تعليمات و السندات المنتوج
1-جاء في النص مصطلح العصور الوسطى .إشرحه،مع إبراز فترتهاو أحوال أوربا خلالها.
هل كانت تسود في العالم الإسلامي نفس الأوضاع؟
2-من نفس النص ورد مصطلح "النهضة".إشرحه،متى حدثت النهضة الأوربية؟ماهي العوامل التي ساعدت على قيامها؟ أذكر بعضا من مظاهرها ؟
4-أكتب موضوعا تبيّن فيه مدى تأثر الحضارة الأوربية بالحضارات السابقة(اليونانية /الرومانية/الإسلامية)؟
5-تعتبر الكشوفات الجغرافية ظاهرة تاريخية أثّرت بشكل إيجابي على أوربا ولكن عكس ذلك على العالم الإسلامي الذي عرفت مكانته تراجعا.
أ-إقرأالجدول ص51و الخريطتين في نفس الصفحة .ب-عرف مصطلح الكشوفات الجغرافية .
ج-ماهي دوافعها ونتائجه
6-عرفت أوربا في نهاية القر18م ومطلع القرن19م قيام ثورة صناعية .عرّف هذا المصطلح .ماهي العوامل التي ساعدت على قيامها؟بيّن النتائج التي تمخضت عنها(الوثائق1ن3ص71/ الملخص ص70 ). العصور الوسطى فترة من تاريخ أوربا ، تمتد من القرن5م إلى القرن15م.
كانت أحوال أوربا خلالها:
أنظمة ملكية مستبدّة غير دستورية /سيادة النظام الإقطاعي و إحتكار الثروة من قبلفئة قليلة من المجتمع. /البنية الطبقية للمجتمعات /هيمنة رجال الدين والكنيسة على الحياة العامة /تدهور أحوال الطبقة العامة (الفقر – الأمية – الأمراض )
لم تكن أحوال العالم الإسلامي ، خلال تلك الفترة ، مثل أحوال أوربا .
كان العالم الإسلامي صاحب حضارة راقية (إنتاج فكري و علمي راقي ، مجتمع متماسك تسوده العدالة، حياة إقتصادية نشيطة ،تجارة صناعة و نظام سياسي شوري.)

النهضة :إحياء و إعادة بعث التراث القديم .
النهضة الأوربية: هي حركة إحياء التراث الأوربي القديم (الحضارة الرومانية –اليونانية ). شملت هذه النهضة جميع الميادين الفكرية و المادية .
بدأت البوادر الأولى لهذه النهضة تظهر في نهاية اقرن13م و إستمرّت إلى غاية القرن16م.
العوامل التي ساعدت على قيامها:1- قيام و إزدهار المدن (خاصة في إيطاليا مثل البندقية، فلورانس و ميلانو...) و تحوّل مركز الحياة الإقتصادية إليها فتناقص بذلك نفوذ الإقطاعيين و رجال الدين. 2-بداية ظهور الطبقة البورجوازية و النظام الرأسمالي بفضل رواج التجارة و قيام شركات تجارية و نظام مصرفي مزدهر .
3-الأنظمة السياسية: تحالف الملوك مع البورجوازيين بعد ما أخذوا جميع السلطات من أيادي الأشراف و رجال الدين .4- الإصلاح الديني : حركات إصلاحية قادها كل من مارتن لوثر و جون كالفن إنتقدت تصرفات الكنيسة وبعض رجال الدين ( صكوك الغفران). 5- كبح نفوذ الكنيسة ، فتحرّربذلك روح المبادرة. 6-أثر سقوط الإمبراطورية البيزنطية . 7-أثر الحضارة العربية الإسلامية.
مظاهرها:الفن :المزج بين القديم و الجديد (ليونار دي فانشي)
الفكر : الإعتماد على العقل كأساس لتفسير الأشياء (ديكارت و روسو في الفلسفة ،آدم سميث في الإقتصاد .)
العوم :بروز التفكير العلمي الحرّ- ظهور مناهج علمية جديدة تقوم على الملاحظة، التجريب...)
الآداب:التركيز على العاطفة و الإهتمام بالأسلوب و إختيار الألفاظ .
الدين: تعدّد المذاهب الدينية المسيحية.
الإقتصاد:رواج التجارة ، إنشاء النظام المصرفي .

تعاقبت الحضارات الواحدة بعد الأخرى دون إنقطاع ، بل فيه تواصل بحيث تأخذ اللاحقة من السابقة وتستفيد منها.
لم تنكر الحضارة العربية الإسلامية انّها إستفادت من الحضارة و الفكر اليوناني بالأخذ و التنقيح ، و لكن الأوربيين حاليا ينكرون دور الحضارة الإسلامية وتأثيراتها على أوربا. لقد وقع هذا التأثير عن طريق الأندلس و صقيلية والحروب الصليبية ، دون أن ننسى دور الترجمة من العربي إلى اللغة اللاتنية.

الكشوفات الجغرافية هي تلك الرحلات الجغرافية الإستكشافية التي قام بها بعض الأوريين في القرن15م والتي أأدّت إلى إكتشاف عدّة مناطق في العالم مثل أمريكا رأس الرجاء الصالح ...
الدوافع:- إكتشاف طرق جديدة تربط أوربا بالهند و الصين والجزر المجاورة وذلك قصد تفادي الطرق البرّية المكلّفة ،دفع رسوم المرور،و البحرية مثل البحر الأبيض المتوسط الذي يسيطر عليه العثمانيون... و أيضا من أجل مملرسة التجارة.



-التبشير الديني
-الفضولية العلمية( تأكيد نظرية كروية الشكل).
-الإستعمار (الرغبة في التوسّع ).
النتائج :-إبراز حقائق علمية بخصوص شكل الأرض الكروي.
-تراجع أهمية البحر المتوسط كطريق للمواصلات لصالح المحيط الأطلسي و أثر ذلك على العالم الإسلامي.
-ظهور ونشاط الحركة الإستعمارية وقيام إمبراطوريات كبرى .
-الهجرة نحو مناطق جديدة.
-تجارة الرقيق.
-إنتشار المسيحية.
-إستغلال الثروات الطبيعية.
الثورة الصناعية :هي تلك التغيرات الجذرية التي عرفتها الصناعة في أوربا(ق18/ق19م )بحيث تطوّرت وسائل الإنتاج من مجرّد آلات بسيطة إلى تجهيزات ضخمة .
العوامل:-ظهور الرأسمالية ورؤوس الأموال./ -ظهور المبتكرين./ -توفّر المواد الأوّلية ./ -المناخ الملائم للنشاط البشري .
النتائج :-تزايد عدد السكان . / -ظهور مدن كبيرة . /-إرتفاع اليد العاملة في القطاع الصناعي./-إرتفاع كميات الإنتاج ./-إنقسام المجتمع إلى طبقات ذات مصالح متعارضة

lamiss