميها
    يحق لها والله أن تغار من زوجة ابنها يوما ما .. يحق لها أن تغار من كلمات حلوة عذبة يتفنن ابنها في همسها لزوجته وهي من أصبح قلبها هشاً
    عطشا لمثل هذه الكلمات بعد كل مامنحته من حب وبعد ماكانت تمنح أعذب الكلمات لصغيرها
    يحق لها أن تغار عندما ترى ولدها وهو يصطحب زوجته في نزهة للترفيه عن النفس بينما هي كانت تقضي كل وقتها سابقا برفقته تؤرجحه تستمتع بضحكاته
    تشاركه اللعب خارجا وتتقمص دور الطفلة المرحة فقط لتسعده
    يحق لها أن تغار لما ترى أشهى الاطعمة يقدمها ولدها لزوجته وهي التي كانت تنزع اللقمة من فمها لتطعمه .. فينام على شبع لتنام وهي جائعة
    يحق لها أن تطلب الحنان عند كبرها بعدما أرهقت ذلك القلب في منح الحب والحنان لصغارها
    يحق لها أن تطلب الدلال وهي من جعلت أبناءها أمراء على عرش قلبها
    يحق لها أن تطلب أعمارنا تعويضاً عن عمرها الذي أفنته في خدمتنا
    إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله
    [/quoteربي يخليلنا امهاتنا و يجعلهم من اهل الجنة
    آآآآآمين يا رب ...شكرا على المرور العطر
    3 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥,Âmï Rà,براءة فتاة

  8. #8
    -•♥ مشرفة من وحي القلم♥•-
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    العمر
    17
    المشاركات
    3,461
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة للاسف و مع الاسف @[email protected]
    هواياتي
    الكتابہ . التصوير .
    شعاري
    ((ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم))

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المُهَاجِرُإِلَى اللهِ مشاهدة المشاركة
    نعم مهما قلنا عنها وفيها لن نوفيها حقها
    ومهما علت الكلمات ومعانيها لن نستطيع شكرا
    بارك الله فيك على الكلمات الرائعة
    نورت الموضوع بمرورك ....تقبل تحياتي
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥,براءة فتاة

  9. #9

    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    324
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبة
    هواياتي
    المطالعة

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rahima mimi مشاهدة المشاركة
    عندما أنجبتني والدتي كانت على وشك الموت .. ارتفع ضغطها كثيراً مما أدى إلى انقطاع الاوكسجين عن جنينها {أي أنا}
    فكادت تفقد حياتها وحياة طفلها في آنٍ واحد
    وعندما أنجبت أختي تعرضت لشلل نصفي لفترة ليست بالطويلة لتليها حالة فقدان ذاكرة لمدة 6 أشهر
    كذلك كادت أن تفقد فيها والدتي حياتها وحياة رضيعتها وابنتها صاحبة الثلاث سنوات
    كل هذا دون أن نذكر ما مرت به خلال 9 اشهر من الحمل
    كل هذا دون أن نذكر عندما كانت تشتاق لقسط من الراحة ولغفوة قصيرة تزيل عنها التعب فيرتفع صراخ رضيعها عاليا
    فتهدهده بحنان وتسعى على أن ينام بهدوء وأمان بينما هي تفتقر للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر يوم ترتفع حرارة صغيرها فتسهر على راحته .. تجلس بجانبه طول الليل تتحسس جبينه
    تطبع قبلتها الشافية على جبينه بين الحين والآخر .. تساعده في شرب دوائه وهي أحوج للدواء تسعى لراحته وهي أحوج للراحة
    كذلك كل هذا دون أن نذكر ملاعبتها لطفلها وهي تسعى لرسم الابتسامة على وجهه .. كذلك وهي تنتظر أول حروف
    تهس بها شفتاه حتى ولو كانت غير مفهومة فهي تنتظرها بفارغ الصبر علها تفككها وتستخرج منها كلمة أمي
    هي من تعبت على تلقيننا أول الحروف .. هي من تابعت دروسنا .. هي من كانت تطعمنا ونحن عاجزون عن اطعام انفسنا لولا مساعدتها
    عاجزون عن تغيير ملابسنا لولا مساعدتها .. عاجزون عن الاستحمام .. عن الكلام .. عن التعبير عن مشاعرنا فنكتفي بالبكاء
    وهي وحدها من تفهمنا .. مازالت ولازلت تصب كل اهتمامها علينا ولا تتوقف عن مساعدتنا واسعادنا
    بعد كل هذا أليست أمي أحق وأولى بالحقد علي؟ أليست هي أولى بكرهي؟ أليست هي أولى بتجاهلي ؟ بعد كل ماسببته لها من تعب وبال مشغول طول الوقت؟
    عندما يحقد عليك أحدهم فقط لأنك لم تنتبه لوجوده ولم تلقي عليه تحية الصباح .. وآخر يتجاهل وجودك لأنك لم تعره كراسا أو كتاب
    فإن من أفنت عمرها في ارضائي أحق بمخاصمتي وبكرهي ولكنها بالعكس كأنها خلقت لتُعطي وتسعد وفقط
    نعطيها عذابا فتعطينا حنانا .. نعطيها تعبا فتعطينا راحة .. نعطيها حزنا فتعطينا سعادة .. نعطيها دمعا فتعطينا بسمة
    وكأن قلبها جنة .. لا بل هي كلها جنة .. كلها براءة .. كلها حنان .. كلها حب .. حتى الحب ينحني أمام قدميها
    يحق لها والله أن تغار من زوجة ابنها يوما ما .. يحق لها أن تغار من كلمات حلوة عذبة يتفنن ابنها في همسها لزوجته وهي من أصبح قلبها هشاً
    عطشا لمثل هذه الكلمات بعد كل مامنحته من حب وبعد ماكانت تمنح أعذب الكلمات لصغيرها
    يحق لها أن تغار عندما ترى ولدها وهو يصطحب زوجته في نزهة للترفيه عن النفس بينما هي كانت تقضي كل وقتها سابقا برفقته تؤرجحه تستمتع بضحكاته
    تشاركه اللعب خارجا وتتقمص دور الطفلة المرحة فقط لتسعده
    يحق لها أن تغار لما ترى أشهى الاطعمة يقدمها ولدها لزوجته وهي التي كانت تنزع اللقمة من فمها لتطعمه .. فينام على شبع لتنام وهي جائعة
    يحق لها أن تطلب الحنان عند كبرها بعدما أرهقت ذلك القلب في منح الحب والحنان لصغارها
    يحق لها أن تطلب الدلال وهي من جعلت أبناءها أمراء على عرش قلبها
    يحق لها أن تطلب أعمارنا تعويضاً عن عمرها الذي أفنته في خدمتنا
    إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : "جاء رجلٌ إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال : يا رسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي؟، قال: (أمك) ، قال: ثم من؟ قال: (أمك) ، قال: ثم من؟ قال: (أمك) ، قال: ثم من؟ قال: (أبوك) متفق عليه .


    مشكووورة اخي على الموضووع
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥,princesse des Aurès

  10. #10

    تاريخ التسجيل
    May 2017
    المشاركات
    187
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    #JJ~Maid#
    هواياتي
    Ї $Дц"HEY BOY,I'M JJ,YOUR MAID"
    شعاري
    {HEY BOY,I'M JJ,YOUR MAID}

    افتراضي رد: إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ

    Tuuuu aaaaa raisooooon mimi~chi ma fleur
    "إنها أمي .. وأمّكَ .. وأمّكِ
    نعمة من المولى عز وجل ربي يحفظهملنا من كل سوء ان شاء الله"
    W mr6 3la l mawdoo3
    Ta soeur JJ
    2 من الأعضاء مٌعجبين بهذه المشاركة: ★☆ωסJJ ₥ε★☆,♥ هًمْسَةٌ أَمَلٍ♥

 

 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. حقاً إنها القناعات
    بواسطة mimi imane في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 16-10-2017, 17:42
  2. ♥ إنها مجرد دنيا ليس إلا ♥
    بواسطة strange man في المنتدى من وحي القلم
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 30-11-2015, 12:58
  3. قصة : إنها الأمانة It is AMANA
    بواسطة SaLiiMaa في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-11-2015, 21:45
  4. حقاً إنها آيه تهز القلوووب
    بواسطة Amel bouafia في المنتدى منتدى القرآن الكريم والحديث الشريف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29-09-2015, 10:06
  5. إنها القناعات
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى التنمية البشرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-10-2011, 18:59

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •